6:42 صباحًا الإثنين 20 مايو، 2019




قصة قصيرة فيها حكمة

قصة قصيرة فيها حكمة

صور قصة قصيرة فيها حكمة

قصة قريتها من زمان عيبتنى لما فيها من عبرة
احتفظت ابها و اليوم اضعها بين يديكم لتنالوا قدركم من الفائدة
منذ زمن طويل كانت هناك مدينة يحكمها ملك

وكان اهل هذه المدينة يختارون الملك بحيث يحكم فيهم سنة واحدة

فقط و بعد ذلك يرسل الملك الى جزيرة بعيدة حيث يكمل

فيها بقية عمرة و يختار الناس ملك اخر غيرة و هكذا.

انهي احد الملوك فترة الحكم الخاصة به و ملابس الناس

الملابس الغالية و اركبوة فيلا كبيرا و اخذوا يطوفون به في انحاء المدينة

قائلين له و داعا و كانت هذه اللحظة من اصعب لحظات الحزن و الالم

على الملك و كل من كان قبله.

 

ثم بعد ذلك و ضعوة في السفينة

التي قامت بنقلة الى الجزيرة البعيدة حيث يكمل فيها بقية عمره.

ورجعت السفينة الى المدينة و في طريق العودة اكتشفوا احدي السفن

التي غرقت منذ وقت قريب و راوا شابا متعلق بقطعة من الخشب عائمة

على الماء فانقذوة و اخذوة الى بلدتهم و طلبوا منه ان يكون ملكا

عليهم لمدة سنة واحدة و لكنة رفض في البداية ثم و افق بعد ذلك.

صور قصة قصيرة فيها حكمة

واخبرة الناس على التعليمات التي تسود هذه المدينة و انه بعد

مرور 12 شهرا سوف يحمل الى تلك الجزيرة التي تركوا فيها

ذاك الملك الاخير.

 

بعد ثلاث ايام من تولى الشاب للعرش في هذه

المدينة سال الوزراء هل يمكن ان يري هذه الجزيرة حيث ارسل

اليها كل الملوك السابقين و وافق الوزراء و اخذوة الى الجزيرة

وراها و قد غطت بالغابات الكثيفة و سمع صوت الحيوانات الشريرة

وهي تنطلق في انحاء الجزيرة.

 

نزل الملك الى الجزيرة و هناك

وجد جثث الملوك السابقين ملقاة على الارض و فهم الملك القصة

بانة ما لبث ان ترك الملوك السابقون في الجزيرة اتت اليهم

الحيوانات المتوحشة و سارعت بقتلهم و التهامهم.

 

عندئذ عاد الملك

الي مدينتة و جمع 100 عامل اقوياء و اخذهم الى الجزيرة و امرهم

بتنظيف الغابة و ازالة جثث الحيوانات و الملوك السابقين و ازالة

قطع الاشجار الصغيرة و كان يزور الجزيرة مرة في الشهر ليطلع

على سير العمل و كان العمل يتقدم بخطوات سريعة فبعد مرور شهر

واحد ازيلت الحيوانات و العديد من الاشجار الكثيفة.

 

و عند مرور

الشهر الثاني كانت الجزيرة قد اصبحت نظيفة تماما.

 

ثم امر الملك

العمال بزرع الحدائق في كل انحاء الجزيرة و قام بتربية بعض

الحيوانات المفيدة مثل الدجاج و البط و الماعز و البقر … الخ.

ومع بداية الشهر الثالث امر العمال ببناء بيت كبير و مرسي للسفن.

وبمرور الوقت تحولت الجزيرة الى مكان جميل و قد كان الملك ذكيا

فكان يلبس الملابس البسيطة و ينفق القليل على حياتة في المدينة

فى مقابل انه كان يكرس اموالة التي و هبت له في اعمار هذه الجزيرة.

وبعد مرور 9 اشهر جمع الملك الوزراء قائلا انه يعلم ان الذهاب للجزيرة

يتم بعد مرور 12 شهر من بداية حكمه.

 

و لكنة يود الذهاب الى

الجزيرة الان.

 

و لكن الوزراء رفضوا قائلين حسب التعليمات لابد ان

تنتظر 3 شهور اخرى ثم بعد ذلك تذهب للجزيرة.

 

مرت الثلاثة شهور

واكتملت السنة و جاء دور الملك ليتنقل الى الجزيرة ملابس الناس الثياب

الفاخرة و وضعوة على الفيل الكبير قائلين له و داعا ايها الملك.

 

و لكن

الملك على غير عادة الملوك السابقين كان يضحك و يبتسم و سالة الناس

عن ذلك فاجاب بان الحكماء يقولون ” عندما تولد طفلا في هذه

الدنيا تبكي بينما كل من حولك يضحكون فعش في هذه الدنيا و اعمل

ما تراة حتى ياتيك الموت و عندئذ تضحك بينما كل من

حولك يبكون ” فبينما الملوك السابقين كانوا منشغلين بمتعة انفسهم

اثناء فترة الملك و الحكم كنت انا مشغولا بالتفكير في المستقبل و خططت

لذلك و قمت باصلاح و تعمير الجزيرة و اصبحت جنة صغيرة يمكن ان

اعيش فيها بقية حياتي بسلام.

 

و الدرس الماخوذ من هذه القصة الرمزية

ان هذه الحياة الدنيا هي مزرعة للاخرة و يجب علينا الا نغمس انفسنا في

شهوات الدنيا عازفين عن الاخرة حتى و لو كنا ملوك .

 

 

فيجب علينا

ان نعيش حياة بسيطة مثل رسولنا محمد و حكمة ….

 

اتمني الكل قراتها  ونحفظ

متعتنا الى الاخرة.

 

و لا ننسي قول رسولنا الكريم صلوات الله و سلامه

عليه ” لن تزولا قدما عبد يوم القيامة حتى يسال عن اربع عن عمره

فيما افناة و عن شبابة فيما ابلاة و عن ما له من اين اكتسبة و فيما انفقه

وعن علمة فيما عملة به”.

وصدق رسولنا الكريم قائلا ” كن في

الدنيا كانك غريب او عابر سبيل”.

اللهم حسن الخاتمة و سكن جنات الفردوس….

343 views

قصة قصيرة فيها حكمة