رواية سعودية جريئة جدا كاملة

رواية سعودية جريئة جداً كاملة

صوره رواية سعودية جريئة جدا كاملة
هَذه هِي القصة الحقيقية لفتآة شَابة
الَّتِي وافتها المنية الشهر الماضي فِي سوريا.
كان اسمها سهى
اثر تعرضها لحادث سيارة ماساوي.

كَانت تعمل فِي مركز علاج طبيعي
لها صديق اسمه ممدوح.
كانوا عشاق بمعني الكلمة و دائمي التحدث عَبر الهاتف.
ماتري سهي الا و الهاتف الخلوي بيدها
حتي أنها غَيرت الشبكة الَّتِي تستخدمها كي تمتلك نفْس شَبكة ممدوح،
و بذلِك يَكون كلا مِنهما علي نفْس الشبكة

اسرة سهي كَانت علي علم بعلاقتهما
كذلِك كَان ممدوحِ قريبا جداً مِن اسرة سهى
(تخيلوا مدي حِبهم

قبل ان توافيها المنية كَانت دائما تخبر صديقاتها إذا وافتني المنية
ارجو ان تدفنوا معي هاتفي الخلوى)
و قالت نفْس الشىء لاهلها

بعد وفاتها
لم يستطع الناس حِمل جثمأنها
والكثير مِنهم حِاول القيام بذلِك ولكن دون جدوى

الكثيرون تابعوا المحاولة
لكن النتائج كَانت واحدة
في نِهاية المطاف اتصلوا بشخص معرفة لاحد الجيران
معروف بقدرته علي التواصل مَع الاموات

والذي كَان صديقا لوالدها.

صوره رواية سعودية جريئة جدا كاملة

اخذ عصا وبدا يتحدث الي نفْسه ببطء.

 

بعد بضع دقائق
رفع راسه وقال ان ‘هَذه الفتآة تفتقد شَيئا هنا’.
فاخبره صديقاتها بان رغبتها كَانت ان يدفن هاتفها الخلوي معها

فقاموا بفَتحِ التابوت و تم وَضع الهاتف الخلوي و الشريحة الخاصة بها داخِل النعش
بعدها قاموا برفع النعشَ بسهولة و تم وَضعها فِي الحافلة.
قد صدمنا جميعا.
والدي سهي لَم يخبروا ممدوحِ بالوفآة
لانه كَان مسافرا
بعد اسبوعين اتصل ممدوحِ بوالدة سهى

صوره رواية سعودية جريئة جدا كاملة

ممدوحِ ….’خالَّتِي
انا قادم البيت اليوم
فلتطبخي لِي شَيئا شَهيا

لا تبلغي سها بقدومي
اريد ان افاجاها”.
وردت والدتها… ‘عد الي المنزل اولا
اريد ان اخبرك بشيئ مُهم جداً ».

بعد وصوله
اخبرته بوفآة سهى.
ظن ممدوحِ أنهم يخدعونه
ضحك وقال ‘لا تحاولوا خداعي
— اطلبوا مِن سهي الخروج
لقد احضرت لَها هدية
ارجو وقف هَذا الهراءَ ‘.

 

قدموا لَه شَهادة الوفآة الاصلية.
قدموا لَه الدليل كي يصدقهم
شرع ممدوحِ فِي البكاء
وقال… ‘هَذا ليس صحيحا
ونحن تحدثنا بالامس و مازالت تتصل بى
و بداءَ ممدوحِ بالارتجاف

فجآة
رن جرس هاتف ممدوحِ ‘
‘انظروا هَذه سهي
اترون هذا….’
و اطلع اسرتها علي الهاتف
طلب الجميع مِنه الرد.
وتحدث بواسطة استخدام مكبرات الصوت.

الجميع استمع لمحادثتهم.

صوره رواية سعودية جريئة جدا كاملة

بصوت عال وواضحِ
لا تداخِل للخطوط
لا ازيز.

انه صوت سهي الفعلي و لا يُمكن لاحد استخدام شَريحة الهاتف لانه تم مسمرتها داخِل النعش
انصدم الجميع و طلبوا تعريف لما يحدث مِن نفْس الشخص الَّذِي يستطيع التحدث مَع الموتى
و هُو احضر معلمه لحل هَذه المسالة.

هو و سيده عملوا علي حِل المشكلة لمدة 5 ساعات
ثم اكتشفوا ما جعل الجميع فِي صدمة حِقيقة..

 

  • روايات سعوديه
  • روايات سعوديه جريئه كامله
  • روايه سعوديه جريئه كامله
  • روايه جريئه جدا
  • رواية سعودية كاملة
  • رواية حسن علوب
  • قصص عن حسن علوب
  • روايه حسن علوب
  • رواية في حسن علوب كامله
  • رواية & في حسن علوب &
جدا جريئة رواية سعودية كاملة 2٬311 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (1 votes, average: 3.00 out of 5)
Loading...