4:53 صباحًا الأربعاء 24 أكتوبر، 2018

ما هي الديانات السماوية



ما هي الديانات السماويه

(الاسلام /النصرانيه /اليهوديه

لابد لكل انسان عاقل من مرجعيه يحتكم اليها لمعرفه صوابه و خطئه في حياته ,



في اقواله و افعاله و حربه وسلمه.

صوره ما هي الديانات السماوية
فاذا كانت هذه المرجعيه العليا باصولها النظريه صالحه خيرهكانت العوده اليها وازعا عن الشر والضلال والفساد وكان التمسك بها نوعا من التقوى والصلاح الفعلي .


اما اذا كانت في اصولها النظريه ,

فاسده مبنيه علي الشر والحقد والاذى كان الرجوع اليها ضربا من الفساد والشر الواجب والاذى المطلوب .

صوره ما هي الديانات السماوية
ان الشرائع السماويه الثلاث



اليهوديه والنصرانيه والاسلام تتفاوت فيما بينها بحسب طبيعه كل شريعه ثم بحسب ما الت اليه اليهوديه والنصرانيه بعد الاجتهادات التي ادخلها سدنه كل منهما على اصل الديانه .


وبذلك يتوضح لنا مفارقات السلوك لدى اتباعها
اولا:

الاسلام
فقد جاء مهيمنا علي ما سبقه من الشرائع ومتمما و ناسخا لها وقد حفظه الله من العبث باصوله وكان حجه علي الناس الى يوم القيامه واذا وقعت اجتهادات خاطئة فهي ترجع الى الخطا في فهم الاصول لدى بعض الفرق والاشخاص وقد اوضح لنا الاسلام كيفية واساليب التعامل مع الاخرين مع ابناء المله وابناء الملل الاخرى والامثله كثيرة في القران والسنه .



قال تعالى وقولوا للناس حسنا البقره 83 / ولا تجادلوا اهل الكتاب الا بالتي هي احسن العنكبوت 46 / من قتل نفسا بغير نفس او فساد في الارض فكانما قتل الناس جميعا ومن احياها فكانما احيى الناس جميعا المائده 32.
وهكذا ظل الاسلام منذ نزوله ضابطا نظريا وعمليا لحركة الحياة والاحياء علي مستوى المجتمع والدوله والفرد .

ثانيا:

النصرانيه:
ليس فيها تشريعات كثيرة في الاصل.

واكثر التشريعات التي فيها انما هي تشريعات التوراه اما الضوابط الاخلاقيه فيها فهي كثيرة والاوامر الحاضه على فعل البر والخير وحسن المعامله كثيرة اضافه الى التوجيهات الحاسمه التي تنها عن الشر والاذى والفساد والعدوان.
وهي ما تزال موجوده في الانجيل برغم الاجتهادات التي مارسها بعض الرهبان فادخلوا في اصول الدين ما ليس فيها واخرجوا منها بعضا من اهم ما فيها كالبشاره بمجيء الرسول محمد عليه الصلاة والسلام وقد ورد ذكرها في القران الكريم … ومبشرا برسول ياتي من بعدي اسمه احمد .

. الصف 6
والراجح تاريخيا ان كثير من هذه الاجتهادات انما هي من فعل اليهود تظاهروا باعتناق النصرانيه ووصلوا فيها الى مراتب عليا حتى لقب بعضهم بالقديس ومن اشهر هؤلاء القديس “بولس ” اليهودي المعروف وقصة اعتناقه النصرانيه و”ابتكاراته ” فيها كل ذلك معروف في تاريخ النصرانيه
والمهم ان الاصول الاخلاقيه ما تزال موجوده وهي كوابح جيده عن فعل الشر وحوافز جيده علي فعل الخير ومن ابرز ما جاء في الانجيل من هذه الاصول الاخلاقيه ما يلي


– اذا ضربك يهودي علي احد خديك فادر له خدك الاخر ايضا ولا ترد له الصفه في اي حال .


– احب اعداءك
– اعمل المعروف مع الذين يكرهونك
-بارك لاعينيك ,

وصل لمن يسيؤون اليك
(عن كتاب

فضح التلمود ص 74
وقد ورد في القران بعض من اخلاق النصارى وصفاتهم
– ذلك منهم قسيسين ورهبانا وانهم لا يستكبرون المائده 82
– وجعلنا في قلوب الذين اتبعوه رافه ورحمه الحديد 57
فاذا شذ نصراني عن الاصول الخلقيه المثبته في الانجيل عد مخطئا وطلبت منه التوبه
هذا مع ان النصرانيه علي المستوى الاجتماعي العام انحسرت عن حياة المجتمع والدوله وفقدت قدرتها علي الضبط في دول الغرب التي تزعم انها تتبع الديانه النصرانيه
ثالثا



اليهوديه


الكثير من اصولها محرف تحريف شديد فيها احكام و تشريعات ما تزال قائمة فيما يتعلق بتعامل اليهود مع بعضهم البعض كممارسات حياتهم اليومية اما مجال الاخلاق العامة في التعامل مع غير اليهود فالضلال اكثر من ان يحصي فالناس في نظر اليهود دواب مسخر لخدمتهم وقتل الناس واذاؤهم بشتى صور القتل من الامور المباحه ذلك بانهم قالوا ليس علينا في الاميين سبيل *ال عمران 75 .



والكذب والخديعه والغش من المندوبات لدى اليهود و التجرؤ علي ذات
الله والنيل من انبيائه الكرام كل ذلك مدون في الاصول النظريه المقرره لدى اليهود وهذا ما ابتدعوه لانفسهم من قوانين في التعامل مع غير اليهود ولنلق نظره علي بعض ما ورد في كتاب” فضح التلمود”
1 اليهودي الذي يقتل مسيحيا لا يقترف اثما بل يقدم الى الله اضحيه مقبوله ص 146)
2 كل من يسفك دم شخص تقي غير يهودي عمله مقبول عند الله
3 لا يحول اي عيد ولا اي مساله مهما كانا مقدسين دون ضرب عنق مسيحي ص 148)
4 صبوا جام غضبكم علي الشعوب التي لا تميزكم وعلي الممالك التي لا تتوسل باسمكم وصبوا عظيم سخطكم عليها ودعوا حنقكم الغاضب يستولي عليها اضطهدوا بغضب وحطموها من تحت سماوات الرب
وهذه مقتطفات من كتاب “مختصر معركه الوجود بين القران والتلمود ص 12”
زعموا ان اسرائيل سال الهه ,



لماذا خلقت خلقا غير شعبك المختار


فقال له



لتركبوا ظهورهم وتمتصوا دمائهم وتحرقوا اخضرهم وتلوثوا ظاهرهم وتهدموا عامر هم سفر المكابيين الثاني ص15 34)
وجاء في الصفحة 12 من الكتاب نفسه
– ان تعاليم الحاخاميين لا يمكن نقضها ولا تغيرها ولو بامر الله
– للحاخاميين السياده علي الله وعليه اجراء ما يرغبون ص 47 من الكنز المرصود في قواعد التلمود ترجمة عن الفرنسية الدكتور يوسف حنا نصر الله
وبناء علي ما تقدم لايعد انحراف اليهودي عن عقيدته انحرافا خلقيا بالمعنى اليهودي لان الاصول نفسها محرفه وايه جريمة يمارسها اليهودي فهي مقرره في ديانتهم والطريف انه اذا صلح اليهودي بمعنى الصلاح الانساني العام فيصبح منحرف عن احكام ديانته وعليه الرجوع والتوبه
وبذلك لاعجب من صنيعهم وافعالهم ويبدو جليا ان هذا النوع من التفكير انما هو انحراف عن اصل الفطره التي فطر الله عباده عليها وعن السنن التي تحكم حتى البهائم لذا قال عنهم عز وجل انهم كالانعام بل هم اضل سبيلا *الفرقان 44

 

  • اجمل صور لجميع الديانات
  • ما معنى الديانات السماوية و الوثنية
  • ماهي الديانات السماوية

159 views

ما هي الديانات السماوية