محاضرة عن بر الوالدين

محاضرة عَن بر الوالدين

صوره محاضرة عن بر الوالدين

الخطبة الاولي

ان الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه ونشكره ونعوذ بالله مِن شَرور انفسنا ومن سيئات اعمالنا
من يهد الله فلا مضل لَه ومن يضلل فلا هادي له
واشهد ان لا اله الا الله وحده لا شَريك لَه ولا مثيل لَه ولا ضد ولا ند له
انزل علي قلب عبده وحبيبه محمد قرءانا عربيا مِن تمسك بهديه فاز فوزا عظيما
فلقد قال ربنا: ﴿وقضي ربك الا تعبدوا الا اياه وبالوالدين احسانا ﴾ [سورة الاسراء] واشهد ان سيدنا وحبيبنا وعظيمنا وقائدنا وقرة اعيننا محمدا عبد الله ورسوله وصفيه وحبيبه
بلغ الرسالة وادي الامانة ونصحِ الامة
فَهو القائل فِي حِديثه الشريف: «ان مِن ابر البر ان يبر الرجل اهل ود ابيه بَعد ان يولي»
فجزاك الله عنا يا سيدي يا رسول الله خيرا
جزاك الله عنا خير ما جزي نبيا مِن انبيائه
الصلآة والسلام عليك يا علم الهدي ويا بدر الدجي يا محمد.

صوره محاضرة عن بر الوالدين

اما بَعد عباد الله
فاني اوصيكم ونفسي بتقوي الله العلي العظيم فالتقوي هِي سبيل النجآة يوم الدين
هي الَّتِي تنفع يوم لا ينفع مال ولا بنون الا مِن اتي الله بقلب سليم
اخوة الايمان
لقد جاءَ الانبياءَ بالهدي والبينات ودعوا الي المكارم والمعالي واعمال الخير
فمن المكارم والمعالي الَّتِي جاءَ بها انبياءَ الله عز وجل بر الوالدين
يقول الله تعالى: ﴿وقضي ربك الا تعبدوا الا اياه وبالوالدين احسانا اما يبلغن عندك الكبر احدهما أو كلاهما فلا تقل لهما اف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما واخفض لهما جناحِ الذل مِن الرحمة وقل رب ارحمهما كَما ربياني صغيرا ﴾ [سورة الاسراء]

امر الله عباده امرا مقطوعا بِه بان لا يعبدوا الا اياه
وامر بالاحسان للوالدين
والاحسان هُو البر والاكرام
قال ابن عباس: «لا تنفض ثوبك فيصيبهما الغبار».

وقد نهي الله تعالي فِي هَذه الاية عَن قول ﴿اف﴾ للوالدين وهو صوت يدل علي التضجر
فالعبد مامور بان يستعمل معهما لين الخلق حِتّى لا يقول لهما إذا اضجره شَىء مِنهما كلمة «اف»
﴿ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما ﴾ أي ولا تنهاهما عَن شَىء احباه لا معصية لله فيه
وقل لهما قولا لينا لطيفا احسن ما تجد كَما يقتضيه حِسن الادب.

صوره محاضرة عن بر الوالدين

واسمعوا جيدا قول الله تعالى: ﴿واخفض لهما جناحِ الذل مِن الرحمة ﴾ أي الن لهما جانبك متذللا لهما مِن فرط رحمتك اياهما وعطفك عَليهما
كن لين الجانب متذللا لوالديك
وتذكر انك بالامس فِي صغرك كنت افقر خلق الله اليهما
من الَّذِي ازال عنك النجاسة فِي صغرك مِن الَّذِي سهر الليالي لاجل صحتك وان بر الامهات اعظم ثوابا مِن بر الاباءَ لعظيم فضل الام وما تحملته وقدمته لولدها فِي سبيل تربيته
رسول الله صلي الله عَليه وسلم لما ساله بَعض الصحابة: «من احق الناس بحسن صحابتي قال: امك
قال: ثُم مِن قال: امك
قال: ثُم مِن قال: امك
قال: ثُم مِن قال: ابوك».

حض الاسلام الولد علي طاعة والديه فيما لا معصية فيه
وجعل الله تعالي للمسلم الَّذِي يطيع والديه فيما لا معصية فيه اجرا عظيما فِي الاخرة
بل مِن الناس مِن اكرمهم الله باشياءَ فِي دنياهم قَبل ءاخرتهم بسَبب برهم لامهم كبلال الخواص رضي الله عنه الَّذِي كَان مِن الصالحين المشهورين قال: «كنت فِي تيه بني اسرائيل فوجدت رجلا يماشيني فالهمت أنه الخضر والخضر هُو نبي علي القول الراجحِ ولا زال حِيا الي الآن بقدرة الله تعالي قال بلال الخواص رضي الله عنه: فسالته عَن مالك بن انس فقال: هُو أمام الائمة
ثم سالته عَن الشافعي فقال: هُو مِن الاوتاد
ثم سالته عَن احمد بن حِنبل فقال: هُو صديق
ثم قال له: اسالك بحق الحق مِن أنت فقال: أنا الخضر
قال: فقلت لَه ما هِي الوسيلة الَّتِي رايتك بها قال: برك بامك»
اي الفضيلة الَّتِي جعلتك اهلا لرؤيتي هِي كونك بارا بامك.

اللهم ارزقنا حِسن الاقتداءَ بالانبياءَ والاولياءَ والصالحين

هَذا واستغفر الله العظيم لِي ولكم.

صوره محاضرة عن بر الوالدين

الخطبة الثانية:

ان الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه ونشكره ونعوذ بالله مِن شَرور انفسنا ومن سيئات اعمالنا
من يهد الله فلا مضل لَه ومن يضلل فلا هادي له
والصلآة والسلام علي سيدنا محمد ابن عبد الله وعلي ءاله وصحبه ومن والاه.

اما بَعد
عباد الله
فاني اوصيكم ونفسي بتقوي الله العلي العظيم القائل فِي محكم كتابه: ﴿ يا ايها الَّذِين امنوا قوا انفسكم واهليكم نارا وقودها الناس والحجارة عَليها ملائكة غلاظ شَداد لا يعصون الله ما امرهم ويفعلون ما يؤمرون ﴾.

﴿قوا انفسكم واهليكم﴾ أي علموا انفسكم واهليكم الخير
تعلموا وعلموا اهلكُم القدر الواجب مِن علم الدين
وبعد الحديث عَن بر الوالدين والتحذير مِن عقوق الوالدين نود ان نرشد الام والاب الي حِسن التربية ومن ذلِك ان ترسل ولدك الي مجالس العلم الشرعي
ولا بد لنا ان ننبهك ايها الاب ان لا تتسرع وتضع اولادك عِند اناس لا يتقون الله ولا يخافون الله ويعلمون الاولاد العقائد الفاسدة والعياذ بالله.

واعلموا ان الله امركم بامر عظيم
امركم بالصلآة والسلام علي نبيه الكريم فقال:﴿ ان الله وملائكته يصلون علي النبي يا ايها الَّذِين امنوا صلوا عَليه وسلموا تسليما ﴾
اللهم صل علي سيدنا محمد وعلي ءال سيدنا محمد كَما صليت علي سيدنا ابراهيم وعلي ءال سيدنا ابراهيم
وبارك علي سيدنا محمد وعلي ءال سيدنا محمد كَما باركت علي سيدنا ابراهيم وعلي ءال سيدنا ابراهيم انك حِميد مجيد
يقول الله تعالى: ﴿ يا ايها الناس اتقوا ربكم ان زلزلة الساعة شَىء عظيم يوم ترونها تذهل كُل مرضعة عما ارضعت وتضع كُل ذَات حِمل حِملها وتري الناس سكاري وما هُم بسكاري ولكن عذاب الله شَديد ﴾
اللهم أنا دعوناك فاستجب لنا دعاءنا فاغفر اللهم لنا ذنوبنا واسرافنا فِي امرنا
اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات الاحياءَ مِنهم والاموات
ربنا ءاتنا فِي الدنيا حِسنة وفي الاخرة حِسنة وقنا عذاب النار
اللهم اجعلنا هدآة مهتدين غَير ضالين ولا مضلين
اللهم استر عوراتنا وءامن روعاتنا واكفنا ما أهمنا وقنا شَر ما نتخوف
عباد الله ان الله يامر بالعدل والاحسان وايتاءَ ذي القربي وينهي عَن الفحشاءَ والمنكر والبغي
يعظكم لعلكُم تذكرون
اذكروا الله العظيم يذكركم
واشكروه يزدكم
واستغفروه يغفر لكم
واتقوه يجعل لكُم مِن امركم مخرجا
واقم الصلاة.

  • صور رضا الوالدين
  • صور عن بر الوالدين
  • موضوع عن بر الوالدين قصير
الوالدين بر محاضرة 283 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...