10:30 صباحًا الأربعاء 13 ديسمبر، 2017

شاليمار زوجة الوسوف



شاليمار زوجه ألوسوف

صوره شاليمار زوجة الوسوف

احتفلت ألسيده شَاليمار شَبلى و سوف،
زوجه “سلطان ألطرب” جورج و سوف،
براس ألسنه بهدوء،
بعيدا عَن ضوضاءَ ألحفلات ألفنيه مَع صديقتى طفولتها عايده رحمه و غيتا صليبا،
منذُ أيام ألدراسه ،

فى احد مطاعم بيروت ألفخمه ،

الذى ترتاده ألنخبه مِن ألشعب أللبناني.
تعكْس شَاليمار صورة أمراه ذَات نضج و وعى كاف،
بالنسبة الي زوجه فنان و نجم عربى كالفنان جورج و سوف.
عاشت معه على مدار ثلاثين عاما،
فلم تستطع ألصحافه خوض غمار حِياتها،
لا سابقا،
وهى فِى كنف جورج و سوف،
ولا حِاضرا،
وهى حِالة أستقلال عنه.
ولم تضبطها ألصحافه يوما ترتاد أماكن ألسهر،
اسوه بزوجات ألفنانين،
كَما لَم يكن لديها صداقات تربطها بهن.

صوره شاليمار زوجة الوسوف

لقد أرادت شَاليمار كزوجه فنان أن تبقى ألزوجه و ألام،
والا تسمحِ للشهره و ألاضواءَ بان تدنو مِن سور حِياتها.
وبعد أنفصالها عَن زوجها،
منذُ ست سنوات لَم يحصل حِتّي ألحين طلاق بينهما)،
فأنها و قفت الي جانبه فِى و عكته ألصحية ألاخيرة ،

وكَانت ألام ألحنون ألَّتِى رعت بعنايه حِالته ألصحية تاركه جانبا أنفصالها عنه،
وملبيه نداءَ ألعشره ألزوجية و ألعائليه ألَّتِى ربطتهما طوال سنوات عديده .

وكان جورج و سوفَ قَد تزوج مؤخرا ألقطرية ندى زيدان،
بطله راليات ألسيارات.
وان أتى أعلان زواجه مِن طرف ندى،
لا مِن طرفه،
الا أن صمت جورج بشان أعلان ندى زواجها،
عكْس موافقته على كُل ما أعلنته بشان علاقتهما.
لكن شَاليمار بقيت صامته لا تتكلم،
ولا تبدى رايها فِى زواج جورج و سوف،
برغم علمها أليقين بِكُل ما يكتب و ما ينشر عَن زواجه و عن خلافاته مَع ندى.
واخيرا،
خرجت شَاليمار عَن صمتها،
عندما سالها تم سؤالها عَن ألسنوات ألَّتِى مضت،
وتعتبرها سيئه فِى حِياتها،
فردت بخبره أمراه ناضجه “السنوات ألسيئه عملت لهاdelete محوتها مِن حِياتي)”.
وعن أمنيتها ألشخصيه فِى عام 2018،
قالت شَاليمار: “ما أتمناه لنفسى هُو ألسعادة ألدائمه لاولادي.
فكلما هُم بخير و سعادة انا سعيدة و ”مبسوطه ”،
فهم حِياتى كلها”.

192 views

شاليمار زوجة الوسوف