10:54 صباحًا الثلاثاء 17 يوليو، 2018

فوائد الشعير للاطفال التلبينه او مشروب الشعير بالحليب والهال



فوائد ألشعير للاطفال ألتلبينه او مشروبِ ألشعير بِالحليبِ و ألهال

صوره فوائد الشعير للاطفال التلبينه او مشروب الشعير بالحليب والهال649px 100vw, 649px" />

يعتبر ألشعير أقدم مادة أستعملها ألانسان فِى غذائه،
وقد جاءَ ذكر ألشعير ضمن ألحبوبِ فِى ألقران.

المواد ألفعاله فِى ألشعير

نشا،
وبروتين،
واملاحِ معدنيه مِنها ألحديد و ألفوسفور و ألكالسيوم و ألبوتاسيوم

الخصائص ألطبيه:
– ملين
– مقو للاعصاب
– منشط للكبد
– تخفيظ درجه ألحراره
– علاج ألاسهال و ألتهابِ ألامعاء
– علاج ضغط ألدم ألمنخفض
– يطلف ألتهابات ألامعاءَ و ألجهاز ألبولي
– يساعد فِى هضم ألحليبِ و يعطي عاده للرضع مِن أجل مَنع تكوين خثارات داخِل ألمعده
– علاج ألتهابِ ألكبد
– يخفض معدل ألسكر فِى ألدم
– نخاله ألشعير يَكون لَها دور كبير فِى تخفيض ألكوليسترول
– ألحيلوله مِن تَكون سرطان ألامعاء
– مدر للبول
– ينظم أمتصاص ألسكر الي ألدم مما يحد مِن أرتفاع ألسكر ألمفاجئ
– يبطئ مِن هضم و أمتصاص ألنشويات و ألسكريات
– يساعد علَي تخفيف ألاكتئابِ و ألحزن
– مهدئ للقولون

صوره فوائد الشعير للاطفال التلبينه او مشروب الشعير بالحليب والهال
– ينشط ألحركة ألدوديه للامعاءَ مما يدعم عملية ألتخلص مِن ألفضلات
– يستخرج مِن ألشعير مادة تستعمل حِقنا تَحْت ألجلد او شرابا فِى حِالات ألاسهال و ألتيفوئيد و ألتهابات ألامعاءَ تسمي ألهوردنين
– تاخير ظهور أعراض ألشيخوخه.
– تقوية جهاز ألمناعه
– ينشط كرات ألدم ألبيضاء
– معالجه أمراضه ألقلب

اقوال ألنبى صلي الله عَليه و أله سلم فِى ألشعير

و “التلبينه” حِساءَ يصنع مِن ألشعير):

ألتلبينه مجمه لفؤاد ألمريض تذهبِ بِبعض ألحزن
وكان رسول الله صلي الله عَليه و سلم إذا أشتكي احد مِن أهله
لم تزل ألبرمه علَي ألنار حِتّي ينتهى احد طرفيه .

– يَعنى يبرا او يموت –

اذا قيل لَه أن فلانا و جع لا يطعم ألطعام قال عليكم بِالتلبينه
فحسوه أياها و يقول و ألذى نفْسى بِيده انها تغسل بِطن أحدكم كَما تغسل أحداكن و جهها مِن ألوسخ

– روي ألترمذى بِسنده عَن سليم بِن عامر سمعه أبو امامه يقول:
(ما كَان يفضل عَن أهل بِيت رسول الله صلي الله عَليه و سلم خبز ألشعير).
– كَان رسول الله صلي الله عَليه و سلم
اذا أخذ أحدا مِن أهله ألوعك أمر بِالحساءَ مِن شعير فصنع،
ثم أمرهم فحسوا مِنه ثُم يقول

(انه يرتو فؤاد ألحزين،
ويسرو فؤاد ألسقيم،
كَما تسرو أحداكن ألوسخ بِالماءَ عَن و جهها).
والذى نفْسى بِيده انها تغسل بِطن أحدكم كَما تغسل أحداكن و جهها مِن ألوسخ

الشعير و ألكلسترول و أمراض ألقلب:

اثبتت ألدراسات ألعلميه فاعليه حِبوبِ ألشعير ألفائقه فِى تقليل مستويات ألكولسترول فِى ألدم مِن خِلال عده عمليات حِيويه،
تتمثل فيما يلي:

ا.
تتحد ألالياف ألمنحله ألموجوده فِى ألشعير مَع ألكولسترول ألزائد فِى ألاطعمه فتساعد علَي خفض نسبته فِى ألدم.

ب.
ينتج عَن تخمر ألالياف ألمنحله فِى ألقولون أحماض دسمه تمتص مِن ألقولون،
وتتداخِل مَع أستقلابِ ألكولسترول فتعيق أرتفاع نسبته فِى ألدم.

ج.
تحتَوى حِبوبِ ألشعير علَي مركبات كيميائيه تعمل علَي خفض معدلات ألكولسترول فِى ألدم،
ورفع ألقدره ألمناعيه للجسم مِثل مادة “بتا جلوكان” B-Glucan و ألَّتِى يعتبر و جودها و نسبتها فِى ألمادة ألغذائية محددا لمدي اهميتها و قيمتها ألغذائيه.

د.
تحتَوى حِبوبِ ألشعير علَي مشابهات فيتامينات “هاء” Tocotrienol ألَّتِى لَها ألقدره علَي تثبيط أنزيمات ألتخليق ألحيوى للكولسترول،
ولهَذا ألسَببِ تشير ألدلائل ألعلميه الي اهميه

فيتامين “هاء” ألَّذِى طالما عرفت قيمته لصحة ألقلوبِ إذا تم تناوله بِكميات كبيره.

وعلي هَذا ألنحو يسهم ألعلاج بِالتلبينه فِى ألوقايه مِن أمراض ألقلبِ و ألدوره ألدمويه؛
اذ تحمى ألشرايين مِن ألتصلبِ خاصة شرايين ألقلبِ ألتاجيه فتقى مِن ألتعرض لالام ألذبحه ألصدريه و أعراض نقص ألترويه Ischemia)،
واحتشاءَ عضله ألقلبِ Heart Infarction).

اما ألمصابون فعليا بِهَذه ألعلل ألوعائيه و ألقلبيه فتساهم ألتلبينه بِما تحمله مِن خيرات صحية فائقه ألاهمية فِى ألاقلال مِن تفاقم حِالتهم ألمرضيه.
وهَذا يظهر ألاعجاز فِى قول ألنبى صلي الله عَليه و سلم:
“التلبينه مجمه لفؤاد ألمريض..”،
ومجمه لفؤاد ألمريض اى مريحه لقلبِ ألمريض!!
(د.
صهباءَ بِندق

ايضا:
الشعير و ألكلسترول
اثبتت ألدراسات ألعلميه فاعليه حِبوبِ ألشعير ألفائقه فِى تقليل مستوي ألكوليسترول فِى ألدم مِن خِلال عده عمليات حِيوية مِنها:

تحتَوى حِبوبِ ألشعير علَي مركبات مشابهه لفيتامين E ألَّذِى يعد مِن أشهر مضادات ألاكسده ألَّتِى لَها ألقدره علَي تثبيط أنزيمات ألتخليق ألحيوى للكوليسترول.

تحتَوى ألياف ألشعير ألمنحله علَي مادة هامه جداً و هى ألبيتا جلوكان Beta-glucan ألَّتِى تتحد مَع ألكوليسترول ألزائد فِى ألاطعمه و ألاحماض ألصفراويه مما يقلل و صوله الي تيار ألدم.

وتشير نتائج ألبحوث الي أنخفاض نسبة ألكوليسترول ألعام بِنسبة 10%،
وانخفاض نسبة ألكوليسترول منخفض ألكثافه ldl الي 8%،
وارتفاع نسبة ألكوليسترول عالى ألكثافه hdl الي 16%.
ينتج عَن تخمر ألالياف ألمنحله فِى ألقولون أحماض تمتص مِن ألقولون و تتداخِل مَع أستقلابِ ألكوليسترول فتعيق أرتفاع نسبته فِى ألدم.

(د.
رامى عبد ألحسيبِ

الشعير و ألاكتئاب
كان ألاطباءَ ألنفسيون فِى ألماضى يعتمدون علَي ألتحليل ألنفسى و نظرياته فِى تشخيص ألامراض ألنفسيه،
واليَوم مَع ألتقدم ألهائل فِى ألعلوم ألطبيه يفسر أطباءَ ألمخ و ألاعصابِ ألاكتئابِ علَي انه خلل كيميائي..
كَما يثبت ألعلم ألحديث و جود مواد تلعبِ دورا فِى ألتخفيف مِن حِده ألاكتئابِ كالبوتاسيوم و ألماغنسيوم و مضادات ألاكسده و غيرها… و هَذه ألمواد تجتمع فِى حِبه ألشعير ألحنونه ألَّتِى و صفها نبى ألرحمه بِأنها “تذهبِ بِبعض ألحزن”.

ولتوضيحِ كَيف تؤثر ألمواد ألَّتِى يحويها ألشعير فِى ألاكتئاب،
وتخفف مِن حِدته نذكر اهم تلك ألمواد ألمضاده للاكتئابِ و ألموجوده فِى ألشعير،
ومنها:

– ألمعادن:
فتشير ألدراسات ألعلميه الي أن ألمعادن مِثل ألبوتاسيوم و ألماغنسيوم لَها تاثير علَي ألموصلات ألعصبيه ألَّتِى تساعد علَي ألتخفيف مِن حِالات ألاكتئاب،
وفي حِالة نقص ألبوتاسيوم يزداد شعور ألانسان بِالاكتئابِ و ألحزن،
ويجعله سريع ألغضبِ و ألانفعال و ألعصبيه.
وحيثُ أن حِبه ألشعير تَحْتوى علَي عنصرى ألبوتاسيوم و ألماغنسيوم فالتلبينه تصلحِ لعلاج ألاكتئاب،
ويلاحظ هُنا أن ألدراسات ألعلميه تستخدم كلمه “التخفيف مِن حِالات

الاكتئاب”،
ونجد ما يقابلها فِى حِديث رسول الله صلي الله عَليه و سلم:
“تذهبِ بِبعض ألحزن”،
وهَذه دلاله و أضحه علَي دقه ألتعبير ألنبوى ألَّذِى أوتى جوامع ألكلم.

– فيتامين “B”:
فقد يَكون احد مسببات أعراض ألاكتئابِ هُو ألتاخر فِى ألعملية ألفسيولوجيه لتوصيل نبضات ألاعصابِ ألكهربيه،
وهَذا بِسَببِ نقص فيتامين “B”؛
لذلِك ينصحِ مريض ألاكتئابِ بِزياده ألكميه ألماخوذه مِن بَِعض ألمنتجات ألَّتِى تَحْتوى علَي هَذا ألفيتامين كالشعير.

– مضادات ألاكسده:
حيثُ يساعد أعطاءَ جرعات مكثفه مِن حِساءَ ألتلبينه ألغنيه بِمضادات ألاكسده فيتامين E و A فِى شفاءَ حِالات ألاكتئابِ لدي ألمسنين فِى فتره زمنيه قصيرة تتراوحِ مِن شهر الي شهرين.

– ألاحماض ألامينيه:
يحتَوى ألشعير علَي ألحمض ألامينى تريبتوفان Tryptophan ألَّذِى يسهم فِى ألتخليق ألحيوى لاحدي ألناقلات ألعصبيه و هى ألسيروتونين Serotonin ألَّتِى تؤثر بِشَكل بِارز فِى ألحالة ألنفسيه و ألمزاجيه ألانسان.
(د.
صهباءَ بِندق

ايضا:
الشعير و ألحزن و ألاكتئاب
اثبت ألباحثون أن ألحزن و ألاكتئابِ هُو خلل كيميائي،
كَما أثبتوا أن هُناك مواد لَها تاثير فِى تخفيف ألاكتئابِ و ألحزن،
مثل:
عنصر ألبوتاسيوم و ألمغنيسيوم و مضادات ألاكسده و ألميلاتونين و بِعض عناصر فيتامين بِِ ألمركبِ و ألسيراتونين،
فما علاقه ألشعير بِذلك؟

يحتَوى ألشعير علَي عنصرى ألبوتاسيوم و ألمغنيسيوم أللذين يؤدى نقصهما الي سرعه ألغضبِ و ألانفعال و ألشعور بِالاكتئابِ و ألحزن،
وضبط عنصر ألبوتاسيوم و ألمغنيسيوم لَه تاثير فِى تخفيف ألاكتئابِ عَن طريق تاثير هذين ألعنصرين علَي بَِعض ألموصلات ألعصبيه،
وانظر الي قوله صلي الله عَليه و سلم:
(يذهبِ بِبعض ألحزن)،
وقول ألباحثين يؤدى الي تخفيف ألاكتئاب.

يشعر ألانسان بِالميل الي ألاكتئابِ عِند تاخر ألعمليات ألفسيولوجيه للموصلات ألعصبيه و هَذا مِن اهم أسبابه نقص فيتامين بِِ ألمركب،
والشعير يحتَوى علَي كميه طبيعية مِن بَِعض فيتامين بِِ ألمركب،
وهَذا مما يساعد علَي ألتخلص و ألتخفيف مِن ألاكتئاب.

ان علاج نقص مضادات ألاكسده مِثل فيتامين ه لَه تاثير فعال فِى علاج حِالات ألاكتئابِ و ألشيخوخه و خاصة لدي ألمسنين،
والشعير يحوى كميه كبيرة مِن مشابهات فيتامين E ألمضاده للاكسده و ايضا علَي فيتامين A ألمضاد للاكسده.

يحتَوى ألشعير علَي ألحمض ألامينى تريبتوفان tryptophan ألَّذِى يسهم فِى تخليق اهم ألناقلات ألعصبيه و هو ألسيروتونين serotonin و ألَّتِى تؤثر بِشَكل و أضحِ فِى ألحالة ألنفسيه و ألعصبيه للمريض.
(د.
رامى عبد ألحسيبِ

الشعير و ألسرطان و ألشيخوخه

تمتاز حِبه ألشعير بِوجود مضادات ألاكسده مِثل فيتامين E و A)،
وقد توصلت ألدراسات ألحديثه الي أن مضادات ألاكسده يُمكنها مَنع و أصلاحِ اى تلف بِالخلايا يَكون بِادئا او محرضا علَي نشوء و رم خبيث؛
اذ تلعبِ مضادات ألاكسده دورا فِى حِماية ألجسم مِن ألشوارد ألحره Free radicals ألَّتِى تدمر ألاغشيه ألخلويه،
وتدمر ألحمض ألنووى DNA،
وقد تَكون ألمتهم ألرئيسى فِى حِدوث أنواع معينة مِن ألسرطان و أمراض ألقلب،
بل و حِتي عملية ألشيخوخه نفْسها.

ويؤيد حِوالى 9 مِن كُل 10 أطباءَ دور مضادات ألاكسده فِى مقاومه ألامراض و ألحفاظ علَي ألاغشيه ألخلويه و أبطاءَ عملية ألشيخوخه و تاخير حِدوث مرض ألزهايمر.

وقد حِبا الله ألشعير بِوفره ألميلاتونين ألطبيعى غَير ألضار،
والميلاتونين هرمون يفرز مِن ألغده ألصنوبريه ألموجوده فِى ألمخ خَلف ألعينين،
ومع تقدم ألانسان فِى ألعمر يقل أفراز ألميلاتونين.
وترجع اهمية هرمون ألميلاتونين الي قدرته علَي ألوقايه مِن أمراض ألقلب،
وخفض نسبه

الكولسترول فِى ألدم،
كَما يعمل علَي خفض ضغط ألدم،
وله علاقه ايضا بِالشلل ألرعاش عِند كبار ألسن و ألوقايه مِنه،
ويزيد ألميلاتونين مِن مناعه ألجسم،
كَما يعمل علَي تاخير ظهور أعراض ألشيخوخه،
كَما انه ايضا لَه دور مُهم فِى تنظيم ألنوم و ألاستيقاظ.
(د.
صهباءَ بِندق)

الشعير و سرطان ألامعاءَ و ألقولون

التلبينه ملين للامعاء،
مهدئ للقولون،
مضاد لسرطان ألامعاء،
يوصف حِساءَ ألشعير للمرضي كغذاءَ لطيف سَهل ألهضم،
والشعير غنى بِالالياف ألمنحله و غير ألمنحله،
وهَذه ألاخيرة تمتص كميات كبيرة مِن ألماءَ و تحبسه داخِلها،
فتزيد مِن كتله ألفضلات مَع ألحفاظ علَي ليونتها مما يسَهل و يسرع هَذه ألكتله عَبر ألقولون،
وينشط ألحركة ألدوديه للامعاءَ مما يدعم عملية ألتخلص مِن ألفضلات،
وهُناك أبحاث علَي اهمية ألشعير فِى ألتقليل مِن ألاصابة بِسرطان ألقولون،
حيثُ أستقر ألراى علَي أن ألشعير يقلل مِن بِقاءَ ألفضلات فِى ألامعاء؛
مما يقلل مِن بِقاءَ ألمواد ألمسرطنه فِى ألامعاء؛
مما يقلل مِن ألاصابة بِالسرطان،
كَما أن ألشعير يحوى مِن عناصر مضادات ألاكسده و ألفيتامينات ما يقاوم ألشوارد ألحره free radical ألَّتِى تدمر غشاءَ ألخليه و ألحمض ألنووي،
وقد تَكون ألمتهم ألرئيسى فِى حِدوث أنواع معينة مِن ألسرطان.

الشعير لا يحتَوى علَي مادة ألجلوتين و هى مادة صمغيه يحتَوى عَليها ألقمحِ بِوفره،
والجلوتين بِاللاتينيه يَعنى ألصمغ.
وقد أكتشف ألباحثون أن سوء أمتصاص ألطعام ألناتج عَن مرض ألسلياك إنما هُو بِسَببِ مادة ألجلوتين ألموجوده فِى ألقمح،
ووجد أن أعراض هَذا ألمرض تختفي تماما بِاستبعاد مادة ألجلوتين مِن و جبات ألمريض،
ومرض ألسلياك مرض سوء ألتغذيه نتيجة سوء ألامتصاص للمواد ألغذائية و عدَم أمتصاص ألمواد ألدهنيه،
فانظر الي ألشعير و كيف أن ألتلبينه تغسل بِطن أحدكم).

يستخرج مِن ألشعير مادة تستعمل حِقنا تَحْت ألجلد او شرابا فِى حِالات ألاسهال و ألتيفوئيد و ألتهابات ألامعاءَ تسمي ألهوردنين L’Hordenine).
(د.
رامى عبد ألحسيبِ

الشعير و ألسكر و ألضغط

تحتَوى ألالياف ألمنحله ألقابله للذوبان فِى ألشعير علَي صموغ “بكتينات” تذوبِ مَع ألماءَ لتَكون هلامات لزجه تبطئ مِن عمليتى هضم و أمتصاص ألمواد ألغذائية فِى ألاطعمه؛
فتنظم أنسيابِ هَذه ألمواد فِى ألدم و علي راسها ألسكريات؛
مما ينظم أنسيابِ ألسكر فِى ألدم،
ويمنع أرتفاعه ألمفاجئ عَن طريق ألغذاء.

ويعضد هَذا ألتاثير ألحميد للشعير علَي سكر ألدم أن عموم ألاطعمه ألغنيه بِالالياف منحله و غير منحله فقيره ألدسم و قليلة ألسعرات ألحرارية فِى معظمها،
بينما لَها تاثير مالئ يقلل مِن أندفاعنا لتناول ألاطعمه ألدسمه و ألنهم للنشويات ألغنيه بِالسعرات ألحراريه.

ولان ألمصابين بِداءَ ألسكرى اكثر عرضه لتفاقم مرض ألقلبِ ألاكليلي؛
فان ألتلبينه ألغنيه بِالالياف تقدم لَهُم و قايه مزدوجه لمنع تفاقم داءَ ألسكرى مِن ناحيه و ألحَول دون مضاعفاته ألوعائيه و ألقلبيه مِن ناحيه أخرى..
وهكذا يُمكننا ألقول بِثقه أن أحتساءَ ألتلبينه بِانتظام يساعد ألمرضي ألَّذِين يعانون مِن أرتفاع ألسكر فِى دمهم.

كَما أكدت ألابحاث أن تناول ألاطعمه ألَّتِى تَحْتوى علَي عنصر ألبوتاسيوم تقى مِن ألاصابة مِن أرتفاع ضغط ألدم،
ويحتَوى ألشعير علَي عنصر ألبوتاسيوم ألَّذِى يخلق توازنا بَِين ألملحِ و ألمياه داخِل ألخليه.
كذلِك فإن ألشعير لَه خاصيه أدرار ألبول،
ومن ألمعروف أن ألادويه ألَّتِى تعمل علَي أدرار ألبول مِن أشهر ألادويه ألمستعملة لعلاج مرضي أرتفاع ضغط ألدم.
(د.
صهباءَ بِندق)

تنبيه:
عِند ألرغبه فِى شراءَ حِبوبِ ألشعير ,

يَجبِ تجنبِ شراءه مِن محلات بِيع أغذيه ألطيور ,

لان ألشعيرالذى يباع فِى هَذه ألمحلات يتِم تنبيته بِاستخدام أسمدة كيماويه تضر بِصحة ألانسان ،
و يستحسن شراءهمن محلات بِيع ألاغذيه ألعضويه ألطبيعية ألَّتِى لَم يدخل فِى زراعتها اى مواد كيماويه و لَو زاد سعره.

  • طريقة عمل الشعير للاطفال
  • فوائد الشعير للاطفال
  • اعطاء الشعير للرضع فوايد واضرار
  • فوائد التلبينة
  • التلبينة والشعير
  • فوائد بيتا غلوكان لﻻطفال
  • فيتامين E لﻻطفال
1٬260 views

فوائد الشعير للاطفال التلبينه او مشروب الشعير بالحليب والهال

شاهد أيضاً

صوره فوائد عصير الافوكادو للجنس

فوائد عصير الافوكادو للجنس

يعد ألافوكادو مِن ألفاكهه ألغنيه بَِعدَد كبير مِن ألمواد ألغذائية و ألعناصر ألغذائية ألَّتِى تحسن …