يوم الثلاثاء 3:03 صباحًا 18 فبراير 2020


معلومات عن عالم البحار المخيف , كل ما تريد معرفته عن عالم البحار المخيف😮

معلومات عن عالم البحار المخيف

صورة معلومات عن عالم البحار المخيف , كل ما تريد معرفته عن عالم البحار المخيف😮

صور

تغطى المياة الموزعة ما بين الانهار و البحار و المحيطات نحو ثلثى سطح الكرة الارضية ، و هذه النسبة الكبيرة تميز البحار بانه عالم كبير و ضخم و منفصل بحد ذاتة و هي مساحة و اسعة للدراسة و اكتشاف الحياة بداخله، و بفضل التقدم التكنولوجى و المعدات التقنية الجديدة اتاح للعلماء و مكنهم من اكتشاف الحياة البحرية و ما هية الكائنات البحرية التي تعيش بداخلة .
تختلف الظروف البيئية في اعماق المحيطات اختلافا كليا عن سطح البحر ، حيث تتناقص درجات الحرارة و تصبح شديدة البرودة عندما نصل الى الاعماق ، و يصير ضوء الشمس معدوما جدا جدا لا ينفذ الى قاع المحيطات لذلك فهو عالم مظلم تعيش مخلوقاتة في ظلام دامس.

صورة معلومات عن عالم البحار المخيف , كل ما تريد معرفته عن عالم البحار المخيف😮
ان اعداد المخلوقات البحرية التي تعيش في اعماق البحار و المحيطات مخلوقات كثيرة جدا جدا و متنوعة قدرها العلماء بان عددها يفوق المخلوقات التي تعيش فوق سطح الارض. قسم العلماء الكائنات البحرية الى ثلاث مجموعات تعيش في قاع البحار ، فهنالك الكائنات الحية المجهرية و اللافقاريات و الاسماك ، و بما انه لا يوجد نباتات في الاعماق بسبب انعدام الضوء ، تشكل الكائنات الحية المجهرية اكبر مجموعة من الكائنات الحية ، خصوصا البكتيريا و حيدة الخلية التي تصنع الغذاء الى الكثير من المخلوقات الاخرى= من العوالق المتساقطة من سطح المياة الى الاعماق .
اما اللافقاريات التي تعيش في اعماق البحار تتميز باحجام كبار و الوان داكنة تضاهى مثيلاتها التي تعيش في المياة الضحلة . حيث تنمو بعض نوعيات الاسفنج الى احجام شديدة الضخامة ذات لون ابيض و رمادى خالية من بقع الخضاب لانعدام الضوء، و تعد خاصية التفسفر الاحيائى اي قدرة الحيوان على ابتعاث الضوء من جسمة دون اصدار حرارة خاصية تتميز بها الكائنات كالروبيان التي تساعدة لاجتذاب البعض الاخر عند التزواج ، و سمكة الشص لها عضو مولد للضوء كقصبة الصيد للايقاع بالفريسة .


و عندما نتحدث عن اعماق البحار لا نتجاهل الضغط الهائل الذى يفوق مستواة ضعف الضغط عند سطح البحر، لهذا نجد الاحياء البحرية تكتسب خاصية الجلد الهلامي الذى يساعدها على مقاومة الضغط الهائل في اعماق البحار كالاخطبوط ذو الذؤابات ، بالاضافة الى هذا عيون الاسماك تكون=صغار و البعض الاخر اعمي و لها اسنان حادة و طويلة للامساك بالفريسة ، كسمكة الانقليس المزدرد حيث جسمها بالكاد يصير فما يمكنها من ابتلاع سمكة اكبر من حجمها، وان ندرة الاكل في القاع يجعل الكائنات البحرية تستعمل طعامها ببطء و معدلات هضم ابطا لتعيش ،نستطيع القول بان عالم قاع البحار قاع مظلم و مفترس كل كائن له طريقتة الخاصة في العيش في ذلك العالم.

  • عالم البحار المخيف
  • معلومات مرعبة عن البحار