12:03 مساءً الأحد 21 أبريل، 2019




لقاء وفاء الكيلاني مع احلام

لقاء و فاء الكيلانى مع احلام

بالصور لقاء وفاء الكيلاني مع احلام 560f385607be0f202ecd4e29468a8254

فى حوار ساخن،

 

دفعت الاعلامية و فاء الكيلانى الفنانة احلام الى ان تضع النقاط على الحروف،

 

فى العديد من المحاور،

 

فى لقائها معها امس على محطة MBC،

 

فى برنامجها “قصر الكلام”،

 

الذى عرضتة سابقا محطة MBC مصر،

 

ايضا،

 

فى حلقتين متتاليتين.

 

و قد اطلقت احلام خلال اللقاء تصريحات نارية للمرة الاولى،

 

فتكلمت في المواضيع كافة،

 

و بشكل صريح كعادتها ،

 

 

بفضل الاعداد الجيد و ذكاء و فاء الكيلاني،

 

التي استطاعت ان تفتح مع احلام الملفات كافة،

 

و على الاصعدة كافة.

بالصور لقاء وفاء الكيلاني مع احلام 20160711 934
وقد اختار “سيدتى نت” بعضا مما قالتة الفنانة احلام في سياق الحلقة:
وجهت و فاء الكيلانى سؤالها الى احلام قائلة: “كيف لك ان تصفى راغب و نانسى ب”الكراكوز” المهرج)

 

فردت احلام قائلة: “فى احدي حلقات “اراب ايدول”،

 

و انا اتكلم و ابدى رايى في احد المشتركين،

 

ضحك راغب و نانسى سويا.

 

فالتفت اليهما،

 

متسائلة: “هو في “كراكوز” هنا كى تضحكا؟”.

 

ما قصدتة هوان وجود “الكراكوز” يكون سببا للضحك.

 

طالما ﻻ وجود ل”كراكوز” فلماذا يضحكان”؟

بالصور لقاء وفاء الكيلاني مع احلام 20160711 935
لم اقل ابدا ان زوج نانسى بخيل
وعن اتهامها زوج نانسى بالبخل،

 

لانة ﻻ يهدى زوجتة مجوهرات،

 

اوضحت احلام قائلة: “انا لم اقل ابدا ان زوج نانسى بخيل”.

 

و شرحت احلام ما حصل في المؤتمر الصحافى في دبى حين حصل اللغط حول ما يخص و صفها لزوج نانسى بالبخل،

 

فقالت: “احدي الصحافيات سالتنى عن مجوهراتي،

 

فقلت لها: “زوجي ليس ببخيل”.

 

لكن نانسى ظنت اننى اقول عن زوجها انه بخيل.

 

لكننى عدت و شرحت لنانسى اللغط الذى حصل”.
ثم طرحت و فاء على احلام سؤالا: “هل خلافك مع راغب بدا بمزاح،

 

ثم انقلب الى جد،

 

ام كان جادا ثم انقلب الى مزاح،

 

و هذا ما كانت تسعي الية MBC كدعاية للبرنامج”؟
ردت احلام قائلة: “MBC اكبر بكثير من ان تطلب منا ان نمثل فيلما على الهواء.

 

و الفيلم عادة له نهاية.

 

لكن الفيلم بينى و بين راغب لا نهاية له”.
رفضت ان تلتقط شذا صورة معي
وعن علاقتها بالفنانة شذا حسون،

 

سالتها و فاء: “هل اخطات بتقديم لحن لشذا حسون،

 

و من ثم قمت بدعمها في الخليج؟”.
التزمت احلام الصمت للحظات،

 

ثم قالت: “لدى عتب عليها،

 

لانها قالت انها هي من ساهمت و اتت بى للمشاركة في مهرجان “الموازين”،

 

علما اننى من قدمت لها فرقتى الموسيقية لتعزف لها في الحفلة،

 

رغم رفض رئيس الفرقة هانى فرحات ان يعزف لها.

 

لكنة عاد و وافق اكراما لي.

 

و مع ذلك لم تات الى في المهرجان لتبرر موقفها بشان ما قالته،

 

برغم ان “سيدتي” قد طرحت عليها السؤال في المؤتمر الصحافى في “الموازين”: “كيف تجرئين و تقولين انك انت من اتيت باحلام الى مهرجان “الموازين”؟،

 

فالتزمت الصمت،

 

و لم ترد .

 

 

و طلبت ماء.

 

و مع ذلك لم تحاول ان تاتينى لتبرر،

 

حتى انها لم تبارك لى ايضا بنجاح حفلى في “الموازين”.

 

و قد التقيتها في حفل زفاف احد اصدقائي،

 

فسلمت عليها.

 

و شعرت شذا من طريقة سلامي عليها اننى زعلانة منها.

 

و طلبت منى ان تلتقط صورة معي،

 

فرفضت”.

 

و اكدت احلام انها لا تقطع برزق احد،

 

وان كانت على خلاف معه،

 

فهي تخاف الله.
الملكة تطرد الرئيس
ثم طرحت عليها و فاء الكيلانى اسئلة جريئة،

 

لم يسبق ان طرحت على احلام من قبل.

 

و كانت ترد عليها بكل صراحة،

 

رغم جراة الاسئلة:
“هل صحيح انك قلت: “اما انا او راغب في برنامج “اراب ايدول؟”.
ردت احلام: “انا ﻻ احب ان الوى يد احد.

 

و اعتبر هذا اسلوبا رخيصا لو كنت انا “مش عاوزة” راغب انسحب.

 

راغب له جمهوره.

 

لكن مشكلتة انه يسمع لمن حولة ودني)،

 

اى يعير اذنية لمن حوله.

 

و بسبب خلافة معي،

 

فان اصدقاء لى الغوا حفلة فرحهم معه”.
وتسالها و فاء مجددا: “هل ازعجك دور راغب كرئيس للجنة التحكيم؟”.
فاجابت: “ﻻ لم انزعج.

 

لكن لجنة التحكيم لديها راس اللجنة ﻻ رئيس اللجنة،

 

كما هو بنسختة الاجنبية.

 

حتى ان ما زن حايك قال في مؤتمر صحافي: “ﻻ رئيس للجنة،

 

كلهم اعضاء في اللجنة”.
سالتها و فاء: “من اهم: الملكة او الرئيس؟”،

 

فقالت احلام: “الملكة.

 

و الملكة تطرد الرئيس”.
وعن رايها بنانسى عجرم كعضو لجنة تحكيم،

 

وان كانت قد اثرت عليها او اخذت بعض الوهج منها،

 

قالت احلام: “كانت جالسة بينى و بين راغب.

 

و اسالوا الجمهور.

 

فهو يقول راية في مشاركتها.

 

و هي لها جمهورها.

 

اما ان تكون قد اثرت على فبالتاكيد ﻻ”.
سالتها و فاء ان كان قولها: “ان احساس الفنان فضل شاكر جميل” هو لاغاظة راغب،

 

فردت احلام: “ابدا،

 

انا اصلا ﻻ علم لى بحقيقة خلافهما.

 

فانا بحياتي لم اتابع اخبار راغب”.

بالصور لقاء وفاء الكيلاني مع احلام 20160711 936

من هو سمير صفير؟
ثم طرحت و فاء الكيلانى على احلام بعض الاسماء،

 

على ان تكتب،

 

تحت كل اسم،

 

عبارة،

 

تعكس علاقتها به و ما يمثلة هذا الشخص بالنسبة اليها.
كتبت لها و فاء اسم عبد الله الرويشد،

 

فكتبت احلام،

 

تحت الاسم: “بخور الكويت”.

 

و قالت: “انا طيلة عمري اسمية بخور الكويت.

 

و صداقتى به صداقة عائلية”.
ثم كتبت و فاء اسم سالم الهندي،

 

فكتبت احلام: “مدير روتانا”.
ثم دار بين و فاء و احلام نقاش حاد في ما يخص علاقة احلام ب”روتانا”،

 

فشددت احلام على ان “روتانا” لم تف بشروط العقد معها،

 

و لم تصور لها كليبا،

 

برغم ان العقد ينص على تصوير 3 كليبات.

 

و قالت: “انا لا اوقع عقد ادارة اعمال مع روتانا”.

 

و لماذا اوقع عقدا

 

فحفلاتى كلها،

 

ادارتى مسؤولة عنها.

 

اما الحفل الذى تاتينى به “روتانا”،

 

فتديرة هي لي”.

 

ثم عادت احلام لتصف سالم الهندي بالاخ و الصديق،

 

بعيدا عن العمل.
وكتبت و فاء اسم نوال الكويتية،

 

فكتبت احلام: “منافسة لي”.
فسالتها و فاء: “من لدية قاعدة جماهيرية اكبر

 

انت ام نوال

 

فردت احلام: “انا”.

 

قالتها احلام بكل ثقة،

 

ثم اضافت: “نوال اخت و صديقة.

 

و قد اتفقنا منذ سنوات طويلة على اﻻ نسمح للصحافة ان تدخل بيننا”.
ثم كتبت لها و فاء اسم عبدالله القعود.

 

فكتبت احلام: “متعهد حفلات”.
فقالت لها و فاء: “متعهد ام ملحن؟!”.

 

فردت احلام:” عبد الله القعود اليوم يعمل متعهد حفلات.

 

و انا لى فترة طويلة لم اسمع له لحنا.

 

كان ملحنا يوم كان يعمل لى الحانا.

 

اليوم هو يتعهد حفلات”.
ثم كتبت لها و فاء اسم نانسى عجرم.

 

فتمهلت احلام،

 

قبل ان تكتب رايها بنانسي.

 

ثم كتبت: “اخت و صديقة”.

 

فسالتها و فاء: “هل نانسى تنافسك؟”.

 

فردت احلام قائلة: “ابدا،

 

نانسى لونها مختلف عني.

 

حتى لو جلست مكانى في لقائها معك،

 

سترد عليك بنفس الاجابة.

 

كلانا مختلف عن الثاني فنيا”.
سالتها و فاء: “الملحن سمير صفير قال انه ﻻ يتذوق و لا يعجبة فنك؟”.

 

فردت احلام: “من هو سمير صفير

 

لا اعرفه،

 

و ما هي مكانتة بالفن؟”.

 

فقالت لها و فاء: “هو ملحن لبناني مشهور.

 

هل من المعقول انك لا تعرفينه؟”.
فردت احلام: “ﻻ اعرفه.

 

فانا لم اتعامل مع ملحنين لبنانين،

 

و لم ادخل الساحة الفنية اللبنانية باغنية لبنانية من قبل حتى اعرفه.

 

و اذا كان لا يعجبة فنى “فبكيفه” و براحته.

 

هناك الملايين الذين يروق لهم فني”.
كتبت لها و فاء اسم برنامج “اكس فاكتور”
فكتبت احلام: “برنامج فني”،

 

ثم بعد ذلك و ضعت اشارة ×،

 

و قالت: “لم تعجبنى اراء اللجنة.

 

لم يكن لها قيمة فنية،

 

و الفنان حسين الجسمي صديقي.

 

و لو كان مكانى الان لرد عليك بنفس الجواب.

 

حتى ان اليسا،

 

يوم التقيتها في “الموركس دور”،

 

تكلمنا عن “اكس فاكتور”،

 

فقالت عنه: “يللا ما شي الحال”.

 

لو كان ناجحا لدافعت عنه،

 

فيما حلقة “اراب ايدول” الاخيرة كانت بمثابة المونديال.
فى نهاية الحديث،

 

سالتها و فاء مما تخاف اكثر: “من الفقر ام من الشيخوخة؟”.
فردت احلام: “انا لا اخاف الا من الله”.

 

و اذا ما كانت ثروتها قد جعلتها مرتاحة،

 

قالت احلام: “الحمدالله مرتاحة.

 

و الحمدلله،

 

راحتى سببها ايمانى و حرصى على صلاتى و واجباتى الدينية”.

 

ثم سالتها و فاء: “من ابقي لك في الحياة اولادك ام زوجك؟”.

 

فردت احلام قائلة: “اولادي طبعا.

 

اما زوجي مبارك،

 

فلة مكانة خاصة به”.
احلام بعد بث الحلقة كتبت على “تويتر” الخاص بها انه الحوار الاهم في حياتها الفنية.

    لقاء احلام مع وفاء الكيلاني

    حوار ساخن الكيلاني

    لقاء احلام وفاء الكيلاني

    لقاء مع وفاء كيلاني

589 views

لقاء وفاء الكيلاني مع احلام