10:16 مساءً السبت 20 أبريل، 2019




فضل الرجل و دوره في الحياه

فضل الرجل و دورة في الحياه

بالصور فضل الرجل و دوره في الحياه 0409cfa2c6f9cdc1a5090738f11514f3

قال تعالى في محكم تنزيلة لرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض و بما انفقوا من اموالهم فالصالحات قانتات حافظات للغيب بما حفظ الله و اللاتى تخافون نشوزهن فعظوهن و اهجروهن في المضاجع و اضربوهن فان اطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا ان الله كان عليا كبيرا)،

 

القوامة في اللغة من الفعل قام،

 

ان يقوم عليها،

 

فيكون امينا عليها و يتولي كل امورها بما يرضى الله عز و جل،

 

و ليس كما يفهم الكثيرون من هذه الاية بان له القوامة عليها بالنهى و الزجر كونة ذكرا،

 

و عليها كونها انثى.

 

و التفضيل ليس رفعا لشان الرجل و تخفيضا لمكانة المراة،

 

بل هو من امور الترتيب الداخلى للبيت المسلم،

 

فحين يكون اكثر من شخص؛

بالصور فضل الرجل و دوره في الحياه 20160701 562

يجب ان يتولي احدهم الامارة لقوله صلى الله عليه و سلم اذا كنتم ثلاثة في سفر ،

 

 

فامروا عليكم احدكم ،

 

 

و لا يتناج اثنان دون واحد)،

 

بالامارة و اجبة في الدين حتى لا يختلف الناس و تضيع المساءلة.

 

و قد اقر الله سبحانة و تعالى في هذه الاية الكريمة الامارة للرجل على بيته و زوجته،

 

فهي مسؤولة منه؛

 

و من و اجبة تلبية كل حوائجها.

 

و التفضيل في القوامة جاء للعديد من الاسباب كما ذكرها الفقهاء،

 

فمنهم من قال بانها لزيادة العقل و الدين لدي الرجل،

 

و منهم من قال بانها من اجل الدية،

 

فالمراة لا دية عليها،

 

و منهم من قال بسبب النبوة،

 

فالمراة لا تكون نبية،

 

و منهم من قال بسبب التركة،

 

حيث يرث الذكر ضعف ما ترث الانثى.

 

و لكن الغالب على كل هذه الاراء هو زيادة التكليف على الرجل منه على المراة.

بالصور فضل الرجل و دوره في الحياه 20160701 563

والامر الاخر بالتفضيل هو الانفاق،

 

و هو ليس منه من الرجل على اهل بيته،

 

بل هو فرض عليه كونة المعيل الاساسى للعائلة،

 

و من اوجة الانفاق الماكل و الملبس،

 

فيجب على الزوج تامين زوجتة بما تحتاجة منهما و على قدر استطاعتة قال تعالى لا يكلف الله نفسا الا و سعها).

 

و من الانفاق كذلك المهر،

 

و هو من الشروط الاساسية لاتمام عقد الزواج،

 

و يجب على الزوج دفعة لزوجتة عند ابرام العقد.

 

فالرجل ملزم بالنفقة على بيته؛

 

كون المسؤوليات الكبري يلحقها و اجبات كبرى،

 

فليس التفضيل لرفعة الشان،

 

و لكنة لترتيب البيت الداخلى حتى لا تحصل خلافات يمكن ان تنهى العلاقة الزوجية بسببها لو كان الاثنان على نفس الدرجة.

 

فالرجل القوام؛

 

و المراة عليها الطاعة في حدود طاعة الخالق،

 

و ذلك لقوله صلى الله عليه و سلم لو كنت امرا احدا ان يسجد لغير الله لامرت المراة ان تسجد لزوجها و الذى نفس محمد بيدة لا تؤدى المراة حق ربها حتى تؤدى حق زوجها و لو سالها نفسها و هي على قتب لم تمنعه).

بالصور فضل الرجل و دوره في الحياه 20160701 564

جاء تفضيل الرجل على المراة في ادارة شؤون البيت؛

 

نظرا لما يتحملة الرجل و ما عليه من تكليف اكثر مما على المراة،

 

فالرجل هو المسؤول عن اعالة زوجتة و تلبية متطلباتها،

 

و لذلك كان للرجل نصيبا مضاعفا عن المراة في الميراث،

 

فهو سينفق ما ياخذة على بيته و اهله،

 

بينما المراة غير ملزمة بهذا الامر.

 

ليس لان المراة موجودة من اجل الخدمة و تفريخ الاطفال على حد قولهم،

 

و لكن لان بنية الرجل تختلف عن بنية المراة،

 

فالمراة لا تقوي على العمل الشاق الذى يقوم به الرجل،

 

تكون جسدها لا يسمح لها بان تقوم باغلب الاعمال التي يقوم بها الرجل،

 

فكان الامر تخفيفا عليها و احتراما لفسيولوجيتها؛

 

و ليس حطا من قيمتها،

 

فهي نصف المجتمع ان لم تكن اكثر من ذلك،

 

و المهام الملقاة على عاتقها كبيرة جدا،

 

فهي التي تربى و تصنع جيل المستقبل.

ان عاطفة المراة الزائدة هي دليل قوتها،

 

و لكنها لا تسمح لها ان تدير شؤونا تعجز عنها،

 

فجعل الله الرجل هو القوام عليها و على شؤون البيت؛

 

لانة اكثر عقلا من المراة و اقل عاطفة منها،

 

فالعاطفة تلزم لتملا البيت دفا و حنانا،

 

و لكن العقل هو الاساس في تسيير الامور الحياتية.

665 views

فضل الرجل و دوره في الحياه