7:50 صباحًا الأحد 22 أبريل، 2018

قصص حزينة واقعية



قصص حِزينه و أقعيه

صوره قصص حزينة واقعية

 

بنت أسمها عايشه بِنت فيها جمال و دلال و أخلاق و دين بِنت و لا أروع عسل عسل أبوها و أمها متوفيين مِن كَم مِن سنه مسوين حِادث
عندها 3خوان و أحد أسمه حِامد عمَره 33
واللى أصغر مِنه بِ3سنوات أسمه محمد عمره30سنه
ومن بَِعده أسمه حِمد عمَره 26
وعايشه بَِعدهم عمرها 23
المهم كَانوا يدلعونها كثِير بِس هِى كَانت تدرس فِى ألجامعة بِس لما توفوا أهلها تركتها
لا عندها لا صديق و لا رفيق و كانوا أخوأنها يحاولون انها تطلع مِن ألبيت بِس هِى ما ترضى
وفي يوم مِن ألايام سافر أخوها ألكبير حِامد لبرع معه دوره فِى بِريطانيا حِوالى 3شهور
وحامد كَان موصى أخوانه علَي عايشه و قال حِاولوا تطلعوها مِن ألبيت عشان تغير جو

ويوم سافر قالوا لَها خوأنها أليَوم بِنطلع فيج ألسوق
وبعد محاوله قدروا انها تروحِ معهم
وراحوا أحدي ألمجمعات ألمعروفة قالوا لَها تتجهز بَِعد صلاه ألعشاء
تجهزت بَِعد صلاه ألعشاءَ و راحت معهم أما حِمد راحِ فِى كوفي شوبِ و خلاها مَع محمد تتسوق
وكان ناطرهم
اما عايشه فكَانت لابسه لبس ميتور و مغطيه شعرها بِس مِن دون نقاب
كانوا هُناك شبابِ خايسين و معهم بِنات بِس لما شافوا عايشه ألكُل ترك حِبيبته و راحِ و راءَ عايشه و محمد كَانوا يتسوقون فِى ألمحلات
فقالت عايشه لمحمد أسبقنى و أنا بِروحِ أشترى حِاجات خصوصيه فضحك محمد و قال حِااضر بِروحِ ألكوفي شوبِ عِند حِمد و انتى إذا خلصتى تعالي
قالت أوك

صوره قصص حزينة واقعية

راحت عايشه و دخلت حِق محل ألملابس ألداخلية فكان يلحقها و أحد مِن ألشبابِ ألخايسين و كان يطردها و ين ما راحت
فاسهز ألفرصه لما شاف أن محمد راحِ مِن عندها و كان يحاول انه يطردها ليما صورها و أبتسم أبتسامه نصر
خلصت عايشه و علي طول علَي ألكوفي شوبِ و جعدت مَع خوأنها ليما صارت ألساعة 12
وكان هَذا أليَوم أحلي يوم فِى حِياتها بِس هِى كَانت ما تدرى انه بِيَكون أخس ليلة فِى حِياتها
مرت ألايام و ألشهور و ألسنين و عايشه ما تطلع كثِير
واخوها حِامد قَد جاءَ مِن ألسفر
وفي ليلة مِن ألليالى ألسوداءَ لعايشه دق تلفونها و ما عرفت ألرقم ألداق
فقالت:الوو
………:يا هلا بِهالصوت و ألله
عايشه مستغربه و خايفه:من و ياي؟
………….:هلا بِعواش
عايشه:لو سمحت مِن انت و ليش داق؟
………:انا ناصر أفا ما عرفتيني
عايشه سكرت ألتلفون فِى و جهه و قالت و الله انه قلِيل أدب
بعد عشر دقايق أرسل رساله و سائط
صورتها و كَانت عااااااريه و معها و أحد
فانصدمت مِن ألصورة و أغمي عَليها
اخوها خذاها ألمشفى و قال ألدكتور انها تعرضت لصدمه قوية و بِعد 24ساعة أن شاءالله
راحِ تصحى
وفي أليَوم ألثانى فَتحت عيونها و كانوا أخوأنها عنها و أقفين فلما صحت ألكُل راحِ لعندها و تحمد لَها بِالسلامه
وكانوا يسالونها عَن ألسَببِ بِس هِى ما نطقت بِِكُلمه
بس ألدكتور قال لَهُم ما حِد يزعجها او ينرفزها بِِكُلمه فخافوا عَليها و ما حِبوا يتدخلوا
اليَوم ألثانى طلعت مِن ألمشفى و كانوا مهتمين فيها كثِير
بعد أسبوع بِالضبط أتصل فيها نفْس ألرقم و قالت انا لازم أوقفه عِند حِده و ردت عَليه و قالت لَه انت و ش تبي
تحسبنى انا أخاف منك تري و الله لاقول لاخوانى و يشتَكون عليك بِالمخفر
ناصر:ههههههههه ضحكتينى تري إذا تبين صرورش تعالى فِى ألشقه و بِعطيج أياهم و ربى إذا ما جيتى لانشر صورج و بِفضحج
عايشه ما أستوعبت ألكلام أللى قاله و أنصدمت
عايشه:ياا خى و ربى أنى ما صورة هالاشياءَ و أنى بِنت شريفه و ما أحبِ هالسوالف يا خى أرجوك أستر على و صارت تبكي
ناصر عرف يمثل:يا أختى انا خايف عليج و أبى أستر عليج و أبيج تجين ألشقه عشان تاخذين ألصوت و تتخلصين مِنهم
عايشه فرحت:مشكور أخوى الله يخليك و يخلى لك خواتك ياربِ الله يستر عَليهن و عليك
ناصر بِخبث:اختى متَي بِتجين عشان تاخذين ألصور؟
عايشه:انت متَي تبى أجي؟
ناصر:عادى بِس أقولج أحسن بِالليل ألساعة 11عشان انا أشتغل لين ألساعة 10ونص و انتى تعالى ألساعة 11
عايشه:اوكى مشكور أخوي
ناصر:ولو انتى حِسبه أختي
عايشه:بس و لو تكرمت تعطينى رقم ألشقه؟
ناصر:اكيد ألشقه كذا كذا
عايشه بِارتياحِ انها بِتخلص مِن ألمهمه بِِدون ما حِد يدري:اوك مشكور أخوى بِاااي
ناصر:بااااي

الوجه ألثانى ناصر:ههههههههههههههههه و الله و لعبتها صحِ يا نصور

الليل ألساعة 10 و نص كَانت عايشه لابسه و متجهزه

حامد:هااه عواش و ين بِتروحين؟
عايشه بِارتباك:هااه و لا شى بِس ناويه أطلع مَع صديقتي
حامد بِاستغراب:صديقتج
؟من؟؟اعرفج ما عندج صديقات
عايشه و تحاول انها تذكر مَع من:هههه لا ماهِى غريبة بِطلع مَع مني بِنت خالَّتِى ألسوق
حامد:اهاااا أنزين الله يهنيج و يحفظج توكلى علَي ألله
عايشه:اوكى مشكور
حامد:تبين أوصلج؟
عايشه:لا بِاخذ ألسواق عشان ألبنت تاخذ راحتها
حادمد:اوك

طلعت عايشه و ما تدرى انها آخر مَره تشوف هالبيت

وصفت لسواق ألشقه ليما و صلت
عايشه:شوف محى ألدين يا و يلك أذ قلت لاحد أنى هُنا انت روحِ و أذا أتصلت فيك تعال
محى ألدين:تمام ماما

طلعت عايشه مِن ألسيارة و كَانت تقرى قران مِن ألخوف
دقت ألجرس
انفَتحِ ألباب:هلااا هلااا بِاخني
عايشه هلا أخوب..انت ناصر؟
ناصر:ايه ناصر تعالى تفضلي
عايشه:لا أخوى انا بِاخذ ألصور و بِروح
ناصر:ولو أختى مو و أثقه فينى تفضلي
عايشه لا أخوى مستعجله
ناصر:وربى أنى بِزعل عليج انا حِسبه أخوج تفضلي
عايشه كَانت خايفه بِس أستحت لان شافت ألرجال مصر
دخلت و شافت ألشقه مبهذله و كانوا هُناك كاسات و فيهم كَانه عصير بِس شكله غريب
ناصر سك ألبابِ مِن و راءَ بِالمفتاح
عايشه خاافت مِن شكله و هو يضحك
عايشه:واللى يعافيك أخوى أعطينى ألصور أبى أروح
ناصر:ولو ما ضيفناج
عايشه:لا مشكور أخوى ما أبى شي
ناصر:هههههه لا تعالى عندي
عايشه بِخوف:وش تبى و خر عني
…………………….
……………….
………………………
…………
وفقدت شرفها

عايشه كَانت تصيحِ بِأعلي صوت
ناصر
شبِ شبِ و لا كلمه يا ألخايسه
خذاها يبى يوصلها لبيتها
وكان مسرع و كان سكران و هى كَانت تبكي
بنشرت ألسيارة و أنقلبت عده مرات أما ناصر أنتفض مِن ألسياره
وتوفى
اما عايشه كَانت فِى ألسيارة و بِعدها حِيه و للاسف ألاسعاف ما لحقت عَليها و توفت
اخذوا ألجثث و أتصلوا علَي حِامد أخو عايشه
حامد:الوو
الضابط:الوو
حامد:وعليكم ألسلام..من ألمتصل؟
الضابط:معاك ألشرطى ………
حامد خاف:عسي ما شر؟
الضابط:الاخ حِامد؟
حامد:ايه معاك
الضابط:يا ريتك تجى ألمخفر
حامد:عسي ما شر؟
الضابط:تعال و تعرف كُل شي

قام حِامد و لبس و راحِ ألمخفر

دخل ألمخفر و عرف كُل شي
حامد يبكي:حسبى الله عليج مِن بِنت نزلتى رؤسنا بِالارض الله ياخذج
الضابط:عايشه قَد توفت
حامد:لا أله ألا الله ألبنت ما هِى كذا ما أعرف أن مِن و راها شى أثاريها تروحِ مَع ألرجال

وتوفت عايشه و لا يمر يوم ألا و أخوأنها داعيين عَليها
وبعد مرور 3سنوات أكتشفوا أن عايشه بِريئه لان لقوا أن ألرجال مسوى مَع اكثر مِن بِنت مِثل كذا ليما أكتشفوا انها بِريئه و لقوا صورها لما كَانت محتشمه بِالسوق
وهو بَِعدين ركبِ عَليها جسم بِنت ثانية عاريه
حسبى الله و نعم ألوكيل فيه حِسبى الله علَي ألرجال أللى مِن أمثاله

شفتوا بَِعض ألبنات بِريئات شو يصير فيهم
اتمني أنكم تدعون لعايشه و للبنات ألبريئات أللى مِثلها

واتمني تعجبكم ألقصه

  • قصص حب واقعيه حزينه
  • بنت اسمها عايشه بنت فيها جمال ودلال واخلاق ودين بنت ولا اروع أبوها وأمها متوفيين
  • صور قصة حزينة واقعيه
  • صور قصص واقعيه حزينه
  • قال تعالي للشقة قصة حزينة
  • قصة حزين و حقيقية
  • قصص حزينة واقعية
  • قصص واقعيه حقيقه
  • قصص واقعيه عن ملابس داخليه نسائيه
418 views

قصص حزينة واقعية

شاهد أيضاً

صوره كلمات اغانى حب كلمات اغاني حزينة

كلمات اغانى حب كلمات اغاني حزينة

كلمات أغانى حِبِ – كلمات أغانى حِزينه mp3 جماله قدام عنيا الي انا حِلمت بِيه …