8:51 صباحًا الجمعة 19 أكتوبر، 2018

عقوبة ترك صلاة الوتر



عقوبه ترك صلاه الوتر

صوره عقوبة ترك صلاة الوتر

 

صلاه الوتر سنه مؤكده عند جمهور العلماء ،



ومن الفقهاء من اوجبها .

ويدل على عدم وجوبها



ما رواه البخاري 1891 ومسلم 11 عن طلحه بن عبيد الله رضي الله عنه قال



جاء رجل الى رسول الله صلى الله عليه وسلم ،



فقال



يا رسول الله ،



اخبرني ماذا فرض الله علي من الصلاة



فقال



الصلوات الخمس الا ان تطوع شيئا ولفظ مسلم



خمس صلوات في اليوم والليلة .



فقال



هل علي غيرها



قال



لا ،



الا ان تطوع .

قال النووي

” فيه



ان صلاه الوتر ليست بواجبة ” انتهى .

وقال الحافظ في “الفتح”

صوره عقوبة ترك صلاة الوتر

” فيه



انه لا يجب شيء من الصلوات في كل يوم وليلة غير الخمس ,



خلافا لمن اوجب الوتر او ركعتي الفجر ” انتهى .

ومع ذلك فهي اكد السنن ،



فقد امر بها النبي صلى الله عليه وسلم في غير ما حديث .

روى مسلم 754 عن ابي سعيد رضي الله عنه ان النبي صلى الله عليه وسلم قال



اوتروا قبل ان تصبحوا .

وروى ابو داود 1416 عن علي رضي الله عنه قال



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم



يا اهل القران ،



اوتروا ،



فان الله وتر يحب الوتر صححه الالباني في صحيح ابي داود .

ولهذا فينبغي المحافظة عليها حضرا وسفرا ،



كما كان يفعل صلى الله عليه وسلم ،



فقد روى البخاري 1000 ومسلم 700 عن ابن عمر رضي الله عنهما قال



كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي في السفر على راحلته حيث توجهت به يومئ ايماء صلاه الليل الا الفرائض ويوتر على راحلته .

قال ابن قدامه رحمه الله



” الوتر غير واجب وبهذا قال مالك والشافعي .



وقال ابو حنيفه



هو واجب ” .



ثم قال



” قال احمد



من ترك الوتر عمدا فهو رجل سوء ،



ولا ينبغي ان تقبل له شهاده ،



واراد المبالغه في تاكيده لما قد ورد فيه من الاحاديث في الامر به ،



والحث عليه ” انتهى بتصرف من “المغني” 1/827 .

وسئل علماء اللجنه الدائمه



هل صلاه الوتر واجبة وهل الذي يصليها يوما ويتركها اليوم الاخر يؤاخذ

فاجابوا

” صلاه الوتر سنه مؤكده ،



ينبغي ان يحافظ المؤمن عليها ،



ومن يصليها يوما ويتركها يوما لا يؤاخذ ،



لكن ينصح بالمحافظة على صلاه الوتر ثم يشرع له ان يصلي بدلها من النهار ما فاته شفعا ؛



لان النبي صلى الله عليه وسلم كان يفعل ذلك ،



كما ثبت عن عائشه رضي الله عنها قالت



كان النبي صلى الله عليه وسلم اذا شغله نوم او مرض عن صلاه الليل صلى من النهار ثنتي عشره ركعه .



خرجه مسلم في صحيحة ،

وكان صلى الله عليه وسلم يصلي من الليل غالبا احدى عشره ركعه ،



يسلم من كل اثنتين ويوتر بواحده ،



فاذا شغل عن ذلك بنوم او مرض صلى من النهار اثنتي عشره ركعه ،



كما ذكرت ذلك رضي الله عنها ،



وعلى هذا اذا كانت عاده المؤمن في الليل خمس ركعات فنام عنها او شغل عنها بشيء شرع له ان يصلي من النهار ست ركعات يسلم من كل اثنتين ،



وهكذا اذا كانت عادته ثلاثا صلى اربعا بتسليمتين ،



واذا كانت عادته سبعا صلى ثمان يسلم من كل اثنتين ” انتهى .

274 views

عقوبة ترك صلاة الوتر