5:30 صباحًا الأحد 26 مايو، 2019




ماهو حسن الخلق

ماهو حسن الخلق

صور ماهو حسن الخلق

تعريف حسن الخلق
تنوعت اقوال الائمة في تعريف حسن الخلق لكنها تصب كلها في مصب واحد فقد ذكر الامام ابن رجب رحمة الله اقوال بعض الائمة في تعريفة فقال في كتابة جامع العلوم و الحكم عن الحسن قال حسن الخلق الكرم و البذل و الاحتمال .

 


وعن ابن المبارك قال هو بسط الوجة ،

 

 

و بذل المعروف ،

 

 

و كف الاذي .

 


وقال الامام احمد حسن الخلق ان لا تغضب ،

 

 

و لا تحتد وان تحتمل ما يكون من الناس .

 

صور ماهو حسن الخلق

فكل هذه التعريفات كما اسلفنا تصب في مصب التعامل الحسن مع الناس و الصبر على ما قد يكون منهم .

 

 

قال ابن القيم رحمة الله و جماعة اي حسن الخلق امران بذل المعروف قولا و فعلا ،

 

 

و كف الاذي قولا و فعلا ،

 

 

و هو انما يقوم على اركان خمسة العلم و الجود و الصبر و طيب العود و صحة الاسلام .

 

هل حسن الخلق فطرى في الانسان او مكتسب

 

؟
قد يمن الله تعالى على بعض عبادة بان تكون اخلاقهم حسنة و معاملاتهم طيبة من اصل طبعهم و جبلتهم كما جاء في صحيح مسلم ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لاشج عبد القيس رضى الله عنه ان فيك خصلتين يحبهما الله و رسولة الحلم و الاناة .

 


وفى رواية انه قال يا رسول الله انا اتخلق بهما ام الله جبلنى عليهما

 

 

قال بل الله جبلك عليهما .

 

 

قال الحمد لله الذى جبلنى على خلتين يحبهما الله و رسولة .

 


وهذا نبينا محمد صلى الله عليه و سلم قد جبل على حسن الاخلاق حتى عرف بالصادق الامين و قد استعرضت خديجة رضى الله عنها شيئا من اخلاقة عندما جاءها و قد اشتد عليه الوحى فقالت كما في صحيح البخارى و غيرة كلا و الله لا يخزيك الله ابدا انك لتصل الرحم و تقرى الضيف و تكسب المعدوم و تغيث الملهوف و تعين على نوائب الحق .

 


ولكن ليس معنى هذا ان الانسان لا قدرة له على تحسين اخلاقة او الترقى في سلم الاخلاق الى الافضل و الاحسن ،

 

 

فقد جاء في الصحيحين ان النبى صلى الله عليه و سلم قال للانصار لما قدموا الية يسالونة المال ما عندي من خير فلن ادخرة عنكم ،

 

 

و من يستعفف يعفة الله ،

 

 

و من يتصبر يصبرة الله ،

 

 

و من يستغن يغنة الله .

 


وهذه الامور انما هي اخلاق و قد بين النبى صلى الله عليه و سلم ان من حاول ان يحصلها فسيعينة الله على تحصيلها .

 


قال الشاعر هي الاخلاق تنبت كالنبات ### اذا سقيت بماء المكرمات
وقال الاخر يا ايها المتحلى غير شيمتة ### و من سجيتة الاكثار و الملق
عليك بالقصد فيما انت فاعلة ### ان التخلق ياتى بعدة الخلق

ما مجالات حسن الخلق

 

؟
حسن الخلق يكون مع الله كما يكون مع الناس ،

 

 

فاما حسن الخلق مع الله فيكون بالرضا بحكمة شرعا و قدرا ،

 

 

و تلقى ذلك بالانشراح و عدم التضجر ،

 

 

فاذا قدر الله على المسلم شيئا يكرهة رضى بذلك و استسلم كما قال تعالى ما اصاب من مصيبة الا باذن الله و من يؤمن بالله يهد قلبة قال علقمة رحمة الله هو الرجل تصيبة المصيبة فيعلم انها من عند الله فيرضي و يسلم .

 


كما ان من حسن الخلق مع الله طاعة اوامرة و اجتناب نواهيه،

 

و اللهج بحمدة و الثناء عليه و شكرة على نعمة الظاهرة و الباطنة .

 


واما حسن الخلق مع الخلق فيكون بما تقدم من تعريف حسن الخلق .

 


ولذلك فقد جمع الله عز و جل حسن الخلق في اية هي جماع الاخلاق في سورة الاعراف قال تعالى خذ العفو و امر بالعرف و اعرض عن الجاهلين .

 

 

يقول الامام ابن قتيبة جمع الله في هذه الاية كل خلق عظيم ؛

 

 

لان في العفو صلة القاطعين ،

 

 

و الصفح عن الظالمين ،

 

 

و اعطاء المانعين .

 


وفى الامر بالعرف تقوي الله و صلة الارحام و صون اللسان .

 


وفى الاعراض عن الجاهلين الصبر و الحلم و تنزية النفس عن مماراة السفية .

 

 

303 views

ماهو حسن الخلق