مقدمة عن هجرة النبي

مقدمة عَن هجرة النبي

صوره مقدمة عن هجرة النبي

الهجرة مِن أهم احداث الدعوة الاسلامية
سبقتها البعثة
واعقبها فَتحِ مكة.
وللهجرة مفهوم تاريخي
يتلخص بهجرة النبي
واصحابه الكرام مِن مكة الَّتِي كذبته
واذته
واضطهدت اصحابه.

﴿ واذ يمكر بك الَّذِين كفروا ليثبتوك أو يقتلوك أو يخرجوك ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ﴾

[ الانفال: 30 ] الي المدينة الَّتِي صدقته واوته ونصرته.

﴿ والذين تبوءوا الدار والايمان مِن قَبلهم يحبون مِن هاجر اليهم ولا يجدون فِي صدورهم حِاجة مما اوتوا ويؤثرون علي انفسهم ولو كَان بهم خصاصة ومن يوق شَحِ نفْسه فاولئك هُم المفلحون ﴾

[ الحشر: 9 ] وقد شَاءت حِكمة الله ان تَكون الهجرة محكا لصدق المؤمنين فِي ايمانهم
وحرصهم علي النجآة بدينهم
ولو كَان الثمن اقتلاعهم مِن جذورهم:

﴿ ان الَّذِين ءامنوا وهاجروا وجاهدوا باموالهم وانفسهم فِي سبيل الله والذين ءاووا ونصروا اولئك بَعضهم اولياءَ بَعض والذين ءامنوا ولم يهاجروا ما لكُم مِن ولايتهم مِن شَيء حِتّى يهاجروا وان استنصروكم فِي الدين فعليكم النصر الا علي قوم بينكم وبينهم ميثاق والله بما تعملون بصير ﴾

صوره مقدمة عن هجرة النبي

[ الانفال: 72 ] أنها الموقف العملي الحركي
الذي يؤكد صدق الايمان
فضلا عَن وجوده
فما ان يستقر الايمان فِي القلب
حتي يعَبر عَن ذاته بحركة ايجابية تؤكده.
وما لَم يبتعد المؤمن عَن كُل ما يبعده عَن الله
ويتحرك نحو كُل ما يقربه مِنه
ففي ايمانه شَك
وفي عزيمته خور.
والهجرة لا تقبل الا خالصة لله عز وجل
وابتغاءَ وجهه الكريم
وهي عمل
وشأنها شَان أي عمل
لا يقبل الا إذا كَان خالصا وصوابا ؛ خالصا ما ابتغي بِه وجه الله
وصوابا ما وافق السنة.
قال عَليه الصلآة والسلام فِي الحديث الصحيحِ المتواتر:
( إنما الاعمال بالنيات
وإنما لكُل امرئ ما نوي
فمن كَانت هجرته الي الله ورسوله
فهجرته الي الله ورسوله
ومن كَانت هجرته الي دنيا يصيبها
او امرآة ينكحها
فهجرته الي ما هاجر اليه )
وللهجرة مفهوم واسع متجدد
أنها هجران الباطل
وانتماءَ الي الحق
أنها ابتعاد عَن المنكرات
وفعل للخيرات
أنها ترك المعاصي
وانهماك فِي الطاعات
ثم أنها انتقال مِن دار الكفر الي دار السلام.
أنها انتقال بَين كُل مكانين
يشبهان مكة والمدينة زمن الهجرة
ولعل المفهوم الاوسع للهجرة
ان تهجر ما نهي الله عنه
قال عَليه الصلآة والسلام فيما رواه البخاري
عن ابن عمر:
((… والمهاجر مِن هجر ما نهي الله عنه )

صوره مقدمة عن هجرة النبي

بل ان

( العبادة فِي الهرج الفتن كهجرة الي )

كَما ورد فِي الحديث القدسي.
وللهجرة جانب ايجابي
فالانسان شَديد التاثر بالبيئة الَّتِي يعيشها
لذلِك لا يستطيع ان يعبد ربه كَما امَره
وان يحقق الهدف الَّذِي رسم لَه
الا إذا كَان فِي مجتمع
يؤمن بما يؤمن ويسعي الي ما يسعي اليه
ولا ينكر أحد اثر البيئة فِي اصلاحِ الفرد أو افساده
لذلِك قال تعالى:

﴿ ياايها الَّذِين ءامنوا اتقوا الله وكونوا مَع الصادقين ﴾

[ التوبة: 119 ] وفي سورة الانفال اية تبين ان الهجرة مِن لوازم الايمان
قال تعالى:

﴿ ان الَّذِين ءامنوا وهاجروا وجاهدوا باموالهم وانفسهم فِي سبيل الله والذين ءاووا ونصروا اولئك بَعضهم اولياءَ بَعض والذين ءامنوا ولم يهاجروا ما لكُم مِن ولايتهم مِن شَيء حِتّى يهاجروا وان استنصروكم فِي الدين فعليكم النصر الا علي قوم بينكم وبينهم ميثاق والله بما تعملون بصير ﴾

[ الانفال: 72 ]

صوره مقدمة عن هجرة النبي
ثم يبين فِي الاية التالية: ان الَّذِين كفروا بَعضهم اولياءَ بَعض أي أنهم يتعاونون علي اطفاءَ نور الحق
واحباط مسعي المؤمنين فِي هداية الشاردين
ويتعاونون علي نشر الباطل
واشاعة الفاحشة
فيقول الله تعالى

﴿ والذين كفروا بَعضهم اولياءَ بَعض الا تفعلوه تكُن فتنة فِي الارض وفساد كبير ﴾

  • اجمل شي عن هجرة النبي
  • مقدمة بحث عن هجرة الرسول
النبي مقدمة هجرة 173 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...