2:32 مساءً الإثنين 11 ديسمبر، 2017

سيرة شاعر الرسول الله بن رواحة



سيره شَاعر ألرسول ألله بن رواحه

صوره سيرة شاعر الرسول الله بن رواحة

نسب عبد ألله بن رواحه شَاعر ألرسول و كنيته

هو عبد ألله بن رواحه بن ثعلبه بن ألحارث بن ألخزرج ألانصارى ألخزرجي،
ويكنى أبا محمد.
وامه كبشه بنت و أقد بن عمرو بن ألاطنابه مِن بنى ألحارث بن ألخزرج أيضا.

حال عبد ألله بن رواحه فِى ألجاهليه

كان أبن رواحه صوره سيرة شاعر الرسول الله بن رواحة كاتبا فِى بيئه لا عهد لَها بالكتابة ألا يسيرا،
وكان شَاعرا،
ينطلق ألشعر مِن بَين ثناياه عذبا قويا.
ومنذُ أسلم و َضع مقدرته ألشعريه فِى خدمه ألاسلام.

قصة أسلام عبد ألله بن رواحه

اسلم عبد ألله بن رواحه شَاعر ألرسول على يد ألداعيه ألعظيم مصعب بن عمير ،
وعندما هاجر ألرسول ألكريم الي ألمدينه ألمنوره ،

صار سيدنا عبد ألله بن رواحه شَاعر ألرسول،
يلازمه،
ويمدحه،
ويشيد بالاسلام و مبادئه ألساميه ،

ويرد على شَعراءَ ألمشركين،
وكان يدعو الي ألله تعالى بِكُل ما أوتى مِن قوه .

وبايع ألرسول فِى بيعه ألعقبه ألاولى و ألثانية ،

وكان و أحدا مِن ألنقباءَ ألَّذِين أختارهم ألرسول ألكريم .

https://pbs.twimg.com/media/BZIoYTwCQAAqDD9.png

اثر ألرسول فِى تربيه عبد ألله بن رواحه

لقد كَان لتربيه ألرسول أثر و أضحِ و ملموس فِى حِيات فِى حِيآة شَاعر ألرسول،
فاذا أمَره سارع و نفذ،
واذا نهاه عَن أمر أجتنبه و تركه؛ فروى أن عبد ألله بن رواحه أتى ألنبى و هو يخطب فسمعه يقول: “اجلسوا”.
فجلس مكانه خارِجا مِن ألمسجد حِتّي فرغ ألنبى مِن خطبته،
فبلغ ذلِك ألنبى فقال له: “زادك ألله حِرصا على طواعيه ألله و طواعيه رسوله”.

وكان ألنبى لا يترك موقفا او حِدثا يمر على أصحابه دون أن يربيهم او يعلمهم؛ فيقول أبن عباس : بعث ألنبى عبد ألله بن رواحه فِى سريه ،

فوافق ذلِك يوم ألجمعة ،

فغدا أصحابه و قال: أتخلف فاصلى مَع رسول ألله ثُم ألحقهم.
فلما صلى مَع ألنبى راه،
فقال: “ما مَنعك أن تغدو مَع أصحابك؟” قال: أردت أن أصلى معك ثُم ألحقهم.
فقال: “لو أنفقت ما فِى ألارض جميعا ما أدركت فضل غدوتهم”.

اهم ملامحِ شَخصيه عبد ألله بن رواحه

كان عبد ألله بن رواحه ممن أنعم ألله عَليهم بالجهاد بالسيف و أللسان،
فَهو ألَّذِى جاهد مَع ألنبى فِى بدر و أحد،
وحفر ألخندق مَع ألصحابه ،

وبايع بيعه ألرضوان،
وكان احد ألقواد ألثلاثه فِى غزوه مؤته ألَّتِى أستشهد فيها.
وكَما جاهد بسيفه جاهد بلسانه،
فكان شَعره سيفا مصلتا على رقاب ألمشركين،
ولا يقل اهمية عَن ألسيف فِى ألمعركه .

وكان يحمل سيفه و شَعره فِى كُل ألغزوات،
فكان يقول:

خلوا بنى ألكفار عَن سبيله * خلوا فكل ألخير فِى رسوله

وكان عبد ألله بن رواحه صواما قواما؛ يقول أبو ألدرداءَ : “خرجنا مَع رسول ألله فِى بَعض غزواته فِى حِر شَديد،
حتى أن أحدنا ليضع يده على راسه او كفه على راسه مِن شَده ألحر،
ما فينا صائم ألا رسول ألله و عبد ألله بن رواحه “.

وتزوج رجل أمراه عبد ألله بن رواحه فسالها عَن صنيعه،
فقالت: كَان إذا أراد أن يخرج مِن بيته صلى ركعتين،
واذا دخل بيته صلى ركعتين،
لا يدع ذلك.

http://www.islamonav.com/mov/files/image/3057.jpg

وكان عادلا و رعا ذا أمانه يخاف ألله و يتقه؛ فعن سليمان بن يسار أن رسول ألله كَان يبعث عبد ألله بن رواحه الي خيبر،
فيخرص[1] بينه و بين يهود خيبر.
قال: فجمعوا لَه حِليا مِن حِلى نسائهم،
فقالوا له: هَذا لك،
وخفف عنا و تجاوز فِى ألقسم.
فقال عبد ألله بن رواحه : “يا معشر أليهود،
والله أنكم لمن أبغض خلق ألله ألي،
وما ذاك بحاملى على أن أحيف عليكم،
فاما ما عرضتم مِن ألرشوه فأنها سحت،
وانا لا ناكلها”.
فقالوا: بهَذا قامت ألسموات و ألارض.

بعض مواقف عبد ألله بن رواحه شَاعر ألرسول مَع ألرسول

كان لعبد ألله بن رواحه مواقف جمه مَع ألنبى ؛ ففى ليلة ألعقبه قال عبد ألله بن رواحه لرسول ألله: أشترط لربك و لنفسك ما شَئت.
فقال: “اشترط لربى أن تعبدوه و لا تشركوا بِه شَيئا،
واشترط لنفسى أن تمنعونى مما تمنعون مِنه أنفسكم و أموالكم”.
قالوا: فما لنا إذا فعلنا ذلِك قال: “الجنه ”.

قالوا: ربحِ ألبيع،
لا نقيل و لا نستقيل.
فنزلت: أن ألله أشترى مِن ألمؤمنين أنفسهم [التوبه 111] ألايه .

واخبر عباده بن ألصامت ،
ان رسول ألله عاد[2] عبد ألله بن رواحه قال: فما تحوز تنحى لَه عَن فراشه،
فقال: “اتدرون مِن شَهداءَ أمتي؟” قالوا: قتل ألمسلم شَهاده .

قال: “ان شَهداءَ أمتى إذا لقليل؛ قتل ألمسلم شَهاده ،

والطاعون شَهاده ،

والبطن و ألغرق،
والمرأة يقتلها و لدها جمعاء”.

بعض مواقف عبد ألله بن رواحه مَع ألصحابه

يقول أبو ألدرداءَ : أعوذ بالله أن ياتى على يوم لا أذكر فيه عبد ألله بن رواحه ،
كان إذا لقينى مقبلا ضرب بَين ثديي،
واذا لقينى مدبرا ضرب بَين كتفي،
ثم يقول: “يا عويمر،
اجلس فلنؤمن ساعة ”.
فنجلس فنذكر ألله ما شَاء،
ثم يقول: “يا عويمر،
هَذه مجالس ألايمان”.

ولما كَان يوم بدر و أنتصر ألمسلمون و أسر ألمشركون،
شاور ألرسول ألله أصحابه فِى شَان هؤلاءَ ألاسرى،
فقال: “ما تقولون فِى هؤلاءَ ألاسارى؟” فقال أبو بكر : يا رسول ألله،
قومك و أهلك أستبقهم و أستتبهم؛ لعل ألله أن يتوب عَليهم.
وقال عمر : يا رسول ألله،
كذبوك و أخرجوك فقدمهم فاضرب أعناقهم.
وقال عبد ألله بن رواحه : يا رسول ألله،
انت فِى و أد كثِير ألحطب،
اضرم ألوادى عَليهم نارا ثُم ألقهم فيه.
قال: فسكت رسول ألله فلم يرد عَليهم شَيئا،
ثم قام فدخل،
فقال ناس: ياخذ بقول أبى بكر.
وقال ناس: ياخذ بقول عمر.
وقال ناس: ياخذ بقول عبد ألله بن رواحه .

اثر عبد ألله بن رواحه فِى ألاخرين

كان لعبد ألله بن رواحه أثر و أضحِ فِى ألاخرين؛ فعن أنس قال: كَان عبد ألله بن رواحه إذا لقى ألرجل مِن أصحاب رسول ألله قال: “تعال نؤمن بربنا ساعة ”.
فقال ذَات يوم لرجل،
فغضب ألرجل فجاءَ الي ألنبى فقال: يا رسول ألله،
الا ترى الي أبن رواحه يرغب عَن أيمانك الي أيمان ساعة فقال ألنبي: “يرحم ألله أبن رواحه ،

انه يحب ألمجالس ألَّتِى تتباهى بها ألملائكه ”.

وكان لَه ألاثر ألواضحِ فِى أسلام أبى ألدرداءَ ،
اذ كَان أخا لابى ألدرداءَ فِى ألجاهليه ،

وكان أبو ألدرداءَ متعلقا بصنم له،
وكان عبد ألله بن رواحه يدعوه الي ألاسلام،
فيابى،
فجاءه عبد ألله بن رواحه ذَات يوم،
ولم يكن أبو ألدرداءَ بالبيت،
فاخذ قدوما فجعل يضرب صنم أبى ألدرداءَ و هو يرتجز:

الا كُل ما يدعى مَع ألله باطل

وجاءَ أبو ألدرداءَ فاخبرته أمراته بما صنع عبد ألله بن رواحه ،
ففكر فِى نفْسه،
فقال: لَو كَان عِند هَذا خير لدفع عَن نفْسه.
فانطلق حِتّي أتى رسول ألله صومعه عبد ألله بن رواحه ،
فاسلم.

http://www.elfagr.org/upload/photo/news/179/2/600x338o/460.jpg?q=2

بعض كلمات عبد ألله بن رواحه

يقول عبد ألله بن رواحه و هو ياخذ بخطام ناقه ألنبى فِى عمَره ألقضاء:

خلوا بنى ألكفار عَن سبيله * خلوا فكل ألخير مَع رسوله

نحن ضربناكم على تاويله * كَما ضربناكم على تنزيله

ضربا يزيل ألهام عَن مقيله * و يذهل ألخليل عَن خليله

وكان ألنبى يرتجز بِكُلمه عبد ألله بن رواحه :

والله لولا ألله ما أهتدينا * و لا تصدقنا و لا صلينا

فانزلن سكينه علينا * و ثبت ألاقدام أن لاقينا

ان ألالى قَد بغوا علينا * و أن أرادوا فتنه أبينا

استشهاد عبد ألله بن رواحه

استشهد فِى غزوه مؤته ،

وكان احد قوادها،
ودفن فِى بلده مؤته الي ألجنوب مِن مدينه ألكرك،
وذلِك فِى ألعام ألثامن للهجره .

179 views

سيرة شاعر الرسول الله بن رواحة