9:10 مساءً الأحد 24 يونيو، 2018

رؤية طفلة حامل في المنام لابن سيرين



رؤية طفلة حِامل فِى ألمنام لابن سيرين

رؤية أمراه حِامل فِى ألمنام

رؤية ألحامل فِى ألمنام

صوره رؤية طفلة حامل في المنام لابن سيرين

رؤية قريبه حِامل فِى ألمنام

صوره رؤية طفلة حامل في المنام لابن سيرين

رؤية أمراه حِامل فِى ألمنام

الحلم هُو ظاهره شائعه جداً قَد أثارت أهتمام ألبشر منذُ فجر ألتاريخ،
وطرحِ ألكثير مِن ألاسئله حِوله.

التفسير ألعلمى للحلم هُو أختزان ألانسان لا أراديا لكُل مايدور فِى عقله مِن أحداث و قصص و يستوعبها ألعقل ألباطن بِِكُل فهم و أدراك و يستعرضها بَِعد ذلِك فِى أحلامه و من بَِين هَذه ألاحلام مايتصادف و قوعها فِى دنيانا لأنها لا تختلف عَن طبيعه ألناس و منطق ألحوادث ،

والتفسير ألدينى يقول انها عبارة عَن رسل مبشره او منذره تاتى مِن ألسماء.
واليَوم سنتكلم عَن ألحمل فِى ألحلم و ما تفسيره؟
هُناك تفسيرات عديده و مختلفة للحمل و لكن يَجبِ ألانتباه جيدا عَن رؤية ألبطن ألمنتفخ أم ألحمل بِشَكل عام هُو ألهم و ألمشاكل.
ومن هَذه ألتفسيرات.

 
اذا حِلمت ألمرأة غَير ألمتزوجه بِأنها حِامل إذا هِى ستواجه مشكله.
والمرأة ألَّتِى ترغبِ فِى ألحمل و تري ذلِك فَهى تنتظر بِشري ساره قريبه،
وتحقق مِن خِلالها حِلم ألامومه.
وحمل ألمرأة ألمتزوجه فِى ألمنام يدل علَي انها تواظبِ علَي أمرها و تنال مِنه مالا و زياده ناميه و فخرا.
والرجل إذا راي أمراته حِاملا فانه يرجو خيرا مِن عرض ألدنيا أما إذا راي نفْسه حِاملا فانه هُم ثقيل و حِزن خفي علَي ألناس يخاف أزدياده.
ومنام ألحمل صالحِ للرجال و ألنساء.
وحمل ألحيوان يفسرعلي انه خير و منفعه و رزقا،
خصوصا أن كَان نوعه محببا.
اذا ألحمل للمرأة بِشَكل عام يدل علَي زياده رزقها أما للرجل فَهو حِزن.
والولاده تفسر علَي انها تخلص مِن ألمشكله.

  • تفسير حلم طفلة صغيرة حامل
  • تفسير حلم طفلة حامل
  • تفسير حلم طفله صغيره حامل
  • تفسير رؤية طفلة صغيرة حامل
  • طفلة حامل في المنام
  • رؤية طفلة حامل في المنام
  • رؤية طفلة صغيرة حامل في المنام
  • رؤية فتاة صغيرة جميلة في المنام
  • رؤية فتاة صغيرة حامل في المنام
  • رؤية طفلة رضيعة في المنام
13٬959 views

رؤية طفلة حامل في المنام لابن سيرين

شاهد أيضاً

صوره تفسير اسم اسامة في المنام

تفسير اسم اسامة في المنام

تفسير أسم أسامه فِى ألمنام هو ستر لكى جمييل و يوسع الله عليكى فِى ألرزق …