12:09 صباحًا الثلاثاء 22 يناير، 2019






روايه عشقتك من جنوني

روايه عشقتك من جنوني

بالصور روايه عشقتك من جنوني 0061005c8f3163fed7305d7fa252aa7c

منك اتعلمت كيف اقسي و كيف ابدى الشفاعه
كيف ازيف رقه اسلوبى و تاثير اندفاعي
طار طيرك في فضا غيرى و بالغ بارتفاعه
والنتيجه تاه عن دربى و ساهم بالتياعي
شى مؤسف لو تخلا الخل عن خله و باعه
وانكر العشره و خان الود ذى له كان راعي
قمه الماساه لو صار الوفا مثل البضاعه
بالرخص ينباع ياسوء السلوك الاجتماعي
الزعل هو سبت الفرقه يهز الحب كله
ليتنى طولت بالى قبل لايعلن غروبه
*
*
*
ضربت بيدها الجدار و هى تبكى بخووووف
خوف من انها تفقد الانسانه الوحيده اللى بقت لها خوف من انها تعيش في هذا العالم وحيده بدون اخ و بدون اخت و بدوون اب و الان بدوووون ام
خوف من انها تفقد الامان تفقد اغلي شخص حبته في حياتها
تقرب منها كينان يطمنها لاتخاف امك بتقوم لك بالسلامه
سديم انا من لى غيررها لاراحت من لى غيرررررررها
ما ابى اعيش وحيد بهذا العالم ما ابى افقدها
كينان كان بيقول وانا وين رحت انا معاااك على طول)
لكن قاطعهم الدكتور و هو منزل راسه وينطق بصعوبه امك تبى تودعك
تركتهم بسرعه و هى تتوجهه لامها
مسكت يدها و باستها و بدء بكاها يعلي اكثر و اكثر
ام سامى بصعوبه س د ى م يمه لاتبكين انا بودعك قبل لا ربى ياخذ امانته انت ى سبب و جدودى في هالحياه انت ى الى كنتى مصبرتنى على العيشه ااااه …سديم ديرى بالك على نفسك و روحى دورى ابوك في السعوديه .

.ابوك الحقيقى اسمه ابو …… ارجعى له ار ج على ى …واختفت الحروف من شفتها
وانتقلت روحها الى خالقهاا يايتها النفس المطمئنه ارجعى الى ربك راضيه مرضيه
شهقت و هى تبكى بقووه و هى تشوف امها قد فارقت الحياه ضمتها و هى بكاها كل ما له و يزيد يمممممه يمه انا ما عندى غيرك بهذى الدنياااا اهئ اهئ يممممه حرام عليك تخلينى بروحى بهذى الدنيا يمه اخذينى معاااك ما ابى اكون بروحي
دخلو الدكاتره و الممرضات بسرعه و دخل معاهم كينان اللى من شاف منظر سديم قلبه عوره عليها و ما قدر يستحمل بكاها
تقربوا الاطباء يغطونها لاكنها كانت تبعدهم و هى تبكى بصوت يقطع القلب و تصرخ فيهم
:لااااالا امى ما ما تت خلوووها اصلا كيف تموت و انا اكون وحيده لا مستحيل هى ما ترضي اعيش بروحي
تقرب منها كينان و هو يمسك يدها يهديها و هم يسحبوا السرير بيطلعووه
صرخت لا لاااااا كينان لا تخليهم ياخذونها لا تخليهم هذى امى امي
ضمها لصدرره و هو يمسح دمعه نزلت منه من حبها صارت دموعه رخيصه عشانها
قال بهمس اطلبى لها المغفررره
سديم تمسكت فيه بقوه و هى تدفن و جهها في صدره و تبكى اهئ اهئ اهئ ليييه تركتنى و حييده و هى تدرى ان ما لى غيرها انا و ييين اروح من بعدها
همس لها وانا وين رحت انا معااااااااك لا تخافين
فقدتك يا اعز الناس
فقدت الحب و الطيبه
وانا من لى في هالدنيا
سواك انطالت الغيبه
رحلت و من بقي و ياي
يحس بضحكتى و بكاي
وحتي الجرح في بعدك
يغزينى و اهليبه
تصدق قد من حنيت
اشوفك في زوايا البيت
واسولف معكعن حزني
واحس ان انت تدرى به
شسوى بالالم و الاه
ولكن البقا لله
يصبرنى على بعادك
وذا حظى و راضيبه
*
*
*
فى السعوديه
مسكت نوره التلفون و دقت على بيت العنود بنت عمها بيت ابو ما جد)
سلطان:الووو
نوره الوو
سلطان:وعليكم السلام و الرحمه
نوره ممكن اكلم العنود
سلطان شك انها نوره عشان كذا سال منوا قول لها

؟
نوره صديقتها
سلطان وصديقتها ما لها اسم كان متعمد يطفر بها
نوره بنفاذ صبر بتعطينى العنود الحين او لا
سلطان تصدقين صوتك يذكرنى بوحده
نوره بفضول ومنو هذى

!
سلطان وحده انتى شعليك
نوره عاد و حده و لا ثنتين وين العنود افف
سلطان خلاص حس انه قهرها بس يبى يقهرها زود فضحك و هو يذكر شكلها لما طاحت هههههههه ههههه
نوره بسم الله اشفيك تضحك
سلطان هههههه تذكرت لما طحتى على و جهك شكلك كان عجيييييب هههههههههه
نوره بقهر هذا انت و انا من البدايه اكلمك باحترام يتراوالى ما جد لو عرفت انه انت قفلت السمااااعه <<اؤؤما احتراام
سلطان انقهر بس حاول ما يبين شنو تنتظرين ست نوره
طوط طوط .

.
فعلا قفلت السماعه في و جهه
سلطان ول و ل ما صدقت على طول قفلت بس هين يانوره ان ما خليتك تحترمينى و تعترفين بحبك لى ما اكون سلطااااااان

بالصور روايه عشقتك من جنوني 20160710 2092
*
*
*
دخل عليها الغرفه و ما شافها
ناداها نوووور خلصتى و لا بعد
طلعت له من غرفه الملابس و هى خجلانه تطلع لانه اول مرره راح يشوفها كذا بفستاان قصير و بدون اكمام
اول ما شافها انصدم كانت مرره كيوت و حلوووه بس حاول يبين لها العكس هو يقول بصدمه ووووووع شنو هذا بالله و حده سودا تلبس اصفرر الحمد لله ما حطيتى روج احمر و لا كان الناس تمسخروا على روحى غيريه بسرعه صج ما عندك ذوق
ناظرت بنفسها بشك منه و رجعت ناظرته
نور لهذى الدرجه انا سمراا…..

لييه اجل الناس يقولون ان سمارى حلو
وليد يجاملوك روحى غيريه
نور شنو البس؟؟
وليد وانا شو يعرفنى او اقولك البسى بنى عشان ما تبينى كلش هههههههههههههه
ناظرته بصدمه و هى مقهوره منه و مع الاسف دموعها خانوها دخلت غرفه الملابس و قفلت على نفسها الباب و بدت تبكى بقهر
(يارب صبرنى يارب و الله ما عاد فينى اتحمل خلااااااص تعبت
رمت الثوب بعيد عنها بعد ما غيرته الى بيجاما سودا فيها فراشات و رديه
ظلت ساعتين و هى قافله عليها الباب الى الساعه 10:30 طلعت من الغرفه
شافته منسدح على السرير يناظر فيها اما هى ما كان احد موجود في الغرفه
جت بتمسح الميك اب اللى فيها و كان ناعم مررره و مطلع شكلها خوقاق
لكن و قفها صوته اخيرا طلعتى .

.اشوفك لبستى بيجاما منتى رايحه
التفت له و قالت بسخريه لا يطوفك لون البيجاما سودا عشان ما تشوفنى بالمرره و رجعت تمسح الميك اب
استفزه اسلوبها بس كما تدين تدان
بس مو الوليد اللى يستسلم و يرفع الرايه البيضاء تقرب منها و ضمها من الخلف بحيث ان ظهرها يكون ملاصق لصدره
نزلت دمعه من عيونها على يده المحوطه على خصرها
تنهد من قلب و هو ينطق ااسف ما كان قصدى ازعلك كنت امزح معك
بكت هالمره بصوت مرتفع شوى من القهر اللى كانت حاسه فيه
وصار يطبطب عليها و هو يقول خلااااص لاتبكين عاد …وفى نفسه ااااه انا ناقصنى دموع التماسيح افففف اللهم طولك ياروح
*
*
*
بدت الحفله على نغمات موسيقي هادئه بطله اميرره الحفله و هم …….
كانت ايه من الجمال بفستان اخضر يكون ضيق عند الخصر بعدين و ااااسع فستان لامع انيق لابعد الحدود هذا غير انه مبرز جمالها و بياضها موزع بالفستان كرستال ذهبى عاطيه جمال اكثر و ميك اب هادئ و ناعم
كانت جالسه معهم بالجسد اما الرووح بعيده بعيده مرره رجولها ترجف و حاسه بالخووف ما تدرى ليه
يمكن لانها تحس ان هذا الزواج اكبر غلط سوته بحياتها
كان المفروض انه يتم على ورق و يطلقها بعد كم يوم لاكن الحين و في هذى الحاله بتنفضح بين الناس
قطع تفكيرها صوت دانه وهم حبيبتى شفيك شكلك مو على بعضك
وهم بهمس دانه ما اقدر اقوم خلااااص تعبت
دانه هههه يعنى ما تنصحي
وهم لا ما انصح ابدا

بالصور روايه عشقتك من جنوني 20160710 2093
دانه طيب يالله قومى اصلا المعازيم بدوا يروحون
صعدوا الثنتين لغرفه و هم
رمت نفسها على السرير و هى تتنهد بضيق
دانه بخوف وهم شفيك اليوم باين عليك متضايقه
وهم دانه شتبين يكون حالى و انا وحيده لا ام و لا ابو و لا حتى اخت او اخو انا انخلقت و حييييييده بدون هذول الاشخاص
ضمتها دانه وانا وين رحت انا معاك على طول و انتى مو وحيده حنا الحين كلنا حولك و لا تخافى الانسان اللى تزوجتيه رجال و ما راح يخليك مهما صار مو لانه اخو بدافع عنه بس لانى اعرفه و اعرف شخصيته
وهم محد مهون على الا انتي
دانه احم احم اخجلتى تواضعى يالله انا اخليك ترتاحى الحين بعدين ارجع لك اوكي
وهم اوكي
بس اختفت دانه عن عيونها انمحت الابتسامه اللى كنت مبتسمتها غصب
وبدء سيل الدموع بدون توقف
صرخت بقهر لييييييه حرمتنى من فرحتى بهذا اليوم شنو ذنبى شنو الذنب اللى ارتكبته عشان تعاقبنى باسوء عقاب
دانه كانت بتقول لوهم عن و حده تكلمت عنها في الحفله عشان كذا رجعت بس لما دخلت انصدمت بالحال اللى كانت عليه و هم
شافتها ضامه ركبتها و هى تبكى بالم و حسررره
تقربت منها بخوف و هى تسالها وهم حبيبتى شفيك شالى صار
وهم كانها تنتظر هذا السؤال لانها مو قادره تكتم بداخلها اكثر انفجرت تبكي
وهم ببحه دانه انا ما ابى اتزوج ما ابى اتزوج خلصينى من هذا الزواج خلصينى خلاص مو قادره اتحمل اكثر مو قادره
دانه بخووووف وهم شفيك و ربى مو فاهمه شى من اللى تقولينه
وهم بانفعال دانه اناااااا مو بنت مو بنت انااااا ما استاهل انى اتزوج من اي شخص بس و الله مو بيدى مو بيدي
الكلام كان مثل الصاعقه على دانه و على ….
ذابت الحروف من شفاتها و هى تشوف الشخص الثالث معاهم يناظرها بحده و ملامحه الحاده صارت قاسيه
قال بصراخ دانه اطلعى براااا
ناظروه الثنتين بخوف و هم جامدين مكانهم
اسامه بصراخ اقوي قلت لك اطلعى براااا بسرعه
طلعت دانه و هى ترجف من الخوف تقدم من الباب و قفله بالمفتاح و هذا اللى و تر و هم اللى مو متعوده انها تكون مع شاب بروحها اصلا مو متخيله ان هذا زوجها
لازالت مستقره على سريرها و هى ترتجف من الخوف حاسه به بيذبحها اول ما صحاها من افكارها
انه سحب يدها بقوه له و عطاها كف قوى طبع اصابعه معاه
وقال و هو يرص على اسنانه توقعتك حقيررره و واطيه و و….

و وو..بس مو لهذى الدرجه من الحقاره تعرفين من اول ما دخلتى البيت و انا عارف ان و راك بلووه و بلووه كبيره بعد المشكله الكل عارف بمصايبك و سااااااكت و كملت السالفه لما خلونى اخذ و حده بايعه دينها و شرفها انتى ما تستاهلين انك تنوجدى بهالحيااااه
تعرفون لم احد يتكلم عنكم بشيء مو فيكم لكن ما تقدرون تدافعون عن انفسكم .

.تعرفون لما تحسون انكم بدوامه سودا كلما وصلت الى النهايه رجعت الى نقطه البدايه تعرفون لما الدموع تنزل غزيره لاكن بصمت بدون صوت تقدر تعبر فيه عن مشاعرك
كل هذا عاشته و هم في هذى الدقائق لكن مع جملته الاخيره ما قدرت تسكت “وحده بايعه دينها و شرفها”
صرخت في و جهه:اسكت .

.اسكت انت ما تعرف شيء ما تعرف
دفها بقوه للجدار و ثبت اكتافها بايده منظرها كان ساحررره مره بفستانها الاخضر الامع مع الذهبى و الاكسسوارات الذهبيه
هذا غير عن غمازاتها الثلاث و خصوصا اللى في ذقنها ابدا ما تنزال و عاطيتها جمال و نعومه اكثر
عشان كذا نفض الافكار هذى من باله بسرعه و هو يصرخ بغضب اسمعى انتى و حده ما تشرفينى و الحمد لله اللى كشف حقيقتك من البدايه انتى ط …..

بالصور روايه عشقتك من جنوني
ايدها اللى لامست شفاته الجمته عن الكلام
قالت و هى تتوسله لاااا لا الله يخليك لا تطلقنى شتبى اهلك يقولون عنى شتبى الناس تقول عنى لا تطلقني
وبرجاء اكبر ابوس ايدك لا تطلقنى انا ما لى احد ما لى احد عمى بيذبحنى لو رجعت له
اسامه ابتعد عنها وانا ما ابى و حده مثلك تكون موجوده في بيتى و على ذمتى الطلااق انسب حل لك ياااا و لا خلنى ساكت احسن
تمسكت بيده و هى تترجاه و تبكى ببكا يقطع القلب شغلنى خدامه لك اي شى اي شى بنظف و بغسل…بس لاتطلقنى مو انت قلت بتزوجنى على ورق خلاص انا موافقه
لف لها و هو يقول باستهزاء ما كنت ادرى انك مو بنت و شد على الكلمه الاخيره
نزلت راسها بياس منه خلااص ذلت نفسها له و اايد و الاهم انها بتنفضح بين الناس خلاص الكل بيدرى بفضيحتهااا ااااه يازمن
ناظر فيها لثوانى و هو يشوف دموعها اللى تنزل منها بغزاره
خلااص مو قادر يتحمل جمالها يحسها طفله بريئه الدنيا قست عليها
بس الواقع المر صحاه
شد شعرها بقوه و هو يرفع راسها عشان تناظره اسمعى انا مو مطلقك و باخذك من غير زواج كفايه مصاريف حفله اليوم على و حده مثلك ما تستاهل و شيماء و دانه ما لك خص فيهم ابدا انا ما يشرفنى انهم يعرفون و حده مثلك …وعشان لاتنسين انتى بتكونى خادمه عندى و صح قبل انسي هالبس اللى عليك ما ابى اشوفه لان ابدا مو لايق مع رقعه و جهك ياحشررره
ورماها على السرير و طلع

هنا بدا سيل الدموع بدون توقف بكاء يهز كيان اي شخص قد يسمعه

  • صور عشقتك
  • روايةعشقتك من جنوني
397 views

روايه عشقتك من جنوني