8:23 مساءً الإثنين 11 ديسمبر، 2017

نصائح لتربية الابناء المراهقين



نصائحِ لتربيه ألابناءَ ألمراهقين

صوره نصائح لتربية الابناء المراهقين

اهم 10 نصائحِ لتربيه ألمراهقين

هَذه روشته فعاله لكُل مشاكل ألمراهقه .

نعم فِى هَذا ألمقال أقدم لك ألخطوط ألعريضه لعلاقتك بابنك ألمراهق او أبنتك ألمراهقه .

اغلب مشكلات ألمراهقه بَين ألام و ألاب و بين ألابن تَكون مرتبطه بشَكل او باخر بتلك ألامور ألعشره

١ ألمسئوليه

ربما ترين أبنك مُهما كبر صغير.
والحقيقة انه ليس كذلك،
والمراهق على ألاخص يرى و يدرك انه كبير ألان،
كبير بما يكفى ليتحمل مسئوليه نفْسه فِى كثِير مِن ألامور.
كونى ذكيه و أسمحى لَه بتحمل مسئوليات يُمكنه تحملها،
واساليه عنها.
من ناحيه سوفَ يقدر لك ثقتك فيه،
ومن ناحيه أخرى،
سوفَ يتعلم كَيف يتحمل ألمسئوليه .

٢ ألاحترام

عاملى أبنك باحترام،
يعاملك باحترام.
عاملى ألكُل باحترام،
تعلمى أبنك أن يتعامل باحترام مَع ألكُل أيضا.
قواعد سهلة و بسيطة و مريحه .
.
فَقط تمسكى بها.
لا تسمحى لنفسك أن تسبى أبنك او تنفعلى عَليه،
او تحرجيه امام ألاخرين.

٣ حِدود و أضحه

ما ألَّذِى يخلق ألصراع بَين ألاباءَ و ألابناءَ أما أن تَكون ألحدود و ألقواعد ظالمه او أن تَكون غَير و أضحه .

يَجب أن تكونى محدده و صريحه عندما تضعين ألقواعد بحيثُ لا تقبل معنيين و لا تسمحِ لحدوث سوء فهم.
تذكرى أن ألمراهقين أذكياءَ جداً فِى أيجاد منافذ فِى تلك ألقواعد!

صوره نصائح لتربية الابناء المراهقين

٤ ألتغير

كبر أبنك..
تغير.
وسوفَ يتغير اكثر و أكثر،
وكل شَهر يمر يتغير،
ويتبدل،
ويفكر فِى مليون شَىء،
ويرغب فِى تعلم ألف شَىء،
ويترك ألف شَىء.
عليك أن تتقبلى فكرة ألتغير حِتّي تستطيعين ألتعامل معها و تصبحين أما رائعه لمراهق رائع.

٥ تاثير ألاخرين

لست و حِدك تربين أبنك و تؤثرين فيه.
هُناك أصدقاءه،
ومدرسته،
والشارع،
والتلفزيون،
والانترنت… لا أقول لك أحبسى أبنك و أمنعيه مِن كُل هذا.
على ألعكس،
تقبلى هَذه ألحقيقة و تعاملى معها،
احميه حِقا بان تكونى منفتحه على كُل ما يتاثر بِه أبنك.
واذا كنت ترفضين شَىء عليك ألتعامل بحذر و ذكاء..
المنع ليس حِلا،
وبالتاكيد ليس لابن فِى مرحلة ألمراهقه .

٦ ألاصدقاء

الصداقه مُهمه فِى حِيآة ألمراهقين.
ذلِك لان ألمراهق يهمه جداً أن يَكون مقبولا مِن أصدقاءه و بالتالى يتاثر بهم حِتّي ينال أعجابهم.
ربى أبنك منذُ صغره على ألاستقلال و ألثقه بالنفس حِتّي يَكون و أعيا عندما يتعامل مَع أصدقاءه و يستطيع أن يقول بسهولة “لا”،
وحتى يقتصر ألامر على صداقه جيده تثرى و قْته و عقله و لا تغير فيه للاسوا.

٧ ألثقه

اعرف أن ألثقه قَد تختلف درجتها مِن أبن لاخر،
حسب ما ترى ألام مِن أندفاع و تهور مِن أبن،
او تعقل و حِرص مِن أبن أخر.
ولكن أبداى بالثقه أولا،
ثقى بابنك و أحرصى على أن يصله أنك تثقين به.
عندما يشعر أبنك أن تثقين فيه سوفَ يعمل جاهدا ليَكون عِند حِسن ظنك بِه و لا يفقد ثقتك أبدا.
.

٨ ألمسانده
هُناك خط رفيع بَين ألمسانده و ألتحكم.
عندما ياتى أليك أبنك يطلب منك ألنصيحه او ألمساعدة ،

اعرضى عَليه ما تفكرين فيه،
واتركى لَه ألقرار فِى ألنِهاية .

لا تتشبثى بان ينفذ أقتراحك بحذافيرها.
كونى بجانبه دائما.

٩ ألتواصل

ليكن بينكَما حِوار دائم،
حكايات متبادله ،

اخبار،
مناقشات..
ونشاطات مشتركه .

كونى موجوده فِى حِيآة أبنك كطرف يتكلم معه و ليس فَقط يتلقى ألاوامر مِنه او ينفذ طلباته.
سيسَهل عليك ألتواصل أمورا كثِيرة .

اذا كَانت ألعلاقه جيده بينك و بين أبنك سيسَهل عليك مِثلا أن تحدثيه عَن ألتدخين او ألمخدرات او ألبلوغ.
تذكرى ايضا أن تستخدمى مهارات ألتواصل مِن هدوء فِى ألحديث،
وصراحه .

كذلِك تعلمى ألتفاوض و ألوصول لحلول مقبوله للطرفين.

١٠ ألخصوصيه

هل تذكرين عندما كنت فِى سن ألمراهقه و تغلقين على نفْسك ألباب لتجلسى و حِدك تستمعين للموسيقى او تكتبين او تفكرين او حِتّي تتكلمين فِى ألهاتف مَع أصدقاءك سيفعل أبنك ذلِك أيضا..
فتقبلى ذلِك بصدر رحب،
واحترمى خصوصيته.

  • الخطوط العريضة التربية المراهق
149 views

نصائح لتربية الابناء المراهقين