معلومات هامة عن الشمس , معلومات قيمه لازم تعرفها عن الشمس

آخر تحديث ب18 يناير 2020 السبت 12:52 صباحا بواسطة ياسمين سمير

معلومات هامه عن الشمس

The Sun by the Atmospheric Imaging Assembly of NASA's Solar Dynamics Observatory  20200819.jpg


صورة photos

 

الشمس رمزها Sun symbol.svg و هي النجم المركزي للمجموعة الشمسية. و هي تقريبا كرويه و تحوي بلازما حارة متشابكه مع الحقل المغناطيسي.[12][13] يبلغ قطرها حوالي 1,392,684 كيلومتر،[5] و هو ما يعادل 109 اضعاف قطر الارض و كتلتها 2×1030 كيلوغرام و هو ما يعادل 330,000 ضعف من كتله الارض و تشكل نسبة ما يتراوح الى 99.86 من كتله كل المجموعة الشمسية.[14]




من الناحيه الكيميائيه يشكل الهيدروجين ثلاث ارباع مكونات الكتله الشمسية، اما البقيه فهي بمعظمها هيليوم مع وجود نسبة 1.69 تقريبا تعادل 5,628 من كتله الارض من العناصر الاثقل متضمنه الاكسجين و الكربون و النيون و الحديد و عناصر اخرى.[15]
تنتمي الشمس و فق التصنيف النجمي على اساس الطبقات الطيفيه الى الفئه G2V.ويعرف بانه قزم اصفر، لان الاشعه المرئيه تكون اكثر بالطيف الاصفر و الاخضر. و تبدو من على سطح الكره الارضيه ذات لون اصفر على الرغم من لونها الابيض بسبب النشر الاشعاعي للسماء للون الازرق..[16] على اي حال و فق التصنيف النجمي، يشير الرمز G2 الى درجه حراره السطح و التي تصل تقريبا الى 5778 كلفن، بينما يشير الرمز V الى ان الشمس هي نجم من النسق الرئيسي. و يعتبره علماء الفلك بانه نجم صغير و ضئيل نسبيا، و يعتقد ان الشمس ذات بريق اكثر من 85 من نجوم مجره درب التبانة، لتشكل اقزام حمراء معظم نجوم هذي المجرة.[17][18] يبلغ القدر المطلق للشمس 4.83، و كنجم اقرب الى الارض فان الشمس هي اكثر جرم لمعانا بسماء الارض مع قدر ظاهري −26.74.[19][20] تتمدد هاله الشمس بشكل مستمر الى الفضاء مشكلة ما يعرف بالرياح الشمسيه و هي عبارة عن جسيمات مشحونه تمتد حافه الغلاف الشمسي و التي تصل الى حوالي 100 و حده فلكية، و يمتلئ الوسط بين النجمي بالرياح الشمسية. يشكل الغلاف الشمسي اكبر بنيه متصلة بالمجموعة الشمسية.[21][22]




تتحرك الشمس بالسحابه البينجميه المحليه الواقعه بمنطقة الفقاعه المحليه ضمن الحافه الداخلية لذراع الجبار احد الاذرعه الحلزونيه لمجره درب التبانة. تحتل الشمس المركزه الرابعة من حيث الكتله ضمن الخمسين نجم الاقرب الى الارض نجوم تقع على مسافه 17 سنه ضوئيه من الارض)، بحين ان اقرب نجم من الارض بعد الشمس هو القنطور الاقرب الذي يقع على بعد 4.2 سنه ضوئية.[23]
يبعد مدار الشمس المجري عن مركز المجره على بعد تقريبي يتراوح ما بين 24,000–26,000 سنه ضوئية، تكمل الشمس مدارها المجري او السنه المجريه كما يخرج من القطب المجري الشمالي بحوالي 225–250 مليون سنة. بما ان المجره تتحرك بشكل متناسب مع اشعاع الخلفيه الكوني الميكرويفي بسرعه 550 كم/سا مما ينتج حركة للشمس بسرعه 370 كم/سا باتجاه كوكبه الاسد او كوكبه الباطية.[24]
تبلغ متوسط مسافه الشمس عن الارض حوالي 149.6 مليون كم وحده فلكيه واحدة)، و يعتقد ان هذي المسافه تتغير بتحرك الارض من الاوج الى الحضيض.[25] ينتقل الضوء عند هذي المسافه المتوسطة اثناء 8 دقيقه و 9 ثوان، تؤمن طاقة الاشعه الضوئيه الشمسيه المنتقله الى الارض الحياة عليها من اثناء تامين عملية التمثيل الضوئي,[26] اضافه الى تامين مناخ و طقس الارض، و ربما عرفت اثار الشمس على الارض بعصر ما قبل التاريخ، و اعتبرت الشمس و فق بعض الثقافات كاله. تطور الفهم العلمي للشمس بشكل بطيء، و حتى علماء القرن التاسع عشر كانت معارفهم حول التكوين المادي للشمس و مصدر طاقتها محدود، و لا تزال هذي المعارف تتطور مع وجود بعض الحالات الشاذه بسلوك الشمس الغير قادره على التفسير.


337 views