10:53 مساءً السبت 19 يناير، 2019






فضل الحمد والشكر على الانسان

فضل الحمد و الشكر على الانسان

بالصور فضل الحمد والشكر على الانسان 00032e7543c37a2b2715913ebc8c9f93

نبدا الحديث هنا عن الحمد حمد الله تبارك و تعالى)،

فان له شانا عظيما و فضلا كبيرا،

و ثوابه عند الله عظيم،

و منزلته عنده عالية.
فقد افتتح سبحانه كتابه القران الكريم بالحمد فقال: الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم ما لك يوم الدين}،
وافتتح بعض السور فيه بالحمد فقال في اول الانعام: الحمد لله الذى خلق السموات و الارض وجعل الظلمات و النور ثم الذين كفروا بربهم يعدلون ،


وقال في اول الكهف: الحمد لله الذى انزل على عبده الكتاب و لم يجعل له عوجا ،


وقال في اول سبا: الحمد لله الذى له ما في السموات و ما في الارض و له الحمد في الاخره و هو الحكيم الخبير ،

وقال في اول فاطر: الحمد لله فاطر السموات و الارض جاعل الملائكه رسلا اولى اجنحه مثني و ثلاث و رباع يزيد في الخلق ما يشاء ان الله على كل شيء قدير}.

وافتتح خلقه بالحمد فقال: الحمد لله الذى خلق السموات و الارض وجعل الظلمات و النور}الانعام 1،

بالصور فضل الحمد والشكر على الانسان 20160615 1609

واختتمه بالحمد فقال بعد ما ذكر ما ل اهل الجنه و اهل النار وتري الملائكه حافين من حول العرش يسبحون بحمد ربهم و قضى بينهم بالحق و قيل الحمد لله رب العالمين}الزمر 75،

وقال تعالى: ان الذين امنوا و عملوا الصالحات يهديهم ربهم بايمانهم تجرى من تحتهم الانهار في جنات النعيم دعواهم فيها سبحانك اللهم و تحيتهم فيها سلام و اخر دعواهم ان الحمد لله رب العالمين}يونس 10.

فالحمد له سبحانه اوله و اخره،

و له الحمد في الاولي و الاخره اي في كل ما خلق و ما هو خالق،

كما قال سبحانه: وهو الله لا اله الا هو له الحمد في الاولي و الاخره و له الحكم و اليه ترجعون}القصص 70،

وقال سبحانه: الحمد لله الذى له ما في السموات و ما في الارض و له الحمد في الاخره و هو الحكيم الخبير سبا 1،

فهو سبحانه المحمود في ذلك كله كما يقول المصلي: ” اللهم ربنا لك الحمد ملء السموات و ملء الارض و ملء ما شئت من شيء بعد”.

بالصور فضل الحمد والشكر على الانسان 20160723 11

فهذه النصوص داله على شمول حمده سبحانه لخلقه و امره،

فهو سبحانه حمد نفسه في اول الخلق و اخره،

و عند الامر و الشرع،

و حمد نفسه على ربوبيته للعالمين،

و حمد نفسه على تفرده بالالهيه و على حياته،

و حمد نفسه على امتناع اتصافه بما لا يليق بكماله من اتخاذ الولد و الشريك و موالاه احد من خلقه لحاجته اليه،

كما في قوله تعالى: وقل الحمد لله الذى لم يتخذ و لدا و لم يكن له شريك في الملك و لم يكن له و لى من الذل و كبره تكبيرا الاسراء 111،

وحمد نفسه على علوه و كبريائه كما قاله سبحانه: فلله الحمد رب السموات و رب الارض رب العالمين و له الكبرياء في السموات و الارض و هو العزيز الحكيم الجاثيه 36 ،



37،

وحمد نفسه في الاولي و الاخره .



و اخبر عن سريان حمده في العالم العلوى و السفلي،

و نبه على هذا كله في كتابه في ايات عديده تدل على تنوع حمده سبحانه،

و تعدد اسباب حمده،

و قد جمعها الله في مواطن من كتابه،

و فرقها في مواطن اخري ليتعرف اليه عباده،

و ليعرفوا كيف يحمدونه و كيف يثنون عليه،

و ليتحبب اليهم بذلك،

و يحبهم اذا عرفوه و احبوه و حمدوه .

وقد و رد الحمد في القران الكريم في اكثر من اربعين موضعا،

جمع في بعضها اسباب الحمد،

و في بعضها ذكرت اسبابه مفصله .



فمن الايات التى جمع فيها اسباب الحمد

قوله تعالى: الحمد لله رب العالمين ،

وقوله: له الحمد في الاولي و الاخرة}القصص 70،

وقوله: الحمد لله الذى له ما في السموات و ما في الارض}سبا 1.

ومن الايات التى ذكر فيها اسباب الحمد مفصله قوله تعالى: وقالوا الحمد لله الذى هدانا لهذا و ما كنا لنهتدى لولا ان هدانا الله}الاعراف 43،

ففيها حمده على نعمه دخول الجنه .

وقوله تعالى: فقل الحمد لله الذى نجانا من القوم الظالمين}المؤمنون 28،

ففيها حمده على النصر على الاعداء و السلامه من شرهم.

وقوله تعالى: فادعوه مخلصين له الدين الحمد لله رب العالمين غافر 65،

ففيها حمده على نعمه التوحيد و اخلاص العباده لله و حده.

وقوله تعالى: الحمد لله الذى و هب لى على الكبر اسماعيل و اسحاق ان ربى لسميع الدعاء ابراهيم 39،

ففيها حمده سبحانه على هبه الولد.

بالصور فضل الحمد والشكر على الانسان 20160723 205

وقوله تعالى: الحمد لله الذى انزل على عبده الكتاب و لم يجعل له عوجا الكهف 1،

ففيها حمده سبحانه على نعمه انزال القران الكريم قيما لا عوج فيه لينذر باسا شديدا من لدنه و يبشر المؤمنين الذين يعملون الصالحات ان لهم اجرا حسنا}الكهف 2.

وقوله تعالى وقل الحمد لله الذى لم يتخذ و لدا و لم يكن له شريك في الملك و لم يكن له و لى من الذل و كبره تكبيرا الاسراء 111 ،



ففيها حمده سبحانه لكماله و جلاله،

و تنزهه عن النقائص و العيوب،

و الايات في هذا المعني كثيره .



فالله تبارك و تعالى هو الحميد المجيد.

و “الحميد” اسم من اسماء الله الحسني العظيمه .



و قد و رد هذا الاسم في القران الكريم في اكثر من خمسه عشر موضعا،

منها قوله تعالى: يا ايها الناس انتم الفقراء الى الله و الله هو الغنى الحميد}فاطر 15 ،

وقوله تعالى: واعلموا ان الله غنى حميد}البقره 267،

وقوله تعالى: لله ما في السموات و الارض ان الله هو الغنى الحميد}لقمان 26،

وقوله تعالى: و هو الذى ينزل الغيث من بعد ما قنطوا وينشر رحمته و هو الولى الحميد الشوري 28،

وقوله تعالى: فان لله ما في السموات و ما في الارض و كان الله غنيا حميدا}النساء 131،

فهو تبارك و تعالى الحميد في ذاته و اسمائه وصفاته و افعاله،

و هو تبارك و تعالى المستحق لكل حمد و محبه و ثناء لما اتصف به من صفات الحمد التى هى صفه الجمال و الجلال،

و لما انعم به على خلقه من النعم الجزال،

فهو المحمود على كل حال،

و هو سبحانه حميد من كل الوجوه: “لان كل اسمائه تبارك و تعالى حمد،

و صفاته حمد،

و افعاله حمد،

و احكامه حمد،

و عدله حمد،

و انتقامه حمد،

و فضله في احسانه الى اوليائه حمد،

و الخلق و الامر انما قام بحمده،

و وجد بحمده،

و ظهر بحمده،

و كان الغايه هى حمده،

فحمده سبب ذلك و غايته”،

“وجميع ما يوصف به و يذكر به و يخبر عنه به فهو محامد له و ثناء و تسبيح و تقديس،

فسبحانه و بحمده لا يحصى احد من خلقه ثناء عليه بل هو كما اثني على نفسه و فوق ما يثنى به عليه خلقه،

فله الحمد اولا و اخرا حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه كما ينبغى لكرم و جهه و عز جلاله و رفيع مجده و علو جده” .

وهو سبحانه كما انه محمود على اسمائه وصفاتهفهو محمود على فضله و عطائه و نعمائه لما له على عباده “من جزيل مواهبه،

و سعه عطاياه،

و كريم اياديه،

و جميل صنائعه،

و حسن معاملته لعباده،

و سعه رحمته لهم،

و بره و لطفه و حنانه،

و اجابته لدعوات المضطرين،

و كشف كربات المكروبين،

و اغاثه الملهوفين،

و رحمته للعالمين،

و ابتدائه بالنعم قبل السؤال”،

الي غير ذلك من نعمه و عطائه،

و اهم ذلك و اعظمه “هدايته خاصته و عباده الى سبيل دار السلام،

و مدافعته عنهم احسن الدفاع،

و حمايتهم عن مراتع الاثام،

و حبب اليهم الايمان و زينه في قلوبهم،

و كره اليهم الكفر و الفسوق و العصيان،

و جعلهم من الراشدين”

فالحمد لله رب العالمين حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه،

كما يحب ربنا و يرضى،

و كما ينبغى لكرم و جهه و عز جلاله،

حمدا يملا السموات و الارض و ما بينهما،

و ما شاء ربنا من شيء بعد،

بمجامع حمده كلها،

ما علمنا منها و ما لم نعلم،

علي نعمه كلها ما علمنا منها و ما لم نعلم،

عدد ما حمده الحامدون،

و غفل عن ذكره الغافلون،

و عدد ما جري به قلمه،

و احصاه كتابه،

و احاط به علمه.

الادله من السنه على فضل الحمد

بالصور فضل الحمد والشكر على الانسان 20160723 206

 

وكما ان القران الكريم قد دل على فضل الحمد و عظم شانه بانواع كثيره من الادله سبق الاشاره الى طرف منها،

فكذلك السنه مليئه بذكر الادله على فضل الحمد و عظم شانه،

و ما يترتب عليه من الفوائد و الثمار و الفضائل في الدنيا و الاخره .



و نبينا صلى الله عليه و سلم هو صاحب لواء الحمد،

و هذه مفخره عظيمه و مكانه رفيعه حظى بها صلوات الله و سلامه عليه،

روي الامام احمد و الترمذى و ابن ما جه باسناد صحيح عن ابى سعيد الخدرى رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: ” انا سيد ولد ادم يوم القيامه و لا فخر،

و بيدى لواء الحمد و لا فخر،

و ما من نبى يومئذ ادم فمن سواه الا تحت لوائي،

و انا اول شافع،

و اول مشفع و لا فخر”
المسند 3/2)،

و سنن ابن ما جه رقم:4308)،

و سنن الترمذى 3615).
فلما كان صلوات الله و سلامه عليه احمد الخلائق لله،

و اكملهم قياما بحمده اعطى لواء الحمد،

لياوى الى لوائه الحامدون لله من الاولين و الاخرين،

و الى هذا اشار صلى الله عليه و سلم عندما قال في الحديث: “وما من نبى يومئذ ادم فمن سواه الا تحت لوائي”،

و هو لواء حقيقى يحمله النبى صلى الله عليه و سلم يوم القيامه بيده ينضوى تحته وينضم اليه كل الحمادين من الاولين و الاخرين،

و اقرب الخلق الى لوائه اكثرهم حمدا لله و ذكرا له و قياما بامره،

و امته صلى الله عليه و سلم هى خير الامم،

و هم الحمادون الذين يحمدون الله على السراء و الضراء،

وقد روى في الحديث ان النبى صلى الله عليه و سلم قال: ” اول من يدعي الى الجنه الحمادون،

الذين يحمدون الله في السراء و الضراء”،

رواه الطبرانى في المعجم الكبير،

و ابو نعيم في الحليه .



و الحاكم في المستدرك،

لكن في اسناده ضعف،

و قد رواه ابن المبارك في الزهد بسند صحيح موقوفا على سعيد بن جبير رحمه الله .

بالصور فضل الحمد والشكر على الانسان 20160723 12

وجاء في اثر يروي عن كعب قال: “نجده مكتوبا محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم،

لا فظ و لا غليظ،

و لا صخاب بالاسواق،

و لا يجزى بالسيئه السيئه .



و لكنه يعفو و يغفر،

و امته الحمادون يكبرون الله عز و جل على كل نجد،

و يحمدونه في كل منزله #8230;”،

رواه الدارمى في مقدمه سننه0
سنن الدارمى 1/16).

 

  • صور الحمد لله على عطاياه
  • فضل الحمدلله
  • هل سبحان اللة والحمد للة ولا اللة اللة اللة اكبر ماية مساء صباح
593 views

فضل الحمد والشكر على الانسان