12:06 صباحًا الثلاثاء 16 يوليو، 2019




سورة البروج للاطفال بالشرح



سورة البروج للاطفال بالشرح

صور سورة البروج للاطفال بالشرح

 

تفسير سورة البروج عدد اياتها 22 اية 1-22
وهي مكية

1 – 22 و السماء ذات البروج و اليوم الموعود و شاهد و مشهود قتل اصحاب الاخدود النار ذات الوقود اذ هم عليها قعود و هم على ما يفعلون بالمؤمنين شهود و ما نقموا منهم الا ان يؤمنوا بالله العزيز الحميد الذى له ملك السماوات و الارض و الله على كل شيء شهيد ان الذين فتنوا المؤمنين و المؤمنات ثم لم يتوبوا فلهم عذاب جهنم و لهم عذاب الحريق ان الذين امنوا و عملوا الصالحات لهم جنات تجرى من تحتها الانهار ذلك الفوز الكبير ان بطش ربك لشديد انه هو يبدئ و يعيد و هو الغفور الودود ذو العرش المجيد فعال لما يريد هل اتاك حديث الجنود فرعون و ثمود بل الذين كفروا في تكذيب و الله من و رائهم محيط بل هو قران مجيد في لوح محفوظ صور سورة البروج للاطفال بالشرح

و السماء ذات البروج اي: [ذات] المنازل المشتملة على منازل الشمس و القمر،

 

و الكواكب المنتظمة في سيرها،

 

على اكمل ترتيب و نظام دال على كمال قدرة الله تعالى و رحمته،

 

و سعة علمة و حكمته.

و اليوم الموعود و هو يوم القيامة،

 

الذى و عد الله الخلق ان يجمعهم فيه،

 

و يضم فيه اولهم و اخرهم،

 

و قاصيهم و دانيهم،

 

الذى لا يمكن ان يتغير،

 

و لا يخلف الله الميعاد.

و شاهد و مشهود و شمل هذا كل من اتصف بهذا الوصف اي: مبصر و مبصر،

 

و حاضر و محضور،

 

و راء و مرئي.

والمقسم عليه،

 

ما تضمنة هذا القسم من ايات الله الباهرة،

 

و حكمة الظاهرة،

 

و رحمتة الواسعة.

وقيل: ان المقسم عليه قوله قتل اصحاب الاخدود و هذا دعاء عليهم بالهلاك.

و الاخدود الحفر التي تحفر في الارض.

وكان اصحاب الاخدود هؤلاء قوما كافرين،

 

و لديهم قوم مؤمنون،

 

فراودوهم للدخول في دينهم،

 

فامتنع المؤمنون من ذلك،

 

فشق الكافرون اخدودا [فى الارض]،

 

و قذفوا فيها النار،

 

و قعدوا حولها،

 

و فتنوا المؤمنين،

 

و عرضوهم عليها،

 

فمن استجاب لهم اطلقوه،

 

و من استمر على الايمان قذفوة في النار،

 

و هذا في غاية المحاربة لله و لحزبة المؤمنين،

 

و لهذا لعنهم الله و اهلكهم و توعدهم فقال: قتل اصحاب الاخدود ثم فسر الاخدود بقوله: النار ذات الوقود اذ هم عليها قعود و هم على ما يفعلون بالمؤمنين شهود و هذا من اعظم ما يكون من التجبر و قساوة القلب،

 

لانهم جمعوا بين الكفر بايات الله و معاندتها،

 

و محاربة اهلها و تعذيبهم بهذا العذاب،

 

الذى تنفطر منه القلوب،

 

و حضورهم اياهم عند القائهم فيها،

 

و الحال انهم ما نقموا من المؤمنين الا خصلة يمدحون عليها،

 

و بها سعادتهم،

 

و هي انهم كانوا يؤمنون بالله العزيز الحميد اي: الذى له العزة التي قهر بها كل شيء،

 

و هو حميد في اقوالة و اوصافة و افعاله.

الذى له ملك السماوات و الارض خلقا و عبيدا،

 

يتصرف فيهم تصرف المالك بملكة ،

 

 

و الله على كل شيء شهيد علما و سمعا و بصرا،

 

افلا خاف هؤلاء المتمردون على الله،

 

ان يبطش بهم العزيز المقتدر،

 

او ما علموا انهم كلهم مماليك لله ،

 

 

ليس لاحد على احد سلطة،

 

من دون اذن المالك

 

او خفى عليهم ان الله محيط باعمالهم،

 

مجاز لهم على فعالهم

 

 

كلا ان الكافر في غرور،

 

و الظالم في جهل و عمي عن سواء السبيل.
ثم و عدهم،

 

و اوعدهم،

 

و عرض عليهم التوبة،

 

فقال: ان الذين فتنوا المؤمنين و المؤمنات ثم لم يتوبوا فلهم عذاب جهنم و لهم عذاب الحريق اي: العذاب الشديد المحرق.

قال الحسن رحمة الله: انظروا الى هذا الكرم و الجود،

 

هم قتلوا اولياءة و اهل طاعته،

 

و هو يدعوهم الى التوبة.

ولما ذكر عقوبة الظالمين،

 

ذكر ثواب المؤمنين،

 

فقال: ان الذين امنوا بقلوبهم و عملوا الصالحات بجوارحهم لهم جنات تجرى من تحتها الانهار ذلك الفوز الكبير الذى حصل به الفوز برضا الله و دار كرامته.

ان بطش ربك لشديد اي: ان عقوبتة لاهل الجرائم و الذنوب العظام [لقوية] شديدة،

 

و هو بالمرصاد للظالمين كما قال الله تعالى: و كذلك اخذ ربك اذا اخذ القري و هي ظالمة ان اخذة اليم شديد

انه هو يبدئ و يعيد اي: هو المنفرد بابداء الخلق و اعادته،

 

فلا مشارك له في ذلك ،

 

 

و هو الغفور الذى يغفر الذنوب كلها لمن تاب،

 

و يعفو عن السيئات لمن استغفرة و اناب.

الودود الذى يحبه احبابة محبة لا يشبهها شيء فكما انه لا يشابهة شيء في صفات الجلال و الجمال،

 

و المعاني و الافعال،

 

فمحبتة في قلوب خواص خلقه،

 

التابعة لذلك،

 

لا يشبهها شيء من انواع المحاب،

 

و لهذا كانت محبتة اصل العبودية،

 

و هي المحبة التي تتقدم كل المحاب و تغلبها،

 

وان لم يكن غيرها تبعا لها،

 

كانت عذابا على اهلها،

 

و هو تعالى الودود،

 

الواد لاحبابه،

 

كما قال تعالى: يحبهم و يحبونة و المودة هي المحبة الصافية،

 

و في هذا سر لطيف،

 

حيث قرن الودود بالغفور،

 

ليدل ذلك على ان اهل الذنوب اذا تابوا الى الله و انابوا،

 

غفر لهم ذنوبهم و احبهم،

 

فلا يقال: بل تغفر ذنوبهم،

 

و لا يرجع اليهم الود،

 

كما قالة بعض الغالطين.

بل الله افرح بتوبة عبدة حين يتوب،

 

من رجل له راحلة،

 

عليها طعامة و شرابة و ما يصلحه،

 

فاضلها في ارض فلاة مهلكة،

 

فايس منها،

 

فاضطجع في ظل شجرة ينتظر الموت،

 

فبينما هو على تلك الحال،

 

اذا راحلتة على راسه،

 

فاخذ بخطامها،

 

فالله اعظم فرحا بتوبة العبد من هذا براحلته،

 

و هذا اعظم فرح يقدر.

فلله الحمد و الثناء،

 

و صفو الوداد،

 

ما اعظم بره،

 

و اكثر خيره،

 

و اغزر احسانه،

 

و اوسع امتنانه”

ذو العرش المجيد اي: صاحب العرش العظيم،

 

الذى من عظمته،

 

انة و سع السماوات و الارض و الكرسي،

 

فهي بالنسبة الى العرش كحلقة ملقاة في فلاة،

 

بالنسبة لسائر الارض،

 

و خص الله العرش بالذكر،

 

لعظمته،

 

و لانة اخص المخلوقات بالقرب منه تعالى،

 

و هذا على قراءة الجر،

 

يكون المجيد نعتا للعرش،

 

واما على قراءة الرفع،

 

فان المجيد نعت لله ،

 

 

و المجد سعة الاوصاف و عظمتها.

فعال لما يريد اي: مهما اراد شيئا فعله،

 

اذا اراد شيئا قال له كن فيكون،

 

و ليس احد فعالا لما يريد الا الله.

فان المخلوقات،

 

و لو ارادت شيئا،

 

فانة لا بد لارادتها من معاون و ممانع،

 

و الله لا معاون لارادته،

 

و لا ممانع له مما اراد.

ثم ذكر من افعالة الدالة على صدق ما جاءت به رسله،

 

فقال: هل اتاك حديث الجنود فرعون و ثمود و كيف كذبوا المرسلين،

 

فجعلهم الله من المهلكين.

بل الذين كفروا في تكذيب اي: لا يزالون مستمرين على التكذيب و العناد،

 

لا تنفع فيهم الايات،

 

و لا تجدى لديهم العظات.

و الله من و رائهم محيط اي: قد احاط بهم علما و قدرة،

 

كقوله: ان ربك لبالمرصاد ففية الوعيد الشديد للكافرين،

 

من عقوبة من هم في قبضته،

 

و تحت تدبيره.

بل هو قران مجيد اي: و سيع المعاني عظيمها،

 

كثير الخير و العلم.

في لوح محفوظ من التغيير و الزيادة و النقص،

 

و محفوظ من الشياطين،

 

و هو: اللوح المحفوظ الذى قد اثبت الله فيه كل شيء.

وهذا يدل على جلالة القران و جزالته،

 

و رفعة قدرة عند الله تعالى،

 

و الله اعلم.

تم تفسير السورة.

  • تفسير سورة البروج للاطفال
  • سورة البروج للاطفال
  • تفسير سورة البروج للاطفال مكتوبة
  • سوره البروج تعليم اطفال
  • شرح سورة البروج للاطفال
  • سورة البروج
  • سورة البروج تعليم اطفال
  • سبب نزول سورة البروج للاطفال
  • شرح سورة البروج
  • تفسير سورة البروج للاطفال بالصور


4٬622 views

سورة البروج للاطفال بالشرح