9:18 صباحًا الأربعاء 20 فبراير، 2019






كريم فاطمة غول

كريم فاطمه غولبالصور كريم فاطمة غول 61fef31740e8e049c2497a49c1ff4ff2

ما ذنب فاطمه جول



(باللغه التركية : Fatmagülün suçu ne مسلسل تركى انتج عام 2019 عرض على القناه التركيةكانال دى مقتبس من روايه تركيه شهيره تحمل نفس الاسم و تتحدث عن قصه حقيقيه حدثت عام 1975،

و لكن المسلسل يختلف في قصته عن الروايه و عن القصه الحقيقيه .



المسلسل من بطوله بيرين سات الشهيره بسمر في مسلسل العشق الممنوع و انجين اكيوريكالشهير بمصطفي بلوط في مسلسل نارين و سمير في مسلسلالغريب و فرات جليك و نخبه كبيره من نجوم تركيا المميزين،

و اثار المسلسل ضجه كبيره حين عرضه على الشاشات لانه يتناول قضيه مهمه و حساسه جدا, و يعتبر من افضل و انجح المسلسلات التركيه حتى الان،

حيث الاداءالرائع للابطال الاساسيون و الثانويين ,

و القصه مميزه و الاخراج الرائع ,

والمخرجه هلال سيرال اكدت انها تعمدت اظهار عنصرى البحر و اللون الازرق في الحلقات الاولي لان البحر و اللون الازرق يرمزان الى النقاء الذى تتصف به الشخصيه الاساسيه فاطمه جول

قصه المسلسل[عدل]

فاطمه جول بيرين سات فتاه فقيره تعيش في قريه الدير التابعةلازمير،

مخطوبه من الصياد مصطفي فرات جليك الذى تعشقه بجنون و تحلم بيوم زفافهما،

و لكن القدر يحول حلمها الجميل الى كابوس مزعج حيث انه يتم اغتصابها من قبل 4 شباب سكارى،

احدهم كريم انجين اكيوريك الذى يعيش في نفس قريتها،

و تنقلب حياتها راسا على عقب،

خاصه بعد تخلي مصطفي عنها لانها اصبحت في نظره فتاه ساقطه .



و يتم اجبارها على الزواج من كريم الذى لم يغتصبها في الحقيقه .



للتغطيه على الثلاثه الاخرىن،

و تنتقل معه للعيش في اسطنبول و كريم النادم بشده على ما فعله بها يقع في حبها،

و لكن فاطمه جول كانت تقابله بالعداء و بعد ذلك بسبب دعم كريم لها و مساعدته لها في الخروج من محنتها و اهتمامه الدائم بها ستميل اليه،

بل و ستقع في حبه هى ايضا،

و تستمر احداث المسلسل في قالب رومانسى اجتماعى انساني.

الضجه التى اثارها المسلسل[عدل]

اثار المسلسل ضجه كبيره بعد الاسبوع الاول من عرضه في تركيا بسبب مشهد الاغتصاب و لانه يعرض الايذاء البدنى الذى تعرضت له فاطمه جول من قبل المغتصبون،

و رغم ان المخرجه هلال سيرال لم تظهر تفاصيل الاغتصاب بشكل كبير و لكن ضحكات المغتصبون و صراخ و بكاء فاطمه جول اثار مشاعر الكثير من المشاهدين،

هذه من ناحيه اما من ناحيه اخري طالب بعض نواب البرلمان بايقاف عرض المسلسل لانه يسئ الى المجتمع التركى ,

و يعتبر هذا اول مسلسل يتم مناقشته في البرلمان التركي،

كما ان المسلسل يعرض مساوئ القانون التركى ناحيه قضيه الاغتصاب لانه – كما تقول المخرجه – يسمح للمغتصب من الانفلات من العقاب بمجرد زواجه من ضحيته،

و لقي المسلسل دعم من الجمعيات النسائيه في تركيا و المانيا الذين اكدوا انهم مع استمرار عرض المسلسل ,

لانه يعطى الامل للمغتصبه لكى يسمع صوتها و تاخذ حقها من المذنبين.بالصور كريم فاطمة غول 20160627 1956

نهايه الموسم الاولي[عدل]

ينتهى الموسم بتاجيل القضيه المرفوعه من فاطمه و كريم ضد المغتضبون الاربعه مع الافراج المؤقت عليهم و يقطع سليم كل صور مرام ملتم بعد اكتشافه بخيانتها مع مصطفى و هروبها لنيويورك و يفكر لمعى رحمي في العفو عن زوجته ميسر مقدس التى تصل لقاعه المحاكمه بعد صدور الحكم و يقتل مراد بعد مشاجرته مع كريم على ايد مصطفى و يتم اتهام كريمبالقتل

مشكله الاغتصاب الذى يتناولها المسلسل[عدل]

يتناول المسلسل مشكله الاغتصاب كمشكله اجتماعيه يعانى منها ليس المجتمع التركى فقط بل ايضا الكثير من المجتمعات خاصا المجتمعات العربيه لان الزنا محرم قبل الزواج في الاسلام و طرح المسلسل هذه المشكله من خلال ثلاث نقاط :بالصور كريم فاطمة غول cd7d0246dcc3bafca240146b48082e2f

الاولى :: الثغره القانونيه في القانون التركى التى تسمح للمغتصب من الافلات من العقوبه بمجرد زواجه من ضحيته،

فاصدقاءكريم و محاميهم منير اقنعوه لكى يتزوج من فاطمه جول حتى يتم افلاتهم من العقاب،

و اضطر كريم الى الموافقه على الزواج بعد ضغط من اصدقاءه الذين راوا فيه كبش فداء للافلات من العقوبة.

الثانية :: نظره المجتمع التركى الظالمه ناحيه المغتصبه و الذى للاسف لايختلف كثيرا عن المجتمعات العربيه .



و المجتمع التركى يكون نظرته ناحيه المغتصبه كما لو انها فتاه ليل و بائعه هوي لم تتغير،

و هذا ما بينه المعامله السيئه التى تلقتها فاطمه جول ممن حولها خاصا من ميسر مقدس زوجه شقيق فاطمه جول و من مصطفي خطيبها و اهله ,

و هذا ما دفع فاطمه جولبقبول الزواج من كريم ,

رغم كرهها الشديد له الا انها فضلت ان تكون امراه متزوجه من شخص لا تحبه على ان تكون فتاه مغتصبه يراها الناس فتاه ساقطة.بالصور كريم فاطمة غول 20160627 1957

الثالثة :: الحاله النفسيه السيئه التى تصيب الفتاه المغتصبه بعد الاغتصاب ,

فقد تعرضت فاطمه جول لصدمه نفسيه بسبب اغتصابها بهذه الطريقه المهينه و تخلى مصطفي عنها،

و المعامله السيئه التى كانت تعاملها بها ميسر مقدس)،

و ايضا صدمه جسديه فكانت تصاب بحاله هستيريا بمجرد اقتراب اي رجل منها خاصا كريم زوجها, نلاحظ ايضا الملابس التى كانت ترتديها في الحلقات الاولي بعد الاغتصاب حيث انها كانت دائما ترتدى الملابس الثقيله و الواسعه التى تخفى مفاتنها ,

و ربما يكون ذلك بسبب عدم ثقتها في الرجال بعد ذلك،

و لكن حالتها النفسيه تتحسن بمجرد ذهابها للطبيبه النفسيه .



و هذا يبين ان فاطمه جول كل ما تريده في حياتها هو تعاطف الناس معها.

و يعتبر الكثيرون ان هذا المسلسل هو حياه امل لكل من هم مثل فاطمه جول في المجتمع التركى ,

و ينتظر المشاهدون عقابا قاسيا للمغتصبين في النهايه حتى يكونوا عبره لكل المغتصبون او من يفكرون في الاغتصاب.

 

 

 

  • كريم ميلوكين
  • كريم وفاطمة
  • كريم وفاطمه
462 views

كريم فاطمة غول