8:00 مساءً الإثنين 22 أبريل، 2019




ما الكلفة التي قد يتسبب فيها الضيف الثقيل

ما الكلفة التي قد يتسبب فيها الضيف الثقيل

بالصور ما الكلفة التي قد يتسبب فيها الضيف الثقيل 20160712 1536

عدم محبة المضيف لزيارتة مرة اخرى و الطعام و الغطاء
لا تكن ضيفا ثقيلا يكرة الناس لقاءك لاتكن عبئا عليهم لاتحملهم عناءك ليس من ذنب اناس ان يكونوا اقرباءك فتحل الصبح ضيفا و اصلا فيهم مساءك انت لا تدرى الى كم تزعج الخل ازاءك قد تراة مستمدا لك من قوم عشاءك قد تراة مستعيرا لك من جار غطاءك ان تزر فليك غبا ثم لا تكثر بقاءك رب من يلقاك رحبا كسر الزير و راءك قد مضي عصر قديم و جديد العصر جاءك فاترك الناس نزيلا و اجعل الاجر كراءك

زيارة المسلم لاخية المسلم من الواجبات التي يجب ان يحرص عليها،

 

خاصة في مناسبات الفرح و الحزن،

 

و في ذلك يقول النبى صلى الله عليه و سلم: مثل المؤمنين في توادهم و تراحمهم و تعاطفهم مثل الجسد؛

 

اذا اشتكي منه عضو تداعي له سائر الجسد بالحمي و السهر [متفق عليه].

 

و لكل مناسبة من مناسبات الزيارة اداب تخصها،

 

و يحرص عليها المسلم .

 


فقد حرص الاسلام على تربية المسلمين تربية شرعية ،

 

 

و فق الكتابين الوحيين ،

 

 

القران الكريم ،

 

 

و ما صح من سنة النبى صلى الله عليه و سلم ،

 

 

و من جملة ذلك ان يتادب المسلم و المسلمة بالاداب الشرعية ،

 

 

و يلتزم بالحقوق المرعية ،

 

 

يعرف و اجباتة نحو الاخرين ،

 

 

و حقوقة عليهم ،

 

 

فيؤدى الذى عليه ،

 

 

و ياخذ الذى له ،

 

 

و من هذه الاداب العظيمة الكثيرة اداب الزيارة ،

 

 

التي اضحت ميتة عند كثير من الناس ،

 

 

و اننى هنا اذكر كل مسلم و مسلمة بهذه الاداب لعل الله ان ينفعنا بها كلا ،

 

 

و يجعلها ذخرا لنا عندة انه خير مسؤول ،

 

 

و اكرم ما مول .

 

بالصور ما الكلفة التي قد يتسبب فيها الضيف الثقيل 20160712 1537
ومن هذه الاداب ما يلى

1 استحضار النية الصالحة
النية يترتب عليها قبول العمل و ردة ،

 

 

انظر لحديث عمر رضى الله عنهما الذى رفعة الى النبى صلى الله عليه و سلم الذى قال ” انما الاعمال بالنيات و انما لكل امرئ ما نوي .

 

 

.

 

.

 

الحديث ” [ متفق عليه ] .

 


فالرجل ربما يصلى و هو في صلاتة انقطعت نيتة لسبب من الاسباب فهنا صلاتة باطلة
المقصود من هذا ان النية يقوم عليها قبول العمل و ردة ،

 

 

و كم من اثنين يعملان عملا واحدا و بينها من الفرق كما بين السماء و الارض فهذا ربما يتصدق و يكون مخلصا لله و الاخر يقصد مراءاة الناس ،

 

 

فالاول عملة مقبول ،

 

 

و الاخر عملة مردود .

 


فعلى الزائر ان يقصد بزيارتة و جة الله تعالى اذا زار ارحامة ،

 

 

او صديقة ،

 

 

او جارة ،

 

 

او اي شخص ،

 

 

فعليه ان ينوى بذلك صلة الرحم ،

 

 

و ينوى بزيارتة الاخوة في الله ،

 

 

و المحبة في الله تعالى فقط ،

 

 

استجابة لامر الله ،

 

 

و رجاء موعودة و ثوابة .

 


وليحذر الرياء و السمعة ،

 

 

فلا يقصد بزيارتة ان يقال ان فلان يصل رحمة ،

 

 

او يصل اخوانة و يزورهم ،

 

 

سباقا للخير ،

 

 

متواصلا مع الناس ،

 

 

فليحذر من ذلك حتى لا يخسر عملة ،

 

 

فالعمل المتقبل لابد فيه من توفر شرطين
الاول ان يكون خالصا لله ،

 

 

و يقصد به و جهة .

 


والثاني ان يكون موافقا لسنة رسول الله صلى الله عليه و سلم ،

 

 

و الدليل على ذلك ،

 

 

عن ابي هريرة رضى الله عنه ،

 

 

عن النبى صلى الله عليه و سلم قال ” ان رجلا زار اخا له في قرية اخرى ،

 

 

فارصد الله على مدرجتة ملكا ،

 

 

فلما اتي عليه قال اين تريد

 

 

قال اريد اخا لى في هذه القرية ،

 

 

قال هل لك عليه من نعمة تربها

 

 

قال لا ،

 

 

غير اني احبة في الله ،

 

 

قال فانى رسول الله اليك ،

 

 

ان الله قد احبك كما احببتة فيه ” [ رواة مسلم ] .

 


بالصور ما الكلفة التي قد يتسبب فيها الضيف الثقيل 20160712 1538
2 عدم الاكثار من الزيارة
عن عبدالله بن عمرو رضى الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ” زر غبا ،

 

 

تزدد حبا ” [ رواة الطبرانى و صححة الالبانى ] .

 


يعني زر احيانا و اقطع احيانا اخرى ،

 

 

لان من الناس من هو اذية ،

 

 

تراة يجلس عند المزور من بعد العصر حتى ساعة النوم ،

 

 

ياكل من بقايا الغداء ،

 

 

و ربما اخذ قسطا من الراحة بعد الطعام في بيوت الناس ،

 

 

ثم بعد المغرب يجلس للقهوة و الشاى ،

 

 

و ينتظر حتى وقت طعام العشاء ثم يذهب لزيارة شخص اخر ،

 

 

و كانة في فندق و بوفية مفتوح ،

 

 

الناس يستحيون منه ،

 

 

و هو لا يستحيى منهم ،

 

 

و قد تجاوز الحد في الجفاء و قلة الحياء ،

 

 

فما هكذا تكون الزيارة ،

 

 

ثم تراة من الغد ياتى ايضا للزيارة نفس البيت ،

 

 

و ربما اليوم الثالث و الرابع و هكذا ،

 

 

و السنة لم تات بذلك ،

 

 

بل زر الناس يما في الاسبوع ،

 

 

او الاسبوعين ،

 

 

حتى اذا اتيت بعد هذه المدة كان لك قبولا عندهم ،

 

 

و لا تطيل المكوث ،

 

 

اجلس نصف ساعة او ما قاربها ثم انصرف غير ناظر الى طعام او مبيت ،

 

 

فبيتك سيؤويك ،

 

 

وان لم يكن لك بيت ،

 

 

فالفنادق في كل مكان .

 

3 الابتعاد عن الاوقات المنهى عنها في الزيارة
ويظهر ذلك جليا في قوله تعالى يا ايها الذين امنوا ليستاذنكم الذين ملكت ايمانكم و الذين لم يبلغوا الحلم منكم ثلاث مرات من قبل صلاة الفجر و حين تضعون ثيابكم من الظهيرة و من بعد صلاة العشاء ثلاث عورات لكم ليس عليكم و لا عليهم جناح بعدهن طوافون عليكم بعضكم على بعض كذلك يبين الله لكم الايات و الله عليم حكيم [ النور 58 ] .

 


قال ابن كثير رحمة الله ” هذه الايات الكريمة اشتملت على استئذان الاقارب بعضهم على بعض.

 

و ما تقدم في اول السورة فهو استئذان الاجانب بعضهم على بعض.

 

فامر الله تعالى المؤمنين ان يستاذنهم خدمهم مما ملكت ايمانهم و اطفالهم الذين لم يبلغوا الحلم منهم في ثلاثة احوال: الاول من قبل صلاة الغداة؛

 

لان الناس اذ ذاك يكونون نياما في فرشهم و حين تضعون ثيابكم من الظهيرة اي: في وقت القيلولة؛

 

لان الانسان قد يضع ثيابة في تلك الحال مع اهله،

 

و من بعد صلاة العشاء لانة وقت النوم،

 

فيؤمر الخدم و الاطفال الا يهجموا على اهل البيت في هذه الاحوال،

 

لما يخشي من ان يكون الرجل على اهله،

 

و نحو ذلك من الاعمال .

 


عن عائشة – رضى الله عنها – قالت لقل يوم كان ياتي على النبي – صلى الله عليه و سلم – الا ياتي فيه بيت ابي بكر احد طرفي النهار ،

 

 

فلما اذن له في الخروج الى المدينة لم يرعنا الا و قد اتانا ظهرا ،

 

 

فخبر به ابو بكر فقال ما جاءنا النبي – صلى الله عليه و سلم – في هذه الساعة ،

 

 

الا لامر حدث ،

 

 

فلما دخل عليه قال لابي بكر « اخرج من عندك » .

 

 

قال يا رسول الله انما هما ابنتاي .

 

 

يعني عائشة و اسماء .

 

 

قال ” اشعرت انه قد اذن لي في الخروج ” .

 

 

قال الصحبة يا رسول الله .

 

 

قال ” الصحبة ” .

 

 

قال يا رسول الله ان عندي ناقتين اعددتهما للخروج ،

 

 

فخذ احداهما .

 

 

قال ” قد اخذتها بالثمن ” [ رواة البخارى ] .

 


الشاهد من الحديث هو قدوم النبى صلى الله عليه و سلم في وقت ليس بوقت زيارة ،

 

 

و هو وقت القيلولة ،

 

 

و تعجب ابي بكر من زيارة النبى في هذه الساعة دلالة ان هذا الوقت ليس بوقت زيارة عندهم .

 


بالصور ما الكلفة التي قد يتسبب فيها الضيف الثقيل 20160712 1539
4 الزيارة النافعة
من الناس من ياخذ اوقات الزيارة للضحك و العبث و القيل و القال و ما لا فائدة منه ،

 

 

بل ربما يحصل في المجلس سب و شتم و غيبة و نميمة ،

 

 

و هذه من كبائر الذنوب ،

 

 

و قلما ينفك ذلك عن المجالس اليوم ،

 

 

الا من رحم الله ،

 

 

هناك من الناس من اذا اشهى السوالف و الدردشة ،

 

 

قام بزيارة الناس في اي وقت ،

 

 

حتى في اوقات قيلولتهم ،

 

 

و في اوقات راحتهم ،

 

 

و في اوقات طعامهم ،

 

 

و في اوقات جلساتهم الخاصة ،

 

 

و يهذرى بالكلام ،

 

 

و يضرب به يمنة و يسرة ،

 

 

و لا يلقى له بال ،

 

 

احرام ام غير ذلك ،

 

 

فهذا زيارتة لا خير فيها ،

 

 

قال صلى الله عليه و سلم ” ان العبد ليتكلم بالكلمة ما يتبين فيها ،

 

 

يزل بها في النار ابعد ما بين المشرق و المغرب ” [ رواة البخارى و مسلم عن ابي هريرة ] .

 


وقال عليه الصلاة و السلام ” ان العبد ليتكلم بالكلمة من رضوان الله لا يلقي لها بالا يرفعة الله بها درجات ،

 

 

وان العبد ليتكلم بالكلمة من سخط الله لا يلقي لها بالا يهوي بها في جهنم ” [ رواة البخارى عن ابي هريرة ] .

 


فنقول على الانسان اذا زار احدا ان يسعي جاهدا للاستفادة من هذا الوقت ،

 

 

لانة سوف يسال عنه يوم القيامة ،

 

 

ان خيرا فخير ،

 

 

وان شرا فشر ،

 

 

فهناك من الناس من يتكلم بكلام لا فائدة منه ابدا ،

 

 

بل ربما كان ضررا ،

 

 

و بعضهم من بداية زيارتة الى نهايتها و هو يدير الضحك و النكات التي ربما يعتريها بعض الكذب ،

 

 

حتى يقول بعض الناس ان المجلس لا يصلح حتى يحضرة فلان ،

 

 

و هم يعينونة على معصية الله ،

 

 

و الشيطان يؤزهم ازا على المعصية من حيث لا يشعرون ،

 

 

فاقول لمن هذا حالة ،

 

 

تامل هذا الحديث في تحريم الكذب و لو كان الانسان ما زحا
عن ابي هريرة رضى الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ” ان العبد ليقول الكلمة لا يقولها الا ليضحك بها الناس ،

 

 

يهوى بها ابعد مما بين السماء و الارض ،

 

 

و انه ليزل عن لسانة اشد مما يزل من قدمة ” [ رواة البيهقى و الخرائطى و غيرهما ] .

 


وعن بهز بن حكيم ،

 

 

عن ابيه،

 

عن جده،

 

قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ” و يل للذى يحدث فيكذب ليضحك به القوم ،

 

 

و يل له ،

 

 

و يل له ” .

 


وفى لفظ اخر يقول ” و يل للذى يحدث الناس كاذبا ليضحكهم،

 

و يل له و يل له ” .

 


فاحرص ايها الزائر الكريم ،

 

 

على ان تفيد و تستفيد ،

 

 

تامر بالمعروف ،

 

 

و تنهي عن المنكر ،

 

 

و لا باس بالزيارة الطيبة التي لا يعتريها مثل تلكم الامور المحرمة .

 


وهناك ما هو مثل الكلام او اشد منه مثل لعب البلوت ،

 

 

و مشاهدة الفضائيات ،

 

 

و شرب الدخان ،

 

 

و شرب الشيشة و غير ذلك من المنكرات اثناء الزيارة .

 

5 مراعاة اوقات طلبة العلم
على الانسان ان يتحين الاوقات المناسبة للزيارة ،

 

 

و يكون ذلك بعد الاتصال و اخذ موعد للزيارة ،

 

 

مثل ما بين المغرب و العشاء ،

 

 

لانة وقت قصير ربما فرغة كثير من الناس للزيارة و الاستقبال و على الشخص ان يراعى اوقات طلبة العلم لان طلبة العلم و قتهم او اغلب و قتهم مشغول بالقراءة و تحرير المسائل و كتابة الفوائد او مراجعة القران الكريم و مدارستة ،

 

 

و تجهيز و القاء الدروس العلمية و المحاضرات ،

 

 

و هناك اوقاتا تصرف لصالح الاسرة ،

 

 

و بعض الناس ياتى في اوقات محرجة للزائر ،

 

 

و ليس من اللائق ان تزور الناس لاسيما في هذه الازمنة الا بعد الاستئذان عن طريق الاتصال الهاتفى ،

 

 

فان اذن لك و الا فارجع ،

 

 

و لا تحمل في قلبك غيظا على اخيك فلا تدرى ما عذرة .

 

5 ان يغض بصرة عن محارم البيت
من الاشخاص من اذا زار الناس في بيوتهم ،

 

 

اطلق العنان لبصرة يتامل هذه و هذه ،

 

 

و ربما خ شي صاحب المنزل من العين او الحسد .

 


وربما اطلق البصر الى داخل المنزل و يتامل الداخل و الخارج ،

 

 

بل ربما و قع بصرة على محارم البيت ،

 

 

و هنا قد يقع النزاع و المشاكل بسبب ذلك ،

 

 

اذ قد يصف ما راي و ينقلة لغيرة فتقع بذلك مفاسد لا تخفي على العاقل ،

 

 

اذا قد تستغل هذه النظرات في استغلال اهل البيت .

 


قال ابن عباس في قوله يعلم خائنة الاعين و ما تخفى الصدور و هو الرجل يدخل على اهل البيت بيتهم،

 

و فيهم المراة الحسناء،

 

او تمر به و بهم المراة الحسناء،

 

فاذا غفلوا لحظ اليها،

 

فاذا فطنوا غض،

 

فاذا غفلوا لحظ،

 

فاذا فطنوا غض [ بصرة عنها ] ،

 

 

و قد اطلع الله من قلبة انه و د ان لو اطلع على فرجها [ رواة ابن ابي حاتم ] .

 

6 ان يجلس الضيف حيث ياذن له صاحب البيت
على الزائر ان يجلس حيث اذن له صاحب البيت ،

 

 

و لا يرفض ذلك ،

 

 

فصاحب البيت ادري ببيته و عوراتة ،

 

 

فربما جلس الرجل في مجلس يكون عرضة لمشاهدة اهل البيت و محارمة ،

 

 

فربما راي شيئا يكرة صاحب البيت النظر الية .

 


ور بما يغضب بعض الناس اذا وضع في مكان ليس صدرا للمجلس ،

 

 

و ليس لهذا الغضب مبررا .

 


وليعلم الزائر انه متى استاثر بالحديث و صرف نظر الناس الية فهو صدر المجلس .

 

7 ان لا يطلق لنفسة العنان في اثاث البيت
لا شك ان كل انسان يسعي ليكون بيته من اجمل البيوت و احسنها ،

 

 

وان كان ذلك ليس من الزهد ،

 

 

لكن الناس اليوم يسعون لذلك ،

 

 

و لو كلفهم علق القرب ،

 

 

بل لو ادي ذلك الى ان يستدين ،

 

 

و لا شك ان ذلك خطا ،

 

 

و الصواب ان الانسان يصرف بقدر ما اتاة الله عز و جل ،

 

 

اما ان يتحمل الاعباء و الديون ليظهر بمظهر ليس بمظهرة ،

 

 

فهذا لا ينبغى .

 


المقصود ان هناك من الزوار من يطلق بصرة في اثاث المنزل ،

 

 

و يسال بكم هذه ،

 

 

و هذه ،

 

 

حتى يحرج صاحب المنزل .

 


ويسال من اين اشتريت هذه ،

 

 

و بكم ،

 

 

و هل يوجد افضل منها ،

 

 

و لماذا لم تاخذ احسن منها ،

 

 

و هكذا يظل يسال و يستفسر ،

 

 

و هذا لا يليق ،

 

 

و ليس من اداب الزيارة .

 

8 ان لا يرفع صوتة
على الزائر ان يكون متادبا بادب الزيارة ،

 

 

فاذا زار الناس في بيوتهم فليخفض صوتة و لا يرفعة ،

 

 

لان من الناس من يسمع صوتة من خارج المنزل ،

 

 

و هذا ليس من الادب و الاحترام ،

 

 

بل عليه ان يخفض صوتة و يكظمة .

 

9 ان لا يتجسس او يتسمع على اهل البيت
لقد ذكر لنا ان هناك من الناس من اذا قام صاحب المنزل لجلب القهوة و الشاى او غير ذلك ،

 

 

بدا ينظر من ثقوب الابواب الى اهل البيت و حرماتة ،

 

 

و لا ريب ان ذلك من الامور المحرمة ،

 

 

و الله عز و جل حرم التجسس ،

 

 

فقال سبحانة ” و لا تجسسوا ” ،

 

 

و قال صلى الله عليه و سلم ” و لا تجسسوا ” .

 


وقد جاء التوجية النبوى الكريم بفقا عين من كان هذا حالة ،

 

 

و لا دية له و لا قصاص .

 


بل عينة هدر .

 

10 ان لا يترك اولادة يعبثون في بيوت الناس
حبذا لو اقتصر الزوار في مثل هذه الايام على الرجل و المراة و الكبار المميزين ،

 

 

لان من الناس كما قلت سابقا ،

 

 

قد كلفة بيته مئات الالاف بل ربما تجاوز المليون ريال ،

 

 

فياتى الرجل او المراة باطفالهما للزيارة ،

 

 

و لاسيما اذا لم يكن هناك توجية و ارشاد للابناء قبل الزيارة ،

 

 

فربما دمروا و كسروا و لعبوا و عبثوا في بيوت الناس ،

 

 

و يكسرون و يحطمون ،

 

 

فلا ينصرف من زيارتة الا و حال اهل البيت يتنفسون الصعداء ،

 

 

و يقولون لعلها الزيارة الاولي و الاخيرة .

 


فحافظ ايها الزائر و ايتها الزائرة على اطفالكم ،

 

 

و امنعوهم من العبث و اللعب ،

 

 

و اقلوا من الزيارة و اوقاتها .

 


ومن علم من ابنائة العبث و اللعب فعليه ان يتركهم مع من هو اكبر منهم من العقلاء من اخوانهم ،

 

 

حتى يسلموا من عتاب الاخرين ،

 

 

و الا يستثقلوا زيارتة .

 

11 ان لا يؤم اهل البيت في بيتهم
فى هذا الامر و رد حديث عند الامام احمد و الترمذى و ابو داود ،

 

 

عن ابي عطية قال كان ما لك بن الحويرث ياتينا في مصلانا يتحدث ،

 

 

فحضرت الصلاة يوما فقلنا له تقدم

 

 

فقال ليتقدم بعضكم ،

 

 

حتى احدثكم لم لا اتقدم ،

 

 

سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول ” من زار قوما فلا يؤمهم ،

 

 

و ليؤمهم رجل منهم ” [ صححة الالبانى ،

 

 

و قال الترمذى هذا حديث حسن صحيح ،

 

 

و العمل على هذا عند اكثر اهل العلم من اصحاب النبى صلى الله عليه و سلم و غيرهم ،

 

 

قالوا صاحب المنزل احق بالامامة من الزائر .

 


وقال بعض اهل العلم اذا اذن له فلا باس ان يصلى به ،

 

 

و قال اسحاق بحديث ما لك بن الحويرث و شدد في ان لا يصلى احد بصاحب المنزل وان اذن له صاحب المنزل.

 

قال و كذلك في المسجد لا يصلى بهم في المسجد اذا زارهم يقول ليصل بهم رجل منهم ] .

 


قال احمد بن حنبل و قول النبى صلى الله عليه و سلم ” و لا يؤم الرجل في سلطانة ،

 

 

و لا يجلس على تكرمتة في بيته الا باذنة ” فاذا اذن فارجوان الاذن في الكل و لم ير به باسا اذا اذن له ان يصلى به .

 


وقال النووى رحمة الله في شرحة على مسلم 2/ 477 ” ان صاحب البيت و المجلس و امام المسجد احق من غيرة ،

 

 

وان كان ذلك الغير افقة و اقرا و اورع و افضل منه ،

 

 

و صاحب المكان احق فان شاء تقدم ،

 

 

وان شاء قدم من يريدة ،

 

 

وان كان ذلك الذى يقدمة مفضولا بالنسبة الى باقى الحاضرين ؛

 

 

لانة سلطانة فيتصرف فيه كيف شاء ” .

 

12 الزيارة الثقيلة
هذه النقطة محورية في موضوعنا هذا ،

 

 

لان من الناس من ياتى لزيارة قريبة لاسيما في الاجازات و المناسبات ،

 

 

فياتى باسرتة كاملة ،

 

 

بالبيت و ما حمل ،

 

 

ثم يثقل كاهل الرجل و زوجتة و اولادة ،

 

 

اذ الاطفال مظنة اللعب و التخريب و العبث ،

 

 

خصوصا اذا كان البيت جديدا و جميلا و لا يسع اكثر من اهل البيت ،

 

 

فياتى هذا باسرتة و يفحشهم و يضيق عليهم ،

 

 

حتى و كانة هو صاحب البيت ،

 

 

فيطلب و يامر و ينهي ،

 

 

و صاحب المنزل كانة ضيف في بيته ،

 

 

لا يتكلم و لا يرد على الخطا ،

 

 

استحياء من ضيفة ،

 

 

و لا شك ان هذا الضيف ثقيل الدم ،

 

 

قليل الادب ،

 

 

عديم المروءة ،

 

 

لقد و جد من الناس من ياتى باسرتة فوق اسرة قريبة حتى تشتعل البغضاء ،

 

 

و يحتدم الصراع ،

 

 

و تحدث المصادمات و المشاجرات بين الاطفال ،

 

 

ثم يقع فيها الكبار .

 


يا اخي الزائر الحبيب اذا اتيت لزيارة قريبك ،

 

 

فاول ما تبدا به حال و صولك و اسرتك بالسلامة للمنطقة التي تريدها ،

 

 

بادر بالبحث عن فندق او شقة مفروشة ،

 

 

حتى لا تؤذى ،

 

 

و لا تؤذي ،

 

 

و بعد ان تستريح في شقتك ،

 

 

اتصل بقريبك و ابلغة انك و صلت ،

 

 

ثم قم بزيارتة ،

 

 

و اني على يقين انك ان فعلت ذلك ،

 

 

فسوف تكبر في عين قريبك هذا ،

 

 

و لسوف يمتدح صنيعك هذا في كل مجلس يجلسة .

 


لان النفوس ضاقت ذرعا بالناس ،

 

 

فلم يعد الشخص يتحمل ابناءة ،

 

 

فكيف سيتحمل عبء اسرتين او اكثر .

 


لقد و جدنا من القصص ما يؤلم حقيقة في موضوع الزيارة ،

 

 

التي يقوم بها بعض الاقارب لبعضهم ،

 

 

ياتون اليهم للزيارة فيبقون شهرا او اقل او اكثر ،

 

 

ياكلون و يشربون و ينامون ،

 

 

و ربما كان صاحب المنزل لا يملك ما يكفية و اسرتة ،

 

 

فكيف سيتحمل نفقات اسرتين ،

 

 

لاسيما و نحن في غلاء للمعيشة .

 


من الزوار من يستخدم خصوصيات اهل المنزل ،

 

 

كالمناشف ،

 

 

و فرش الاسنان ،

 

 

و حفائظ الاطفال و حليبهم ،

 

 

و ادويتهم ،

 

 

بل بلغ ببعضهم انه يطبخ في بيت الناس و ياكل هو و اولادة ،

 

 

و لا يدعو صاحب البيت و اهلة .

 


ومع ذلك كله ،

 

 

يا ليتة يقدم شيئا من المال كمساعدة ،

 

 

او يشترى شيئا من السوق اذا عرف ان صاحب البيت لن يقبل المال منه ،

 

 

يا ليتة مع ذلك يذهب و يشترى بعض ما يحتاجة البيت من مؤونة و ارزاق ،

 

 

و كل ما يحتاجة هو و افراد اسرتة من الخصوصيات ،

 

 

بل من الناس على النقيض من ذلك كله .

 


ولا يكلف نفسة يوما و يات بطعام من الخارج ،

 

 

بل تري صاحبة المنزل و ربة البيت في تعب متواصل ،

 

 

و قلق و هم و نصب ،

 

 

و لا يخرج اولئك حتى يذهب اهل البيت الى المستشفي او لاحد القراء من جراء ما اصابهم من و هن و ضعف و جوع و عدم راحة و قلة نوم .

 


فهذه هي الزيارة الثقيلة .

 

13 مناصحة اهل البيت عند وجود المنكر
بعض البيوت لا تخلو من منكرات و امور غير صحيحة ،

 

 

مثل الصور المعلقة على الجدران ،

 

 

او بعض التماثيل و الحيوانات المحنطة ،

 

 

و معلوم ان النصوص و ردت بتحريم الصور و التماثيل ،

 

 

وان البيت الذى فيه مثل هذه المخالفات لا تدخلة الملائكة ،

 

 

بل تسكنة الشياطين و تعيث فيه الفساد .

 


وعليه مناصحة من لا يصلى او من يعق و الدية او يسمع الاغاني ،

 

 

و لا يخشي في ذلك لومة لائم ،

 

 

و يقصد بهذه النصائح و جة الله تعالى ،

 

 

لا يقصد رياء و لا سمعة ،

 

 

حتى يتقبل منه ما يقول ،

 

 

و عليه مراعاة الاسلوب الحسن ،

 

 

و الدعوة باللين ،

 

 

و الحكمة و الموعظة الحسنة .

 

14 الا ينصرف الا بعد استئذان اهل البيت
كما دخل البيت باستئذان ،

 

 

فانة لا يخرج بعد الزيارة الا باستئذان ،

 

 

لانة ربما و قع على محارم البيت ،

 

 

و نظر الى ما لا يجوز له النظر الية ،

 

 

قال صلى الله عليه و سلم ” اذا زار احدكم اخاة فجلس عندة ،

 

 

فلا يقومن حتى يستاذنة ” [ اخرجة الديلمى من حديث عبدالله بن عمر رضى الله عنهما ،

 

 

و صححة الالبانى في صحيح الجامع برقم 583 ] .

 


قال العلامة المحدث الشيخ / الالبانى رحمة الله تعالى ” و في الحديث تنبية على ادب رفيع و هوان الزائر لا ينبغى ان يقوم الا بعد ان يستاذن المزور ،

 

 

و قد اخل بهذا التوجية النبوى الكريم كثير من الناس في بعض البلاد العربية ،

 

 

فتجدهم يخرجون من المجلس دون استئذان ،

 

 

و ليس هذا فقط ،

 

 

بل و بدون سلام ايضا

 

 

و هذه مخالفة اخرى لادب اسلامي اخر ،

 

 

افادة الحديث الاتى ” اذا انتهي احدكم الى المجلس فليسلم ،

 

 

فاذا اراد ان يقوم فيسلم ،

 

 

فليست الاولي باحق من الاخرة ” [ السلسلة الصحيحة 1/ 181 ] .

 

15 شكر اهل البيت على استضافتهم له
لا شك ان زيارة الناس في الله تعالى من الاداب التي دعا الى الشرع الحكيم ،

 

 

لاسيما زيارة الارحام و الاقارب ،

 

 

و لا شك ايضا ان قبول الناس لزيارتك و ترحيبهم بالزائر من المعروف بين الناس ،

 

 

و من الفضل و المروءة ،

 

 

و حسن الاخلاق ،

 

 

و من الاحسان الى الزائر ،

 

 

و كما ان في رفضة و عدم قبول زيارتة ضيق له ،

 

 

و كسر لخاطرة ،

 

 

فان في قبول زيارتة و الترحيب به بشر له و بشاشة و محبة لصاحب البيت ،

 

 

و هذا من الاحسان ،

 

 

و هل جزاء الاحسان الا الاحسان .

 


ومن لم يشكر الناس لم يشكر الله تعالى .

 


فاذا اراد الخروج من البيت شكر اهلة على حسن الضيافة ،

 

 

و يدعو لهم بالخير ،

 

 

كان يقول جزاكم الله خيرا على حسن الاستضافة ،

 

 

عن ابن عمر رضى الله عنه ،

 

 

ان النبى صلى الله عليه و سلم قال ” من سالكم بالله فاعطوة ،

 

 

و من استعاذكم بالله فاعيذوة ،

 

 

و من اتي اليكم معروفا فكافئوة ،

 

 

فان لم تجدوا ما تكافئوة فادعوا له حتى تعلموا انكم قد كافاتموة ،

 

 

و من استجاركم فاجيروة ” [ رواة احمد و غيرة ،

 

 

و قال الشيخ شعيب الارناؤوط اسنادة صحيح على شرط البخارى ،

 

 

و صححة الالبانى رحمة الله تعالى في صحيح الجامع برقم 5937 ] .

 

16 الخروج مع الزائر الى باب الدار
من تمام الزيارة و الضيافة ،

 

 

و حسن الرعاية ،

 

 

و الخلاق الحسنة ،

 

 

و دليل على احترام و تقدير الزائر ،

 

 

تانيس الزائر حتى يغادر المنزل ،

 

 

و لا شك ان ذلك يزيد من المحبة بين الطرفين ،

 

 

فيشعر الزائر بقيمتة و قدرة عند المزور ،

 

 

و لا يوجد في ذلك نص شرعى او خبر صحيح ،

 

 

و انما هي اثار عن السلف الصالح لهذه الامة ،

 

 

و ما ثبت بالتجربة اليوم بين الناس ،

 

 

زار ابو عبيد القاسم بن سلام ،

 

 

احمد بن حنبل ،

 

 

قال ابو عبيد فلما اردت القيام قام معى ،

 

 

قلت لا تفعل يا ابا عبدالله ،

 

 

فقال الشعبى من تمام زيارة الزائر ان تمشي معه الى باب الدار و تاخذ بركابة .

 

 

.

 

” [ الاداب الشرعية 3/227 ] .

 


وبهذا نختتم هذه الاداب الشرعية المهمة التي ينبغى على كل مسلم ان يعمل بها اثناء زيارتة للاخرين او زيارتهم له ،

 

 

و الله تعالى اعلى و اعلم ،

 

 

و اجل و احكم ،

 

 

و صلى الله على نبينا محمد و على الة و اصحابة اجمعين .

 

    ما الكلفة التي قد يتسبب فيها الضيف الثقيل

    علامات عدم قبول الضيف

1٬112 views

ما الكلفة التي قد يتسبب فيها الضيف الثقيل