6:43 صباحًا الإثنين 20 مايو، 2019




كلام عن الخلافات زوجيه

ان لكل منا شخصيتة و اسلوبة في التعامل مع المشاكل الزوجية
وفى علم النفس درست ان الانسان عندما يواجة مشكلة او خطرا فانه يتعامل معها باحدي طريقتين:
اما الهجوم “الصراع” او الهروب “الانسحاب”

اسباب الخلافات الزوجية
هناك اسباب و عوامل عديدة يمكن ان تؤدى الى الوقوع في النزاعات و الخلافات الزوجية،

 

نقوم هنا بذكر بعض هذه الاسباب و اكثرها ابتلاء:

صور كلام عن الخلافات زوجيه

1.

 

عدم الالتزام بالشرع المقدس:
لقد وضع الله تعالى القوانين لتنظيم العلاقة الزوجية،

 

و جعلها على افضل و جه؛

 

من اجل تامين حياة زوجية سعيدة،

 

و عندما يتخلي الانسان عن هذه الحدود الشرعية و يتجاوزها؛

 

فانة سيهدد الحياة الزوجية برمتها.

 

من هنا،

 

كان من الواجب على كلا

27

صور كلام عن الخلافات زوجيه

الزوجين ان يتعرفا على الاحكام الشرعية المتعلقة بحقوق كل منهما تجاة الاخر،

 

وان يحيط كل منهما علما بالحقوق الزوجية و اداب العلاقة التي ينبغى ان تحكم هذه الحياة الخاصة،

 

حتى يتم تحصيل الحصانة اللازمة التي تحمى بنيان الاسرة من التصدع.
2.

 

سوء التقدير:
الناشىء،

 

عن الجهل بالطرف الاخر،

 

و الجهل بخصوصياتة البدنية و الروحية.

 

فالرجل ليس كالمراة،

 

بل لكل منهما خصائصة و مميزاتة الجسدية و النفسية،

 

و هذا ما سوف ينعكس على شخصية الانسان و افكارة و مواقفة و بالتالي على تفاعلة مع الاحداث و المواقف الحياتية المختلفة.

 

لذا ليس من الصحيح ان يعامل كل منهما الاخر من منطلق تكوينة الشخصى و طريقتة الخاصة،

 

بل ينبغى قبل كل شيء الاقرار بوجود هذا الاختلاف و التفاوت،

 

ثم العمل على اساسه.

 

اما عدم الاقرار بهذه الحقيقة التكوينية،

 

او الاقرار بها مع عدم العمل بمقتضاها؛

 

فهذا ما سوف يؤدى الى الدخول في دوامة المشاكل الزوجية التي لا تنتهي،

 

و بالتالي سيشكل خطرا حقيقيا على ديمومة هذه الحياة و استمراريتها.

 

لذلك،

 

فان المعرفة الدقيقة و الصحيحة بالطرف الاخر يساعد كثيرا على فهمة و فهم تصرفاتة و سلوكياته،

 

بنحو يساعد على تحصيل التوافق و الانسجام بدرجة اكبر.

3.

 

عدم الواقعية:
ان التصورات الخاطئة او الخيالية عن الحياة و المستقبل تعد من المشاكل التي غالبا ما تعترض الازواج،

 

فالشاب و الفتاة احيانا كثيرة يعيشان في عالم من الاحلام الوردية،

 

و يتصوران ان المستقبل سيكون جنة و ارفة الظلال كما في القصص الخيالية،

 

حتى اذا دخلا دنياهما الجديدة باحثين عن تلك الجنة الموعودة فلا يعثران عليها،

 

فيلقى كل منهما اللوم على الاخر محملا اياة مسؤولية ذلك الفشل.

 

لتبدا بعد ذلك فصول من النزاع المرير الذى يفقد الحياة طعمها و معناها.

 

فكل يتهم الاخر بالتقصير

28

والخداع،

 

ملقيا بالتبعة على شريكه.

 

فى حين ان الامر لا يتطلب سوي نظرة و اقعية للامور.

    كلام الخلافات

    صور عن الخلاف

    كلام عن المشاكل الزوجية

267 views

كلام عن الخلافات زوجيه