2:00 مساءً الأربعاء 26 يونيو، 2019




موضوع انشاء عن الوفاء

موضوع انشاء عن الوفاء

صور موضوع انشاء عن الوفاء

الوفاء بالعهد شرف يحملة المسلم على عاتقة و هو قيمة انسانية و اخلاقية عظمي ،

 

 

بها تدعم الثقة بين الافراد ،

 

 

و تؤكد اواصر التعاون في المجتمع ،

 

 

و هو اصل الصدق و عنوان الاستقامة ،

 

 

الوفاء بالعهد خصلة من خصال الاوفياء الصالحين ،

 

 

و منقبة من مناقب الدعاة المخلصين ،

 

 

و هو ادب ربانى حميد ،

 

 

و خلق نبوى كريم ،

 

 

و سلوك اسلامي نبيل ،

 

 

الوفاء بالعهد من شعب الايمان و خصالة الحميدة ،

 

 

و من اهم و اجبات الدين و خصال المتقين و خلال الراغبين في فضل رب العالمين ،

 

 

فمن ابرم عقدا وجب ان يحترمة ،

 

 

و من اعطي عهدا وجب ان يلتزمة ،

 

 

لانة اساس كرامة الانسان في دنياة ،

 

 

و سعادتة في اخراة .

 

صور موضوع انشاء عن الوفاء

الوفاء بالعهد..
1.

 

من صفات الله جل و علا فهو احق ان يتصف به ” و عد الله الذين امنوا منكم و عملوا الصالحات ليستخلفنهم في الارض كما استخلف الذين من قبلهم و ليمكنن لهم دينهم الذى ارتضي لهم و ليبدلنهم من بعد خوفهم امنا .

 

.” [ سورة النور ] 2.

 

من سمات اهل الاصلاح و الايمان ” و الموفون بعهدهم اذا عاهدوا ” [ البقرة ] 3.

 

سبيل للوصول الى اعلى الدرجات و القرب من رب البريات ” و من اوفي بما عاهد عليه الله فسيؤتية اجرا عظيما “[ الفتح
4.

 

من صفات اولى الالباب اهل العقول النيرة بكتاب الله و سنة رسول الله ” انما يتذكر اولوا الالباب الذين يوفون بعهد الله و لا ينقضون الميثاق ” [ الرعد ] 5.

 

من صفات الانبياء و المرسلين ” و ابراهيم الذى و في ” [ النجم ] ” و اذكر في الكتاب اسماعيل انه كان صادق الوعد و كان رسولا نبيا ” [ مريم ]

العهود التي بين الله و بين الخلق
1.

 

العهود التي يرتبط المسلم بها درجات ،

 

 

فاعلاها مكانة ،

 

 

و اقدسها ذمة ،

 

 

العهد الذى بين العبد و الرب ،

 

 

فان الله خلق الانسان بقدرتة ،

 

 

و رباة بنعمتة ،

 

 

و طلب منه ان يعرف هذه الحقيقة وان يعترف بها الم اعهد اليكم يا بنى ادم الا تعبدوا الشيطان انه لكم عدو مبين وان اعبدونى هذا صراط مستقيم .

 


2.

 

ما اخذة الله تعالى على البشر بان يعبدوة و حدة و لا يشركوا به شيئا ” و اذ اخذ الله ميثاق النبيين لما اتيتكم من كتاب و حكمة ثم جاءكم رسول مصدق لما معكم لتؤمنن به و لتنصرنة قال ااقررتم و اخذتم على ذلكم اصرى قالوا اقررنا قال فاشهدوا و انا معكم من الشاهدين ”
3.

 

ايمان الفطرة ” و اذ اخذ ربك من بنى ادم من ظهورهم ذريتهم و اشهدهم على انفسهم الست بربكم قالوا بلي ” [ الاعراف
4.

 

نشر العلم و تبليغة و بيانة و تبيينة ” و اذ اخذ الله ميثاق الذين اوتوا الكتاب لتبيننة للناس و لا تكتمونة ” [ ال عمران ] 5.

 

التزام المسلم بدين الله و اتباعة شرعة و سلوكة سنة رسولة فهو من الوفاء ،

 

 

يقول بن عباس رضى الله عنه ” كل ما احل الله و ما حرم و ما فرض في القران ؛

 

 

فهو عهد ”
6.

 

” ان الله اشتري من المؤمنين انفسهم بان لهم الجنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون و يقتلون و عدا عليه من الله و من اوفي بعهدة من الله فاستبشروا ببيعكم الذى بايعتم به و ذلك هو الفوز العظيم ” [ التوبة ] 7.

 

” تكفل الله لمن جاهد في سبيلة ؛

 

 

لا يخرجة من بيته الا الجهاد في سبيلة ،

 

 

و تصديق كلماتة ؛

 

 

بان يدخلة الجنة ،

 

 

او يرجعة الى مسكنة الذى خرج منه ،

 

 

مع ما نال من اجر و غنيمة ” [ رواة مسلم ]

العهود التي بين الخلق
1.

 

قيام المسلم بما التزم به من قول او كتابة تجاة اخوانة المسلمين ” و اوفوا بالعهد ان العهد كان مسئولا ”
2.

 

توكيد اليمين و عدم نقضها ” و اوفوا بعهد الله و لا تنقضوا الايمان بعد توكيدها ”
3.

 

عقد الزواج من العهد ” ان احق الشروط ان توفوا ما استحللتم به الفروج ” [ رواة البخارى ] 4.

 

” المسلمون تتكافا دماؤهم ،

 

 

يسعي بذمتهم ادناهم ،

 

 

و يجير عليهم اقصاهم ،

 

 

و هم يد على من سواهم ،

 

 

يرد مشدهم على مضعفهم ،

 

 

و متسريهم على قاعدهم ،

 

 

لا يقتل مؤمن بكافر ،

 

 

و لا ذو عهد في عهدة ” [ رواة ابو داود ] 5.

 

الاحسان الى الابناء و تربيتهم ” يا ايها الذين امنوا قوا انفسكم و اهليكم نارا و قودها الناس و الحجارة .

 

.” و من اهملهم لم يوفى بما عهد الية .

 


6.

 

حفظ حقوق الجار بان لا تستباح حرمتة ،

 

 

و لا ينال من عرضة ،

 

 

و لا يستحل ما له ” و الله لا يؤمن ،

 

 

و الله لا يؤمن ،

 

 

و الله لا يؤمن ،

 

 

قيل من يا رسول الله

 

 

قال ” الذى لا يامن جارة بوائقة ” [ رواة البخارى ] 7.

 

ايفاء المسلمين حقوقهم عامة ” حق المسلم على المسلم ست اذا لقيتة فسلم عليه ،

 

 

و اذا دعاك فاجبة ،

 

 

و اذا استنصحك فانصح له ،

 

 

و اذا عطس فحمد الله فشمتة ،

 

 

و اذا مرض فعدة ،

 

 

و اذا ما ت فاتبعة ” [ رواة مسلم ] 8.

 

احترام العقود و الامر بانفاذ الشروط التي بين المسلمين ” المسلمون عند شروطهم ” [ رواة البخارى ] 9.

 

اداء الدين لمستحقية و عدم المماطلة فيه ” من اخذ اموال الناس يريد اداءها ادي الله عنه ،

 

 

و من اخذها يريد اتلافها اتلفة الله ” [ رواة البخارى ]


10.

 

التسويف في اداء اجرة الاجراء و حقوق العمال الضعفاء ” قال الله عز و جل ثلاثة انا خصمهم يوم القيامة رجل اعطي بى ثم غدر ،

 

 

و رجل باع حرا فاكل ثمنة ،

 

 

و رجل استاجر اجيرا فاستوفي منه و لم يعطة اجرة ” [ رواة البخارى ] 11.

 

من عاهد غيرة من الناس ،

 

 

و وعدة بهبة او صدقة او بذل معونة او زيادة اجر او مكافاة او انجاز عمل او قضاء حاجة او اداء دين وجب عليه ان يرعي عهدة و الا يخلف و عدة ” اربع من كن فيه فهو منافق خالص ،

 

 

و من كانت فيه خلة منهن كان فيه خلة من نفاق حتى يدعها اذا حدث كذب ،

 

 

و اذا و عد اخلف ،

 

 

و اذا ائتمن خان ،

 

 

و اذا خاصم فجر ” [ رواة ابو داود ] 12.

 

” جاء رجل الى النبى صلى الله عليه و سلم فقال يا رسول الله ما ت ابي و امي فهل بقى من بر ابوى شيء ابرهما به بعد موتهما ،

 

 

فقال النبى صلى الله عليه و سلم نعم ،

 

 

الصلاة عليهما ،

 

 

و الاستغفار لهما ،

 

 

و انفاذ عهدهما من بعدهما ،

 

 

و صلة الرحم التي لا توصل الا بهما ،

 

 

و اكرام صديقهما ” [ رواة ابو داود ]

مواقف تجلي فيها الوفاء بالعهد
1.

 

روي انس بن ما لك رضى الله عنه قال ” غاب عمي انس بن النضر عن قتال بدر ،

 

 

فقال يا رسول الله غبت عن اول قتال قاتلت فيه المشركين

 

 

لئن الله اشهدنى قتال المشركين ليرين الله ما اصنع ،

 

 

فلما كان يوم احد و انكشف المسلمون ،

 

 

فقال اللهم اني اعتذر اليك مما صنع هؤلاء يعني اصحابة و ابرا اليك مما صنع هؤلاء يعني المشركين ثم تقدم ،

 

 

فاستقبلة سعد بن معاذ ،

 

 

فقال يا سعد بن معاذ ،

 

 

الجنة و رب النضر اني اجد ريحها دون احد … قال انس فوجدنا به بضعا و ثمانين ما بين ضرية بالسيف او طعنة بالرمح او رمية بالسهم ،

 

 

و وجدناة قد مثل به المشركون ،

 

 

فما عرفة احد الا اختة بشامة ببنانة … [ رواة البخارى ] 2.

 

عن عوف بن ما لك قال ” كنا عند رسول الله صلى الله عليه و سلم سبعة او ثمانية او تسعة ،

 

 

فقال الا تبايعون رسول الله

 

 

و كنا حديث عهد ببيعة ،

 

 

قلنا قد بايعناك يا رسول الله ،

 

 

ثم قال الا تبايعون رسول الله

 

 

فقلنا قد بايعناك يا رسول الله ،

 

 

ثم قال الا تبايعون رسول الله

 

 

قال فبسطنا ايدينا و قلنا قد بايعناك يا رسول الله ،

 

 

فعلى ما نبايعك

 

 

قال ان تعبدوا الله و لا تشركوا به شيئا ،

 

 

و تصلوا الصلوات الخمس و تطيعوا و اسر كلمة خفيفة و لا تسالوا الناس شيئا ،

 

 

فلقد رايت بعض اولئك النفر يسقط سوطة احدهم ،

 

 

فما يسال احدا يناولة اياة ” [ رواة مسلم ] 3.

 

عن ابن عباس رضى الله عنهما قال قال النبى صلى الله عليه و سلم و هو في قبة اللهم اني انشدك عهدك و وعدك اللهم ان شئت لم تعبد بعد اليوم ،

 

 

فاخذ ابو بكر بيدة ،

 

 

فقال حسبك يا رسول الله ،

 

 

فقد الححت على ربك و هو في الدرع فخرج و هو يقول سيهزم الجمع و يولون الدبر بل الساعة موعدهم و الساعة ادهي و امر [ رواة البخارى ] 4.

 

” عن عائشة رضى الله عنها قالت جاءت عجوز الى النبى صلى الله عليه و سلم و هو عندي ،

 

 

فقال لها من انت

 

 

قالت انا جثامة المزنية ،

 

 

فقال بل انت حسانة المزنية ،

 

 

كيف انتم

 

 

كيف حالكم

 

 

كيف كنتم بعدنا

 

 

قالت بخير بابي انت و امي يا رسول الله ،

 

 

فلما خرجت قلت يا رسول الله تقبل على هذه العجوز هذا الاقبال

 

 

فقال انها كانت زمن خديجة ،

 

 

وان حسن العهد من الايمان ” [ المستدرك على الصحيحين ] 5.

 

و فاء يزيد بن السكن في غزوة احد قال الله صلى الله عليه و سلم ” من يردهم عنى و له الجنة ” فتقدم يزيد بن السكن و دافع عن النبى صلى الله عليه و سلم حتى سقط شهيدا ،

 

 

فقال صلى الله عليه و سلم ” ضعوا خدة على قدمي ،

 

 

ثم رفع النبى صلى الله عليه و سلم راسة الى السماء فقال اللهم اني اشهدك ان يزيد بن السكن قد و في ” [ رواة مسلم ] 6.

 

يقول عبد الله بن ابي الحمساء ،

 

 

بايعت النبى صلى الله عليه و سلم قبل ان يبعث بيعة و بقيت له بقية فوعدتة ان اتية بها في مكانة ،

 

 

فنسيت ثم تذكرت بعد ثلاث ،

 

 

فجئت فاذا هو في مكانة فقال يا فتى ،

 

 

لقد شققت على ،

 

 

انا هاهنا منذ ثلاث انتظرك ” [ رواة ابو داود ]

واخيرا .

 

.
فان الوفاء صفة اساسية في بناء المجتمع المسلم ،

 

 

و قاعدة تقوم عليها حياة الفرد و بناء الجماعة ،

 

 

فاذا فقد فقدت الاستقامة و الثقة و ضعفت الاواصر و تهاوت العلاقات ،

 

 

و صدق الله ” بلي من اوفي بعهدة و اتقي فان الله يحب المتقين “

    الوفاء

    انشاء عن الوفاء

    صور الوفاء

    تعبير عن الوفاء

    كلمات عن الوفاء

    انشاء الوفاء

    موضوع عن الوفاء

    معنى الوفاء بالعهد

    عن الوفاء

    صور عن لوفائ

3٬652 views

موضوع انشاء عن الوفاء