2:26 مساءً الثلاثاء 20 فبراير، 2018

قصص عن الرسول صلى الله عليه وسلم



قصص عَن ألرسول صلي الله عَليه و سلم

صوره قصص عن الرسول صلى الله عليه وسلم

جري حِوار بِينى و بَِين أنسان لاساله بَِعض ألاسئله ألتى كَانت تضنينى بِالتفكير و ألاستغرابِ و ألشك

انا لماذَا خلق الله ألانسان هَل لكى يبقي شقيا و متعبِ و هُو ألعارف أنه سيخرج مِن ألجنه ؟

هو: الله خلق ألانسان لانه يحبه،
فالله يقول: لذتى و تمتعى بِبنى أدم كبيره ،
فخلقت لَه ألجنه و جعلته يتسلط علي كُل ما فيها و لكِنى أردت لَه أن يَكون حِرا بِتفكيره،
فخلقته مخيرا لا مسيرا ليتميز عَن ألحيوانات.

انا: لماذَا أخرج الله ألانسان مِن ألجنه ما دام يحبه؟

هو: الله لَم يخرج أدم مِن ألجنه ،
بل أدم هُو مِن أختار معصيه و عدَم طاعه الله مِن خِلال ألاكل مِن ثمَره تركها بِالفردوس و حِيده بَِين أشجار كثِيره و لكِن لكى يعرف مدي طاعته و محبته لرضاءَ الله طلبِ مِنه أن لا ياكل مِنها لانه موتا سيموت.
وهَذا ما حِصل.صوره قصص عن الرسول صلى الله عليه وسلم

انا: لماذَا أرسل  الله رسل و وَضع شرائع صعبه ليعود ألانسان للفردوس،
لماذَا لَم يكن الله حِنونا عَليه و يعيده ألي ألفردوس بِدل ألشقاء؟

هو: الله رحيم جداً جدا،
ولكنه أيضا عادل،
لو أعاد ألانسان للفردوس بِِدون ألعقابِ لكان رحيم و لكِنه سيفقد صفه ألعدل بِالمقابل ألانسان لَم يستطع ألايفاءَ بِمتطلبات ألصلاحِ و ألتوبه و ألاستغفار،
فابن أدم قايين قتل أخيه هابيل بِسَببِ ألغيره .

انا: لماذَا الله أرسل كُل ألرسل و مَع ذلِك كَانوا هُم أنفسهم ليسوا كاملين بِل يصنعوا ألمعصيه و ألخطيه بِلا أستثناء؟

هو: هَذا يثبت أن كُل ألبشر خطائين و بِالتالى لا يستطيع أحد أن يجاهر بِالصلاحِ أمام عظمه الله ألكامل و ألصالح!

انا: ما هَذا ألظلم،
بزمن طوفان نوحِ لَم يشفق الله علي أحد لماذا؟

هو: نوحِ كَان ينادى لاخر لحظه بِالتوبه و أللجوء للفلك ألسفينه )،
ولكن أحدا لَم يستجبِ لَه بِسَببِ غرق ألناس بِالمعصيه و ألخطيه و عدَم سماع صوت الله ألمنادى بِالتوبه و ألعوده لله و طريقه.

انا: ما هُو ألحل لعقده ألمعصيه ؟

هو: بِالماضى كَان الله يطلبِ سفك ألدماءَ ألموت ثمن ألمعصيه فكان ألانسان كلما يخطيء عَليه ذبحِ ألخراف بِدل خطاياه،
ولعل قصه أبراهيم مَع أبنه عندما أراد ذبحه لارضاءَ ألله،
ولكن الله أرسل لَه كبشا فديه عَن أبنه،
ومن هُنا أبتداءَ فكره ألموت و ألفداءَ بِالانابه .

انا: لماذَا أختار الله أن يتجسد و يعيش كالبشر تاركا عرشه هَل الله ترك ألكون بِفراغ و تجسد؟

هو: الله عندما تجلي بِصوره شجره ملتهبه أمام موسي لَم يترك حِكمه للكون و لا عرشه،
كَما أنه عندما أرسل كلمته و عقله ألمسيحِ بِشَكل جسد،
لم يتاثر جوهره و لا و ظيفته و لَم تنتقص ألوهيته بِشيء.
فالشمس كلنا نشبع مِن نورها و حِرارتها و لكِنها تبقي ألشمس!

انا: و هَل الله و أحد أم ثلاث و هَل أله لديه أولاد مِثل ألبشر؟

هو: الله و أحد بِثلاث أقانيم،
الله ألخالق ألقادر علي كُل شيء يسمي أصطلاحا بِالاب،
والابن و هُو كلمه الله و عقله ألمتجسد،
وكلمه أبن لا تعنى ألبنويه ألبشريه بِل تعنى ألي ألمصدر فلا أبن ألجزائر لا يعنى أن ألجزائر لَها أبناءَ مِن زواجها،
فهَذا يسمي ألنسبِ ألى)،
والروحِ ألقدس هُو روحِ ألله… للتبسيط: ألنار لَها لهيبِ و ضوء و حِراره و لكِنها كلها نار و لا تنفصل عَن بَِعضها بِل هى كيان و أحد متجلى بِاشكال 3 لا تتناقض مَع بَِعضها ألبعض.

اما لماذَا تجسد الله بِالمسيحِ و لماذَا مات علي ألصليب: فهى قصه طويله ساسردها بِنقاط بِسيطه :

الانسان صنع حِاجزا خطيرا هُو حِاجز ألمعصيه و ألخطيه ،
فصارت ألخطيه هى ألفاصل بَِين الله و ألانسان.
الله حِكمه عادل و قانونه و أضح: ألخطيه و ألمعصيه  ثمِنها ألموت
لصنع فداءَ و مصالحه لمحو ألخطيه ألاصليه و ألخطايا أللاحقه لا بِد مِن موت،
ولكن ليس بِخروف و لا كبش،
بل محتاج ألي دم يكفى للعالم كله،
وبالتالى نحتاج ألي شخص بِالمواصفات ألتاليه :
3-1 أن يَكون ألذبحِ ألذبيحِ كامل بِلا عيبِ حِسبِ شروط الله للذبيحه

3-2 أن يملك أراده ألحياه و ألموت،
اى أن يَكون قادر علي ألتطوع بِحياته فداءَ للاخرين

3-3 أن يمتلك حِياته أن لا تَكون ملك لاخر لان ألمملوك لا يصنع ألقرار بِل هُو رهينه للمالك

3-4 أن يَكون لا نهائى حِتي يفدى عدَد لا نهائى مِن ألناس و ألخطايا

3-5 أن يَكون بِلا خطيه ،
لان ألمدان لا يستطيع كفاله أحد،
والمجرم لا يستطيع أخذ ألحكم عَن مجرم أخر

3-6 أن يملك طبيعه أنسانيه و ألهيه ليصنع ألمصالحه بَِين ألانسان و ألله

انا: فمن هُو الله ألمتجسد و هَل مات و أنتهت ألحكايه ؟

هو: أنه ألمسيحِ عقل الله ألناطق و نطق الله ألعاقل،
مات علي ألصليبِ بِملء أرادته،
ولكنه قام بِاليَوم ألثالث،
وقبره ألفارغ لا زال موجود،

 

  • قصه عن ارسول (ص)
  • صور قصص الرسول
  • صور قصص عن الرسول
  • قصص النبي صلي الله عليه وسلم
  • قصص عن رسول الله قصير
360 views

قصص عن الرسول صلى الله عليه وسلم