7:43 مساءً السبت 16 ديسمبر، 2017

فارس الاحلام الحقيقي الجواب بالداخل



فارس ألاحلام ألحقيقى ألجواب بالداخل

صوره فارس الاحلام الحقيقي الجواب بالداخل

معروف أن كُل فتاة تحلم دوما بفارس ألاحلام ألَّذِى يطابق ألمواصفات ألَّتِى ترسمها فِى مخيلتها منذُ ألصغر،
فهُناك مِن ترسمه و سيما او قويا او مهذبا او متدينا،
ومن تتمناه كريما و متعلما و ثريا و غيرها مِن ألصفات ألاخرى..
ولمعرفه صفات فتي ألاحلام عِند ألبنات أستطلعنا  مجموعة مختلفة مِن ألفتيات:-

بِداية قالت ألاستاذه أنصاف ليس بالضروره أن يَكون جميلا جداً إنما و سيم لحد ما،
ويهتم بمظهره و يَكون طموحا و لديه ألمقدره على ألعمل،
وان يصوننى و يحفظني،
وليس بالضروره أن يَكون ثريا،
لان ألارزاق بيد ألله،
العيب أن يَكون كسولا و أن لا يسعى لكسب ألرزق،
واهم شَيء أن يَكون متدينا،
ولا مانع لدى إذا كَان متزوجا لان ألرجل ألمتزوج لديه خبره فِى ألتعامل مَع ألنساءَ و أحترامهن،
بشرط ألاتفاق و ألتفاهم مَع ألاخرى و فصل ألمعيشه
.صوره فارس الاحلام الحقيقي الجواب بالداخل

اما ألشابه صابرين قالت: «لابد أن يَكون فتي أحلامى مرنا و متفهما و صادقا لكى يَكون ألتعامل معه بارتياح،
ولكى تتوفر ألثقه و أن لا يَكون فرق ألعمر كبيرا،
وشخصيته تَكون قوية ،

ويَكون أنسانا مسؤولا و لازم يَكون عاطفى و رومانسى و لا أهتم بالمظهر ألخارجى كثِيرا».

وتقول ألموظفه نجلاءَ «زمان كَانت فرصه للاحلام و لكن ألواقع ألراهن أصبحِ لا يسمحِ بالاحلام،
فاصبحنا نبحث عَن شَخص يخاف ربنا و تقي،
وان يَكون و َضعه ألمالى ميسورا،
وعمَره مناسبا،
لان شَباب هَذا ألزمن غَير مسؤول،
وتَكون لديه خبره فِى ألحيآة فِى ألنِهاية كُل شَيء قسمه و نصيب».

اما ألاستاذه سعاد قالت: «اتمنى فتي أحلامى يَكون مثقفا و فاهما،
ويجيد ألتصرف،
ويَكون شَخصا حِكيما و متعلما،
واخلاقه عاليه ،

لان ألشاب ألَّذِى يمتلك هَذه ألمقومات تستطيع ألفتاة معه أن تصل الي ما تتمناه مِن توفير سبل ألعيشَ ألكريم،
ويَكون قديرا على أدارة أسرته ألصغيرة ».

وتقول ألطالبه هبه «اتمنى فتي أحلاميقادرا على أن يَكون أسرة لَها و زنها فِى ألمجتمع،
وان يَكون مرتاحا ماديا و يحقق لِى كُل طموحاتي،
وان يَكون شَخصيه مرحه و غير معقد و متعلم».

وقالت ألطالبه تقوي: «اتمنى فتي أحلامى أن يَكون متفهما و عقليته كبيرة و مسؤولا،
ولابد أن يَكون مرتبطا بى عاطفيا،
وياريت لَو يَكون مغترب خارِج ألسودان،
لان ألمعيشه فِى ألسودان أصبحت صعبة ،

ويَجب أن لا يَكون فارق ألسن كبيرا بيننا و أن يحترمنى و عائلتي».

اما فاطمه حِسن قالت: «يَجب أن يَكون مسؤولا و يقدس ألحيآة ألزوجية و يبادلنى ألاحترام،
وافضل أن يَكون عمَره فَوق ألاربعين حِيثُ تَكون لَه تجاربه فِى ألحيآة ».

اما ألشابه هديل قالت: «ان يَكون تقيا و رضيا و غنيا،
وصاحب مال و جمال و شَباب و علم و أخلاق و أدب و أذا توفرت هَذه ألمواصفات أكون قَد و جدت شَريك حِياتي».

151 views

فارس الاحلام الحقيقي الجواب بالداخل