من روائع القران الكريم

من روائع القران الكريم

صوره من روائع القران الكريم

(1) قال الله تعالي اني و جدت امرآة تملكهم استغرب الهدهد ان يجد قوما تملكهم امرآة لانهم قَد خالفوا فطرة الله الرجال قوامون علي النساءَ بما فضل الله بَعضهم علي بَعض ولهَذا لَم يقل ملكة إنما قال(امرآة بل زاد فِي هَذا ان عظم عرشها ولم يعظمها وقال(ولها عرشَ عظيم فوضعها فِي مكأنها المناسب اللائق بها حِيثُ وَضعها الاسلام
كَما جاءَ فِي حِديث ابي بكرة عَن النبي صلي الله عَليه و سلم قال لا يفلحِ قوم اسندوا امرهم الي امراة)
قال شَعيب الارنؤوط اسناده صحيح(1 !!
………………………… ………

(2 قال الحق تبارك وتعالي واشتعل الراس شَيبا فقال واشتعل لَم يقل تبدل أو تغير … لان الاشتعال يقول عنه اهل اللغة هُو تحَول المادة مِن حِالة الي حِالة اخري بحيثُ لا يُمكن ان ترجع للحالة الاولي البتة وهكذا حِال الشيب
لا يُمكن رجوعه للسواد اطلاقا

وقد حِدث جدل عظيم بَين اهل الفلسفة هَل الشيب عرض ام جوهر و ببساطة اجاب القران علي هَذه اذ ان كلمة(شيبا جاءت تمييزا ومن قواعد اللغة ان التمييز فضلة ليست اصلا والشيب كذلِك ليس اصلا،
فيا لَه مِن تعبير
،،،،،

(1) مسند احمد ج-5

(3 قال المولي جل شَانه(وانه هُو رب الشعري قال المفسرون الشعري نجم تعبده خزاعة فِي الجاهلية 1)
يقول الفلكيون عَن هَذا النجم أنه يدور حَِول الارض وتستغرق مِنه الدورة تسعا واربعين سنة والعجيب ان رقم هَذه الاية فِي السورة هِي تسع واربعون !!
…………………………
.
(4 إذا اطلق الله لفظ(ميت)بتحريك الياءَ مَع التشديد فَهو الحي الَّذِي سيموت فَهو متحرك مِثل لفظه كقول الله انك ميت وانهم ميتون ثُم انكم بَعد ذلِك لميتون يَعني فِي المستقبل

واما(ميت بسكون الياءَ فَهو الميت الَّذِي فارقته الروحِ فَهو ساكن مِثل لفظه كقول الله حِرمت عليكم الميتة وان يكن ميتة فهم فيه شَركاءَ وهي الَّتِي فارقتها الروحِ وهَذا تناظر جميل فِي اللغة
،،

صوره من روائع القران الكريم

(5 جميع ما جاءَ فِي القران(ولكن كَانوا انفسهم يظلمون كقوله تعالى(وما كَان الله ليظلمهم ولكن كَانوا انفسهم يظلمون الا الَّتِي فِي ال عمران(ولكن انفسهم يظلمون لان اية ال عمران مِثل يضربه الله للناس ليس لَه واقع فِي الحيآة كَما قال فيها(مثل ما ينفقون فِي هَذه الحياة…. ولهَذا خلت مِن لفظ كَانوا اما بقية الايات فَهي احداث وقعت ولهَذا جاءت كَانوا فيها
،،،
قال الراجز السخاوي)
ولفظ كَانوا فِي الكتاب ما سقط،،،،الا الَّذِي فِي ال عمران فقط
،،(1)

(1 انظر فَتحِ القدير للشوكاني 2) انظر منظومة السخاوي
(6 قال الله جل وعز الله لا اله الا هُو الحي القيوم اية الكرسي هِي اعظم اية فِي كتاب الله بدات باسم الله الَّذِي لَم يتسم بِه اله ممن ادعي الالهة لان هُناك مِن سمي نفْسه برحمن اليمامة والعزي مِن العزيز وهكذا…
اما لفظ الجلالة(الله فلم يتسم بِه أحد وانتهت الاية(بالعظيم يقول اهل اللغة العظيم الَّذِي ليس بَعده شَئ فالله عظيم فالاية عظيمة تصف عظيما
وتتَكون هَذه الاية مِن عشر جمل كلها تصلحِ ان تَكون اخبارا عَن الله نحو(لا اله الا هُو جملة هِي خبر للمبتدا الله وهَذا مِن عظمة هَذه الاية
،،
………………………… ……………………

(7 عدَد سور القران مئة واربعة عشر سورة المكي مِنها(86 والمدني مِنها 28 بمعني ان المكي ثلاثة ارباع والمدني ربع تماما
الذين كتبوا المصحف العثماني هُم اربعة مِن الصحابة ثلاثة مِن مكة وهم(عبد الرحمن بن الحارث بن هشام
عبد الله بن الزبير،سعيد بن العاص وواحد مِن المدينة وهو(زيد بن ثابت)،،،

………………………… ………………………
(8 قال الله تعالى(ان الله لا يخلف الميعاد لفظ الميعاد تكرر بالقران ست مرات جاءت بالرسم الكامل الميعاد خمس مرات فِي وصف ميعاد الله بانه كامل ولن ينقص فجاءت الكلمة كاملة لهَذا الامر
واما الناقصة ففي قوله(ولو تواعدتم لاختلفتم فِي الميعد وهَذا فِي وصف ميعاد الناس أنه ناقص و لَن يكمل فجاءت ناقصة وهَذا مِن الاسباب
والله اعلم
،،

صوره من روائع القران الكريم

(9 أكثر اسماءَ الله ترددا وذكرا فِي القران هُو لفظ الجلالة الله وهو الاسم الَّذِي اتصف بِه الله ولم يتسم بِه احد
في حِين ان أكثر الارقام ورودا فِي القران هُو الرقم(واحد فالقران يخبرنا بان الله واحد فيالا العجب
،،
………………………… ………………………… …
(10 قال الحق تبارك وتعالي ان الله يامركم ان تذبحوا بقرة لَم يقل الله خيلا ولا جملا لماذَا لان البقرة لَها صلة عقدية عِند بني اسرائيل فبنو اسرائيل عبدوا العجل والعجل مِن البقر فاراد الله ان يبين لليهود ان هَذا العجل الَّذِي اتخذتموه الها انظروا اليه قَد مات فهل هَذا يستحق العبادة ولهَذا لما سالوا عَن لونها اجابهم الله بانها(صفراءَ فاقع لونها تسر الناظرين والعجل الَّذِي عبدته اليهود مِن الذهب والذهب اصفر يسر الناظرين واصحاب الفطر السليمة فانظر للترابط بَين ايات القران واللوحة البيانية الرائعة
،،
………………………… …………………………

(11 قال الحق جل ذكره تلك إذا قسمة ضيزي قال القرطبي في(ضيزي جائرة عَن العدل خارِجة عَن الصواب
يقول اهل اللغة ان كلمة(ضيزي هِي اغرب كلمة فِي القران وليس فِي كلام العرب صفة علي وزن فعلي الَّتِي هي(ضيزي وجاءت غريبة للقسمة الغريبة الَّتِي قسمها الكفار بينهم وبين الله فِي شَان الملائكة كَما قال(الكُم الذكر وله الانثي فالقسمة غريبة واللفظ غريب وهَذا تناظر جميل فِي اللغة قال الرافعي هَذه الكلمة غريبة فِي لفظها وغريبة فِي معناها وغريبة فِي نطقها وغريبة فِي صوتها فجمعت اربع غرائب فِي اربعة حِروف 1)
،،

(1 اعجاز القران للرافعي

(12 قال الله جل فِي علاه(فلبئس مثوي المتكبرين الوحيدة فِي القران باللام(فلبئس لان هؤلاءَ الَّذِين تكلم الله عنهم ضلوا انفسهم وضلوا اخرين كَما قال ليحملوا اوزارهم كاملة يوم القيامة ومن اوزار الَّذِين يضلونهم… فلما جمعوا ضلالتين اضاف الله عَليهم اللام للتوكيد علي هَذا الامر،،،
………………………… …………………………
(13 جميع ما جاءَ فِي القران من(يسالونك جاءَ الجواب قل لان هَذه الاسئلة وقعت للنبي صلي الله عَليه وسلم فِي حِياته نحو قوله يسالونك عَن الاهلة قل هِي …. الا ما جاءَ فِي طه ويسالونك عَن الجبال فقل…. فجاءَ الجواب فقل قال المفسرون ان هَذا السؤال لَم يقع للنبي وانك إذا سئلت فقل
(1 واما ما جاءَ فِي النازعات يسالونك عَن الساعة ايان مرساها… فالجواب هُنا ضمني فِي الاية
،،
………………………… ………………………..
(14 كُل ما جاءَ فِي الانعام(حكيم عليم لان السورة مبنية علي احكام فقهية مِنها قل لا اجد فيما اوحي الي محرما علي طاعم يطعمه … والحكمة مقدمة فِي الفقه وقد جاءت ثلاث مرات فِي السورة

وكل ما جاءَ فِي يوسف(عليم حِكيم لان السورة مبنية علي العلم فقد ترددت مادة(علم فِي السورة أكثر مِن سبع وعشرين مَرة ولهَذا تقدمت كلمة(عليم وقد جاءت(عليم حِكيم فِي يوسف ثلاث مرات ايضا
،،

(1 انظر البرهان للزركشي

(15 قال الله تقدس ذكره(للذي ببكة مباركا لماذَا التعبير(ببكة يقول اهل اللغة مِنهم الراغب الاصفهاني فِي مفرداته علي القران(1 ان البك فِي اللغة هُو شَدة التدافع والازدحام وهَذه الاية جاءت فِي سياق الحج فِي قوله(ولله علي الناس حِج البيت…. اذ هُو مظنة التدافع والازدحام فانظر لجمال الكلمة فِي القران
ولما لَم يكن هنالك ازدحام ولا تدافع قال الله وهو الَّذِي كف ايديهم عنكم وايديكم عنهم ببطن مكة مِن بَعد ان اظفركم)
،،
………………………… ………………………… …
(16 قال المولي جل وعز(واذا كالوهم أو وزنوهم …. الاصل كالوا لَهُم ووزنوا لَهُم ولكن حِذفت اللام مِن السياق لان هؤلاءَ المطففين ياخذون حِقوق الناس وينقصون الكيل عِند الوزن فنقص اللفظ وحذفت اللام وهَذا مِن الاسباب البيانية الرائعة البديعة وهَذا تناظر جميل بَين اللفظ والمعنى
،،
………………………… ………………………..
(17 لا تجد عيسي عَليه السلام فِي القران يقول لبني اسرائيل يا قومي اطلاقا إنما خطابه يبدا يا بني اسرائيل كَما قال الله وقال المسيحِ يا بني اسرائيل اعبدوا الله ربي وربكم)لانÙ ‡ لا ينتسب لَهُم فَهو عيسي بن مريم
اما موسي عَليه السلام فانه ينتسب لليهود ولهَذا تجده احيانا يقول(يا قومي كَما قال الله واذ قال موسي لقومه يا قوم انكم ظلمتم انفسكم باتخاذكم العجل)
،،

(1) غريب القران للاصفهاني

(18 يقدم القران الاكل علي الشرب دائما فِي القران كقوله(وكلوا واشربوا
ولا تسرفوا….. وقد جاءَ هَذا فِي سبع ايات فقد ثبت صحيا ضرر تقديم الشرب علي الاكل فِي حِال الجوع
،،
………………………… ………………………… ………
(19 يقدم القران الموت علي الحيآة فِي جميع القران لان الاصل فِي الانسان أنه ميت فاحيآة الله كَما قال الله(كيف تكفرون بالله وكنتم امواتا فاحياكم …. اما ما ورد مِن قوله تعالي مِثلا(فاحيا بِه الارض بَعد موتها فإن الاصل فيها ان الموت متقدم بدلالة الاية
،،
………………………… ………………………… ……..
(20 جاءَ لفظ(السموات مقترنا مَع لفظ(سبع بالقران سبع مرات بَعدَد السموات كقوله(فسواهن سبع سموات الَّذِي خلق سبع سموات طباقا فانظر لاحكام ايات القران،،،
………………………… ………………………… ………
(21 قال الله تعالى(قالت نملة…..مساكنكم لا يحطمنكم عكف الفرنسيون علي نقد القران ووقفوا عِند قوله(لا يحطمنكم وقالوا ان القران اخطا فِي التعبير بهَذا اللفظ وان الَّذِي يتحطم الزجاج لا النملة وإنما النملة تقتل فاعترض هَذا القول عالم استرالي واخذ يشرحِ فِي النمل سنوات واعلن ان لفظ القران صحيحِ 100 واستنتج هَذا العالم ان النملة تتَكون 70 مِن جسمها مِن زجاج واعلن هَذا العالم اسلامه فسبحان مِن قال الا يعلم مِن خلق وهو اللطيف الخبير وقال قل انزله الَّذِي يعلم السر فِي السموات والارض)
،،

(22 جميع الرسل فِي القران يدعون اقوامهم اعبدوا الله مالكُم مِن اله غَيره الا النبي لوط عَليه السلام يخاطب قومه بقوله(اتاتون الفاحشة…. و(اتاتون الذكران….. و… وذلِك ان قوم لوط كفرهم باستحلالهم لهَذا الفعل الشنيع فلما استحلوا هَذا الفعل كفروا فخاطبهم لوط عَليه السلام بما كفروا بِه 1)،،،

………………………… ………………………… ………
(23 قال الحق تبارك وتعالي فاضلونا السبيلا الاصل السبيل لان المعرف بال عِند النصب لا تلحقه الف كَما فِي قوله فِي أول السورة(وهو يهدي السبيل غَير ان تلك الالف هِي الف اطلاق جاءت لغرض بلاغي جميل وهو ان المجرمين يصرخون ويرفعون اصواتهم ويمدونها فِي النار ويطلقونها مِن الصراخ والعويل جراءَ العذاب كَما قال الله(وهم يصطرخون فيها فاطلق الله الالف نظير اطلاقهم اصواتهم فِي النار ومناسبة لهَذا المعني البديع
،،
………………………… ………………………… ………

(24 جاءت(غفور رحيم فِي التنزيل أكثر مِن سبعين مَرة كلها فِي سياق الذنوب والمعاصي كقوله(فمن خاف مِن موص جنفا ……ان الله غفور رحيم واما رحيم غفور فجاءت مَرة واحدة فِي شَان ما يلج فِي الارض وما يخرج مِنها وما ينزل مِن السماءَ وما يعرج فيها،،،،

(1) النبوات لابن تيمية

(25 قال المولي فِي محكم التنزيل(قل فاتوا بعشر سور مِثله يعلن الحق تبارك اسمه التحدي للثقلين علي الاتيان بمثل هَذا القران فطلب عشر سور والعجيب ان هَذه الاية فِي سورة هود وهود رقمها فِي المصحف الحادية عشرة فلو عدَدنا الَّتِي قَبلها مِن الفاتحة حِتّى يونس لوجدناها عشرا وهي المقصودة بالتحدي فاي احكام هذا
،،
………………………… ………………………… ………
(26) يقدم الله سبحانه الليل علي النهار فِي جميع القران ذلِك ان الليل يلحق باليَوم التالي لَه واليَوم يبدا مِن غروب الشمس فاذا غربت الشمس بدا يوم جديد وانتهي آخر وهَذا شَرعا لا كَما يفهم بَعض الناس ان اليَوم يبدا بالساعة الواحدة ليلا وهَذا مِن احكام القران
،،
………………………… ………………………… ………
(27 قال الله تعالى(ولقد اتينا موسي تسع ايات بينات …. الله اعطي نبيه موسي تسع ايات هي(الطوفان
والجراد
والقمل
والضفادع
والدم
يده تخرج بيضاء
العصا
الظلمة
موت الابكار مِن الناس والحيوانات. والعجيب فِي هَذا ان لفظ(موسي فِي القران جاءَ مقترنا مَع لفظ(ايات تسع مرات كقوله تعالي ولقد ارسلنا موسي باياتنا وسلطان مبين احكاما لهَذا الامر كذلِك جاءَ لفظ ايات علي تسع صيغ مختلفة فِي القران هي
(اية
اياتنا،ايات،ايا تها،اياتك
ايتين،ايتي،ايا ته،ايتك فسبحان مِن قال(افلا يتدبرون القران….)،،،

(28 افتتحِ الله سورة بهَذا الحرف امعانا فِي التحدي للعرب وهَذا الحرف لَه علاقة وارتباط وثيق بجو السورة فمحور السورة مبني كله علي الاختصام كقوله(وهل اتاك نبا الخصم ….)(قالوا خصمان…..)(ان ذلِك لحق تخاصم اهل النار)(ما كَان لِي مِن علم بالملا الاعلي اذ يختصمون فاخذت مِن مادة خصم ووضعت عنوانا علي السورة وهَذا مِن المعاني البلاغية لهَذا الحرف فاي جمال هذا
،،
………………………… ………………………… ………
(29 قال الله تعالى(فباي الاءَ ربكَما تكذبان جاءت هَذه الاية احدي وثلاثين مَرة فِي الرحمن فجاءت ثمان مرات بَعد عجيب صنع الله وبديع خلقه وجاءت سبع مرات بَعد وصف النار واهوالها بَعدَد ابواب النار وجاءت ثمان مرات بَعد وصف الجنة الاولي ونعيمها بَعدَد ابواب الجنة وجاءت ثمان مرات بَعد وصف الجنة الثانية ونعيمها بَعدَد ابواب الجنة
،،
………………………… ………………………… ………
(30 قال الحق تعالي فاكله الذئب ….. لَم يقولوا افترسه أو ذبحه إنما قالوا اكله وذلِك ان اخوة يوسف ارادوا التخلص مِن يوسف نهائيا لانهم لَو قالوا افترسه لطالب ابوهم يعقوب ببقية المفترس وبالتالي يتبين كذبهم ويفتضحِ امرهم فقالوا اكله أي لَم يبق مِنه شَئ فانظر الي الاختيار الدقيق لالفاظ القران
،،

(31 قال الله تعالى(واذ يتحاجون فِي النار إذا نظرنا الي كلمة(يتحاجون وجدنا فيها مدا لازما كلميا مثقلا وهَذا المد يمد مقدار ست حِركات والاخلال بهَذا المد هُو اخلال ببلاغة القران وجمال اللغة اذ ان مد هَذه الكلمة لَه ارتباط وثيق بمعني الاية
فالمحاجة لاهل النار لَم تكُن لساعات أو لوقت محدود بل امتدت زمانا طويلا بدلالة القران حِيثُ ذكر جانبا مِن هَذه المحاجة فِي سبا(يقول الَّذِين استضعفوا للذين استكبروا لولا انتم …
قال الَّذِين استكبروا للذين استضعفوا انحن صددناكم….
وقال الَّذِين استضعفوا للذين استكبروا بل مكر….. فاذا مد القارئ واطال المد ست حِركات اعطي فهما للسامع لهَذه المحاجة الَّتِي امتدت
و طالت فِي النار
وهَذا مِن الاسرار البيانية البلاغية لهَذا المد وهَذا لَه نظائر كثِيرة فِي القران ! ارايت اخي جمال القران
،،
………………………… ………………………… ………
(32 قال الله تعالي قالت نملة ……ادخلوا مساكنكم… فقالت هَذه النملة وهي تنادي مساكنكم لَم تقل بيوتكم أو جحوركم لماذَا لان النمل لما نادتها النملة كَانت فِي حِالة حِركة والحركة عكسها السكون كَما هُو معلوم فناسب ان يَكون اللفظ مساكنكم فلاحظ اخي كَيف وَضع القران هَذه الكلمة فِي مكأنها اللائق بها ثُم ان هَذه النملة قالت مساكنكم بالجمع ولم تقل مسكنكم بالافراد فقد ثبت فِي نظام العيشَ لهَذه الحشرة ان لكُل واحدة مِنهن مسكن خاص بها !!

(33 يقول الله تعالي فِي أول اية فِي القران الحمد لله رب العالمين مِن هُم العالمين ياتي تفسيرها فِي آخر اية فِي كتاب الله وهي(من الجنة والناس فالعاملون هُم الجن والانس وهَذا قول مجاهد رحمه الله 1 فاول اية فِي كتاب الله تفسرها آخر اية
وهَذا مِن الفن المقصود فِي هَذا الكتاب العظيم الَّذِي تحدي الله بِه اساطين اللغة وفن الكلام معلنا التحدي الي قيام الساعة بقوله(وان كنتم فِي ريب مما نزلنا علي عبدنا فاتوا بسورة مِن مِثله…… فاين الناس عَن قراءة وتدبر كتاب الله !!

………………………… ………………………… ………
(34 قال الحق تبارك وتعالى(فصل لربك وانحر لماذَا جاءَ اللفظ(انحر ولم يقل اذبحِ هَل هَذا لاجل الفاصلة فِي السورة فحسب ام هِي روعه البلاغة القرانية
يقول اهل اللغة ان النحر خاص بالابل
والذبحِ خاص بالغنم وغيرها
فمعلوم ان الله اعطي نبيه الخير العميم وقال(انا اعطيناك الكوثر علي اصحِ الاقوال ثُم امَره بافضل العبادات وهي الصلآة وأيضا امَره بافضل القرابين وانفسها عِند العرب وهي الابل وقال انحر فجمعت هَذه الكلمة حِسنا الي حِسن
روعه التعبير وجمال الفاصلة للاية

………………………… ………………………… ………
(٣5)قال تعالى(لعلي اطلع الي اله… الاصل اطلع علي الَّتِي تفيد العلو ولكن عَبر ب(الي وقد جاءت فِي سياق فرعون الَّذِي ادعي الالوهية وذلِك فِي ايتين فَقط لئلا يظن ظان ان فرعون علا يوما مِن الايام لا علو حِسي ولا معنوي فانظر لدقة التعبير،،،

(1) تفسير ابن كثِير

(36)ارسل يوسف عَليه السلام قميصه مِن مصر لابيه لانه كَان سَبب ابتداءَ حِزنه لما جاءوا بِه ملطخا بالدم(وجاؤوا علي قميصه بدم كذب فاحب يوسف عَليه السلام ان يَكون نِهاية حِزن ابيه مِن حِيثُ بدا اذهبوا بقميصي هَذا فالقوه علي وجه ابي يات بصيرا)
فالقصة بدا الحزن فيها بقميص وانتهي بقميص !!

………………………… ………………………… ………

(37)تحدث الله عَن رمضان وقال(شهر رمضان الَّذِي انزل فيه القران ولم يقل الكتاب اشارة الي فضيلة القراءة فِي هَذا الشهر والحث عَليها وقد جاءت لفظة القران مَرة فِي البقرة،اما لفظة(كتاب فقد جاءت فِي السورة ٤٧)مَرة فِي السورة!!
………………………… ………………………… ………

(38)اذا اطلق القران لفظ(الصيام فالسياق يتحدث عَن الامساك عَن سائر المفطرات والملذَات دون استثناءَ وقد جاءت الكلمة سبع مرات
اما إذا اطلق الصوم فَهو امساك عَن الكلام فَقط اني نذرت للرحمن صوما فالزيادة فِي المبني تدل علي الزيادة فِي المعني وهَذا خاص بالقران!!!

(39) وصف الله رسوله بقوله(وسراجا منيرا أي هُو نور خال مِن الحرارة المؤذية المحرقة لمن أمامه
ووصف الله الشمس بقوله سراجا وهاجا)والوهاج الَّذِي فيه حِرارة مؤذية كَما فِي لسان العرب فالرسول نور لغيره دون اذي والشمس نور مَع اذي فايهما أفضل!!!

………………………… ………………………… ………
(٤0) يستخدم القران كلمة اليم فِي سياق الغرق الهلاك والعذاب والشدة وهَذا خط عام فِي القران كَما قال جل ذكره(فانتقمنا مِنهم فاغرقناهم فِي اليم واما كلمة البحر ففي سياق النجآة والمصالحِ البشرية وغير ذلِك كَما قال تعالى(واذ فرقنا بكم البحر فانجبناكم وقال وجاوزنا ببني اسرائيل البحر فيا لَه مِن تعبير لطيف وهو الَّذِي سخر البحر لتاكلوا مِنه لحما طريا)
………………………… ………………………… ……..
(٤1)-اذا تحدث الله عن(الموت اوالقتل)في التنزيل فانه تاتي معهما كلمة(نفس)غالبا نحو(كل نفْس ذائقة الموت اقتلت نفْسا)لان النفس هِي الَّتِي تتنفس الهواءَ ولا يخمد هَذا النفس اويوقفه الي الابد الا الموت اوالقتل وذلِك فِي أكثر مِن عشرين اية فانظر روعه القران

(٤2)لما كَان ما عِند الناس مِن مال وماكل وغيره ينتهي ويزول وينفد عَبر عَن هَذا بالصورة الفعلية المنقطعة الزائلة الَّتِي لا تدوم وقال(ما عندكم ينفد ولما كَان ما عِند الله دائم مستمر ثابت دائم جاءَ بالصورة الاسمية الثابتة الدائمة(وما عِند الله باق وهَذا كله احكاما لهَذا الكتاب العظيم
،،
………………………… ………………………… …………
(٤3) الواحد فِي اللغة هُو الَّذِي ليس لَه ثان(1 ولا نظير ولا مثيل ولا شَبيه وهو الوصف الَّذِي وصف الله بِه نفْسه وهو اللائق بِه سبحانه إنما هُو اله واحد فالله واحد وليس فردا ولم يصف الله نفْسه بالفرد فِي كتابه ولا وصفه بِه نبيه عَليه الصلآة والسلام
قال سبحانه ولله الاسماءَ الحسني فادعوه بها …)

صوره من روائع القران الكريم

(٤4) قال تعالى(ومن يعص الله ورسوله ويتعد حِدوده يدخله نارا خالدا فيها وله عذاب مهين خالدا يَعني منفردا ذليلا مهانا صاغرا وجاءت ثلاث مرات كلها فِي اصحاب النار اثنتان فِي النساءَ وواحدة فِي براءة اما خالدين أي مجتمعين وجاءت احدي عشرة مَرة ثمان فِي اهل الجنة وثلاث فِي اهل النار و الله اعلم
،،

(1 انظر لسان العرب

(٤5)-جاءَ السير بالقران كله معطوفا عَليه النظر بالفاءَ فسيروا فِي الارض فانظروا… الا اية الانعام جاءَ العطف بثم(قل سيروا فِي الارض ثُم انظروا)ذلِك ان الله ذكر قَبل هَذه الاية ايات تدعو الي النظر والتامل والتفكر والتدبر فجاءَ التعبير بثم الَّتِي تفيد التراخي
اما غَيرها مِن الايات فلم يذكر ايات قَبلها تدعو للتامل والتدبر فجاءَ التعبير بالفاءَ الَّتِي تفيد التعقيب !
………………………… ………………………… ……….
(٤6) تامل اخي كُل سورة فِي كتاب الله تجد أنها تبدا بموضوع وتنتهي بالحديث عَن نفْس الموضوع فمثلا سورة المؤمنون قال فِي اولها(قد افلحِ المؤمنون وفي الاخير قال(انه لا يفلحِ الكافرون وقال فِي أول القلم(ما أنت بنعمة ربك بمجنون)وقال فِي الاخير(ويقولون أنه لمجنون وهكذا نجد ان كتاب الله متصل بجميع اجزائه كَما قال أحد السلف ان القران كالسورة الواحدة 1)!!
………………………… ………………………… ………
(٤7) كُل الانبياءَ فِي الشعراءَ يقولون لاقوامهم(وما اسالكُم عَليه مِن اجر الا موسي وابراهيم عَليهما السلام فلم يقولا ذلِك لماذَا موسي تربي فِي قصر فرعون الم نربك فينا وليدا …
واما ابراهيم فلم يقلها لقومه أيضا لان مِن جملة المخاطبين اباه الَّذِي رباه فاستحيي ان يقول ذلِك فانظر لاحكام القران 2 !

(1) تفسير الرازي 2) البرهان فِي متشابه القران

(٤8) مِن الخطا ان تسفه خصمك وتقلل مِن شَانه بل الاولي ان تمدحه وتعظمه لانه تعظم لك ورفعة لمكانتك فالقران مدحِ اهل اللغة وعظمهم فاذا ذهب الخوف سلقوكم بالسنة حِداد قال المفسرون حِادة فِي الوصف 3 وقال وان يقولوا تسمع لقولهم)
والله عظم ما جاءَ بِه السحرة(وجاءوا بسحر عظيم)حتي موسي خاف(فاوجس فِي نفْسه خيفة موسى)وهَذا هُو المنهج الصحيحِ مَع الخصم
………………………… ………………………… ……….

(3) تفسير السعدي

(49) انزل تقتضي ان المنزل نزل دفعة واحدة

وهكذا حِال القران نزل مِن السماءَ السابعة للسماءَ الدنيا دفعة واحدة فِي لليلة القدر ثُم نزل مِن السماءَ الدنيا للارض منجما علي حِسب الحوادث وفي هَذا يقول الله(انا انزلناه فِي لليلة القدر)
………………………… ………………………… ………

(50)قال ربنا جل وعز(ونادوا يا مالك ليقض علينا ربك وقال ايضا(وقال الَّذِين فِي النار لخزنة جهنم ادعوا ربكم يخفف عنا يوما مِن العذاب)
هذان طلبان مِن اهل النار لخزنة جهنم غَير أنهما يختلفان بحسب قرب المنزلة وبعدها مِن الله تعالي
ذلِك أنه لما طلب اهل النار مِن المقرب لله وهو كبير الخزنة(مالك عظموا الطلب وقالوا(ليقض علينا ربك ولما طلب اهل النار مِن البعيد لله وهم الخزنة قللوا الطلب وقالوا(يخفف عنا يوما فانظر روعه البيان !
………………………… ………………………… ………

(51) قال الرب جل فِي علاه علي لسان اسية بنت مزاحم)امرآة فرعون(رب ابن لِي عندك بيتا فِي الجنة قال اهل التاويل قدمت الجار وهو الظرف عندك قَبل الدار وهو المفعول به(بيتا
وهَذا كله اهتماما بالجار !

(52) يقول علماءَ التربية المربي هُو الهادي المعلم للاخلاق الحميدة الفاضلة
لهَذا اقترنت الهداية مَع التربية فِي أكثر مِن عشرين اية فِي التنزيل كقوله تعالي قل انني هداني ربي الي صراط مستقيم … قال ربنا الَّذِي اعطي كُل شَئ خلقه ثُم هدى)!!
………………………… ………………………… ………………….
(53) قال تعالي ولتكملوا العدة)ولم يقل ولتتموا لان الكمال هُو الاتيان بالعدَد تاما مَع تحقيق صفاته وهكذا الصيام لابد ان يؤتي بِه علي اكمل وجه فلا يصام عَن المفطرات الحسية فحسب بل وعن سائر المحرمات المعنوية أيضا مِن غيبة وغيرها… هَذا هُو الكمال المنشود فِي الاية
………………………… ………………………… ………

(54) قال الحق جلت قدرته(ان مِثل عيسي عِند الله كمثل ادم خلقه مِن تراب اراد الله سبحانه ان يبين حِقيقة عسي عَليه السلام للنصاري الَّذِين اتخذوه اله يعبد
فقال خلقه مِن تراب حِتّى لَم يقل مِن طين لان التراب عنصر واحد والطين عنصران فنزل الله عيسي لاصله البشري امعانا فِي بشريته وانه لا يستحق ان يصرف لَه شَئ مِن العبادة !

(٥5) سمي الانسان انسانا لانه ينسى وهي نعمة مِن الله وغالبا ما يعَبر القران بهَذا اللفظ فِي مقام النسيان أو الجحود أو الكفر نحو قوله(اولا يذكر الانسان أنا خلقناه…)(يوم يتذكر الانسان…)(ان الانسان لربه لكِنود)(ان الانسان لكفور)!!!
………………………… ………………………… ………

(٥6) قال تبارك اسمه مخاطبا ابليس قال اخرج مِنها مذؤوما مدحورا ولم يقل مذموما لان المذؤوم هُو مذموم وزيادة فَهو المغضوب عَليها والمطرود مِن رحمة الله أيضا فالله سبحانه غضب علي ابليس وطرده مِن منازل الملا الاعلي فِي قضية السجود لادم فانظر لتقدير اللفظ فِي القران

………………………… ………………………… ……………………..
(٥7) يطلق الفراعنة المصريون لفظ(فرعون علي الحاكم عَليهم إذا كَان مصري الاصل أي مِنهم ومن بني جلدتهم مِن الاقباط كحال فرعون الَّذِي عاشَ فِي عصر موسي عَليه السلام(1)

اما ان كَان غَير ذلِك فلا يستحق درجة الفرعون فعندها يطلق عَليه ملكا(وقال الملك كحال مِن عاشَ فِي عصر يوسف عَليه السلام فقد ثبت أنه مِن قبيلة الهكسوس الَّتِي حِكمت مصر فِي سحيق الزمان فكتاب الله محكم مِن كُل ناحية

(1) التحرير والتنوير

(٥8) مِن المعروف ان المحب لا يُريد ان يصل الي محبوبه ادني اذي ولا ان يمس بسوء وهكذا حِال امرآة العزيز مَع يوسف عَليه السلام قالت فيه(ليسجنن وليكونا مِن الصاغرين فاكدت سجنه بنون التوكيد الثقيلة ليسجنن أكثر مما اكدت الذل والصغار والهوان له(وليكونا)
كل هَذا محبة ليوسف !

………………………… ………………………… ………
(59) لما طلب فرعون مِن موسي اية عظيمة يدلل بها علي صدق نبوته
قال الله فالقي عصاه فاذا هِي ثعبان مبين ولم يقل حِية هُنا لان الثعبان هُو الذكر العظيم مِن الحيات المخيف المهيب وهَذا الَّذِي يستلزمه الموقف قال اهل التاويل: لما راها فرعون بال علي كرسيه مِن الهلع وقال يا موسي خذها وانا اصدقك(1 اما الحية والجان فلا تناسب الموقف !

(1)-تفسير ابن كثِير

(٦0)-قال الرحمن الرحيم وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون القران لَم يخرج عَن طرائق اللغة وسننها فَهو يقدم ماله الاهمية فِي السياق فقدم الجن هُنا لانهم خلقوا قَبل الانس كَما قال الله(والجان خلقانه مِن قَبل مِن نار السموم ويقول الله فِي موطن آخر قل لئن اجتمعت الانس والجن فقدم الانس هُنا لان السياق تحدي بالاتيان بمثل القران والانس هُم المعنيون بالدرجة الاولي فِي هَذا الامر كَما هُو معلوم
………………………… ………………………… …………

(61) قال الله تبارك وتعالى(وتفقÙ د الطير فقال ما لِي لا اري الهدهد لماذَا سليمان عَليه السلام خص الطير بالتفقد لماذَا ما كَان التفقد للجن أو غَيره؟
معلوم ان سليمان عَليه السلام يقود دولة كبيرة علي اختلاف اجناسهم
والقوة الضاربة المهمة بالنسبة للدول هِي قوة الطيران كَما هُو معلوم فالدولة الَّتِي لا تملك طيرانا تصبحِ هدفا سهلا لغير مِن المهاجمين والمعتدين ولهَذا قال الله تعالي فِي هلاك الفيل وارسل عَليهم طيرا ابابيل)

(٦2) حِملته امه كرها ووضعته كرها يطلق القران كره بالضم واحيانا بالفَتحِ
والقاعدة اللغوية الصوتية تقول ان النطق بالضم اقوي واشد مِن النطق بالفَتحِ لهَذا جاءت بالضم مَع الثقل النفسي والبدني نحو(كتب عليكم القتال وهو كره لكُم وقد جاءت بالضم مرتين اما بالفَتحِ فمع الثقل النفسي فحسب نحو(قل انفقوا طوعا أو كرها وقد جاءت بالفَتحِ خمس مرات فصار الاثقل مَع الاثقل والاخف مَع الاخف

………………………… ………………………… ………..

(٦3)-يستعمل القران كلمة جبل فِي سياق الهيبة والعظمة والقوة وهَذا خط عام القران كقوله(له انزلنا هَذا القران علي جبل لرايته خاشعا متصدعا فلا يناسب عظمة القران الا الجبل وقوله(قال لَن تراني ولكن انظر الي الجبل …)ولا يناسب هيبة الله وعظمته الا الجبل وقوله(ويسالونك عَن الجبال فقل ينسفها ربي نسفا واذ نتقنا الجبل فَوقهم كَانه ظلة والنتق هُو النزع والاقتلاع بشدة 1 فانظر لدقة اختيار اللفظ

(1) انظر تفسير الطبري

(٦4) يقول الحق جل شَانه فِي يوسف تلك ايات الكتاب المبين أي الَّذِي سيوضحِ ويبين امَره ويكشف سره للناس وهَذا المطلع يسمي فِي علم اللغة براعة الاستهلال
فقصة يوسف كلها اسرار مِن اولها حِتّى اخرها واليك بَعضها يقول الله تعالي اني رايت أحد عشر كوكبا هَذه الرؤيا مِن يعلمها لَو لَم يخبرنا الله تلك ايات الكتاب المبين مِنها(اقتلوا يوسف أو اطرحوه ارضا…)هَذا التامر علي يوسف سر مِن يعلم بِه لَو لَم يكشفه الله للبشرية تلك ايات الكتاب المبين)ومِنها وراودته الَّتِي هُو فِي بيتها وغلقت الابواب وقالت هيت لك)
من سيعلم بهَذه المراودة تلك ايات الكتاب المبين ومِنها …قال اني أنا اخوك فلا تبتئس.. هَذا سر بَين يوسف واخيه مِن سيكشفه للبرية(تلك ايات الكتاب المبين مِنها(فلما استياسوا مِنه خلصوا نجيا هَذا التناجي سر مِن سيظهره للخلق عامة تلك ايات الكتاب المبين)ومِنها الكثير فِي السورة كُل هَذا رد علي اليهود(لقد كَان فِي يوسف واخوة ايات للسائلين)

(٦5) لما اخبر الله سبحانه وتعالي أنه اسري بعبده وعرج بِه الي السماءَ ثُم رجع كُل هَذا فِي جُزء مِن الليل ليلا ضحك الكفار علي هَذا الخبر استحالة لوقوعه لهَذا افتتحِ الله السورة بالمصدر سبحان الَّذِي هُو اصل الكلمة حِتّى لا يقاس هَذا الحدث بالعقل البشري القاصر وينظر لَه نظرة عقلية مجردة فالتسبيحِ والتنزيه كله لله جل وعز ولهَذا أكثر سورة ورد فيها التسبيحِ هِي سورة سبحان)او(الاسراØ ¡ فكل شَئ سبحِ لله(وان مِن شَئ الا يسبحِ بحمده … فقد ورد فيها التسبيحِ سبع مرات فسبحان مِن هَذه قدرته!!
………………………… ………………………… ………

(٦6) قال الله تعالي واورثنا القوم الَّذِين كَانوا يستضعفون مشارق الارض ومغاربها… لَم يقل شَمالها وجنوبها معلوم مِن ان شَمال الارض وجنوبها هِي اقطاب متجمدة غَير صالحة للعيشَ والزراعة قال ابن كثِير رحمه الله اورثهم الاماكن الصالحة للعيشَ والزراعة وهَذه الاية مِن الايات الَّتِي تدل علي صدق نبوة النبي صلي الله عَليه وسلم

………………………… …………………………
(٦7) قال تعالي وكلا مِنها رغدا حِيثُ شَئتما)وقال وكلوا مِنها حِيثُ شَئتم رغدا وكلتا الايتين فِي البقرة ولم يذكر الغد الا فِي البقرة
قدم الرغد فِي الاولي واخره فِي الثانية لان الاية الاولي فِي قصة ادم وهَذا فِي الجنة والاية الثانية فِي بني اسرائيل وهَذا فِي الدنيا
ورغد الجنة مقدم علي رغد الدنيا.

(٦8) يقول اهل اللغة ان الترك فِي اللغة هُو تخلية الشئ(1 وعدَم الرجوع اليه نهائيا كَما قال الحق تبارك تعالي ذهب الله بنورهم وتركهم فِي ظلمات لا يبصرون ولهَذا قال الله بَعدها(صم بكم عمي فهم لا يرجعون وقال ايضا
(للرجال نصيب مما ترك الوالدان والاقربون تركوا الاموال دون رجعة وأيضا قوله تعالي قالوا يا ابانا أنا ذهبنا نستبق وتركنا يوسف عِند متاعنا فاكله الذئب وأيضا قوله كَم تركوا مِن جنات وعيون تركوها لغيرهم0 وهكذا ان كتاب الله وهَذه المعجزة البيانية تضع اللفظة فِي مكأنها اللائق بِه فلم يقل الله اعرض أو تولي فكل لَه استخدام يليق به

………………………… ………………………… ………..

(69)جاءت كلمة القواعد فِي القران ثلاث مرات فِي ايتين جاءت مرسومة بالالف بَعد الواو وذلِك فِي قوله تعالي واذ يرفع ابراهيم القواعد مِن البيت وقوله فاتي الله بنيانهم مِن القواعد فخر عَليهم السقف)والقوØ عد فِي هاتين الايتين هِي القوائم والاعمدة الَّتِي يعتمد عَليها البنيان كَما هُو واضحِ مِن معني الايتين0 اما الكلمة الَّتِي خلت مِن الالف فِي الرسم القوعد فجاءت فِي سياق النساءَ الَّتِي اقعدها الكبر والتقدم فِي السن(والقوعÙ د مِن النساءَ اللاتي لا يرجون نكاحا فهَذه المرآة لا يقُوم عَليها مُهمة فِي الحيآة فَهي قاعدة وأيضا هِي لَن تَقوم ابدا
فهل يَكون رسم المصحف بَعد هَذا اجتهادا وقد اتفق عَليه الصحابة دون مخالف ام هُناك مغزي بياني يدل عَليه !!

(1 انظر لسان العرب

(70) قال الله تعالي فانفجرت مِنه اثنتا عشرة عينا وقال فِي موطن آخر فِي مِن كتابه(فانبجست مِن اثنتا عشرة عينا يقول الراغب الاصفهاني(1 الانفجار
هو خروج الماءَ بشدة 0 اما الانبجاس هُو انصباب الماءَ بضعف لما قال الله فانفجرت دعاهم الي الشرب فِي الاية وقال كلوا واشربوا لان الماءَ وفير عندهم ولما قال انبجست لَم يدعهم الي الشرب لقلته بل قال لَهُم قَد علم كُل اناس مشربهم ومشرب اسم مكان لا يدل علي الشرب فانظر للدقة المتناهية فِي التعبير!!!
………………………… ………………………… ………..

(71) قال الحق تبارك وتعالي كمثل حِبة انبتت سبع سنابل وقال وسبع سنبلات خضر فقال فِي اية البقر سنابل وهي جمع كثرة وقال فِي يوسف(سنبلات وهي جمع قلة فلماذَا المتامل لاية البقرة يجدها فِي سياق الصدقة والحث عَليها وان الله سوفَ يضاعفها اضعافا كثِيرة فلهَذا كَان الانسب لهَذا السياق جمع الكثرة
اما فِي يوسف ففي سياق رؤيا الملك ولا مجال للمضاعفة وبالتالي فاللائق بهَذا السياق جمع القلة

(72) قال المولي جل وعز كمثل العنكبوت اتخذت بيتا وان اوهن البيوت… العنكبوت اسم يطلق علي الذكر والانثي مِن هَذه الحشرة بيد ان الله يقول اتخذت دلالة علي ان الَّذِي يقُوم بهَذا العمل هُو الانثي لا الذكر ثُم ان الله يقول وان اوهن فهَذا البيت واهن مِن جهات شَتي فمن ناحية صناعة البيت يقول الله اوهن وهي اسم تفضيل اضيف لمعرفة البيت بلغ اسوا درجات الضعف كَما هُو معلوم مِن الواقع
اما مِن ناحية تركيبية وتنظيمية اجتماعية لعالم هَذه الحشرة فَهو أكثر سوء ووهنا أيضا فقد ثبت ان ذكر العنكبوت إذا لقحِ الانثي قتلته الانثي وتخلصت مِنه ثُم إذا وَضعت البيض وخرج اولادها للحيآة قتلوا امهم وتخلصوا مِنها فاي وهن هَذا !!

(73) قال الحق تبارك وتعالي ما نفدت كلمات الله وقال حِتّى يسمع كلام الله ما الفرق بَين كلمات وكلام كلمات جمع قلة وكلام جمع كثرة فالكلام كلمات واكثر
جمع القلة كلمات جاءَ فِي سياق ان القليل مِن كلام الله لَن ينفد بالكتابة فكيف بالكثير و(كلام جاءَ فِي سياق الدعوة لترغيب الكفار واستمالتهم لسماع للقران فانظر الي عظمة القران …

(1 غريب القران للاصفهاني

(74) قال الحق فِي تنزيله وهزي اليك بجذع النخلة تساقط عليك رطبا جنيا امر الله سبحانه وتعالي مريم عِند ولادتها عيسي عَليه السلام ان تفعل السَبب وتهز النخلة للاكل مِن الرطب وفعل السَبب لا ينافي التوكل كَما قال يعقوب عَليه السلام لما ارسل ابناءه لمصر(وقلا يا بني لا تدخلوا مِن باب واحد وادخلوا مِن ابواب متفرقة خوفا مِن ان تصيبهم العين فامرهم بفعل السَبب ثُم قال بَعدها وما اغني عنكم مِن الله مِن شَئ ان الحكم الا لله عَليه توكلت… وفي الحديث اعقلها وتوكل)(1)
وقد قيل

الم تر ان الله قال لمري م وهزي اليك الجذع يساقط الرطب
ولو شَاءَ ان تجنيه مِن غَير هزه جنته ولكن كُل رزق لَه سَبب

امر آخر ان الاية فيها دلالة علي ان عيسي عَليه السلام لَم يولد فِي شَهر يناير الميلادي كَما زعمت النصاري فهَذا الشهر يتوسط فصل الشتاءَ كَما هُو معلوم والله يقول لمريم وهزي اليك بجذع النخلة تساقط عليك رطبا جنيا والرطب لا يَكون الا فِي الصيف فِي شَهر اغسطس وهو شَهر حِار وهَذا الثمر صيفي فمن أين اخذت النصاري ان عيسي ولد فِي يناير
وبناءَ علي هَذا الامر يَكون بِداية التاريخ الميلادي خطا … الا يعقلون !!

(1)-اخرجه الترمذي عَن انس بن مالك

(75) السميع صيغة مبالغة قياسية علي وزن فعيل هَذه الصيغة لا تاتي الا فِي سياق مدحِ فِي القران
تدل علي ثبوت الصفة لله تعالي وقد وقد جاءت حِصريا علي الله فِي القران كقوله ان الله هُو السميع العليم)
اما سماع فصيغة مبالغة علي وزن فعال وهَذه الصيغة لا تاتي الا فِي سياق الذم
تدل هَذه الصيغة علي امتهان الصفة وقد جاءت ثلاث مرات فِي القران كلها فِي سياق الناس كقوله وفيكم سماعون لَهُم سماعون للكذب اكالون للسحت)

  • من روائع القرآن البوطي pdf
  • من روائع صور المصحف الشريف
القران روائع 112 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...