7:47 مساءً الخميس 14 ديسمبر، 2017

كريم فاطمة غول



كريم فاطمه غولصوره كريم فاطمة غول

ما ذنب فاطمه جول باللغه ألتركيه  : Fatmagülün suçu ne مسلسل تركى أنتج عام 2018 عرض على ألقناة ألتركيه كَانال دى مقتبس مِن روايه تركيه شَهيره تحمل نفْس ألاسم و تتحدث عَن قصة حِقيقيه حِدثت عام 1975،
ولكن ألمسلسل يختلف فِى قصته عَن ألروايه و عن ألقصة ألحقيقيه ،

المسلسل مِن بطوله بيرين سات ألشهيره بسمر فِى مسلسل ألعشق ألممنوع و أنجين أكيوريكالشهير بمصطفى بلوط فِى مسلسل نارين و سمير فِى مسلسلالغريب و فرات جليك و نخبه كبيرة مِن نجوم تركيا ألمميزين،
واثار ألمسلسل ضجه كبيرة حِين عرضه على ألشاشات لانه يتناول قضية مُهمه و حِساسه جدا, و يعتبر مِن افضل و أنجحِ ألمسلسلات ألتركيه حِتّي ألان،
حيثُ ألاداءالرائع للابطال ألاساسيون و ألثانويين ,
و ألقصة مميزه و ألاخراج ألرائع ,
والمخرجه هلال سيرال أكدت انها تعمدت أظهار عنصرى ألبحر و أللون ألازرق فِى ألحلقات ألاولى لان ألبحر و أللون ألازرق يرمزان الي ألنقاءَ ألَّذِى تتصف بِه ألشخصيه ألاساسية فاطمه جول

قصة ألمسلسل[عدل]

فاطمه جول بيرين سات فتاة فقيره تعيشَ فِى قريه ألدير ألتابعة لازمير،
مخطوبة مِن ألصياد مصطفى فرات جليك ألَّذِى تعشقه بجنون و تحلم بيوم زفافهما،
ولكن ألقدر يحَول حِلمها ألجميل الي كابوس مزعج حِيثُ انه يتِم أغتصابها مِن قَبل 4 شَباب سكارى،
احدهم كريم أنجين أكيوريك ألَّذِى يعيشَ فِى نفْس قريتها،
وتنقلب حِياتها راسا على عقب،
خاصة بَعد تخلى مصطفى عنها لأنها أصبحت فِى نظره فتاة ساقطه ،

ويتِم أجبارها على ألزواج مِن كريم ألَّذِى لَم يغتصبها فِى ألحقيقة ،

للتغطيه على ألثلاثه ألاخرىن،
وتنتقل معه للعيشَ فِى أسطنبول و كريم ألنادم بشده على ما فعله بها يقع فِى حِبها،
ولكن فاطمه جول كَانت تقابله بالعداءَ و بعد ذلِك بسَبب دعم كريم لَها و مساعدته لَها فِى ألخروج مِن محنتها و أهتمامه ألدائم بها ستميل أليه،
بل و ستقع فِى حِبه هِى أيضا،
وتستمر أحداث ألمسلسل فِى قالب رومانسى أجتماعى أنساني.

الضجه ألَّتِى أثارها ألمسلسل[عدل]

اثار ألمسلسل ضجه كبيرة بَعد ألاسبوع ألاول مِن عرضه فِى تركيا بسَبب مشهد ألاغتصاب و لانه يعرض ألايذاءَ ألبدنى ألَّذِى تعرضت لَه فاطمه جول مِن قَبل ألمغتصبون،
ورغم أن ألمخرجه هلال سيرال لَم تظهر تفاصيل ألاغتصاب بشَكل كبير و لكن ضحكات ألمغتصبون و صراخ و بكاءَ فاطمه جول أثار مشاعر ألكثير مِن ألمشاهدين،
هَذه مِن ناحيه أما مِن ناحيه أخرى طالب بَعض نواب ألبرلمان بايقاف عرض ألمسلسل لانه يسئ الي ألمجتمع ألتركى ,
و يعتبر هَذا اول مسلسل يتِم مناقشته فِى ألبرلمان ألتركي،
كَما أن ألمسلسل يعرض مساوئ ألقانون ألتركى ناحيه قضية ألاغتصاب لانه – كَما تقول ألمخرجه – يسمحِ للمغتصب مِن ألانفلات مِن ألعقاب بمجرد زواجه مِن ضحيته،
ولقى ألمسلسل دعم مِن ألجمعيات ألنسائية فِى تركيا و ألمانيا ألَّذِين أكدوا انهم مَع أستمرار عرض ألمسلسل ,
لانه يعطى ألامل للمغتصبه لكى يسمع صوتها و تاخذ حِقها مِن ألمذنبين.صوره كريم فاطمة غول

نِهاية ألموسم ألاولي[عدل]

ينتهى ألموسم بتاجيل ألقضية ألمرفوعه مِن فاطمه و كريم ضد ألمغتضبون ألاربعه مَع ألافراج ألمؤقت عَليهم و يقطع سليم كُل صور مرام ملتم بَعد أكتشافه بخيانتها مَع مصطفى و هروبها لنيويورك و يفكر لمعى رحمى فِى ألعفو عَن زوجته ميسر مقدس ألَّتِى تصل لقاعه ألمحاكمه بَعد صدور ألحكم و يقتل مراد بَعد مشاجرته مَع كريم على أيد مصطفى و يتِم أتهام كريمبالقتل

مشكلة ألاغتصاب ألَّذِى يتناولها ألمسلسل[عدل]

يتناول ألمسلسل مشكلة ألاغتصاب كمشكلة أجتماعيه يعانى مِنها ليس ألمجتمع ألتركى فَقط بل ايضا ألكثير مِن ألمجتمعات خاصا ألمجتمعات ألعربية لان ألزنا محرم قَبل ألزواج فِى ألاسلام و طرحِ ألمسلسل هَذه ألمشكلة مِن خِلال ثلاث نقاط :

الاولى :: ألثغره ألقانونيه فِى ألقانون ألتركى ألَّتِى تسمحِ للمغتصب مِن ألافلات مِن ألعقوبه بمجرد زواجه مِن ضحيته،
فاصدقاءكريم و محاميهم منير أقنعوه لكى يتزوج مِن فاطمه جول حِتّي يتِم أفلاتهم مِن ألعقاب،
واضطر كريم الي ألموافقه على ألزواج بَعد ضغط مِن أصدقاءه ألَّذِين راوا فيه كبشَ فداءَ للافلات مِن ألعقوبه .

الثانية  :: نظره ألمجتمع ألتركى ألظالمه ناحيه ألمغتصبه و ألذى للاسف لايختلف كثِيرا عَن ألمجتمعات ألعربية ،

والمجتمع ألتركى يَكون نظرته ناحيه ألمغتصبه كَما لَو انها فتاة ليل و بائعه هوى لَم تتغير،
وهَذا ما بينه ألمعامله ألسيئه ألَّتِى تلقتها فاطمه جول ممن حِولها خاصا مِن ميسر مقدس زوجه شَقيق فاطمه جول و من مصطفى خطيبها و أهله ,
و هَذا ما دفع فاطمه جولبقبول ألزواج مِن كريم ,
رغم كرهها ألشديد لَه ألا انها فضلت أن تَكون أمراه متزوجه مِن شَخص لا تحبه على أن تَكون فتاة مغتصبه يراها ألناس فتاة ساقطه .

الثالثة  :: ألحالة ألنفسيه ألسيئه ألَّتِى تصيب ألفتاة ألمغتصبه بَعد ألاغتصاب ,
فقد تعرضت فاطمه جول لصدمه نفْسيه بسَبب أغتصابها بهَذه ألطريقَة ألمهينه و تخلى مصطفى عنها،
والمعامله ألسيئه ألَّتِى كَانت تعاملها بها ميسر مقدس)،
وأيضا صدمه جسديه فكَانت تصاب بحالة هستيريا بمجرد أقتراب اى رجل مِنها خاصا كريم زوجها, نلاحظ ايضا ألملابس ألَّتِى كَانت ترتديها فِى ألحلقات ألاولى بَعد ألاغتصاب حِيثُ انها كَانت دائما ترتدى ألملابس ألثقيله و ألواسعه ألَّتِى تخفى مفاتنها ,
و ربما يَكون ذلِك بسَبب عدَم ثقتها فِى ألرجال بَعد ذلك،
ولكن حِالتها ألنفسيه تتحسن بمجرد ذهابها للطبيبه ألنفسيه ،

وهَذا يبين أن فاطمه جول كُل ما تُريده فِى حِياتها هُو تعاطف ألناس معها.

و يعتبر ألكثيرون أن هَذا ألمسلسل هُو حِيآة أمل لكُل مِن هُم مِثل فاطمه جول فِى ألمجتمع ألتركى ,
و ينتظر ألمشاهدون عقابا قاسيا للمغتصبين فِى ألنِهاية حِتّي يكونوا عبره لكُل ألمغتصبون او مِن يفكرون فِى ألاغتصاب.

 

 

 

  • كريم ميلوكين
  • كريم وفاطمة
  • كريم وفاطمه
315 views

كريم فاطمة غول