7:18 صباحًا الجمعة 24 مايو، 2019




قصة العفو عند المقدرة

قصة العفو عند المقدرة

صور قصة العفو عند المقدرة

ما خلت فلسفة او دين او تقليد انسانى ايجابي الا و نظر لمسالة العفو بنظرة كلها تقدير و احترام ،

 

 

و اصبح العفو فضيلة من فضائل و قيم مكارم الاخلاق الحقيقية و الانسانية في كل العالم و فوق كل بقعة من بقاع الارض ،

 

 

فاصبح كل من يتحلي بالعفو موسوم بالكرم و حسن الاخلاق و الفضيلة ،

 

 

فما هو المقصود من و راء مصطلح العفو

 

صور قصة العفو عند المقدرة
ان العفو لغة و اصطلاحا هو تجاوز الاساءة و الصفح عن مرتكبها و مسببها دون محاسبتة و معاقبتة عليها ،

 

 

و لكن من الممكن ان يكون العفو لا يخلو من بقاء الاثر السيء من و راء الفعل القبيح لمرتكب الاساءة في قلب الذى عفي حتى وان تجاوز عن المطالبة بالعقاب ،

 

 

اما اذا تلاشي هذا المتبقى و المتراكم بالنفس و اقترن العفو بازالة كل اثر باق للضغينة فيسمي عندها مغفرة ،

 

 

و القليل القليل من الناس من يتحلي بالمغفرة .

 


واجمل انواع العفو هو العفو عند المقدرة ،

 

 

و المقصود به ان يعفو الانسان عن المسيء له و هو قادر عليه و متمكن من الاقتصاص منه و عقابة ،

 

 

و من اجمل اشكال العفو و المقترن بالمغفرة هو عفو الله و مغفرتة لعبادة اجمعين ،

 

 

فقد قال عز و جل في وصف نفسة في محكم التنزيل ” الغفور الرحيم ” “والعفو ” ،

 

 

و من امثلة العفو الجميل هو عفو الرسول صلى الله عليه و الة و سلم عن كفار قريش حينما دخل مكة فاتحا و منتصرا و قادرا و متمكنا ،

 

 

حيث خاطبهم و سالهم و هم بين يدية صاغرين ” يا اهل مكة ماذا تظنون اني فاعل بكم

 

 

فقالوا ” خيرا ،

 

 

اخ كريم ،

 

 

و ابن اخ كريم ،

 

 

فقال اذهبوا فانتم الطلقاء ” ،

 

 

فسامحهم و لم ينكل بهم و لم يستولى على اموالهم و لم يقطع رؤوسهم او يسبى نساءهم كما تفعل بعض الحركات التكفيرية الان و التي الله و رسولة و الاسلام منهم بريئون .

 


ومن امثلة العفو هو ما تقوم به الدول و الحكومات من عفو على المساجين او الاسري او المحكومين او المدونين ،

 

 

و من امثلة العفو على الصعيد الفردى تنازل الفرد عن حقة الشخصى في ادانة و محاسبة و معاقبة المحكوم عليه .

 

    انشاء عن العفو عند المقدرة

    قصة عن العفو عند المقدرة

    قصةعفو عن المسيء

    قصه عن العفو

338 views

قصة العفو عند المقدرة