قصص خيالية رائعة قصة عجيبة من وحى الخيال

قصص خيالية رائعة قصة عجيبة مِن وحي الخيال

صوره قصص خيالية رائعة  قصة عجيبة من وحى الخيال

كان يا ما كَان فِي قديم الزمان …… …
كان فيه امرآة عجوز قاعدة بروحها

وفجآة طلع لَها ابليس ………
العجوز خافت وسمت بالرحمن

…قالها ابليس أنتي يا عجوز هَل تعتبرين نفْسك داهيه

العجوز: نعم أنا داهيه ……….
والنساءَ عموما كيدهن عظيم

ابليس: أنا اتحداك……..وبنشوف مين كيده اعظم …..المرآة ولا ابليس

العجوز خلاص أنا بسوي مشكله وانت راحِ تحلها واذا ما قدرت أنا راحِ احلها

وراحِ افوز بالرهان.

O.k ابليس

راحت العجوز حِق واحد مِن هالبطاليه اللي ما عندهم شَغل ويا كثرهم

وقالت أنا بشغلك عندي فترة معينه بس…….
اذا تبي فلوس لا تتدخل ولا
تتكلم وافق الشاب لانه طفشَ مِن البطاله ويبي فلوس

راحت العجوز ومعاها الشاب لمحل قماشَ وقالت لَه اتنتظرني عِند باب المحل

…دخلت المحل وخذت قماشَ غالي وراحت تفاصل تاجر القماش

العجوز: رخص يا بن الحلال …

التاجر إذا أنتي ما عندك فلوس اخذي شَيء ارخص

العجوز ما اقدر ….لازم ولا بيصير شَي ء ما صار

التاجر ليشَ …..لها لدرجه …..شسالفه

صوره قصص خيالية رائعة  قصة عجيبة من وحى الخيال

العجوز:شفت الشاب اللي واقف عِند باب المحل
.هَذا ولدي

..يحب لَه وحده متزوجه وهي تحبه ولما تتطلق مِن زوجها …ولدي بيتزوجها

وهو قال لِي ان عارضتي الزواج اطردك مِن البيت وامرني اني اشتري قماش
غالي عشان يعطيها حِبيبته ولا راحِ يطردني مِن البيت مَع ان البيت بالاساس

بيتي ولكني غلطت وكتبته باسمه العجوز تبكي

التاجر: خلاص هونيها وتهون والله كسرتي خاطري ….خلاص أنا اعطيك القماش

ببلاش….وعسي الله ياجرني

العجوز طلعت مستانسه وقالت حِق الشاب روحِ البيت

بعدها راحت العجوز لبيت زوجة تاجر القماشَ وطقت الباب وطلعت الزوجة

العجوز:اه يا بنيتي أنا تعبت بالطريق و ما اقدر اكمل مُمكن اقعد عندك ارتاح

خمس دقايق

صوره قصص خيالية رائعة  قصة عجيبة من وحى الخيال

رحبت الزوجة ودخلتها واكرمتها وجابتلها شَاي

العجوز: مشكوووورة ما تقصرين ان شَاءَ الله اردها لك تعمدت تنسى القماشَ وطلعت.

الزوجة:حرام نست قطعة القماشَ …اكيد بترجع بَعد شَوي وتاخذها

بروحِ احطها بالدولاب..

تاجر القماشَ رد لبيته وتغذي ذاك الغدا السنع ونام شَوي

قام العصر وفَتحِ الدولاب بيغير ملابسه عشان يروحِ محله ……مفاجآة قطعة القماش

وعرف ان المرآة اللي يبيها ولد العجوز هِي زوجته يَعني تخونه

قام عَليها وطقها وطردها بالشارع بالهدوم اللي عَليها.

العجوز كَانت تنتظر هاللحظه فِي آخر الشارع فراحت لَها تركض

العجوز: وشَ فيك يا بنيتي ليشَ تبكين

الزوجه زوجي طردني …وما اعطاني فرصه اتكلم

العجوز: خلاص أنا باوديك بيتي وانا بروحِ احل المشكلة

راحت العجوز لبيتها ودخلت الزوجه فِي غرفة بينما الشاب كَان في

غرفه ثانيه وامرته أنه ما يطلع مِنها

راحت العجوز للشرطه تبكي وتقول كنت قاعدة فِي بيتي وفجآة دخل

رجل ومعه مرآة وقعدوا ببيتي حِاولت اطلعهم ما قدرت

(احتلوا بيتي

ذهبت الشرطة وقبضت علي الشاب والزوجه ….وقطوهم بالسجن.

العجوز: ها ها وشَ رايك يا ابليس دورك اللحين حِل المشكله

ابليس لا لا ما اقدر احلها السالفة تشربكت مرررررة

العجوز: أنا راحِ احلها وكان شَيء لَم يكن
.
وراحِ اربحِ الرهان

راحت العجوز تزور الزوجه بالسجن وقالت لَها أنتي ساعدتي مرة

وانا اللحين باساعدك …..يلا البسي عباتي وغطي نفْسك واطلعي مِن السجن كَانك أنا وانا باقعد

مكانك.

الزوجة:مشكوورة ….لكن انتي

العجوز: مالك شَغل مِثل ما طلعتك بطلع نفْسي.

تمت عملية الهروب بنجاح….

الوالي امر الحراس يحضرون المسجونين عشان يحكم عَليهم

حضرت العجوز والشاب وقال لَهُم الوالي ليشَ قابضين عليكم وشو مسوين

ردت العجوز:احنا ما سوينا شَيء كنا قاعدين ببيتنا أنا وولدي ولا الشرطه

طابه علينا وماخذينا السجن

عصب الوالي وهزا الشرطه وما عطاهم فرصه يتكلمون ويقول: غلطانين

وتبون تتكلمون.
شين و قوات عين

طلعت العجوز مِن الوالي مستانسه وعطت الشاب فلوس وانهت خدمته عندها.

راحت العجوز لتاجر القماشَ وقالت لَه أنها تعبت بالطريق وان زوجته اصيله واكرمتها وهي من

كثر التعب نست القماشَ عندها وان زوجته بريئه

وقالت خذ قماشتك لان ولدي سافر هُو و زوجته الجديدة.

رجع التاجر زوجته وتاسف مِنها و راضاها بَعد.

العجوز وشَ رايك يا ابليس أنا فككت السالفه سهله

ابليس أنتي ربحتي ….
يما………يما ان كيدهن عظيم
انحاشَ مِنها وهو خايف

خيالية رائعة قصص 101 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...