1:19 مساءً السبت 25 مايو، 2019




موضوع عن الاسماك عالم البحار والمحيطات

موضوع عن الاسماك عالم البحار و المحيطات

صور موضوع عن الاسماك عالم البحار والمحيطات

 

السمك ج.

 

اسماك؛

 

و الواحدة سمكة).السمكة هي اي عضو من تلك المجموعة من الكائنات الحية الشبة شعبوية التي تضم كل الحيوانات المائية القحفية ذات الخياشيم و التي تفتقر لاطراف ذات اصابع.

 

و يندرج تحت هذا التعريف اسماك الجريث،

 

و الانقليس،

 

و الاسماك الغضروفية و العظمية الحالية،

 

فضلا عن مختلف المجموعات السمكية المنقرضة ذات الصلة.

 

معظم الاسماك هي كائنات خارجية الحرارة “ذات دم بارد”)،

 

مما يسمح لحرارة اجسامها بالاختلاف مع تغير درجات الحرارة المحيطة،

 

على الرغم من ان بعض الاسماك الكبيرة نشطة السباحة مثل القرش الابيض و اسماك التونة تستطيع ان تحتفظ بدرجة حرارة باطنية اعلى من الحرارة المحيطة.

 

[1][2] اغلب انواع الاسماك لها عظام و بعض الانواع الاخرى مثل القرش ليس لها عظام حقيقية بل هي غضروفية.

 

بعض الاسماك تكون صغيرة بطول ١ سم او اقل و بعضها الاخر كبيرة و طويلة قد يصل طولها الى ١٥ متر و وزنها الى ١٥ طن كما في سمك القرش و الحوت.

صور موضوع عن الاسماك عالم البحار والمحيطات
يتوافر السمك في معظم المسطحات المائية.

 

و يمكن العثور عليه تقريبا في كل البيئات المائية،

 

ابتداء من الجداول الجبلية العالية مثل سمك الشار و سمك القوبيون الى الاعماق السحيقة و حتى الخندقية من اعمق المحيطات على سبيل المثال،

 

الانقليس المبتلع و اسماك ابو الشص).كما ان الاسماك بعضها يعيش في الماء العذب في البحيرات و الانهار و الاهوار و بعضها الاخر يعيش في المياة المالحة في البحار و المحيطات.

 

هناك حوالي ٣٢٠٠٠ نوع من الاسماك،

 

و هي بذلك الاكثر تنوعا من اي مجموعة اخرى من الفقاريات.[3] السمك مورد من الموارد الهامة للبشر في كل انحاء العالم فاكثر انواعه تعتبر غذاء رئيسيا للبشر.

 

و من انواع الاسماك التي تكون مرغوبة اكثر من غيرها هي سمك الكارب و سمك القد و سمك الرنجة و سمك السردين و سمك التونة.

 

يقوم الصيادون المحترفون و الكفافيون باصطياد الاسماك من المصايد البرية انظر صيد السمك او باستزراعها في برك او في اقفاص في المحيط انظر الزراعة المائية).

 

و يتم ايضا صيدها من قبل محبي الصيد الترفيهى او الرياضي،

 

او للاحتفاظ بها كحيوانات اليفة من قبل محبي هواية تربية الاسماك،

 

او لعرضها في الاحواض العامة.

 

و قد لعبت الاسماك دورا هاما في الثقافة على مر العصور،

 

فوظفت للالوهية و في الرموز الدينية،

 

و كما و ظفت في الفنون و الكتب و الافلام.
كلمة “سمك” او “سمكة” هي مصطلح يتم تعريفة بشكل سلبي،

 

و تستبعد منه رباعيات الارجل مثل البرمائيات و الزواحف و الطيور و الثدييات التي تنحدر من بين ثنايا نفس السلف.

 

لذلك هو مصطلح شبة شعبوي،

 

و لا يعبر عن تصنيف حيوى سليم في علم الاحياء النظامي.

 

المصطلحات التقليدية الاخرى مثل السمكيات pisces او ichthyes هي مصطلحات نمطيةاو نموذجية،

 

و لكنها ليست تصنيف في علم تطور السلالات.

 

بعض الانواع الاخرى من الحيوانات التي تعيش في البحر مثل نجمة البحر و قنديل البحر تدعي كذلك بالاسماك و لكنها ليست بالاسماك.

 

ايضا الكائنات الرخوية ذات الصدف مثل المحاريات المختلفة،

 

و القشريات مثل الروبيان و الجمبرى و السلطعونات ليست بالاسماك.

معلومات عن سمك الزينة
اقدم الكائنات الحية التي يمكن ان تصنف بانها من الاسماك هي الحبليات رخوة الجسم التي ظهرت للمرة الاولي خلال العصر الكمبري.

 

و مع انها افتقرت الى عمود فقرى حقيقي،

 

فانها امتلكت احبال ظهرية سمحت لها ان تكون اكثر مرونة من نظرائها من اللافقاريات.

 

استمرت الاسماك في التطور خلال الحقبة الاولية،

 

و تنوعت لضروب و اسعة من الاشكال.

 

العديد من اسماك الحقبة الاولية طورت دروعا خارجية لتحميها من الحيوانات المفترسة.

 

اول اسماك لها فك ظهرت في العصر السيلوري،

 

و بعدها اصبح العديد منها مثل اسماك القرش ضوار بحرية هائلة بدلا من كونها مجرد فريسة للكائنات من شعبة مفصليات الارجل.
لا يعرف بدقة متى انتقلت اللافقاريات الى فقاريات،

 

لان هذا الانتقال تم منذ عهد سحيق يتجاوز اربعمائة و خمسين مليون سنة،

 

اى في العصر السلورى الادنى،

 

و المعروف ان الاسماك هي الفقاريات الاولي التي ظهرت على سطح الارض،

 

و كانت كلها في اول الامر تنتمى لمجموعة الاسماك المدرعة.
وحتى العصر السلورى الاعلى كانت انواع الاسماك لا تزيد في الطول على عشرة سنتيمترات،

 

ثم بدات تظهر بعد ذلك انواع من الاسماك المدرعة ارقى و اكبر حجما و قد امكن العثور على بقايا الهياكل العظمية الخارجية من هذه الاسماك و قلما عثر على هياكلها الداخلية،

 

و يمكن اعتبار الاسماك مستديرة الفم المعاصرة من احفاد تلك الاسماك المدرعة القديمة.
و لا يمكن على و جة الدقة تحديد اصل الاسماك المدرعة،

 

بيد ان هناك احتمالا يشير الى فصيلتين يمكن ان تكون احداهما اصل هذه الاسماك،

 

و هما الجرابتوليتا و هي من صف الهيدروانيات التي تنتمى الى شعبة الجوفمعويات مثل الهيدرا و المران و غيرهما،

 

و الفصيلة الثانية هي التريلوبيتا ” او ثلاثية الفصوص،

 

و هي حيوانات قشرية تنتمى الى شعبة المفصليات.

    موضوع تعبير عن عالم البحار

    موضوع غالم البحار

    عالم البحار والاسماك

405 views

موضوع عن الاسماك عالم البحار والمحيطات