من هو كريم مصباحي

من هُو كريم مصباحي

صوره من هو كريم مصباحي

كريم مصباحي ل”الحوار”: اتجنب التجول ايام رمضان حِتّى لا اعرض صيامي لاية شَبهة

ظهر نجمه مَع نِهاية الثمانينات وسَطع فِي سماءَ الفن الجزائري.
اسمه مرتبط بنغمات الطرب الاصيل
تمكن مِن استلاب اذن المتلقي الجزائري باغانيه الشجية
حظي بمكانة وسَط العائلة الجزائرية
هو الَّذِي نسج اغانيه بِكُلمات استوحاها مِن عمق المجتمع
وعَبر مِن خِلالها عَن اوجاع الانسان وهمومه وانشغالاته.
يعمل دوما علي تشخيص المشاكل الاجتماعية باسلوب راق ومهذب وذوق رفيع
اكتسحِ الساحة الفنية
وفرض نفْسه فيها باعماله الرائعة والمتميزة
ذاك هُو المطرب كريم مصباحي المعروف باغانيه الاجتماعية الهادفة
رصيدك لحد الآن يضم 14 البوما لقي مجملها النجاحِ والرواج.
هل لكُم حِاليا اضافة الي ذلك؟

– صدر لِي مؤخرا البوم جديد يحوي 9 اغاني مِنها ”يا وليدي”
”يا مدام”
”بابا”… وقبل هَذا اصدرت سنة 2007 البوما يتضمن هُو الاخر 9 اغاني اشهرها ”لميمة ” الَّتِي لقيت رواجا واسعا فِي الوسط الفني الجزائري
ومواضيع تلك الاغاني كلها لا تخرج عَن اطارها الاجتماعي الَّذِي طبع جميع اعمالي الفنية خِلال مسيرتي فِي حِقل الطرب الَّذِي ولجته نِهاية الثمانينات.
كيف تنتقي مواضيع اغانيك؟
– يفترض فِي الفنان الحقيقي حِسب رايي ان يَكون مرآة بيئته
يجيد التوغل فِي سسيولوجية الاسرة وسبر اغوار نفْسية ومخيلة المتلقي والبحث عما يكره فيتجنبه
ويكتشف ما يحبه فيسمعه اياه
علي ان يقُوم المطرب بِكُل بطريقَة تقنية بسيكولوجية / فالمطرب بمعني ما يعتبر عالم اجتماع ومختصا فِي الطب النفسي معا
يقُوم بتحليل وَضعية ما
ويشخص الداءَ لوصف الدواء
ولا اعني بذلِك ان المطرب ملزم بايجاد حِلول للمشاكل الَّتِي يعَبر عنها مِن خِلال اغانيه
إنما اقصد ان هَذه الطريقَة تسَهل لَه عملية ربط جسر متين للتواصل مَع جمهوره
مما يُمكنه مِن تخفيف حِدة المشاكل اليومية الَّتِي تلاقي الجمهور
كان يقُوم بصياغة اغنية طريفة باسلوب رفيع يصورها علي شََكل مسلسل تتناول احداث حِياته بِكُل ما تحمله مِن معنى
ويجعل المستمع بطلا لهَذا المسلسل فيتفاعل معه
شخصيا احبذ النظر فِي الحالة الاجتماعية الاقتصادية للمجتمع الَّذِي احيا فِي كنفه بنظرة ثاقبة وابحث فيه عَن الاشياءَ تكدر حِيآة الفرد
وتقلق راحته وانا مِن الَّذِين ياخذون الامور ببساطة
ولا اميل ابدا الي التعقيد فِي حِياتي لذا جاءت كُل الاعمال الفنية الَّتِي انتجتها نابعة مِن عمق المجتمع
وفي كثِير مِن الاحيان يَكون الجمهور مصدر الهامي وحدث ان تلقيت اقتراحات مِن الناس
وانا امشي فِي الشارع ومن مقربين لِي ويعرضون علي قضايا معاشة محط انشغالهم فاعكف علي انتقاءَ الكلمات المواتية الَّتِي تخدم الموضوع وتفيد مضمون الاغنية.

صوره من هو كريم مصباحي
موجة الرداءة الفنية سادت سوق الفن الراهن
وعرفت طريقها الي اذن الجزائري كَيف يُمكن تصحيحِ ذوق الجمهور؟
– مِن لا يحترم نفْسه لا ينتظر الترحيب مِن غَيره
وانا مِن الناس الَّذِين لا تستهويهم مظاهر الكذابة والشهرة الزائفة وابتعد عَن أي شَبهة
ولا اري نفْسي اطلاقا الهث وراءَ امور واهية لانني مِن الناس الَّذِين يخشون عَن سمعتهم الفنية
ولن اقايض جمهوري ولو بمال قارون
والشهرة عندي تاتي عندما اعرف قدر نفْسي وقدر متتبعي فني فاحتضانهم لِي هُو مصدر نجاحي وتالقي فِي سماءَ الفن الجزائري
اسعي الي انتقاءَ المواضيع الهادفة الَّتِي لا تخرج فِي فحواها عَن الافراحِ والمباهج
والمشاكل الاجتماعية الَّتِي ترزحِ تَحْتها العائلة الجزائرية مِثل غلاءَ مهر العروس وازمة السكن الَّتِي يتخبط فيها الخطيبين والَّتِي غالبا ما تؤدي الي تعطيل وتاجيل موعد الزفاف
وتغنيت أيضا بعادات وتقاليد الاعراس الجزائرية.
هل قمت بجولات فنية خِلال هَذا الصيف؟
– للاسف الشديد لَم توجه لِي دعوة للمشاركة فِي الكُم الهائل مِن البرامج الفنية الَّتِي سطرت لاحياءَ ليالي صيف
2008 الا ان حِضوري كَان مكثفا فِي حِفلات الافراحِ والاعراس.
ونحن نعيشَ اجواءَ شَهر الصيام هَل سطرت برنامجا فنيا خاصا لاحياءَ ليالي هَذا الشهر الفضيل؟
– تلقيت دعوة واحدة فِي اطار البرامج المتنوعة الَّتِي برمجت لاحياءَ السهرات الرمضانية
وشاركت فِي 17 سبتمبر الجاري فِي احياءَ حِفل ساهر فِي عين تيموشنت.

صوره من هو كريم مصباحي
هل أنت مِن متتبعي شَبكة البرامج الوطنية؟
– بِكُل تاكيد فامام تعدَد القنوات التلفزيونية والفضائيات والتنافس المحموم الَّذِي دخلت فِي سباقه الكثير مِن مؤسسات الانتاج العالمية أفضل متابعة شَبكة البرامج التلفزة الوطنية.
معني انك راض عَن البرامج المقدمة علي الشاشة الوطنية؟
– نوعا ما.
نعم فجل البرنامج المسطر مِن قَبل القائمين علي هَذه المؤسسة انتاج قديم
متواصل الاجزاء
كَما تم حِذف بَعضا مِن الوصلات الترفيهية كالكاميرا المخفية مِثلا الَّتِي لَم نر لَها اثرا خِلال هَذا الشهر
بصريحِ العبارة فقد سجلنا ضعفا فِي بث الدراما الجزائرية.
اي بلد تفضل لقضاءَ شَهر رمضان فيه
– كُل شَيء يهون فِي سبيل قضاءَ شَهر رمضان فِي بلدي الحبيب الجزائري
بالمناسبة ساقص عليك حِدثا طريفا ما زلت اتذكره لحد الساعة
في سنة 2004 كنت فِي جولة فنية فِي فرنسا وادركني شَهر رمضان هُناك ولشدة تعلقي بمائدة الافطار وسَط عائلتي وابنائي وشوقي لقضاءَ السهرات الرمضانية ذَات النكهة الخاصة ظفرت بالعودة الي ارض الوطن
واتذكر انني وصلت فِي حِدود الساعة الخامسة مساء
عدت دون ان اكمل المهمة الَّتِي كنت مِن المفترض ان اقوم بها هناك.
كيف تقضي اوقاتك الرمضانية؟
– معظم وقْتي اقضيه فِي فضاءَ الانترنت لاطلع علي جديد ومستجدات الاحداث العالمية فِي كُل المجالات
وانا خِلال هَذا الشهر قلِيل الحركة فِي الشارع لتجنب أي ضرر قَد يلحق بعبادتي وصومي
فهَذا الشهر لا ياتينا الا مَرة واحدة فِي السنة
وافضل ان اصوم رمضان ايمانا واحتسابا
كَما ارغب السماع الي الموسيقي وتحضير اعمال فنية فِي الافق.
هل أنت سريع الغضب فِي رمضان كَما هُو حِال كثِير مِن الناس؟
– ابدا بالعكْس أنا كثِير الضحك وابدا لا يزعجني الصيام.
ما هِي الاكلة الَّتِي تفضلها علي مائدة الافطار؟
– كُل شَيء دون استثناء.
لنفرض انك عدت الي البيت ووجدت ”الشربة” قَد احرقتها زوجتك سهوا كَيف تَكون ردة فعلك؟
– هَل تصدقي ان قلت لك انني سانفجر ضحكا واحتفظ بها فِي ذهني كحادثة طريفة حِصلت لنا.
التمثيل والغناءَ وجهان لعملة واحدة.
هل عرضت عليك فكرة التمثيل؟
– نعم كَان ذلِك قَبل سنوات مَع المخرج الراحل جمال فزاز لكِن اجهضت الفكرة بوفاته.
وان عرضت علي مجددا لَن اتواني عَن تقبل ذلك.

صوره من هو كريم مصباحي
صرحت انك لَن تعود الي الغناءَ إذا اديت فريضة الحج رغما انك تؤدي فنا نظيفا ومهذبا؟
– اولا اود الذهاب لاداءَ مناسك العمَرة والحج بمالي الخاص
اما عَن عودتي الي عالم الفن بَعدها فهَذا امر يحتاج لروية
قد اعود لكِن بطابع مغاير واتجه الي المدائحِ دينية.
ظهورك اصبحِ نادرا علي شَاشة التلفزة
– لَم اتلق أي دعوة
علما باني لست ممن يطرق الابواب ويفرض نفْسه علي المسؤولين فكرامتي لا تسمحِ لِي بذلك.
بصفتك أيضا كاتبا وملحنا
هل تعاملت مَع الفنانين الشباب؟
– نعم لقد سبق وتعاملت مَع الفنانة ”فاتي” فِي اغنية ”ايقطع فِي حِوايجو” كَما تعاملت أيضا مَع الشاب رضا وكذا الونشريسي
لكن ثمة مشكلة تواجه الفنان فِي وقْتنا الحالي
وهي القرصنة الفكرية الَّتِي افرزتها التكنولوجيا العلمية الحالية
شخصيا وجدت اغنية ”يا لميمة” علي شَبكة الانترنت بَعد اربعة ايام مِن صدور الالبوم
ارجو مِن السلطات المعنية اصدار قانون لحماية المصنفات الفنية مِن القرصنة حِتّى لا يتعرض الفنان الي الخسارة مَع كُل عمل جديد.
هل أنت راض عَن الاغاني الَّتِي انتجتها؟
– كُل الاغاني الَّتِي اديتها راض عنها كُل الرضي حِتّى اني أفضل سماعها بَين الحين والاخر.
اتذكر انني قمت برحلة الي مدينة وهران واثناءَ الطريق شَغلت مسجلة السيارة علي انغامي ووقفت موقف الناقد امحص اعمالي حِتّى اتجنب الاخطاءَ فِي اعمالي القادمة..
هل مِن جديد فِي الافق
– هُناك مشروع عمل فني فِي الافق يتضمن اغاني اجتماعية كَما عودت الجمهور
وانتهز الفرصة لاوجه تحية لجمهوري الكريم الَّذِي لَم يخذلني متمنيا لَه رمضانا كريما وكل عام وانتم بخير وعيد مبارك اعاده الله علينا وعلي الامة الاسلامية باليمن والخير والبركات.

 

  • حياة كريم مصباحي
  • اغاني كريم مصباحي 2015
  • السيرة الذاتيةكريم مصباحي
  • حیاة کریم مصباحی
  • زوجة كريم مصباحي
  • من هو كريم مصباحي
  • منهو جمال فزاز
كريم مصباحي 138 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...