حسن الخلق صفة الطيبين , ماهو حسن الخلق

آخر تحديث في 3 مايو 2020 الأحد 1:39 صباحًا بواسطة نور اسامة

ماهو حسن الخلق


صورة photos

تعريف حسن الخلق

تنوعت اقوال الائمه بتعريف حسن الخلق لكنها تصب كلها بمصب واحد فقد ذكر الامام ابن رجب رحمه الله اقوال بعض الائمه بتعريفه فقال بكتابة جامع العلوم و الحكم عن الحسن قال حسن الخلق الكرم و البذل و الاحتمال .

وعن ابن المبارك قال هو بسط الوجه ، و بذل المعروف ، و كف الاذى .

وقال الامام احمد حسن الخلق ان لا تغضب ، و لا تحتد و ان تحتمل ما يصبح من الناس .


فكل هذي التعريفات كما اسلفنا تصب بمصب التعامل الحسن مع الناس و الصبر على ما ربما يصبح منهم . قال ابن القيم رحمه الله و جماعة اي حسن الخلق امران بذل المعروف قولا و فعلا ، و كف الاذى قولا و فعلا ، و هو انما يقوم على اركان خمسه العلم و الجود و الصبر و طيب العود و صحة الاسلام .

هل حسن الخلق فطري بالانسان او مكتسب ؟

قد يمن الله تعالى على بعض عباده بان تكون اخلاقهم حسنه و معاملاتهم طيبه من اصل طبعهم و جبلتهم كما جاء بصحيح مسلم ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لاشج عبد القيس رضي الله عنه ان فيك خصلتين يحبهما الله و رسوله الحلم و الاناه .

وفي روايه انه قال يا رسول الله انا اتخلق بهما ام الله جبلني عليهما قال بل الله جبلك عليهما . قال الحمد لله الذي جبلني على خلتين يحبهما الله و رسوله .




وهذا نبينا محمد صلى الله عليه و سلم ربما جبل على حسن الاخلاق حتى عرف بالصادق الامين و ربما استعرضت خديجه رضي الله عنها شيئا من اخلاقه عندما جاءها و ربما اشتد عليه الوحي فقالت كما بصحيح البخاري و غيره كلا و الله لا يخزيك الله ابدا انك لتصل الرحم و تقري الضيف و تكسب المعدوم و تغيث الملهوف و تعين على نوائب الحق .

ولكن ليس معنى ذلك ان الانسان لا قدره له على تحسين اخلاقه او الترقي بسلم الاخلاق الى الاروع و الاقوى ، فقد جاء بالصحيحين ان النبي صلى الله عليه و سلم قال للانصار لما قدموا اليه يسالونه المال ما عندي من خير فلن ادخره عنكم ، و من يستعفف يعفه الله ، و من يتصبر يصبره الله ، و من يستغن يغنه الله .




وهذه الامور انما هي اخلاق و ربما بين النبي صلى الله عليه و سلم ان من حاول ان يحصلها فسيعينه الله على تحصيلها .

قال الشاعر هي الاخلاق تنبت كالنبات ### اذا سقيت بماء المكرمات

وقال الاخر يا ايها المتحلي غير شيمته ### و من سجيته الاكثار و الملق

عليك بالقصد فيما انت فاعله ### ان التخلق ياتي بعده الخلق

ما مجالات حسن الخلق ؟

حسن الخلق يصبح مع الله كما يصبح مع الناس ، فاما حسن الخلق مع الله فيصبح بالرضا بحكمه شرعا و قدرا ، و تلقي هذا بالانشراح و عدم التضجر ، فاذا قدر الله على المسلم شيئا يكرهه رضي بذلك و استسلم كما قال تعالى ما اصاب من مصيبه الا باذن الله و من يؤمن بالله يهد قلبه قال علقمه رحمه الله هو الرجل تصيبه المصيبه فيعلم انها من عند الله فيرضى و يسلم .

كما ان من حسن الخلق مع الله طاعه اوامره و تجنب نواهيه، و اللهج بحمدة و الثناء عليه و شكره على نعمه الظاهره و الباطنه .

واما حسن الخلق مع الخلق فيصبح بما تقدم من تعريف حسن الخلق .

و لذا فقد جمع الله عز و جل حسن الخلق بايه هي جماع الاخلاق بسورة الاعراف قال تعالى خذ العفو و امر بالعرف و اعرض عن الجاهلين . يقول الامام ابن قتيبه جمع الله بهذه الايه كل خلق عظيم ؛ لان بالعفو صله القاطعين ، و الصفح عن الظالمين ، و اعطاء المانعين .

وفي الامر بالعرف تقوى الله و صله الارحام و صون اللسان .

وفي الاعراض عن الجاهلين الصبر و الحلم و تنزيه النفس عن مماراه السفيه .

 

  • ماهو حسن الخلق

354 views