قصة المراة التي لم ترى الكعبة

قصة المرآة الَّتِي لَم تري الكعبة

صوره قصة المراة التي لم ترى الكعبة

هَذه القصة وردت فِي قنآة مَع أحد المشايخ فِي برنامج

مكالمات هاتفية علي الهواء

فقد اتصلت علي الشيخ امرآة لتسال الشيخ

وقالت: السلام عليكم يا شَيخ

الشيخ وعليكم السلام تسال المراة: يا شَيخ أنا عملت ذنبا كبيرا فِي حِق ربي

فهل يُمكن ان يغفر الله لي؟

الشيخ: ان الله غفور رحيم

المراة: لكِني عملت ذنبا كبيرا,وانا لدي احساس ان الله لَن يغفر لي.

الشيخ ان الله غفور رحيم ان الله لا يغفر ان يشرك بِه ويغفر مادون ذالك لمن يشاء

المراة: أنا حِججت سبع مرات ولم اري الكعبة حِتّى الان!00000

صوره قصة المراة التي لم ترى الكعبة

الشيخ: يا الله… يا رب
المراة: أنا ادخل الحرم واري الطائفين
ولكن لا اري الكعبة,

لدرجة ان احدهم جعلني المس الكعبة بيدي,ورغم ان الكعبة كبيرة الا اني لَم اري الكعبة

الشيخ مؤكد انك عملت ذنبا عظيما, فقولي لِي ماذَا عملت بالضبط؟.

المراة: تتردد وتقول ارتكبت فاحشة
زنيت مَع شَخص

الشيخ: مستحيل
بل يُوجد ما هُو اكبر مِن هَذا الذنب, فماذَا عملت؟.

المراة: ساقول الحقيقة أنا ممرضة
وكَانت لِي علاقة مَع الدجالين الَّذِين يصنعون السحر

والاعمال باستخدام الجن وصنع الضرر للناس
وكنت اقوم بالدخول علي جثث الموتى,
وكنت اضع هَذه الاعمال حِسب تعليمات الدجالين فِي فم الموتى,

ثم اغلق فم الميت واقوم بخياطة فمه
ومن ثُم يدفن الميت فِي قبره,

وقد عملت هَذه الاعمال مرارا وتكرارا.الشيخ وقد اشتد غضبه: أنت لا يُمكن ان تكوني انسانة,انت اشركتي بالله
اعوذ بالله,

الم تسمعي قول الله تعالي ان الشرك لظلم عظيم

وفي نفْس البرنامج بَعد اسبوعين يتصل ابن الممرضة علي الشيخ ويدور هَذا الحوار…………

الابن: السلام عليكم
أنا ابن المرآة الَّتِي اتصلت عليك ايها الشيخ قَبل اسبوعين.

صوره قصة المراة التي لم ترى الكعبة

الشيخ: نعم يا بني

الابن: يا شَيخ توفيت امي
وقد ماتت ميتة طبيعيه ولكن الشئ الَّذِي حِصل ولم اكن اتصوره

هو ما حِصل ساعة الدفن
فقد حِملت امي مَع بَعض الناس لندفنها,

وعندما انزلناها الي القبر بَعد حِفره حِصل امر عظيم,

وهو: اننا لَم نستطع ان ندفن الجثة حِيثُ اننا كلما نزلنا كَان القبر يضيق علينا,

فلا نستطيع الوقوف فيه ومن ثُم نخرج ونعود, ولكنه يزداد ضيقا حِتّى ذعر كُل مِن كَان معي وتركوني

حتي لقد قال احدهم اعوذ بالله
لابد ان امك عملت شَيئا عظيما…؟

فتركوا امي علي الارض
لا يستطيع أحد علي دفنها..

فظللت ابكي حِتّى رايت رجلا شَديد البياض

وكَانت ملابسه بيضاءَ تسر الناظرين
فظننت أنه ملك

خصوصا بَعد كلامه حِيثُ قال لِي اترك امك مكأنها واذهب ولا تلتفت وراءك,

فلم انطق بِكُلمه واحده فذهبت, ولكني لَم استطع ان اترك امي دون ان اري ماذَا سوفَ يحدث لها.

فالتفت فاذا شَرارة هائلة مِن السماءَ تخطف امي وتحرقها

وكان ضوء الشرارة شَديدا جداً فاحترق وجهي بمجرد النظر لذلِك المنظر

صوره قصة المراة التي لم ترى الكعبة

ومازال وجهي محترقا حِتّى الان
فانا لا اعلم إذا كَان الله غاضبا مني ام لا..؟

الشيخ والدموع تذرف مِن عينيه, والعبرة والالم تعتصر قلبه:

يا بني ان الله يُريد ان يطهرك مِن عمل والدتك والعياذ بالله,

لأنها كَانت تصرف عليك مِن المال الحرام.

هَذه القصة المؤسفة حِقا لكُل مِن يذهب الي السحرة والمشعوذين ……

فليرجعوا الي ا الله ويتوبوا اليه فإن الله لا يظلم احدا

 

التي الكعبة المراة ترى قصة لم 123 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...