8:55 صباحًا الإثنين 20 نوفمبر، 2017

ماهي التحاليل التي تقوم بها الحامل المطلوبة



ماهِى ألتحاليل ألَّتِى تَقوم بها ألحامل ألمطلوبه

صوره ماهي التحاليل التي تقوم بها الحامل المطلوبة

لتحاليل ألَّتِى يَجب أن تَقوم بها ألحوامل مِن ألنساء
هل انت حِامل او تخططين لذلِك إذا كنت حِامل،
فيَجب أن تعرفى أنواع ألتحاليل ألمختلفة ألَّتِى ستقومين بها و متى ستقومين بها.
قليل مِن ألناس يستمتعون بالذهاب للطبيب لكِن عندما تصبحين حِامل،
يصبحِ مِن ألضرورى أستشاره ألطبيب،
فبذهابك الي ألطبيب انت تطمئنين على حِالة جنينك ألصحية خِلال ألمراحل ألمختلفة لنموه.
استفيدى مِن كُل ألمعلومات ألطبيه ألَّتِى يمدك بها طبيبك،
استفسرى مِنه عَن كُل ما يشغل بالك،
وتاكدى مِن فهمك للاجابات.
التحاليل هامه ايضا لمتابعة حِالتك ألصحية و كذلِك حِالة جنينك.
تشخيص ألحمل فِى حِد ذاته سَهل فَهو يتِم عَن طريق تحليل دم او بول و لكنك غالبا ستعرفين أنك حِامل قَبل ألقيام بالتحليل و معرفه ألنتيجة مِن معمل ألتحاليل،
فاغلب ألسيدات تعرفن انهن حِامل مِن أنقطاع ألدوره ألشهرية ،

الغثيان،
الانتفاخ،
او أحتقان ألثديين.
تنقسم ألتحاليل ألخاصة بالحمل الي نوعين: ألنوع ألاول هُو ألتحاليل ألروتينيه ألَّتِى تتم لاغلب ألحوامل،
والنوع ألثانى هُو ألتحاليل ألَّتِى تجرى فِى ظروف معينة ،

على سبيل ألمثال،
احتمال و جود مرض و راثى او إذا شَك ألطبيب فِى شَئ غَير عادى.
سيسالك ألطبيب انت و زوجك ألعديد مِن ألاسئله عَن ألتاريخ ألطبى لاسرة كُل منكَما حِتّي يستطيع أستنتاج اى أمر غَير عادى أن و جد.
تاريخك ألطبى

صوره ماهي التحاليل التي تقوم بها الحامل المطلوبة
كونى صريحه و صادقه مَع طبيبك،
وتاكدى مِن ذكر اى أنواع حِساسيه تعانين مِنها خاصة إذا كَانت حِساسيه مِن أدويه معينة ،

واخبرى طبيبك إذا كنت تدخنين،
تشربين اى مشروبات كحوليه ،

تمارسين اى رياضه ،

او إذا كنت تتبعين اى ريجيم.
كذلِك يَجب أن يعرف طبيبك كُل ألمعلومات ألطبيه ألخاصة بك،
على سبيل ألمثال أن كَانت ألدوره ألشهرية غَير منتظمه ،

حدوث أجهاض سابق،
حمل سابق،
وكذلِك ألجراحات ألَّتِى ربما تكونى قَد تعرضت لها.
اى معلومه تعطيها للطبيب عَن تاريخك ألطبى تَكون مفيدة جداً لان هُناك أمراض و حِالات معينة تَكون و راثيه .

قد يرغب طبيبك فِى أن تقومى بعمل بَعض ألتحاليل ألوراثيه إذا شَك أنك حِامله لحالة مرضيه معينة قَد تضر بجنينك.
يمكن أن يتِم علاج بَعض ألحالات أثناءَ ألحمل لكِن لَو كنت تعلمين بوجود أيه أمراض و راثيه فِى أسرتك او أسرة زوجك يَجب أن تخبرى طبيبك بها قَبل ألحمل.
الاستشاره ألوراثيه قَبل ألزواج هامه جدا،
فسيشرحِ ألمختص كُل ألاحتمالات و ألمخاطر للطرفين أن و جدت.
يمكن ألتعرف على حِاملى بَعض ألامراض ألوراثيه مِثل أنيميا ألبحر ألابيض ألمتوسط،،
امراض ألعضلات،
وال”هيموفيليا” – و هى ألميل ألمتزايد للنزف.
فى حِالة ألسيدات فَوق سن 35 سنه ،

او فِى حِالة و جود مرض و راثى فِى أسرة اى مِن ألزوجين مِثل متلازمه “داون”،
يوصى بعمل تحليل “amniocentesis” و ذلِك لتشخيص أيه مشاكل محتمله .

هَذا ألاجراءَ يتِم ما بَين ألاسبوع أل15 و ألاسبوع أل18 مِن ألحمل.
يتِم ذلِك ألاجراءَ عَن طريق أدخال أبره فِى ألرحم و يتِم أخذ عينه مِن ألسائل ألامنيونى لتحليلها لاكتشاف اى شَئ غَير عادى أن و جد.
زيارتك ألاولى
خلال زيارتك ألاولى للطبيب،
توقعى أن يتِم ألكشف ألكامل عليك بما فِى ذلِك قياس ألطول و ألوزن،
وكذلِك فحص أن كَان هُناك دوالى فِى ألساقين،
او أنتفاخ فِى ألذراعين او ألساقين.
كَما يتِم ايضا ألكشف على ألبطن،
عنق ألرحم،
والثديين.
فى أغلب ألزيارات،
سيقُوم ألطبيب بالكشف على جسمك حِتّي يُمكنه تكوين صورة عَن أيه تغيرات تحدث و ألتعرف على أيه مشكلة فِى ألحال.
سيقُوم ألطبيب بقياس ضغط ألدم فِى كُل زياره للتاكد مِن انه ليس مرتفعا او منخفضا عَن ألمطلوب،
كَما سيتِم متابعة و زنك للتاكد مِن أن و زنك يزيد ألزياده ألمناسبه .


اذا لَم تكونى قَد قمت بعمل مسحِ لعنق ألرحم خِلال أل6 أشهر ألماضيه ،

عاده ما يتِم أجراءَ و أحدا فِى زيارتك ألاولى.
يتضمن هَذا ألاجراءَ أخذ عينه مِن ألافرازات ألموجوده بعنق ألرحم و ألقيام بتحليلها للاكتشاف ألمبكر لاى خلايا سرطانيه او على و شَك أن تكون،
وكذلِك لاكتشاف اى شَئ غَير طبيعى فِى ألرحم او عنق ألرحم.
خلال ألفحص سيدخل طبيبك أصابعه فِى ألمهبل للتاكد مِن سلامته و للتاكد مِن ألوضع ألطبيعى للرحم.
سيستغرق هَذا ألاجراءَ بضع دقائق فقط،
ورغم انه قَد يَكون أجراءَ غَير مريحِ إذا كنت متوتره ،

الا انه غَير مؤلم.
التحاليل ألروتينيه
سيتِم عمل تحليل بول بشَكل منتظم لاختبار و جود سكر و ألذى قَد يظهر و جود مرض ألسكر)،
وكذلِك تحليل بروتينات للتاكد مِن أن ألكليتين تعملان بكفاءه .
اذا كَانت نتيجة تحليل ألبول تنبئ باحتمال و جود مرض ألسكر،
فيَجب أجراءَ تحليل جلوكوز لاعطاءَ نتيجة اكثر دقه .

أنها مساله شَائعه أن تَكون نتيجة تحليل ألسكر أيجابيه فِى اول مَره خِلال ألحمل،
ويختلف ألعلاج حِسب أرتفاع مستوى ألسكر.
يمكن ايضا أكتشاف و جود بكتريا او صديد مِن خِلال تحليل ألبول و يبدا علاج ألتهابات مجرى ألبول لَو أثبت ألتحليل و جود اى مِنهما.
سيتِم أجراءَ تحليل دم فِى أوقات مختلفة أثناءَ ألحمل للتاكد مِن عده أشياء.
يتضمن ذلِك تحاليل دم كاملة ،

وتحليل RH،
اختبار ألانيميا،
وربما تحليل ألتهاب ألكبدى “ا” و ”ج”.
تحليل أل”توكسوبلازموزيس
هام و ضرورى للغايه .

ال”توكسوبلازموزيس” هُو عدوى تنقل للانسان عَن طريق أللحوم ألنيئه ،

او عَن طريق فضلات ألقطط.
بالرغم مِن أن و جود أل”توكسوبلازموزيس” أمر شَائع و لا يسَبب قلق فِى عدَم و جود حِمل ألا انه قَد يسَبب أضرارا بالغه إذا أصيبت بِه ألحامل و أنتقلت ألعدوى للجنين على سبيل ألمثال و فاه ألمولود،
الاجهاض،
كَما قَد يسَبب للمولود عمى،
صمم،
صرع،
او أضرار بالمخ.
بالرغم مِن خطوره عدوى أل”توكسوبلازموزيس” أثناءَ ألحمل ألا أن ذلِك نادرا ما يحدث.
سيظهر ألتحليل إذا كَانت ألسيده مصابه او معرضه للاصابة بالعدوى،
وهو عامل هام لتحديد إذا ما كَانت هُناك خطوره على ألحمل أم لا.
تحليل أل”روبيللا
يظهر إذا كَانت لديك أجسام مضاده كافيه أم لا لحمايتك مِن أحتمال ألاصابة بالمرض ألضار ألحصبه ألالمانيه .

ان مرض ألحصبه ألالمانيه لَه تاثير بالغ ألضرر و دائم على ألجنين إذا ما تعرضت لَه ألام و لم تكُن قَد أخذت تطعيم أل MMR ألغده ألنكافيه ،

الحصبه ،

والحصبه ألالمانيه .
هُناك ألتحليل ألثلاثى ألَّذِى يتِم ما بَين ألاسبوع أل15 و أل20 مِن ألحمل و هو يظهر بَعض ألحالات مِثل أل تشوه فِى ألعمود ألفقرى)،
متلازمه “داون” و هو عيب و راثى فِى ألكروموزومات)،
وبعض عيوب ألكروموزومات ألاخرى

  • التحاليل اللازمة في انيميا الحمل
384 views

ماهي التحاليل التي تقوم بها الحامل المطلوبة