5:19 مساءً الأحد 19 نوفمبر، 2017

فيس بوك كلوديا مرشليان



فيس بوك كلوديا مرشليان

صوره فيس بوك كلوديا مرشليان

صرحت كلوديا مرشليان على فيس بوك و قالت  : ليليا أخطات و أستحقت ألعقاب ألَّذِى نالته.

عاد برنامج “ستار أكاديمي” ليخطف ألاضواءَ و لو مِن بوابه هيفا و هبى هَذه ألمَره ،

علما انها ليست ألمَره ألاولى ألَّتِى تحدث فيها مشكلة بسَبب هيفا داخِل ألاكاديميه ،

وتتسَبب ببلبله بَين ألطلاب تنتهى بعقاب طالبه على خَلفيه أنتقاد قاس و جهته للمغنيه .

فعلى ما يبدو،
الكيمياءَ تبدو مفقوده بَين ألنجمه و طالبات ألاكاديميه ،

اذ لا يزال ألجمهور يذكر ألطالبه ألفلسطينية ديالا عوده ،

الَّتِى سخرت مِن هيفا على مراى مِن ألكاميرات فاقصيت فِى ألبرايم ألتالي،
ولم يكن ثمه ما يؤكد او ينفى أن خروجها جاءَ على خَلفيه أنتقادها للفنانه ،

رغم أعلأنها شَخصيا فِى اكثر مِن مقابله لَها أن نفوذ هيفا على فريق عمل ألبرنامج أطاحِ بها مِن ألاكاديميه .

كلوديا مرشليان:الطالبه أخطات و عوقبت فلماذَا كُل هَذه ألضجه
هَذه ألمَره تتكرر ألقصة مَع ألطالبه ألتونسية ليليا بن شَيخه ،

الَّتِى دفعت بدورها ثمن أنتقادها لهيفا غاليا،
فحرمت مِن ألغناءَ فِى ألبرايم ألمقبل بَعد أن و بختها بقسوه مديره ألاكاديميه ألجديدة كلوديا مرشليان ،

وحرمتها مِن مشاركه زملائها فِى ألبرايم،
ما أشعل حِمله أنتقاد و أسعه للبرنامج مِن قَبل توانسه أعتبروا أن ما جرى مَع ليليا هُو مقدمه لاستبعادها رغم أمتلاكها خامه صوتيه رائعه .

مديره ألاكاديميه كلوديا مرشليان فِى أتصال مَع “سيدتى نت”،
اعتبرت أن ألموضوع لا يستحق كُل هَذه ألضجه ألمثاره لانه يُمكن أختصاره بان هُناك طالبه أخطات و نالت عقابها،
مشدده على ضروره ألتزام ألطلاب باحترام ألضيوف،
والانتباه الي ما يقولونه لان تصريحاتهم تخرج الي ألهواءَ ما يجعلهم مسؤولين عَن كُل كلمه يتفوهون بها داخِل ألاكاديميه .

صوره فيس بوك كلوديا مرشليان
ليليا و ألسيليكون
وعن قسوه ألعقاب بحق ليليا قالت “نحن كنا و أضحين،
ليليا لَن تغنى فِى ألبرايم ألَّذِى ستتواجد فيه ألضيفه ألَّتِى أهانتها”،
وقد أثنت كلوديا على موهبه ليليا و ألتزامها مبديه أستغرابها مِن ألزله ألَّتِى و قعت فيها،
ولدى سؤالنا “هل يعقل أن تحاسب ليليا فَقط لأنها قالت انها لَن تغنى لهيفا بَعد أن غنت لاصاله و أسمهان؟” أجابت كلوديا “ليليا قالت ما هُو اكثر مِن ذلك،
كَما أن كلامها هَذا لا يخلو مِن أستخفاف بضيفتنا و هو ما لا نقبله مِن طلابنا”.
وتابعت “ليليا تحدثت عَن ألسيليَكون و أمور شَخصيه لَم يكن يجدر بها أن تاتى على ذكرها أبدا” .

ماذَا قال زكي؟
ولان بَعض ألمشاهدين نقلوا أعتراضهم عَبر “تويتر” على معاقبه ليليا و غض ألنظر عَن ألمشترك أللبنانى زكى شَريف ألَّذِى تحدث بدوره عَن هيفا حِسب أدعاءاتهم،
قالت كلوديا “لم يخرج كلامه على ألهواء،
اما ليليا فكلامها مسجل و هو يشَكل أهانه لضيفتنا،
ونحن لا نقبل أن يرتكب طلابنا مِثل هَذه ألاخطاء”.
وعن ألحمله ألَّتِى شَنها بَعض ألتوانسه عَبر مواقع ألتواصل ألاجتماعى على ألبرنامج قالت كلوديا “هَذه أمور تحدث منذُ أنطلاق ألبرنامج،
والاتهامات بالعنصريه تطال ألبرنامج فِى كُل حِلقه كلما تتم تسميه مشترك مِن بلد ما”.
وقللت كلوديا مِن شَان ألاتهامات ألَّتِى تساق ضد ألاكاديميه مِن قَبل بَعض ألمتعاطفين مَع ليليا،
واضعه ألقضية كلها فِى أطار عقاب أستحقته طالبه أخطات بحق ضيفه ألاكاديميه .

حمله تونسية


وكان شَباب متعاطفون مَع ليليا قَد شَنوا حِمله عنيفه على “تويتر” على ألاكاديميه بشخص مديرتها كلوديا مرشليان،
فراى ألبعض أن ليليا أخطات لكِن ألعقوبه كَانت قاسيه جدا،
وتساءلوا لماذَا لَم تمنع ليليا مِن ألغناءَ مَع هيفا فحسب بدل أقصاءها مِن ألبرايم كله؟
وذكر ألبعض كلوديا بالمشتركه ألعراقية رحمه رياض،
الَّتِى أخطات بحق أليسا فِى دوره سابقة ،

فحرمت مِن ألغناءَ معها و لم تعاقب باقصائها مِن ألبرايم.


كَما ذكر ألبعض ألاخر بحادثه ألمشتركه ألفلسطينية ديالا عوده ،

الَّتِى أنتقدت هيفا و هبى بقسوه قبيل حِلولها ضيفه على ألاكاديميه ،

فتم أخراجها فِى ألبرايم ألتالي،
وهو ما حِذر مِنه بَعض متابعى ألبرنامج،
معتبرين انه فِى حِال خرجت ليليا،
فان ألبرنامج يَكون قَد فقد مصداقيته امام سطوه سلطة هيفا،
على حِد تعبير بَعض ألناقمين على مَنع ليليا مِن ألغناء.
ويبقى ألسؤال،
هل كَان على ألاكاديميه بشخص مديرتها كلوديا مرشليان غض ألنظر عَن ألطالبه ليليا كى لا تتعرض لهَذه ألحمله ألقاسيه مِن ألانتقادات أم أن ألمديره ألجديدة مطالبه أليَوم بضبط ألاكاديميه بصرامه كى لا تتكرر ألهفوات ألَّتِى كَانت تحصل ألعام ألماضي،
والَّتِى تخطت ألمقبول و وصلت الي حِد تبادل ألشتائم بَين ألطلاب؟

 

  • كلوديا مرشليان متزوجة
  • كلوديا مرشليان فيس بوك
  • فيس بوك كلوديا مرشليان
640 views

فيس بوك كلوديا مرشليان