5:24 صباحًا الأربعاء 22 مايو، 2019




سحر الصحبة الصالحة فى حياة المسلم

سحر الصحبة الصالحة في حياة المسلم                                                                                                                 علاقة الصداقة من افضل العلاقات،

 

و لكن انظر من تصاحب

 

سحر اليوم عنسحر الصحبة،

 

و سحر الصحبة هوان تسحر باصحابك و يكون كلامهم عندك اهم من كلام الله …

صور سحر الصحبة الصالحة فى حياة المسلم
موضوع اصبح ذا اهمية كبري في العصر الحالى الا و هو اثر الصحبة
الصالحة في حياة الانسان المسلم الذى يخاف على دينة بين هموم الحياة و كثرة
المغريات فيها يبحث كل منا عن صديق يتقاسم معه همومة و احزانة و يساعدة على
امر دينة و دنياة ينبهة اذا اخطا ينصحة اذا احتاج الى النصح يتقاسم معه
فرحة و همة و على الفرد ان يختار الصحبة بعناية لكي تكون عونا له لا عليه
تساعدة على الخير لكي لا ياتى يوم القيامة تتحول فيه الصداقة الى عداوة
الا الصحبة الصادقة تظل كما هي مثل ما قال الله تعالى الاخلاء
يومئذ بعضهم لبعض عدو الا المتقين}
[الزخرف:67]نزلت هذه الاية الكريمة في امية بن خلف الجمحي،

 

و عقبة بن ابي
معيط،

 

و ذلكان عقبة كان يجالس النبى صلى الله عليه و سلم،

 

فقالت قريش: قد
صبا عقبة بن ابي معيط،فقال لهامية: و جهى من و جهك حرام ان لقيت محمدا و لم
تتفل في و جهه،

 

ففعل عقبةذلك،فنذر النبى صلى الله عليه و سلمقتله،

 

فقتلة يوم
بدر صبرا،

 

و قتل امية في المعركة.

 

و قال ابن عباس في تفسيرها الاخلاء
يومئذ يريد يوم القيامة.

بعضهم لبعض عدو اي اعداء،

 

يعادي بعضهم بعضا و يلعن بعضهم بعضا.

الاالمتقين فانهم اخلاء في الدنيا و الاخرة،

 

نرجوا من الله ان
نكون منهم.

 

و ذكر الثعلبى رضى الله عنه في هذه الاية قال: كان خليلان
مؤمنان و خليلان كافران،

 

فمات احد المؤمنين فقال: يا رب،

 

ان فلانا كان
يامرنى بطاعتك،

 

و طاعة رسولك،وكان يامرنى بالخير و ينهانى عن الشر.

 

و يخبرني
انى ملاقيك،

 

يا رب فلا تضلة بعدي،واهدة كما هديتني،

 

و اكرمة كما اكرمتني.
فاذا ما ت خليلة المؤمن جمع الله بينهما،فيقول الله تعالى ليثن كل
واحد منكما على صاحبة ،فيقول يا رب،

 

انة كان يامرنى بطاعتك و طاعة
رسولك،

 

و يامرنى بالخير و ينهانى عن الشر،

 

و يخبرنى اني ملاقيك،فيقول الله
تعالى نعم الخليل و نعم الاخ و نعم الصاحب كان ،

 

قال: و يموت احدالكافرين
فيقول: يا رب،

 

ان فلانا كان ينهانى عن طاعتك و طاعة رسولك،

 

و يامرني
بالشروينهانى عن الخير،

 

و يخبرنى اني غير ملاقيك،

 

فاسالك يا رب الا تهده
بعدي،

 

و انت ضلة كما اضللتني،

 

وان تهينة كما اهنتني؛

 

فاذا ما ت خليلة الكافر
قال الله تعالى لهما ليثن كل واحدمنكما على صاحبة ،

 

فيقول يا رب،
انة كان يامرنى بمعصيتك و معصيةرسولك،

 

و يامرنى بالشر و ينهانى عن الخير
ويخبرنى اني غير ملاقيك،

 

فاسالك ان تضاعف عليه العذاب؛

 

فيقول الله تعالى
بئس الصاحب و الاخوا الخليل كنت).

كيف يختار الصديق صديقه؟؟وما هي الصفات التي يجب ان يتحلي بهاالصديق؟وما فوائد الصحبة الصالحة

يجب على ا لصديق ان يختار صديقة بعناية يختار الصديق صاحب الدين و الامانة
والاخلاق العالية يجب ان يكون الصاحب و في لصاحبة مخلصا له و فالصاحب ساحب
بحيث قيل قل لى من صديقك اقول لك من انت فالصديق مراة لصديقه

صور سحر الصحبة الصالحة فى حياة المسلم

فوائد الصحبة الصالحة اكبر من ان تعد

ومن ذلك

ما رواة البخارى عن رسول الله صلى الله عليه و سلم انه قال:

“مثل الجليس الصالح و الجليس السوء كحامل
المسك و نافخ الكير فحامل المسك اما ان يحذيك
واما ان تبتاع منه واما انتجد منه ريحا
طيبةونافخ الكير اما ان يحرق ثيابك و اما
ان تجد ريحاخبيثة”

شبة رسول الله صلى الله عليه و سلم الصديق الصالح كحامل المسك يصيبك بريحه
الطيبة لما يحملة من اخلاق فاضلة يامرك بالمعروف و ينهاك عن المنكر ياخذ ك
الي المحاضرات الدينية و الى مراكز تحفيظ القران ينصحك اذا و قعت في الخطا
ويحثنى على مراقبة الله في السر و العلن

بينما رفيق السوء

لا يامرك الا بالمنكر

ولاينهاك الا عن معروف و يامرك بالجهر بالمعصية و الفواحش و يضعف عندك مراقب
الله لك و انه يعلم ما توسوس به نفسك و هو اقرب اليك من حبل الوريد

والرفيق الصالح تمتد بركة رفقتة لك بعد موتك

فتجدة عند قبرك يبكى على فراقك

ويدعوالله لك بالثبات و العفو و المغفرة

اما الاخر فلا يعرف الدعاء

وان دعاهل يقبل الله منه و هو على ما فيه من معاصى و موبقات؟؟؟

بل و يمتد اثر تلك الصحبة الى يوم القيامة

فاذا بالمتحابين في الله .

 

.

 

امنين فيظله

كما روي مسلم عن رسول الله صلى الله عليه و سلم انه قال:

“ان الله يقول يوم القيامة اين المتحابون
بجلالى اليوم اظلهم في ظلى يوم لاظل
الاظلي”

وسيتبرا الرفقاء من بعضهم البعض .

 

.

 

الا ما كان على تقوي الله .

 

.

 

كما قال تعالى:

((الاخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو الا المتقين) [الزخرف: 67]


لذلك حذرالاسلام المسلمين من سوء اختيار الصحبة و بالذات رفقاء السوء،
الذين يجاهرون بالمعاصى و يباشرون الفواحش دون اي و ازع دينى و لا اخلاقي
لما في صحبتهم من الداء،وما في مجالستهم من الوباء،

 

و حث المسلم على اختيار
الصحبةالصالحة و الارتباط باصدقاء الخيرالذين اذا نسيت ذكروك،

 

و اذا ذكرت
اعانوك.

الافلينظر كل منا في رفقته

وليسال نفسه:

هل هي رفقة خير ام سوء

جعلناالله من المتحابين في جلالة و جمعنا فيظله

    الصحبة الصالحة اذا وقعت

    ما هي ديانة نبيل عساف ما هي

    مصطفى حسني

311 views

سحر الصحبة الصالحة فى حياة المسلم