10:35 مساءً الأربعاء 17 يوليو، 2019




خروج الجن من الفم



خروج الجن من الفم

صور خروج الجن من الفم

الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على اشرف الانبياء و المرسلين محمد و على الة و صحبة و سلم ،

 

،،

يدعى بعض المعالجين و العامة بعد فترة علاج محددة بخروج حيوان صغير او ديدان او نمل من الفم او الانف او الاذن او من منطقة القبل او الدبر ،

 

 

و لا بد لنا من و قفة جادة مع هذا الامر و تحليلة للوقوف على حقيقتة و اعطاء نظرة موضوعية مبنية على الدراسة و البحث و التقصى العلمي 0

صور خروج الجن من الفم

لقد و قفت على حديث ضعيف اخرجة الامام احمد في مسندة حيث قال حدثنا عفان حدثنا حماد عن فرقد السبخى عن سعيد بن جبير عن ابن عباس – رضى الله عنه – قال ان امراة جاءت بابن لها الى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت يا رسول الله ،

 

 

ان ابنى هذا به جنون ،

 

 

و انه ياخذة عند غدائنا و عشائنا فيفسد علينا ،

 

 

فمسح رسول الله صلى الله عليه و سلم صدرة و دعا ،

 

 

فثع ثعة ا سعل – ،

 

 

قال عفان فسالت اعرابيا

 

 

فقال بعضة على اثر بعض ،

 

 

و خرج من جوفة مثل الجرو الاسود ،

 

 

و شفى 0

الحديث اخرجة الامام احمد في مسندة – 1 / 239 ،

 

 

254 ،

 

 

268 – و الدارمى في سننة – المقدمة – برقم 19 ،

 

 

و الهيثمى في ” مجمع الزوائد – 9 / 2 ،

 

 

و قال الهيثمى و فيه فرقد السبخى و ثقة ابن معين و العجلى و ضعفة غيرهما – و قال الشيخ احمد شاكر رحمة الله – اسنادة ضعيف ،

 

 

لضعف فرقد السبخى ،

 

 

و قد ترجم له البخارى في ” الكبير ” – 4 / 1 / 131 ،

 

 

و الصغير 143 ،

 

 

152 ،

 

 

و الضعفاء 29 ،

 

 

و النسائي في ” الضعفاء 25 ” ،

 

 

و ابن ابي حاتم في الجرح و التعديل 3 / 2 / 81 82 ،

 

 

و قال ابن كثير في ” البداية و النهاية ” عن فرقد عقب الحديث ” رجل صالح ،

 

 

لكنة سيئ الحفظ ،

 

 

و قد روي عنه شعبة و غير واحد ،

 

 

و احتمل حديثة ،

 

 

و لما رواة ها هنا شاهد مما تقدم 6 / 159 ،

 

 

و قال الشيخ مشهور حسن سلمان و اسنادة ضعيف ،

 

 

فية فرقد السبخى 0

وقد نقل حصول ذلك الامر عن بعض المعالجين و كذلك بعض المرضى0

يقول الاخ عبد الله بن مسعود الشريف تحت عنوان الاعراض بعد استخدام العلاج اذا خرج حيوان مع الدبر مثل الحنش او الدود او الاخطبوط او الضفدع او الفار 000 الخ نشرة بتاريخ 21 رمضان 1413 ة 0

يقول الاستاذ عبد العزيز القحطانى ثم بعضهم كان مسحورا فانفك عنه ،

 

 

و بعضهم يخرج منه الدود طرق الهداية في درء مخاطر الجن و الشياطين ص 119 0

وقد سئل فضيلة الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين عن حدوث هذه الظاهرة و الحديث الوارد فيها فاجاب – حفظة الله – و بعد ينظر في هؤلاء المعالجين و عدالتهم و تواتر هذا الخبر عنهم فيمكن ان يكون صحيحا او يكون هذا الحيوان من الجن قد تلبس بذلك الانسى فيخرج اذا ضاق ذرعا بالرقية بصورة ذلك الحيوان او الديدان او النمل و احيانا يموت و هو ملابس للانسى و يذهب اثر ملابستة ،

 

 

و يمكن ان يستل من الجسد بعد موتة ،

 

 

و الغالب ان يخرج من الجسد دون ان يتمثل بشيء مع سماع كلامة حال خروجة 0 فاما هذا الحديث فهو ضعيف لحال فرقد السبخى ،

 

 

فقد ضعفة الاكثر مع انه رجل صالح في نفسة لكنة يخطئ و يغفل لكثرة سهوة و غفلتة ،

 

 

و ربما قلب الاحاديث و رفع الموقوف ،

 

 

لكن هذه القصة و اقعية و الغالب ان القصص تكون محفوظة للسامع فلا ما نع من القول بثبوتها حيث رواها الامام احمد مع تثبتة و تحرية و كذا الدارمى و هو من علماء الحديث ،

 

 

و حيث روي الترمذى و ابن ما جة عن فرقد في جلتة حتى خرجا له و حيث روي الحمادان و هما من اهل المعرفة بالحديث و حيث ان الواقع يوافق ما دلت عليه و الله اعلم منهج الشرع في علاج المس و الصرع 0

والحمادان هما حماد بن زيد و حماد بن سلمة فاما الاول فهو ثقة ثبت فقية ،

 

 

قيل انه كان ضريرا ،

 

 

و لعلة طرا عليه ،

 

 

لانة صح انه كان يكتب ،

 

 

من كبار الثامنة ،

 

 

ما ت سنة تسع و سبعين ،

 

 

و له احدي و ثمانون سنة ،

 

 

واما الثاني فهو ثقة عابد اثبت الناس في ثابت و تغير حفظة باخرة ،

 

 

من كبار الثامنة ،

 

 

ما ت سنة سبع و ستين ،

 

 

و كلاهما روي عن فرقد السبخيتقريب التهذيب 178 0

ولكنى لم اشاهد هذا الحدث او المسة بنفسي ،

 

 

الا اننى سمعت اثناء ممارستى في هذا المجال من احدي النساء حصول مثل هذه الظاهرة الغريبة ،

 

 

و قد اخبرت هذه المراة عن خروج فار ابيض من منطقة القبل ،

 

 

الا اننى لم اتحقق من ذلك و لم ار الفار بام عيني ،

 

 

و من تحليلى لهذه الظاهرة و من خلال مراجعتى للحديث انف الذكر ،

 

 

و كذلك الاقوال المتواترة عند بعض الاخوة المعالجين ممن احسبهم على خير و صلاح و الله حسيبهم ،

 

 

فانى لا انكر حصول مثل تلك الظاهرة الغريبة ،

 

 

و قد يكون التحليل المنطقى لها سببان رئيسيان

1) ان يكون الجنى الصارع متشكلا و متمثلا ببعض الديدان التي تعيش في جسم الانسان كالدودة الشريطية او الديدان المعوية و نحو ذلك ،

 

 

و يعمد الجنى الصارع من خلال ذلك لايذاء المريض جسديا و نفسيا ،

 

 

و بعد فترة العلاج و الرقية الشرعية يخرج باذن الله تعالى على نحو ما تمثل و تشكل به اصلا في جسد الانسان ،

 

 

كهيئة الديدان و نحو ذلك 0

2) ان يتم تمثل و تشكل الجنى الصارع حال خروجة من جسد الانسان على شكل فار و نحو ذلك ،

 

 

و قد اشرت من خلال ثنايا هذا البحث بامكانية التمثل و التشكل للجن و الشياطين كما اكدت على ذلك النصوص القرانية و الحديثية و كما بين ذلك علماء الامة و منهم شيخ الاسلام ابن تيمية – رحمة الله – و من الخطا ان نقول ان الجنى كان في الاصل متشكلا بهيئة فار او جرو و نحو ذلك داخل الجسد البشرى لعدم امكانية الحياة على هذه الصفة و الهيئة ،

 

 

و المعروف ان الجنى المتمثل باى شكل من الاشكال البشرية او الحيوانية يتمتع بالصفات ذاتها التي يتمتع بها من تشبة به اصلا من انسان او حيوان و نحو ذلك 0

ومع ذلك فلا بد للمعالج من الاهتمام الشديد بالامور التالية

1) كون ان هذه الظاهرة حاصلة الوقوع الا انها نادرة و هذا ما يحتم على المعالج التاكد من ذلك و حصولة فعلا ،

 

 

بسبب ان الامر قد يعزي احيانا نتيجة للوهم و الوسوسة من قبل المريض 0

2) التاكد من الناحية الطبية الخاصة بالناحية المرضية ،

 

 

و قد تكون تلك الديدان ناتجة عن امراض معروفة لدي الاطباء المتخصصين 0

3) حرص المعالج على عدم نشر ذلك بين الناس توخيا للمصلحة الشرعية العامة ،

 

 

و نشر ذلك قد يؤدى الى انتشار الخوف و الهلع عند البعض 0

4) محاولة طمانة المريض ممن حصلت معه تلك الظاهرة و زرع الثقة في نفسة ،

 

 

بسبب الحالة النفسية المتردية التي قد تنتابة نتيجة لذلك 0

علما بان عالم الجن و الشياطين يحتوى على و قائع غريبة و مفاجات مثيرة و تبقي كافة تلك الاحداث و الوقائع ضمن نطاق هذا العالم الغيبى التي لا يمكن باى حال من الاحوال الوقوف على دقائقها و تفصيلاتها ،

 

 

و الموقف المتزن الذى لا بد ان يسلكة المعالج في بحث هذه المسائل المشكلة هو التوقف في كثير منها ،

 

 

و خطورة الخوض في بعض تلك المسائل من قبل فئة من المعالجين يقودها حتما الى اراء فلسفية و تعارض مع العقل البشرى و تصوراتة و نطاق تفكيرة ،

 

 

و من هنا كان لزاما على المعالج المتمرس الحاذق بهذا العلم و فنونة ان يركز على المسائل التاصيلية التقعيدية في هذا العلم دونما الخوض في ما يتعلق بالنواحى الغيبية او التي لها علاقة بهذا الجانب ،

 

 

و لا يمكن اعطاء اي تفسيرات مرتجلة بخصوصها ،

 

 

و فعل ذلك قد يؤدى الى اظهار هذا العلم و كانما هو امور خيالية او استنتاجات غير منطقية ،

 

 

و ما اشرت للمسالة السابقة بالذات الا لشمولية هذا البحث و حرصى الشديد على تغطية كافة المجالات و الجوانب التي قد تواجة المعالج في مراحل حياتة المتنوعة ،

 

 

و لولا ذلك لما تطرق البحث اصلا لمثل هذه المسائل المشكلة 0

ولا بد تحت هذا العنوان من الاشارة الى امر هام مفادة ان قدرة الجن و الشياطين على النفاذ للانسان محدودة و تبقي ضمن نطاق ضيق مع امكانياتهم المتميزة و قدراتهم الخارقة ،

 

 

و هذه السمة من السنن الكونية التي حفظ الله سبحانة و تعالى بها البشرية الى ان يرث الارض و من عليها 0

ويمكن للمسلم الاعتصام بالله من الجن و الشياطين و ذلك باللجوء للدعاء و الذكر و العمل الصالح و البعد عن اقتراف المعاصى ،

 

 

فكل ذلك كفيل برد كيدهم و اذاهم باذن الله سبحانة و تعالى 0

  • تفسير خروج الجن من الفم في الحلم
  • تفسير حلم خروج الجن من الفم
  • حلم خروج الجن من الفم
  • الحلم بخروج الحن من الفم
  • خروج الجن من الفم
  • هل الجن يخرج من الفم
  • تفسير حلم خروج الجن من الجسد
  • تفسير حلم خروج الجن الفم
  • تفسير حلم الجن خرج من الفم
  • تفسير الاحلام خروج الشيطان من الفم


2٬696 views

خروج الجن من الفم