كيفية التعامل مع الزوج

كيفية التعامل مَع الزوج

صوره كيفية التعامل مع الزوج

كثيرات هن مِن النساءَ اللاتي لا يعرفن التعامل مَع ازواجهن
وتجدهن يحرجن ازواجهن فِي اية موقف
الا ان الحديث بَين الزوجين لَه خصوصية معينة فَهو يتمتع بقليل مِن التحفظ وكثير مِن التلقائية والانسيابية أكثر مِن غَيره مِن الحوارات
رغم هَذا يبقي للحديث بَين الزوجين مجموعة مِن الفنون الرائعة الَّتِي تكفل المزيد مِن الود والالفة والعواطف الجياشة
فالحيآة الزوجية بِدون كلمات طيبة جميلة وعبارات دافئة
تعتبر حِيآة قَد فارقتها السعادة الزوجية
ويبقي علي الزوجة الحنون الدور الاكبر فِي استخدام هَذه الفنون بحكم رومانسيتها المعهودة ودورها كامرآة تحكمها المشاعر أكثر مِن أي عامل اخر

دائما كوني مرحة معه وان كنت ثقيلة الظل تجنبي الاستظراف فَقط عوضي ذلِك بالابتسام الدائم

صوره كيفية التعامل مع الزوج
لا تجعلي يوما يمضي دون اخباره انك تحبينه
فالرجال يحبون المديحِ والثناءَ كَما تحبه النساءَ
فقولي لَه مِثلا انني فخورة بك
انت عندي اغلي انسان فِي الدنيا
واحب انسان الي قلبي
انت صديقي وحبيبي وزوجي الغالي …..الخ

ناديه باحب الاسماءَ اليه فكل انسان يحب اسمه أو اسما أو كنية يشتهر بها
ويحب كذلِك ان ينادي بها
وقد جاءَ فِي الحديث ثلاث يصفن لك ود اخيك تسلم عَليه إذا لقيته
وتوسع لَه فِي المجلس
وتدعوه باحب الاسماءَ اليه وهَذا سيد الخلق محمد يقول لام المؤمنين عائشة رضي الله عنها لاعلم إذا كنت عني راضية واذا كنت علي غضبي قالت فقلت مِن أين تعرف ذلِك قال اما إذا كنت عني راضية فانك تقولين لا ورب محمد واذا كنت غضبي قلت لا ورب ابراهيم قالت اجل رواه مسلم

ويمكن ان تجعلي لَه اسما للدلع تناديه بِه فِي اوقات صفائكم بجانب الاسم الَّذِي تنادينه بِه فِي الاوقات العادية

صوره كيفية التعامل مع الزوج
احترامك لراي زوجك يُوجد عنده شَعورا بالاحترام لك والارتياحِ لطبيعتك بل والامتنان أيضا منك …
فهُناك نوع مِن الزوجات لا تطيع الزوج فِي امر الا بَعد ان يتنفس الصعداءَ مِن جراءَ جدالها معه ومناقشتها اياه
والحيآة بهَذه الطريقَة لا تستقيم
فالجدال يعمل علي اختلاف القلوب
وكثرته تؤدي الي النفرة
قال لا تختلفوا فتختلف قلوبكم ومع كثرة الاختلاف تختلف القلوب ولا يعرف الحب طريقَة اليه
ولا يَكون معني للطاعة إذا كَانت الزوجة لا تطيع زوجها فِي أي امر الا بَعد نقاشَ أو جدال
وقد قيل يا رسول الله
اي النساءَ خير قال الَّتِي تسره إذا نظر
وتطيعه إذا امر
ولا تخالفه فِي نفْسها
ولا فِي ماله بما يكره

الرجل دائما مستغرق فِي عمله وهو عالمه
لذا حِاولي اطلاعه يوميا علي ما يجري حِوله
اسردي عَليه ما يهمه مِن الاخبار المحلية والعالمية
وأيضا شَاركيه المعلومة الدينية الَّتِي اثريت نفْسك بها اليَوم
ودائما اخبريه عَن الطرائف الَّتِي حِدثت خِلال اليوم

كوني صديقة لَه بحسن استماعك لاحداث يومه دون تبرم ان صدر مِنه ما يضايقك
فانك ان تبرمت لَن يحكي لك ثانية ابدا

لا تتحدثي عَن مشاكلك اليومية معه فَقط
واذا اردت طلب شَيء مِنه لابد ان تسبقه ب لَو سمحت واطلبيه بدلال ورقة

لا تمدحي رجلا اجنبيا أمامه الا لصفة دينية فِي ذلِك الرجل
لان ذلِك يثير غَيرة زوجك ويولد العديد مِن المشاكل الاسرية
وقد يصرف نظر زوجك عنك
صوره كيفية التعامل مع الزوج
التسامحِ مَع اخطائه الصغيرة … فإن تسامحك فِي اخطاءَ زوجك الصغيرة وعدَم معاتبته فيها ولا محاسبته عَليها يُوجد عنده نوعا مِن الاعزاز لك وعرفان الجميل
فكثرة العتاب تورث البغض
لذلِك يَجب عليك ان تتنازلي قلِيلا وتقبلي لزوجك بَعض العثرات
يقول الاستاذ محمد حِسين فِي كتابه العشرة مَع الرجل والعتاب فِي اوقات الصفاءَ مِن الجفاء
فقد تعمد الزوجة الي عتاب زوجها عِند قدومه مِن خارِج البيت لتاخره أو لعدَم احضار المطلوب…..الخ
وهَذا مِن تعكير الصفو
وسوء الفهم
لقد اوصدت هَذه الزوجة بسلوكها ابواب القبول والرضا عِند الزوج كَما تظن زوجة حِريصة ان اوقات الصفاءَ مَع الزوج هِي المناسبة لمعاتبته علي امور اخرتها بحرص حِتّى ذلِك الوقت المناسب
وهَذا خطا شَائع تقع فيه الزوجات
فعَليها ان تعلم ان اوقات الصفاءَ مَع قلتها فرصة للهناءَ والسرور والبهجة
وليست فرصة للكدر وتعكير الصفو وتغيير النفس

اذا قام باي فعل ضايقك لا تعاتبيه فِي الحال انتظري يوما أو يومين ثُم عاتبيه بهدوء ولا تركزي علي أنه اخطا ولكن ركزي علي ان هَذا التصرف المك.
اذا انفعل عليك فابتسمي فِي وجهه
وان ظل غاضبا داعبيه
وان استمر اصمتي وحاذري مِن ترك الغرفة وهو لازال يوجه لك الكلام

لا تتركي المنزل ابدا فِي حِال الخلاف
ولا تتركي غرفتك
وابدئي بالصلحِ حِتّى ولو لَم تكوني مخطئة فكلمة اسف ثقيلة جداً علي لسان الرجال

اذا نهرك أمام الناس لا تردي اطلاقا
وبعد ان ينتهي اكملي حِديثك معه كالعادة بِدون أي تغيير مِن ناحيتك ثُم عاتبيه لاحقا

  • صو ر عن الزوج الحنون
  • صور علي زوج
  • صورة حقوق الزوج
التعامل الزوج 175 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...