قصص الاولياء والصالحين

قصص الاولياءَ والصالحين

صوره قصص الاولياء والصالحين

كرامات اولياءَ الله الصالحين…
قصص حِقيقية مِن الكاتبة شَهرزاد

كان لِي هَذا الحديث الشيق مَع الكاتبة شَهرزاد حِدثتني عَن قصص واقعية حِصلت معها وبعضها سمعتها مباشرة مِن مصدرها الاول تدور احداثها حَِول كرامات الانبياءَ واولياءَ الله الصالحين

نبي الله سيدنا الخضر الاخضر يتدخل لانقاذ طفل مِن الجنية علي شَاطئ حِيفا

حدثتني ستي ام امي والحديث للكاتبة شَهرزاد قالت أنها قصدت يوما أحد شَواطئ حِيفا للاستجمام وكان معها طفليها الصغيرين
وخلال مكوثها علي الشط تفاجات الام بامرآة غريبة تظهر فجآة واخذت تقترب مِن العائلة
وكَانت المرآة ترتدي ثوبا مطرزا مِن الجوانب وهو أحد الازياءَ المعروفة محليا وفيه فَتحة مِن الوسط
اقتربت المرآة واخبرت ستي بأنها جاءت لتاخذ طفلها وتغطس بِه فِي البحر تَحْت سبع موجات ثُم تعيده اليها اقوي مِن ذي قَبل فلا يصيبه مكروه طيلة حِياته
خافت ستي لهول ما سمعت لكِن المرآة الغريبة طمئنتها وهدئت مِن روعها ثُم امسكت الطفل وبسرعة البرق غطست وتوارت فِي الماء
ومضت الدقائق طويلة فاشتد الخوف بجدتي وبدات تصرخ وقد تنبهت بان المرآة الغريبة ربما تَكون جنية
وتذكرت ستي ان فِي حِيفا نبيا اسمه الخضر الاخضر وهو مِن اولياءَ الله الصالحين لَه ضريحِ ومقام لا يبعد كثِيرا عَن المكان وقد سمعت عنه بانه يغيث المكروب ويستجيب لنداءَ الملهوف
فوقفت واستقبلت القبل أي جهة الكعبة وشخصت الي السماءَ ورفعت يديها وشرعت بالدعاءَ الي الله وطلب المساعدة مِن ولي الله سيدنا الخضر
ولم تمضي دقائق حِتّى ظهرت المرآة والطفل وقد بدا علي الطفل الاعياءَ وكان لونه ازرق لطول بقاءه فِي الماءَ لكِنه كَان لا يزال حِيا
لم تصدق ستي ان الطفل وهو خالي اخو امي ما زال علي قيد الحيآة لكِن المرآة الغريبة طمئنتها بان الطفل سوفَ يعود طبيعيا وسيَكون علي ما يرام فلا داعي للقلق
وهَذا ما حِصل بالفعل فنجا الطفل
والفضل كله طبعا لله ولسيدنا الخضر الاخضر الَّذِي لولا تدخله السريع لربما حِصل ما لا تحمد عقباه.

صوره قصص الاولياء والصالحين

وقد سمعت الانسه شَهرزاد مِن كبار السن بان سيدنا الخضر يسكن البحر
فقررت زيارة ضريحه فِي حِيفا الَّذِي لا يبعد كثِيرا عَن شَاطئ البحر وفي أحد الايام سافرت الي هُناك ودخلت خاشعة الي المقام وتبركت بالضريحِ وقضت الساعات تقرا القران وتكثر مِن الدعاء
وفي طريقها الي هُناك بالحافلة سالت كَيف تصل اليه فقيل لَها مِن بَعض اليهود بانه مقام النبي الياهو المذكور فِي التورآة وورد اسمه فِي القران باسم النبي الياس ويعرفه العامة باسم الخضر الاخضر
ثم دلوها علي قبره.

الكاتبة شَهرزاد تحلق مَع سيدنا الخضر فِي سماءَ عرعرا
.

في أحد الايام اصابني اذي مِن بَعض صديقاتي وكن ثلاث صديقات
فتضايقت كثِيرا واصابني هُم وغم وكنت أكثر مِن الدعاءَ واستعين عَليهن بالله واتوجه الي سيدنا الخضر طالبة مِنه التوسط والتدخل للنيل مِنهن وان يخلص حِقي مِنهن
وفي احدي الليالي حِصلت معي رؤيا شَاهدت سيدنا الخضر فِي المنام وقد حِضر الي قريتنا لمساعدتي.
كان يمسك بعصا تشبه العكازة طلب مني ان امسك بها وما هِي الا لحظة خاطفة حِتّى كنا نحلق فِي اجواءَ القرية
كان يطوف بي بسرعة البرق وكنا ننظر الي الاسفل وفجآة شَاهدت صديقاتي الثلاث فاخبرت سيدنا الخضر بالامر لكِنه هدا مِن روعي واوصاني بهن خيرا وان اتمالك نفْسي واتصرف بحكمة وصبر وان اتعامل معهن بالمعروف واترك لَه الامر
وبالفعل اقتص لِي مِنهن وندمن علي فعلتهن وقد عاقبهن شَر عقاب..

صوره قصص الاولياء والصالحين

الشوفل الطائر …….
هَذه المَرة نتحدث عَن مقام ولي الله سيدنا المغربي الواقع فِي الحارة الغربية فِي عرعرا
في أحد الايام قرر بَعض الجيران ان يعملوا توسعة بجانب المقام واحضروا شَوفل لهَذا الغرض وشرع يحفر حِتّى اقترب مِن المقام وهنا تعرض الشوفل لضربة مفاجئة سقطت عَليه كَأنها ريحِ صرصر واحدثت دمارا هائلا لَه وتوقف تماما عَن العمل ففزع السائق وقرر ان لا يعود الي العمل فِي هَذا المكان قائلا ان هُناك شَيئ غريب وغير طبيعي فِي هَذا المكان.
لكنهم اقنعوه بان يرجع مَرة اخري قائلين ان مقاما لولي صالحِ موجود هُنا وانهم سوفَ يتوخوا الحذر والحيطة هَذه المَرة ولن يقتربوا مِنه أكثر مِن اللزوم
اقتنع السائق وعاد الي العمل وعندما اقترب مِن مقام المغربي شَعر فجآة بان الشوفل بدا يرتفع فِي الهواء.
لم يفكر السائق مرتين فقفز مِن التراكتور مذعورا واطلق ساقيه للريحِ تاركا الشوفل وراءه محلقا فِي الهواء…

صوره قصص الاولياء والصالحين

  • اخبار حكايات وقصص الصالحين من الاولياء
  • صور الأولياء والصالحين
  • قصص الأولياء والصالحين
  • قصص الاولياء الصالحين
  • قصص الصالحين والاولياء
  • قصص عن الأولياء
الاولياء قصص والصالحين 195 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...