يوم السبت 4:34 صباحًا 24 أغسطس 2019

رواية هل اكتفي بك حلما ام انت قدري وواقعي

رواية هل اكتفى بك حلما ام انت قدرى و واقعي


” هل اكتفى بك حلما

 

ام انت قدرى و واقعي

 


______________________________
ام طلال جالسة مع سارة يتقهوون
ام طلال ما كانة طلال تاخر؟
سارة الا المفروض هو هنا من ساعة يمكن صار عندة شغل او شي
ام طلال قلبها ينغزها اية يمكن!
رن تلفون البيت!
سارة تضحك ههههههههههههههة من زمان عن صوتة للحين تكلمين صديقاتك فيه يمه؟
ام طلال باستغراب لا
قامت ترد
ام طلال
بصدمة اايشش

 

؟
: و لدى طلال شففيييهه؟؟
: جايية جااييه
سارة مصدومة يمة شفيك؟
امها شفتها السفلية ترجف دموعها تنزل يارب رحمتك و سترك!
سارة يممه!!
ام طلال روحى البسى عباتك طلال بالمستشفى
انصدمت بالمستشفي دق قلبها بقوة مو شي سارة عادي مستشفي روحى شوفى اخوك و سلمى عليه
لبست عباتها و نزلت مع امها و توجهوا للمستشفي على طول!
نزلت امها مسرعة لقسم الطوارئ سالت عنه اول ممرضة قدامها
بحثت عن اسمه بملف بيدها لاخر حالات الطوارئ رفعت عينها لام طلال
هزت راسها باسف عطاكم عمرة .

 

.
ام طلال بصدمة ايييش؟؟
لالا انا اقصد طلال و لدى طلال عبدالعزيز ال..
باسف متاكدة عطاكم عمرة .

 

.


حطت يدها على فمها بصدمة نزلت دموعها بغزارة تمسكت بالطاولة اللى جمبها رجولها ما عاد تتحمل تشيلها مسكتها سارة المصدومة للحين مو مستوعبة مشت فيها شوى جلستها على الكراسي القريبة .

 

.
ضمتها امها بهدوء غريب عليهم…
تمسكت فيها سارة تضمها و تشد عليها صدرها يطلع و ينزل شفاتها ترجف دموعها تتدافع لعيونها تتنفس بسرعة نزلت دموعها بغزارة يييماااة طلاال ييمااة طلااال و يينة و ييننه؟؟؟
ام طلال شادة على سارة بحضنها مسكرة عيونها بقوة قلبها يالها الم ما قد حسن بحياتها!!
نزلت دموعها بصوت عالى و وللددييى طلالل و للددى اااة ياوليدى ايش صار لكك؟

 

و يين و للددى طلال توة صغير و ييننة شهقت و بكت اكثر دموعها تنزل بغزارة و ووللددييى قطععة مننى فلدت كببددى قطعة من قلبي و روحى و يييننه؟

 

*بانهيار و يينك و للددى ياقللبيى عليك ياروح اممك اكيد متوجع

 

 

لانى اتوجع انا اللحين حاسسة فييك!

 

*ببكت بقووة و هي تلطم و جههاا و تصرخ و لدى طلاال جيبوة للييى جييبوة ليي!!
تجمعوا عليها اللمرضات مسكووها من كل جهة يهدونها عطوها ابرة مهدئة ثوانى و ارتخت بين يدينهم حملوها لغرفة قريبه..
اما سارة ما زالت و اقفة بمكانها ترجف دموعها تنزل طلاال!

 

يااخوي

 

كيف تروح كذا!

 

ما امدانا نفرح فيك!

 

نزلت دموعة بشكل اكبر برجع البيت و اشوفك صح

 

طلاال يااخوى الصغير راضية انا انت اكبر منى عقل انت اذكي منى ما راح انرفزك مرة ثانية و الله بكت بقوه تععاال ابي اشووفك!

 

صرخت بداخلها و كانها تحس انه يسمعها

 

طلاااااال..
سقطت مغ شي عليها …
____________
وصل الخبر لابو طلال انصددم و رجع باقرب طياره
وصل المستشفي دخل عند زوجتة و سارة اللى كانو يبكون بقوه
بلع ريقة بارتجاف جلس على السرير شافهم يبكون استوعب اللى صار!
نزل راسة بين يدينة و بكي بهدوء مغطى عيونة بيدة يبكى جسمة يهتز بضعف لا حول و لا قوة الا بالله
زاد بكاة و هو يسمع بكاء زوجتة و بنتة الوحيده
لا حول و لا قوة الا بالله
مين كان يتوقع انهم بيترحمون على و لدهم

 

 

ضناهم

 

و قع الخبر كان صدمة كبيرة لهم

 

*
ام طلال بانهيار ياقلبي عليك ياولدي
لفت لابو طلال تضرب صدرها قلبي يوجعنى قللبى يوججععنى على ضنااي*غمضت عيونها و دموعها تنزل لا حول و لا قوة الا بالله اللهم لا اعترض اللهم لا اعترض
ضمها ابو طلال و دموعة تنهمر: ترحمى عليه ياام طلاال انتي اممة ادعى له هذا اللى يحتاجة منا اللحين راح للى بيحمية و يحبه اكثر منا غمض عيونة شد عليهم سحب نفس بصعوبة و جسمة يهتز الله يرحمك يا طلال الله يرحمك ياولدى الله يرحمك و يغفر لك قربت منهم سارة ضمتهم و هي تبكي ااة ياايبة ما نى مصدقة و الله ما نى مصددقة قولوا لى انه حللم قولوا ليى الله يخلييكمم ضمتهم بقوة و هي تبكي بانهيار تام اخوى الوحيد يايبة اخووى الوحييد هذا
ابو طلال ضم سارة بقوة يطبطب على ظهرها: ترحمى عليه ياسارة ترحمى عليه

 


________
صحت باليوم الثاني متاخر توضت و صلت استغفرت و دعت لطلال و ترحمت عليه صحيح ما تعرفة شخصيا بس اللى تعرفة انه شخص عزيز لفيصل

 


تنهدت جلست على الكنبة بالغرفة سرحانة تفكر ايش الجنون اللى فكرت فيه امس؟

 

احبة

 

 

اعرفة

 

 

من متى

 

 

اتكلم بالاحلام انا

 

 

ما قد شفتة قبل

 

 

و جهة ما لوف يمكن مشبهة عليه و بس
قامت فتحت التلفزيون تغير بالقنوات تدور شي تشغل فيه نفسها*
__________
فهد لازم نطلعه!!!
سعد اية انا اعرف واحد بالشرطة بخلية يسرق الدليل
فهد بالضبط ايش فيه اليو اس بي؟
سعد بغموض اشياء لازم ما تعرفها استاذ فهد
فهد باستهزاء اشياء لازم ما اعرفها عن ابوى

 


سعد ابوك ما سمحلنا نوريك اي شي من نشاطاتة اكيد ما راح يوافق نقولك شي

 


فهد بدهاء طيب ليش قلتلى انه بالسجن

 

لو ساكت كان ما دريت انا!
سعد بارتباك حسيتك لازم تعرف عن هالشي
فهد بنفسة تحسبنى غبى ما درى انك تبى تكسب ثقة ابوى علشان تهزمة و تسرق املاكه؟
رن جوال سعد مشي و رد بعيد
سعد بجفا هلا؟
سارة ببكى: سعد و ينك؟
سعد: الظاهر قلتلك اني مو بالسعوديه!
سارة ايوا عارفة بس لازم ترجع ضروري محتاجينك
سعد افف بحاول ارجع عطينى كم يوم
صرخت فيه ساره: صبرت عليك كثير و سكت كثير علشان ياسر و لدى بس ترا مصخت السالفه!!
سعد بصراخ لا تزننين

 

 

خلااص قلتت كم يوم و انا رااجع
سارة تتنهد و دموعها نزلت طلال اخوى عطاك عمره
سعد يمثل الصدمه: اييشش؟
بكت بقوه: كذب صح

 

ما مات صح؟
سعد لا حول و لا قوة الا بالله الله يرحمه
سارة تمسح دموعها امين
سعد خلاص برجع بكرا
ساره: ترجع بالسلامه
___________

 

  • تحميل روايه هل اكتفي بك
  • لابو ينك بنته
  • سعد حلي لا يولدي
  • روايه هل اكتفي بك حلما منتدى غرام
  • رواية وبك اكتفي
  • رواية هل اكتفي بك حلماً ام انت قدري وواقعي الارشيف مكتملة
  • رواية هل اكتفي بك حلما ام انت قدري الارشيف
  • رواية هل اكتفي بك حلما ام انت قدري
  • رواية هل اكتفي بك حلما
  • لم اكتفي فيس بوك

1٬636 views

رواية هل اكتفي بك حلما ام انت قدري وواقعي