يوم الأحد 12:18 صباحًا 25 أغسطس 2019

ظهور حبة تحت الابط مؤلمة

ظهور حبة تحت الابط مؤلمة

لحبوب الموجودة تحت الابط هي غدد لمفاوية،

 

و بالتعاون مع الاوعية الليمفاوية تنقل افرازات الخلايا الى الدورة الدموية،

 

حتى تصل الى القلب،

 

مثل: انابيب الصرف الصحي.

thumb.php

لذلك فان هذه الغدد مرتبطة بالانسجة و الاعضاء المحيطة بها،

 

و لكي تصاب هذه الغدد بامراض و تنتقل اليها يجب ان يصاب العضو الذى يمدها بالسوائل المرتشحة؛

 

اذ لا يصح انسداد ما سورة الصرف الصحي في المنزل و السباكة في المنزل جيدة و سالكة،

 

هذا مثال تقريبى حتى لا يظن او يشك احدنا بان الحبوب الموجودة تحت الابط هي سرطان،

 

هذا غير صحيح.

اذا اصيب الصدر مثلا: بسرطان تتغير انسجته،

 

و حتى شكله،

 

حتى تنتقل الخلايا السرطانية من الصدر الى الابط،

 

و الانسجة المحيطة به.

الحبوب او الغدد اللمفاوية الموجودة في الابط قد تصاب بالتهاب بكتيري،

 

بسبب وجود التهاب في منطقة الكتف و الساعد و اليد كاملة،

 

و هذه التهابات بسيطة يمكن معالجتها بالمضادات الحيوية.

علما ان هذه الغدد عندما تصاب عدة مرات و يكبر حجمها من حجم حبة العدس الى حجم حبة الفول او الحمص)؛

 

فان هذه الزيادة في الحجم لا تعود الى سابق عهدها حتى مع العلاج،

 

و تظل بنفس الحجم الجديد،

 

و هذا شيء طبيعي،

 

لا ضرر فيه و لا خوف منه.

الثدي عموما به غدد الحليب،

 

و هي غدد نشطة تتفاعل مع النشاط الهرموني،

 

و المصاحب للدورة الشهرية،

 

و قد يحدث ثقل او الم في الثدي،

 

و زيادة في حجمه،

 

او زيادة في افراز هرمون الحليب،

 

مما يساعد على زيادة نشاط تلك الغدد،

 

ثم تعود للهدوء مرة اخرى.

لم تعد الدراسات تنصح السيدات بعمل الفحص الذاتى للصدر؛

 

لان الضرر من اجرائة اكبر بكثير من الفائدة المرجوة منه،

 

و لكن لك زيارة الطبيبة لتوقيع الكشف الظاهري،

 

و في حالة الشك في كتل داخل الصدر يمكن لها طلب اشعة مامو جرام او سونار على الصدر،

 

و لكن هذه الاشعة لا تجرى بشكل روتينى قبل ال 40 من العمر.

وفقك لما فيه الخير.

 

  • حبة تحت الابط
  • حبوب تحت الابط مؤلمة
  • حبة تحت الابط مؤلمة
  • حبة في الابط
  • حبة تحت الابط الايسر
  • حبوب تحت الابط
  • ظهور حبة تحت الابط
  • ظهور حبة تحت الابط مؤلمة
  • حبه تحت الجلد في الابط مؤلمه
  • ظهور حبه في الابط

16٬170 views

ظهور حبة تحت الابط مؤلمة