11:05 مساءً الأربعاء 12 ديسمبر، 2018

زوجي لا يغار علي



زوجى لا يغار علي

صوره زوجي لا يغار علي

اثناء خطوبتنا وبداية زواجنا كان زوجي رقيقا في تصرفاته،

يستمع الى مهما اطلت الحديث،

لا يبخل علي بالكلام الحلو،

يتفهم مشاعري عندما اكون غاضبة او حزينة،

لكن… لم يعد صبورا علي الاستماع الى كما كان يفعل من قبل،

اصبح قضاء الوقت امام التليفزيون او علي الانترنت اهم من قضاء وقت معى،

اصبحت اعد كلماتة الرقيقة وانتظرها،

اصبحت خائفة من التعبير لة عن مشاعري حتى لا يغضب او يظن انني اتهمه»..

شكوي كثير من الزوجات،

لماذا هذا التحول

وهل من سبيل الى استعادة حرارة العاطفة؟

صوره زوجي لا يغار علي

ما هي اسباب البرود العاطفى؟

  • قبل ان تقفزي الى الحلول،

    ابحثي عن السبب الجذري للمشكلة،

    اكتبي كل الاحتمالات الممكنة وفنديها واحدا تلو الاخر،

    حتي تصلي الى الاحتمال او الاحتمالات الاقرب الى الصواب:
  1. عدم التسامح في الجروح القديمة،

    ومحاولة الشريك حماية نفسة من تكرارها،

    بان يغلق علي مشاعرة حتى لا ينجرح مرة اخرى.
  2. المعاملة السيئة كالكلام باسلوب جاف،

    او عدم مراعاة احتياجات الاخر..

    الخ،

    كلها امور تضع الحواجز بين الناس وتقضي علي المودة بينهم.
  3. اعتياد الزوج علي زوجتة بمميزاتها،

    مما يجعلة غير مقدر لمميزاتها التي ابهرتة في البداية،

    وعدم بذل المجهود والوقت الكافيين لتقوية العلاقة،

    طالما انة ليست هناك مشاكل ظاهرة كخلاف او شجار،

    وهذا يجعل الطرف الاخر يشعر انة غير مرغوب فيه،

    فينسحب الى عالمة الخاص.
  4. ضعف وقلة التواصل والاقتصار علي الكلام السريع عند تناول الوجبات،

    او قبل النوم.
  5. عدم التحدث في الخلافات خوفا من رد فعل الطرف الاخر،

    او لانة تم التحدث فيها من قبل،

    دون ان يثمر عن نتيجة جيدة.
  6. شعور احد طرفي العلاقة ان احتياجاتة غير مشبعة،

    كالاحتياج الى الامان،

    التقدير،

    الحب..

    الخ.
  7. مرور احد الزوجين بازمة تضعة تحت ضغط وتتركة قلقا مكتئبا.
  8. انكار ان هناك اي مشكلة وتعليل النفس بان الامر ليس بهذا السوء،

    وبان الامور سوف تتحسن من تلقاء نفسها مع الوقت.

 

  • افكار ونصائح للتعامل مع مشكلة البرود العاطفى

هل وصلت الى سبب المشكلة

الان اقراي هذة النصائح واختاري منها ما يتناسب مع شخصيتك وشخصية زوجك ووضع العلاقة بينكما:

  1. كوني واقعية: بمعني الا تتوقعي ان يكون زوجك رومانسيا كما كان اثناء الخطوبة او ايام الزواج الاولى،

    فلكل مرحلة شكل الحب الذي يناسبها،

    تماما كالماء ياخذ شكل الاناء الذي يوضع به،

    لكنة في النهاية يظل ماء.
  2. الحوار القائم علي الاستماع الجيد الذي يؤدي الى تفهم وجهة نظر الطرف الاخر ومشاعره،

    وليكن هدفكما الوصول الى حل بغض النظر عمن المخطئ.
  3. اسالي نفسك عن نصيبك من المسئولية،

    وكوني مستعدة لاصلاح اخطائك وجبر تقصيرك.
  4. قبل ان تتحدثي مع زوجك،

    اقضي بعض الوقت بمفردك تفكرين بة في الامور التي تودين مناقشتها معه..

    مثل مخاوفك في العلاقة،

    ما هي المساحات التي تحتاج الى تحسين بحياتكما وعلاقتكما،

    ما هي توقعاتك من شريكك،

    وسيكون من الافضل ان تسجلي هذة الافكار بالكتابة،

    لانها تساعد علي جعلها واضحة اكثر،

    وعلي كشف المبالغات والافكار الغير منطقية.
  5. احرصي ان تقضي مع زوجك وقتا خاصا معا في الحديث والمرح والتنزه.
  6. احرصي علي اللفتات البسيطة التي تعبر عن الحب والاهتمام،

    وتذكي الرومانسية،

    كاستقبالة بشوق عند عودتة من العمل،

    ايقاظة بقبلة رقيقة،

    الاتصال بة خلال اليوم للاطمئنان عليه،

    مفاجاتة باطعامة بيدك اثناء تناولكما الوجبات..

    الخ.
  7. ادفعي السيئة بالحسنة،

    وهذا يحتاج الى الصبر،

    وكما يقول الشاعر:
  8. اذا انت اكرمت الكريم ملكتة * واذا انت اكرمت اللئيم تمرد
  9. عندما تجدين زوجك تحت ضغط فلا تحاولي ان تدفعية الى التحدث عن مشاكلة ومشاعره،

    فقد ينسحب اكثر الى قوقعته،

    ولكن قومي بعمل اشياء ايجابية تخرجينة بها من قوقعته.
  10. ابحثي عن طريقة تعبرين بها لزوجك كل يوم عن احتياجك اليه،

    وتقديرك لما يقوم بة من اجلك انت والابناء،

    وعن امتنانك لوجودة في حياتك،

    فهذا يعزز شعورة برجولته.

  • زوجي لا يغار علي
378 views

زوجي لا يغار علي