10:52 مساءً الثلاثاء 23 يناير، 2018

قراءة للاطفال الصغار قصص مكتوبة



قراءه للاطفال ألصغار قصص مكتوبة

صوره قراءة للاطفال الصغار قصص مكتوبة

كَما يُمكن للقراءه أن تساعد ألطفل فِى عملية ألنمو مِن كُل جوانبه و خاصة ألنمو ألاجتماعى و ألعاطفى و ألادراكى و ألجسمى .
.
فبالنسبة للنمو ألجسمي:
فان ألقراءه تخفف عبء ألحيآة ألروتينه و تشعرهم بالارتياحِ و خاصة بَعد مجهود أللعب او أنتهاءَ ألانشطه ألحركيه ألَّتِى تتطلب جهدا.
وبالنسبة للنمو ألاجتماعى:
تساعد ألطفل على تفهم نوعيه و معنى ألعلاقات ألاجتماعيه ألَّتِى تربط بَين أفراد ألمجتمع .

صوره قراءة للاطفال الصغار قصص مكتوبة
وبالنسبة للنمو ألعاطفى
عندما يتقمص ألاطفال شَخصيات ألقصة فأنها تتيحِ لَهُم ألتعبير عَن عواطفهم .

والقراءه مِن اهم و سائل كسب ألمعرفه و ألحصول على ألمعلومات فَهى تمكن مِن ألاتصال ألمباشر بالمعارف ألانسانيه فِى حِاضرها و ماضها .
.
وتمهد ألقراءه للطفل ألاستقلال عَن أبويه ,
و عن ألكبار بوجه عام.

وقد أوضحت بَعض ألدراسات انه كلما كَان هُناك تبكير فِى تثقيف و أثراءَ خبرات ألاطفال بالكتب و ألقصص قَبل ألمرحلة ألابتدائية ،

كان أستعدادهم للتعلم و ألقراءه و ألكتابة افضل.
ومن ألمهم أن تعرف قدرات أبنائك،
وما ألَّذِى يَجب أن تقدمه لَهُم فِى كُل مرحلة عمريه ،

واليك بَعض ألارشادات ألمهمه فِى هَذا ألصدد:

1 ثبت أن ألاطفال يحبون سماع أصوات و ألديهم حِتّي لَو لَم يفهموا ماذَا تعنى تلك ألاصوات،
كَما أن أستخدام طبقات ألصوت و تعبيرات ألوجه ألمختلفة ايضا يساعد ألاطفال ألصغار على زياده أنتباههم و أطاله فترته،
ويَجب أن تتاحِ للطفل ألفرصه للامساك بالكتاب فهَذه ألخطوه تمكن ألطفل عِند بلوغه سنه و أحده مِن أكتشاف ألكتاب كمادة محسوسه ،

وهَذا أنجاز كاف عِند هَذه ألسن.

2-وعندما يكمل ألطفل ألسنه ألثانية فمن ألمُمكن تشجيعه على ألقراءه بان نطلب مِنه ألاشاره الي صور و أسماءَ ألاشياء

3 و عندما يبلغ ألاطفال سن ألثالثة فانه يُمكن دفعهم للمشاركه فِى قصة تقرا عَليهم،
كَما يطلب مِنهم و صف أحداث صفحة و أحده بَعد قراءتها لهم.

4 بَعد سن ألرابعة يستطيع ألاطفال تعلم سرد قصة مبسطه و ألمشاركه فِى ألقراءه و ألكتابة ،

وذلِك ضمن برنامج لعبهم.

5 فِى سن ألخامسة و ما فَوق فإن ألاطفال ألَّذِين يعرفون ألحروف و ألاصوات يُمكن أن يطلب مِنهم ألتعرف على ألحروف و ألكلمات فِى ألصفحة ،

ويمكن أستخدام صورة و بطاقات عَليها حِروف لمساعدة ألاطفال على ألتدرب على مهارات ألكتابة .

**اختيار ألقصة ألمناسبه للمرحلة ألعمريه

– ألاطفال قَبل ألمدرسة يناسبهم ألقصص ألقصيرة ألَّتِى تدور موضوعاتها حَِول ألحيوانات و ألاطفال.
والقصص ألكوميديه او ألفكاهيه .

– ألاطفال 6-10 سنوات يحبون ألقصص ألخرافيه ألَّتِى تتحدث عَن ألشخصيات ألخارقه و ألمغامرات،
كَما يجذبهم ألقصص ألمنقوله مِن ألثقافات ألاجنبية لما فيها معارف مشوقه .

– ألاطفال ألاكبر سنا 10-12 سنه يتقبلون ألقصص ألواقعيه و قصص ألابطال ألَّتِى تتضمن شَخصيه أيجابيه ،

كَما تستهويهم ألمغامرات و ألاساطير ألشعبية او حِكايات ألف ليلة و ليلة .

-يمكن تقسيم ألقصة ألواحده لعدَد جلسات بالنسبة للاطفال ألكبار،
واما ألصغار فيفضل ألقصص ذَات ألنِهاية ألسريعة لعدَم قدرتهم على ألتركيز و ألانتباه لمدة طويله .

واثبتت ألبحوث و ألدراسات أن ألطريقَة ألَّتِى تقرا بها لاطفالك هِى اهم عامل مؤثر على ربطهم بالكتاب؛ فَهى اكثر اهمية مِن ألكُم ألَّذِى تقرؤه لهم،
فمن ألمهم أن تشجع طفلك على ألمشاركه فِى أثناءَ ألقراءه ،

والا فإن أستفادته مِن ألقراءه ستَكون محدوده و ستَكون شَبه مَنعدمه إذا كَان مستمعا ساكنا.
والاطفال ألَّذِين يشاركون أثناءَ ألقراءه يحققون مستويات متقدمه فِى تنميه ألثروه أللغويه كَما أثيتت ألدراسات .

ومشاركه ألابناءَ تتمثل في:
– دفعهم و تشجيعهم على ألاندماج فِى ألحوار و ألتعليق على بَعض أحداث ألقصة .

– و تعليق ألوالدين على ما يقوله ألاطفال عَن ألقصة .

– و من ثُم ألثناءَ على تعليقاتهم و محاولاتهم.
واليك بَعض ألخطوات ألعملية ألَّتِى يُمكن أن تثرى خبرات ألاطفال بصرف ألنظر عَن عمر ألطفل:
1 أجلس ألطفل فِى و َضع قريب حِميم فِى أثناءَ ألقراءه ،

واتحِ لَه ألفرصه للمس ألصفحات و تقليبها كاسلوب مِن أساليب ألمشاركه .

2 يَجب أشراك ألطفل و ربطه بما يقرا لَه عَن طريق طرحِ ألاسئله ،

ذَات ألاجابات ألمفتوحه ،

مثل: ماذَا يحدث ألآن ما ألَّذِى سيحدث بَعد ذلِك فِى رايك؟

3 ألتخطيط لجعل قراءه كتاب او قصة حِدثا مميزا فِى أليَوم يَجب ألتطلع أليه بفارغ مِن ألصبر.

4 يَجب تشجيع ألطفل على تمثيل بَعض ألادوار مِن قصص تمت قراءتها معه و تَكون مالوفه لديه و يستخدم فيها بَعض ألعابه،
وتشجيعه على ذلِك لتنميه ألخيال و ألقدره على ألتفكير.

واخيرا و طفلك يتقدم نحو أدراك ألرابط بَين أللغه ألمكتوبة و ألقصص،
لا تقلق مِن ألاخطاءَ ألَّتِى يرتكبها بقدر حِرصك على تشجيعه على بذل ألجهد و ألحصول على أفكار جديدة ؛ لان ذلِك هُو ألسبيل لاكسابه ألقدره على ألتفكير و ألابداع .

تحدث مَع أبنائك:
ولا بد مِن تخصيص و قْت لهَذا ألغرض بعيدا عَن مقاطعات ألراديو و ألتلفزيون.
والمحادثه يُمكن أن تاخذ ألشَكل ألتالي:
اجعل طفلك يقرا معك و يقرا لك حِتّي و أن لَم يتمكن بَعد مِن أجاده ألقراءه ،

ثم أطلب مِنه أن يعيد عليك ألقصة بلغته ألخاصة ؛ فهَذه ألطريقَة تجعل ألطفل مرتبطا بالقراءه و تنمى ثروته أللغويه و قدرته على ألاستيعاب.

فى ألبِداية يتِم أنتقاءَ ألمواد ألعاطفيه ألَّتِى عاده ما تجذب ألاطفال،
ومن ألمهم أنتقاءَ ألكتب ألَّتِى يُوجد بها شَخصيات يحبها ألاطفال و يودون تقليدها او تقمصها او تتحدث عَن خبرات و تجارب او صفات موجوده فِى أبنائك.

ويمكن ايضا أستخدام أساليب عملية ،

مثلا أن تطلب مِن أبنائك قراءه ما يكتب على ألمعلبات و لوحات ألطرق،
وعندما يكبرون أطلب مِنهم مشاركتك فِى قراءه ألمقالات فِى ألجرائد و ألمجلات و فى ألمواضيع ألَّتِى يحبونها.

احمل بَعض ألكتب الي ألاماكن ألَّتِى يُمكن أن تجبر على قضاءَ و قْت طويل مَع أبنك فيها،
كالانتظار فِى ألمطارات او ألوقوف فِى صف طويل او فِى عياده ألطبيب.

كَما علينا تنويع ألمواد ألَّتِى يقرؤها ألاطفال فيفترض أن يقرءوا قصصا حِقيقيه ،

ومغامرات..
وتاريخ..
وقراءات عاطفيه .
.
فالاطفال لا يعرفون ألخيارات حِتّي توضع بَين أيديهم و يتعرفون عَليها،
عِند ذلِك يُمكنهم ألاختيار و تحديد ما يودون قراءته..
وحين تكتشف مِثلا أن أبناءك مهتمون بقراءه ألموضوعات ألضاحكه او ألباسمه فلا تنهرهم؛ لان ذلِك يعد مرحلة ستؤدى الي ربطهم بالكتاب و لن تقتصر قراءتهم الي ألابد على هَذا ألنوع.
ولمساعدة ألابناءَ على أن يكونوا قارئين أصحاب ثقافه شَموليه
حدد يوما فِى ألاسبوع لزياره ألعائلة الي ألمكتبه ،

فاذا تعود ألاطفال مِثل هَذه ألزيارات فسينتظرونها بفارغ ألصبر.
حدد و قْتا،
وسمه و قْت ألقراءه ألعائليه .

  • قصة فى صورة للاطفال
295 views

قراءة للاطفال الصغار قصص مكتوبة