12:40 صباحًا الإثنين 20 مايو، 2019




ما هي قصة عقلة الاصبع

ما هي قصة عقلة الاصبع

صور ما هي قصة عقلة الاصبع

عقلة الاصبع
يحكي ان حطابا لم يعد يستطيع ان يطعم اطفالة السبعة لشدة فقرة و ضعف صحتة فعزم الابناء على ان يذهبوا الى الغابة و يجمعوا الحطب ليساعدوا اباهم المريض و امهم المسكينة من دون ان يعلما و وافقوا بعد تردد شديد على ان يرافقهم اصغر الاشقاء عقلة الاصبع .

 

 

و انطلق الصغار في اعماق الغابة بحثا عن الاغصان الجافة و اخذ عقلة الاصبع يلقى بكسرات الخبز اثناء سيرهم حتى لايضلوا الطريق اثناء عودتهم للمنزل و حينما اقبل الليل بدا الصغار في البكاء من الخوف فقال عقلة الاصبع لاتخافوا انا اعرف الطريق لكن العصافير كانت قد اكلت كسرات الخبز و ادرك عقلة الاصبع انهم ضلوا الطريق في الغابة و كان صوت الريح يثير الرعب في قلوبهم فجمع عقلة الاصبع اخوتة و طلب منهم ان يستريحوا و سوف يقوم على حراستهم لكنهم لم يلبثوا طويلا حتى سمعوا صوت ابويهم و هما يناديان عليهم و في الحال قاد عقلة الاصبع اخوتة ناحية الصوت

صور ما هي قصة عقلة الاصبع

ولما اجتمع شمل الاسرة قال الاب لقد حضر اليوم صديق ليا و اعطانى باقى ثمن قطعة ارض صغيرة بعتها منذ زمن طويل و لن نفترق بعد اليوم ابدا فرح الاولاد و هللوا لكن عقلة الاصبع قال بهدوء لابية المال سوف ينفذ يوما ما ياابي ربما بعد اسابيع او حتى اعوام نحن نريد ان نتعلم ياابي شيئا يفيدنا بحياتنا القرية التي نعيش بها فيها مدرسة و فيها صناع مهرة في الصباح نذهب الى المدرسة و بعد انتهاء الدراسة نتعلم حرفة مفيدة و من يدرى فقد يكون احدنا مدرسا او نجارا او ترزيا و بذلك نفيدك و نفيد انفسنا جينما نكبر و يتقدم بك العمر و نكون سندا لك و عونا و نساعد بعضنا البعض نحن اخوة و نحب بعضنا كثيرا و نعطف عل بعضنا و الحب يجمعنا و يربطنا انا و اخوتى و خاصة اختي الصغيرة احبها كثيرا انت و امي من زرع بقلوبنا الحب و الحنان و العطف و علمتنا ان نساعد بعضنا و نحب بعضنا و نطيع الله عزوجل و لانعصية ابدا و ربيتنا على الصدق .

 

فرح الاب كثيرا بكلام ابنة و قال من الغد سوف اصحبكم الى المدرسة و بعد المدرسة سوف اعرفكم على بعض اصدقائى اصحاب الحرف المختلفة و انت يابنى ماذا تريد ان تكون بالمستقبل قال عقلة الاصبع سوف اذهب الى المدرسة ياوالدى و ساحرص على تعلم دروسي جيدا و لانى اعرف الغابة جيدا فقد اصبح مرشدا سياحيا او مدرسا للجغرافيا و التاريخ و ضحكت اروي الصغيرة و اخذت تقفز الى احضان و الدها و انا يا بابا اريد ان اكون طبيبة ناجحة كى اعتنى بك انت و ما ما و اساعد الاطفال الصغار ضحك الوالد و انهمرت دموعة و ضم اطفالة الصغار بين ذراعية بحب و عطف و احس برغبة بالبكاء لانة راي كل هذا الحب من اطفالة و رغبتهم بمساعدتة و انتم ايها الصغار حينما تكبرون لاتنسوا فضل ابويكم عليكم و انهم ضحوا بكل غالى و ثمين و بصحتهم و عمرهم من اجل سعادتم و من اجل ان تكونوا اعضاء مهمين في المجتمع و دمتم بسعادة و خير و لكم اطيب محبتي

    قصة عقلة الإصبع كاملة

    ماهي عقله الاصبع

288 views

ما هي قصة عقلة الاصبع