1:46 مساءً الأربعاء 24 أبريل، 2019




خبرتي مع الجنوبي الغربي

خبرتى مع الجنوبى الغربي

بالصور خبرتي مع الجنوبي الغربي 777bf92ed668b00434d4649f1130b8ea

 

..

كثيرة هي المواضيع التي تحدثت عن الرجل الجنوبى و كانت هنا العديد من الملفات سواء ملفات الدروس او السواليف او الفضفضات .

 

.الخ

وبعضها مضت عليه سنتان او ثلاث .

 

.

فاحببت ان احيية لما فيه من فائدة!

كذلك هناك الكثير جدا من الردود الرهيبة لعمدات ملف الجنوبى نفع الله بهن .

 

.والتي ضاعت و سط الردود .

 

.بعضها استخرجتة من صفحة رقم لنقل مثلا بضع و ثمانين او بضع و تسعين..

لا اطيل عليكن .

 

.

هنا اختصار لك زوجة الجنوبى .

 

.هنا العمدتان يعطيانك اجمل النصائح..((فوائد بالعربي كذا حرام تفوتك!!
))
جزي الله العمدتان خير الجزاء و القلة من الردود هي لبعض العضوات الفاهمات في النمط الجنوبى للامانة قد تكون 3 او4 ردود فقط!!

واسالكن بالله العظيم ان تدعوا لى اخواتى في الله بالمغفرة و الستر و التوفيق في الدنيا و الاخرة..

نبدا على بركة الله

الجنوبى يحب ان ينام في الظلام و الظلام الدامس
ويحب البرد
يجد صعوبة في النوم ان لم يكن هناك برد كافى بعكس الشمالى البرودة تعكر نومه..
النقاش الذى و ضح تصرفاتة و يواجهة باخطاءه
او الذى يحتوى على نقد و لو غير مقصود
يكرهة و يتحاشاة بقطعة او الابتعاد
ويعاند عندما يشعر بمعارضه
اكثر ما يكرهة الجنوبى هو معاندتة و مراددتة بالكلام و التبريرات
حتى ان اجابت الزوجة على سؤالة بجواب لم يعجبه….سمي ذلك مراددة
جربى يا اختي الصمت حين يقول لك شيئا حتى وان كانت لديك الرغبة الجامحة في مجادلته
اصمتى و لو كنتى مظلومة
وقولى ان شاء الله سيكون لك ما تريد
اظهري بصمتك شيء من الانكسار
ثم ترقبى النتائج السحرية… هكذا بكل بساطة لكن تعلمي ضبط نفسك
ثم في وقت لا حق و ضحى له و باسلوب غير مباشر و بطريقة و دية سوء الفهم الذى حدث
اما تبلية عليك بهذا الاتهام
طبع الجنوبى حين يغضب
يسترد عقلة الصفحات القديمة
ويقول ما هو غير صحيح
فقط وقت الغضب

من علامات الجنوبى المضغوط كثرة الملاحظة و الانتقاد

اما تصديقة لاصدقاءة و كل منه هو معجب به..
فهكذا الجنوبى يميل لمن يحبه و ياخذ برايه… ثم ان اصدقاءة يملكون طريقة لاقناعه
اما لتوافق اراءهم مع راية فيخرجونة من تردده
ايضا يقولون ارائهم كمقترحات بطريقة و دية الطريقة التي يحبها الجنوبي)
وكيفية هذه الطريقة..كان يقول احدهم:”لانى احب الخير لك…لانى اتمني لك الافضل…اري بانه يصلح لك كذا و كذا فهو يناسبك….”
اما خروجك مع اهلك… فاستئذنية على كل طلوع لك …
اولا …لانة من حقة عليك
ثانيا يستشعر الجنوبى اهميتة لديك فاستغلى هذه الناحية
استئذنى منه و بخجل و بينى له احيانا شيئا من اسباب خروجك
سيقدرك الجنوبى و يكون اكثر كرما معك
اما الغيرة…الجنوبى الشرقى اكثر غيرة من الجنوبى الغربي
لكن كلاهما لا يظهر غيرتة بالشكل الصريح
يسكت و يسكت و يراقب موقفك ثم بعدها يظهرها لك…
لكن المشكلة ان بعض غيرتة التي يظهرها تبدو كشكوك للزوجة
الجنوبى يحب ان يشعر بضعف المراة و البكاء تعبير عن ذلك
لكن عليها ان لا تبكي دائما و تستغل ذلك للضغط عليه
لانة عند ذلك سيفسرها على انها امراة نكدية
فسيتحاشاها و يتجاهل دموعها
كثرة الجنس دليل لحبة لك و اهتمامه
العتاب بالرسائل اكثر شيء يمقتة الجنوبى و يعكر مزاجة فلا انصحك بهذا
الا ان كنت قادرة على تغليف عتابك بالكلام الرقيق… لكن تجنبية اسلم لك
وعتاب الجنوبى و جها لوجة لا ينفع الا بحركات الاطفال و باسلوب الدلع

عليك بان تدركى بانه رجل و يستطيع تدبير اموره
ويريد منك ان تشعري برجولتة و تثقى بانه قادر على حل اموره
فلا تعرضى عليه المساعدة او تحسسية بانك شايلة همه
الجنوبى شخص و دي
تجريحة لك امام الاخرين قد يكون دفاعا عن نفسه
وذودا عن كرامتة التي يتصور بانك تتعدين عليها امام الاخرين و تحاولين الانتقاص من قدره
فراجعى تصرفاتك
هل انت تراددينة الكلام امام الاخرين
تحاولين اظهار خطاة امامهم
تبدئين بوضع التبريرات التي يكرهها الجنوبي
نبرة صوتك المرتفعة و لو قليلا فالجنوبى حساس لها
حتى في عنادة فهو يتوقع معاندتك فيعاندك قبل ان تبدئين

صحيح ان كل شخص يحب المدح
لكن الجنوبى يحبه اكثر فهذا يشعرة برضي الطرف الثاني عنه و يدفعة ذلك لمواصلة العطاء
ويري المدح تقديرا و عرفانا له و من حقة الحصول عليه و مكافاتة به و الا لاعتبر الامر فظاظة من الطرف الثاني.
صحيح بانه لايبدى انبساطة شكليا …لك افعالة التي تلى ذلك تبرهن
اما الشمالى يتحسس من المدح الكثير و المبالغ و يدخلة الشك احيانا ان الطرف الاخر ينافقه
يريد ان يمتدح عندما يستحق المدح لكن ليس على كل عمل يقوم به
بل العمل ذو المجهود
الجنوبى ان احب اخلص
واكثر ما يلفت الجنوبى و يجذبة هن الشماليات… لانهن مختلفات و متميزات
وفيهن من الصفات ما يكمل النقص الذى فيه
على الشمالية ان تحافظ على هذا التميز
مستقلات و اثقات طموحات
وفى نفس الوقت تتحلي بصفات الجنوبية الانثوية
الرقة و الهدوء و الصوت الناعم

الشرقي
منظم…مسترخي….انطوائي….بطيء…..يهتم بالتفاصيل….تقليدي….يهتم بالجودة
جنوبى شرقي….

 

.مسترخي
يميل للجلوس في البيت و ياتى ايضا بالتعود
فمثلا ابتكرى جلسات قهوة مميزة فالنمط هذا يحب هذه الاجواء
او تشاركا في احد الهوايات او الالعاب في البيت

لا شيء يكرهة الشرقى مثل كرهة للتبرير
تجاوزى عن كثير من الامور و لا تقفى على كل صغيرة و كبيرة توضحينها له,, فهذا بحد ذاتة ينرفزه
ولكونة جنوبى يلجا للاقتصاص منك و معاقبتك
والجنوبى الشرقى في الوضع الطبيعي لا يقصد الانتقاد لمجرد الانتقاص من شانك
بل لانة مغرم بالكمال و الجودة و يريد ان تكون الامور على هذا النحو
ودورك هو موافقتة على راية اوان تقولى ان شاء الله
لا تعاندى معه بالتبرير فيعاندك و يجرحك

ان كنت انت المخطئة
فاعتذرى له مباشرة لكن لا تبررى غلطك او تناق شي فيه
فهذا يعني عندة استمرارك في الغلط
وبحركات و دلع و اسلوب الاطفال حاولى استمالة عاطفتة تجاهك
ايدية في راية و قولى له انت الصح و معك حق فيما قلت وان شاء الله لا يكون الا ما اردت
ان ناقشك في المشكلة لا تبررى ابدا و انصتى لما يقول
ان استمر في زعلة و بدا غير راضى عنك
فاذهبى عنه و انشغلى لكن لا تظهري عدم اهتمامك به
اهتمى به و باغراضة و اكسرى الزعل بالمداعبات الغير مقصودة في الفراش
او الاحتكاك به بشكل عام في البيت
(واهتمى بنفسك و بمظهرك و بتغيير ترتيب البيت و تبخيرة و بالطعام الشهي كلها طرق تساعد على اخراج الجنوبى من زعله
لا تلتفتى لتعابير و جهة الجامدة او الكلمات الجارحة التي تصدر منه
فهو يكابر و يتدلل عليك و مستمتع بكل ذلك
لا يحب الكلام الجنسي الصريح كالشمالى الذى لا توجد لدية ادني مشكلة في شرح العملية الجنسية
لان الجنوبى يعتبرة شيء خاص في وقت العلاقة
شيء يتبادلة بينة و بين نفسة و زوجتة في وقت العلاقة فقط… لا قبل و لا بعد
لكن لايعني انه لا يحب التلميحات و الايماءات الخجولة للجنس
دايم يحط الجنس كانة شي لية انا
او مكافئة لية و كان هو ما يبي
وهذا جواب صحيح من و اقع تجربه
الجنوبى عندما يوعد يكون صادق جدا
فهو عندما يتحدث…… يتحدث بمشاعر تلك اللحظة
الذى يحدث بعد ذلك انه يسترخى و يعود كما كان
او يحدث امر ما يجبط من همته

رجاء رجاااااااااء كيف يتم تقوية الوازع الدينى لدي الجنوبى

 

؟
علما اني دايم اذكرة بالصلاة و مرة قلتلة صليت

 

 

قال اشغلتينى صليت صليت
التذكير لوحدة قد لا ينفع
بل عيشية الاجواء الايمانية في البيت
تعمدى الصلاة امامة او الحرص على ان يلمحك
وقراءة القران
التلفاز ضعية على القنوات الدينية
الاناشيد الدينية كذلك قد تنفع فضعيها نغمة لجوالك او استمعى لها على جهاز الكمبيوتر
اسئلى الله و ادعى له بالهداية و لنا اجمعين
ويجب على كل زوجة ان تفعل ذلك و تصلح من حالها ليصلح زوجها
ليدرك تماما بان الوضع اختلف بزواجه
ومحاولتك لتعويدة على نظامك الجديد ليس مناسبا بهذه الطريقة في هذه الفترة الزمنية
حتى وان استجاب لك

الجنوبى الغربى شخص ملووول و يحب الحرية و الانطلاق
فلا تحددى له ما تريدين بالشكل المباشر
او تشعرية بانك عبء عليه قيد حريته
تمتعى بشيء من المرونة معه
عندما يفضل الجلوس معك عن الخروج
كوني مرحة و ابتكرى اشياء تشغلة او شاركية هواياته
او اخرجى معه لاماكن جديدة
لكن لا تحسسية بالذنب ان ابتعد قليلا عنك .

 

_________________________________________________ _
_________________________________________________ ____________________
الجنوبى بكل بساطة و بلا تعقيد يلاحظ في سلوكة و تصرفاتة ثلاثة انواع من الصفات:
1 صفات ايجابية اصيلة في شخصيته.
2 صفات سلبية ضمن شخصيته.
3 صفات قد تكون محايدة او قد تكون خليط من الايجابية و السلبية.
الصفات بالتفصيل:
1 الصفات الايجابية …لاحظي ابرزها
بطيء الغضب سريع الرضا فهو صبور ,انبساطي,عاطفي,هادئ,متفهم,كريم,صانع سلام,كثير الرعاية,معاون,مسالم,حنون,ودود,مرح.
?
ما الواجب عليك؟!….
عاملى زوجك و بادلية بنفس صفاتة هذه, و اعلمي بانه يفترض ان هذه الصفات فيك فالاحري بك الا تكوني غير ذلك.
تحلى بالصبر و طولة البال في تعاملك مع الجنوبى فهو ايضا يتحمل الكثير منك, و تعلمي كيف تضبطين ردات فعلك و كيف تكونين باردة الاعصاب.
?
الجنوبى رجل يجمع الناس حولة و يحس بوجودة بينهم بل و يتصرف معهم احيانا و كانة قائدهم يود منهم ان يحترموة و يسمعو كلامة , و في المقابل يقوم بالاشراف عليهم برعايتهم و حل مشاكلهم و نشر السلام بينهم…
ولهذا يرغب من زوجتة ان تتصرف بنفس طريقتة تقريبا , يريدها امراة اجتماعية ذات السمعة و الصيت الطيب سيدة المجتمع ليفتخر و يتباهي امام الناس بانها زوجته.
ويريدها انثى رقيقة ناعمة هادئة في صوتها و حركتها, مرحة طيبة القلب و عاطفية تعبر له عن مشاعر الحب و الاعجاب.
يعني يريدها امراة قوية اجتماعيا ذات سمعة و منصب و لكنة يريدها في الخفاء حزينة لكن ليس بسببة و ضعيفة تحتاج له , فهو يتعاطف مع النساء الحزينات و يري بانه الفارس المسؤول عن اسعادهن.
كما يريد من زوجتة ان ترعاة و تهتم به وان تشعرة بحنانها بلمساتها له و مداعبتة و احتضانة فهو كالطفل يحتاج للحب باستمرار و لا يحتمل البعد الطويل و الهجر و الاهمال و التطنيش
?
احدي زوجات الجنوبى تقول: ” تعجبنى فيه الكثير من الصفات لكننى اوشكت اكرهها فيه و السبب انه كريم و معطاء مع الغير و على حسابنا….ثم انه يحمل نفسة فوق طاقتها حين يتبرع بحل مشاكل الغير فتتوتر اعصابة و تتوتر حياتنا و يوتر اعصابي معه عندما ياتينى شاكيا متذمرا منهم فما ذنبى انا و ما شانى بكل ذلك؟؟!!!..”
يصعب على الجنوبى ان يغير من صفاتة تلك لكن يمكن ان تخف و تيرتها بعد ان يتعلم من تجاربه,و اياك و انتقاد الاشخاص الاخرين…او السخرية من تصرف الجنوبى لكن ارفعى تقديرة لنفسة و لجهده…بالثناء عليه و امتداح صفتة تلك و الدعاء له, و تضخيم و تهويل ما قام به في نظره…ليحس بانه قام بجهد كثير فيرضي عن نفسة و عنك..

2 صفاتة السلبية…فابرزها:
البطئ,التردد في اتخاذ القرارات,الاتكالية,التسويف,الغرور,الخجل,لا يجيد حل المشكلات الخاصة به و بمن هم في دائرته,تقديم التبريرات,حالم”خيالي”?

ما الواجب عليك:
كوني مكملة لنواقصة فهو ينجذب لمن تختلف عنه في النمط لما تمتاز به من صفات تعوض النقص في شخصيته.
كوني كالنحلة في حركتك و نشاطك و في كل امورك.
?
وكوني القائدة و لكن لا تشعرية بذلك و لا تعي شي مثلة في الخيال, بل كوني حاسمه في تنظيم حياتة فهو متردد فاتخذى القرار بدلا عنه و لا تتركي الباب مفتوحا لغيرك ممن هم في محيط الجنوبى بل اعلنى عن نفسك جيدا من خلال تقديمك لقراراتك كمقترحات لتقنعية لكن بالطريقة الودية و الحميمية بان تقولى له:” لانك زوجي و حبيبي الغالى و يهمنى امرك و انا حريصة عليك فانى اري انه من الانسب كذا و كذا…..” و راعى التفصيل فيها ان كانت به شرقية, او ادعميها بالخيال ان كانت به غربية.
?
وتوقفى عن القيام بمهامة فهذا يجعلة اتكاليا ثم متناسيا لدورة و لانوثتك ثم مجروحا منك لقيامك بدورة لانك ارسلتى له اشارة لعدم ثقتك به و لانك لا تحتاجينة .

 


لكن كوني سكرتيرتة , و فرى له الحلول و ضعيها امام عينية لحثة على القيام بالعمل و عدم التاجيل فيختار منها.
تجدينة يجد الحلول المبهرة لمشاكل الاشخاص من حوله, لكن لا يجيد حل مشاكلة و يتركها في الغالب معلقة, لان هذا اعلان صريح بقيادتة و هو ليس بقائد بل عضو في فريق ,فكوني داعمة و مساندة له و شجعية بالحب و الاهتمام و ذكرية بقيمتة و قدرة و اظهري ثقتك به و لا تضغطى عليه او تستعجلية فهو متان و متردد.
وكوني مرنة معه فهو يكثر من التبريرات لانة يدافع عن نفسة و يكرة الاعتراف بالخطا و الفشل فهو خجول و يعانى في الحقيقة من تانيب الذات و لومها.
?
احداهن تقول ”لاحظت بان زوجي عندما امتدحة او اشكرة على شيئ ما , يزداد غرورا فوق غرورة فهو لا يكف عن مدح نفسة و التفاخر بالشيء اليسير الذى حققه”
عزيزتي…الجنوبى لانة بطيء و قليل الانتاجية فهو يسعد بنفسة عندما ينجز شيئا ما فما بالك ان كان هذا الشيء لاجل اسعادك, فيتمني بل يطلب منك و بشكل صريح التفوة بعبارات الثناء و المديح و الاطراء له لان هذا يعتبرة من حقة و مكافئة له على جهدة و ليلتمس منك الشعور بالرضا عنه, و ايضا لانة لا ينجز قد تلاحظين عليه التفاخر بانجازات ابية و حسبة و نسبة ليشعر بالرضا عن نفسه.
فالواجب عليك ارضاء هذا الغرور فيه و مجاراتة لتشجيعة على مواصلة العطاء و لا تصدمية بردة فعل باردة فيحبط.
وان لم يعجبك ما احضرة لك فتكلمى معه بلطف و حميمية و ابدى رايك و اثنى على جهدة و محاولته.

3-اما صفاتة الثالثة و التي تسببها بعض الصفات الاخرى
فابرزها:
الملل,الهروب بدل المواجهة و كرهة للجدال و النقاش,يعمل بمشاعرة و قد تسيرة و تتحكم به,كرهة للانتقاد بالرغم من كونة منتقد بارع
?
الجنوبى يحب التغيير و التجديد و المفاجئات و ابسط برهان قد تلاحظينة عليه حين تغيرين مكان قطعة من اثاث المنزل او تضيفين اخرى فاحرصى على التغيير المستمر بين فترة و اخرى.
هروبة من المواجهة و كرهة للنقاش و الجدال لانها يعتبرها اجواء للنكد الذى ينفر منه و لانة يكرة الحديث الذى يوضح اخطائة او ينتقد تصرفاتة فهو في الغالب يجد ان النقد موجة لذاتة و للانتقاص من شانه
لذلك يؤثر الابتعاد و الانشغال بالترفية و التسلية و الصمت لانة لا يملك حلولا للمشكلة
?
كذلك يعمل بمشاعرة و لا يحكم عقلة بالقدر الذى يحكم به مشاعره, ينتبة لجرح مشاعرة و حساس لمشاعر الغير فيشعر بالطرف الاخر و يلتقط تعابير و جهة فان كنت غاضبة و متجهمة تقمص احساسك و ربما غضب حتى من قبل ان يعرف المشكلة,وان كنت سعيدة عاش سعادتك و فرح بها.
?
احداهن تقول: ” عندما اقوم بترتيب المنزل او اقوم باضافات ديكورية فيه ثم اسالة راية لاسمع منه كلمة حلوة…يقول لى جميييل لكن لو كان كذا و كذا او لو و ضعتى هذه هنا و وو… اصبحت اصاب بالاحباط فلا بد من لكن في كلامة حتى في اعمالى الفنية من رسم او كروشيه ياتينى و يقول لوان هذا كذا و كذا….بالله ما ادراة لياتى و ينتقد شيء لا يعرفه؟!!!!!,….وان قلت له هذا الكلام زعل منى و ذهب عني”.
عزيزتى …الجنوبى يستمتع و يبهر بما تقومين به لكنة ايضا متذوق جيد يري ما لا ترينة وان كان اسلوبة جارحا لك ….

 

دعية يقول ما يريد و لا تتحسسى من كلامه, ان اعجبك شيء في كلامة فايدية ثم اعطى رايك بعملك و بنفسك دون ان تجرحيه, شعورك بالاعجاب و الثقة بنفسك سوف يصلة و هذا بحد ذاتة سوف يقنعه.
خذى بعين الاعتبار:
ليس المطلوب منك ان تلغى شخصيتك و تذوبى في شخصية الجنوبى بل ان تتعاملى بذكاء مع صفاتة لتستميلية لجانبك و تكسبى حبه.
عندما تريدين شيئا من الجنوبى فلا تطالبية بالحق و الواجب كالشمالى و الشرقى , و لا باسلوب التهديد و المقارنة بل بالترغيب و التودد و اظهار كيف تكون صورتكما امام الناس.
يحفز الجنوبى بطريقة و دية حميمية و باظهار الضعف و الحاجة و بحركات الاطفال.

 

كما قالت الاستاذة ناعمة الهاشمي:”الجنوبى من السهل اقناعة, حتى بحبك يمكنك اقناعة …ان عرفتى فقط الطريقة الصحيحة”
فعلا..

 

و ليس بحبك فقط..
بل باى شيء انت تشعرين انه نقطة ضعف فيك لا تودين ملاحظتة لها..
يمكنك قلب راسة و تغييرها في نظره!!!
لكن….

 

فقط ان عرفت الطريقة الصحيحة اولا!! كما قالت ناعمتنا..)
واستطعت امتلاك تلاابيب قلبة ثانيا..
وتمكنت من اكتساب ثقته..

 

ثالثا..
فالجنوبى من السهل عليك ان تكذبى عينيه،

 

و تغيرى قناعاته..
فقط امتلكي مفاتيحة الثلاثة..

الجنس المميز و قوة الاواصر الحميمية بين الزوجين
تجعل الزوج سهل جدا في اقناعه…بل انه يشعر بتانيب الضمير ان رفض لزوجتة طلبا او وضع تحت ظروف قهرية تجبرة على ان يتصرف بما لاترضاة و تتقبلة زوجته

….
فكل مفاتيح الجنوبى تدور بين العاطفة و الجنس..

الغرور من الصفات اللصيقة بالجنوبي
لا حظي الشمالى من يراة يظنة مغرورا لان لدية شخصية قيادية لكن من يعاشرة يجدة متواضعا
بعكس الجنوبى بسبب انبساطيتة اجتماعي و مرحة يظنة الناس متواضعا لكنة في الواقع يري نفسة فوق و يتعالى ان و جد فرصة سانحة …اثيرى معه موضوع عن الانساب او عن ديرته(مسقط راسه)او حدثية عن سيارتة او جوالة او حتى ساعتة الجديدة لتعرفى ما اقصد …
هو يبحث عن الكمال و صورة هذا الكمال امام الناس…والزوجة الذكية هي من تجعل من صفة غرورة تعمل في صالحها.
اما الخجل…خجلة ليس بشكل عام لكنة في بعض الامور
كخجلة في طلبة للجنس بشكل صريح و يلجا للتلميح
خجلة في المبادرة بالاعتذار بعد ردة سابقا
خجلة بان لا يبدو بمظهركامل او جيد امام الناس
ويلاحظ الخجل بشدة في الجنوبى المتطرف لانة يصبح حساسا بزيادة

مواجهتة باخطائة و بتقصيرة و ذكر عيوبة هو ما يجعلة يكرة المواجهه
لكن لا يعني هذا ان لا تواجهية ابدا فهذا يحتاج لاسلوب و طرق معينة لا تخرجين منها الا رابحة ان شاء الله في ما تريدين و في نظرة الجنوبى لك.

قولى له حبيبي تعال احتاج مساعدتك

 

!>> هو يتشقق يحب يحس انه البطل

عندي سوال ممكن اعرف شو معدل الجماع الطبيعي عند الجنوبى يعني الافضل يومي او بعد ثلاث ايام ممكن توضيح>?

عزيزتي…لا يمكن تحديد مدة دقيقة…وكل زوجة هي اعلم بزوجها
ولو لاحظت في درس العلاقة الجنسية ستجدى ان الجنوبى له دوافع معينة..
واجواء تدفعة الى ممارسة الجنس..
فالجنوبى الذى يعيش مع زوجتة في اجواء مناسبة ربما يمارسة يوميا..وربما في اليوم عدة مرات
تاكدى ان الجنوبى لا تسوقة شهوتة غالبا…وانما شهوتة تتاجج و فقا للعوامل المحيطة به..
اما الجنوبى الذى يميل الى الشرق او الى الغرب فربما يكون مختلفا في موقفة من العلاقة الجنسية
بسبب تاثير نمطة غير الغالب,,
وفى هذه الحالة على كل زوجة ملاحظة زوجها:
هل هو جنوبى جنسيا..ام نمطة غير الغالب هو الذى يتحكم في هذه النقطة…

(الجنوبى بحاجة للتنبية دائما بطريقة مباشرة احيانا و احيانا اخرى غير مباشرة
كالاحزان و الحاجة للدعم و المساندة
ليس عيبا بان تكون الزوجة مذكرا لكل و اجبات زوجها
تجاهها هي و بيته و تجاة اقاربه(دور السكرتيرة
الجنوبى و الشرقى نمطان خجولان و بهما نوع من الغفلة
فهما نمطان لا يبادران بالمشاعر الا بعد المبادرة و الجراة منك
يجب على زوجة الجنوبى و الشرقى ان تكون جريئة في التعبير عن مشاعر الحب تجاة زوجها
عندما تقفزى الية و تقولى اشتقت اليك
فهو يعيش احساسك فيبتسم
وعندما يري عضلات و جهك منقبضة و غاضبة ايضا يعيش احساسك
انة خجول لكن لا يعني انه لا يستطيع التعبير
شجعية ساعدية على نطق الكلمة
قولى كل ما لديك فعليا فهو غافل في كثير من الاحيان و مؤجل
قولى انت تحبنى و تخاف على انا اعرف من عينيك
اعطية الانطباع الذى تشائين
لانة لا يحب الاسئلة و لا يحب ان تطلبى منه لانة يحس بانك انانية
فقط عبرى بدلا عنه فيكمل
ولا تقولى له انت مقصر او انت لا تعطيني
هكذا تجرحيه
لانة لا يقصد حرمانك و لكن فقط لانة لم يستطع المبادرة سوي عن اشباع رغباته
قولى كلمات بسيطة
عيناك جميلة اتدرى لماذا؟
لانك ترانى بهما
يديك,,,,,اذنيك,,,,,,لسانك و فمك ,,,,,,,,وكل حواسة – – قلبية على النار الهادئة و انت تنظرى اليه
صحيح انك تتغزلى به و لكنك تحثية على ان يتغزل بك
وعن الالتصاق قلنا ان الجنوبى يجعل بينة و بينك حبلا فهو لا يعيش و حيدا
عندما يريدك يتبع الحبل فلا يضيع
كذلك عندما تريدينة لا تذهبى الية لتلتصقى به و لكن
استدعى حواسة على الصامت
بالرائحة >بخور ,عطور, قهوة
بالصوت >الغناء و الضحك لو مع اولادك او مشاهدة التيليفزيون هما الاجواء التي يبحث عنهما
لا تجعليه يندم عندما ياتى اليك فقد لا يعيدها ثانية
عن بعد استخدمى هذه الاشياء
اشغلية باجوائك مرح و لذة
الجنوبى نمط مستمتع و متلذذ دائما استخدمى صفاتة كلها ايا كانت لمصلحتكما
الطعام و الشراب و سيلة ايضا للجذب
المظهر يجذبة >المنديل المزخرف و المكتوب عليه على المائدة و المقصوص بقلوب ايضا اسلوب جذب
هذا ما يعدل مزاج الجنوبي>> المزاجي
وعندما يتعاطف الجنوبى مع اهلة و اصدقاؤة اكثر منك كتقديم المساعدة و الخدمة او المساعدة المادية
ليس سيئا
ولكن السبب انه مرائى و كذلك محب للمساعدة
فلا يستطيع ان يردهم اما انت فيمون عليك فانت ستصبرى عليه و غيرك سيعيب عليه .

 

الصوت الهاديء العذب يجعلة ينهار عاطفيا فلا يقاومك
فانت و حدك من تختارين احد الانهيارين
فالكلمة لها و قعها على اذنة فكيف بالنبرة

 

!
يازوجات كرهن ازواجكن فيما يعملن باساليب غير مباشرة
بانشغالك عنه و الاهتمام بنفسك و اصلاحها و صلاحها
تشوية صورة الطرف الاخر بنات المحادثات و تحقيرهم باى طريقة ترينها مناسبه
حتى هو يحتقرهم و يزدريهم و لو على المدي البعيد
تميزى في نفسك
وتميزى قى العلاقة الحميمية ” و اشدد على هذا الامر” لانها تعطى الزوج شعور بالندم في حالة خياناته
بل تصرف ذهنة عن هذا الطريق
ادعن لازواجكن بالصلاح و الهداية انفع من المشاجرة و المحاسبة

-كيف اقنع الجنوبى الغربى على ترك سلوك خاطئ .

 

.وهو عارف انه خطا و اعترف لى انه خطا و انه موراضي
لما يسويه
عندما يسبب له هذا السلوك الخاطئ احراج امام الغير فهو تهمة صورتة امام الناس
والجنوبى لا يتعلم بالكلام بالتجربة

هل الجنوبى يفضل الغربية دونا عن نساء الانماط الاخرى
تعجبة الشمالية لانها تختلف عنه..

 

فى تميزها و نشاطها و طموحها….
تعجبة الشرقية في تنظيمها و سناعتها و حكمتها…….
تعجبة الجنوبية في رقتها و انوثتها و رومانسيتها……
تعجبة الغربية في مرونتها و خفتها و مشاكستها……
والمراة التي يفضلها هي من تجمع بين كل ذلك.

الجنوبى يجب علينا ان لا ناخذ منه اي كلمة لحظة غضبة لانة يتفوة باقوال هو لا يدركها
وان و اجهتية بعد انتهاء المشكلة بما قال سيقول لا اذكر ما قلت
الجنوبى بارد حتى في مشاعرة ما يعرف يعبر او خجول
لكن مشاعرة جياشة اول ما تستثيريها تثار و اذا ساعدتية على التعبير ابدع يعيش في جوا شاعرى رائع بس اياك تبعدى و ما تسالي
يتعود على بعدك و يصير ميال لاى احد يحل محلك ام اخت صديق
اى شخص يحس انه ممكن يشبع عواطفة بغض النظر عن الجنس
ياسرة الجميل و الكلمة الحلوة
الجنوبى عاطفى لدرجة البكاء وقت الوداع ما يحكم دموعه
ولو شاورتية في سفرة لك بدونة قبل سنة جلس السنة كلها يحسسك بحزنة على فرقاك لدرجة انه ممكن تتاثرى و تلغى فكرت السفر
لكن تاكدى انك اذا سافرتى راح يصدمك بحالة يعيش غير الحزن اللى كلمك عنه و تمر الايام عليه عادي
ولو ما تواصلية نسيك حتى انتي تذكرية بنفسك
الذكية هي اللى تواصلة و ما تنتظر و تعطية اشارات يفهم منها انها تحب انه هو يسال و يواصل و تشبع عواطفة رغم البعد
يعني تحسسة ان رغم متعتها الاانها فاقدة و جودة معاها
يعني كلام يحس بقيمة عندها
طولت بس الحياة مدرسة و هذا ما تعلمتة فيها
بالفعل الجنوبى لا يعطي
الا ان شعر ان ما يعطية هو هدية او مكرمة تفضل بها
ويريد الاستمتاع باصدائها على و جوة و السنة من اهداهم.
وربما الزوج يهدى زوجتة لكن الزوجة لا تنتبة لذلك
فلربما احضر لها شيئا تحبة من دون ان تطلب
ولم ينل التقدير و الاستحسان اللازم
فجعلة يظن ان اهدائها او عدمة نفس الشيء

الجنوبى يتفادي المشاكل بعدة نقاط
اما ان يهرب من المنزل و لا يعود الا في وقت متاخر اي و انت نائمة ليتفادي المشكلة
اما ان ينزوى في ركن و يقوم بالتفكير في سلبياتك و بهذا تزيد المشكلة
ماذا عليك ان تفعلى الان
الاعتذار صعب بالطريقة الشفهية لانك ترين هذا هدر لكرامتك
الحل
قومى بارسال مسج يحتوى على كلام غير عاطفى كقول اسال الله ان يفتح لك ابواب الخير و يرزقك الجنة
او رسالة و سائط فيها قلب ينبض بالحب
هنا اسلوب اعتذار بطريقة تحفظين فيها ذاتك
سيراها الجنوبى و ستغيب عن ذهنة صورتك و انت تصرخين
وحين يعود كوني طبيعية انيقة حدثية بذوق و قولى له هل ترغب في ان نشرب عصير
قد اعددتة و لم اشربة حتى تكون بجانبي
اياك و العناد قالها لك الا يهمك رضا زوجك
هذه الجملة كفيلة ان تجعلك تبداين في الصلح
الجنوبى لا يحب الاستجواب
لو اردتى منه شيء لا تقومى بدور المحقق كونان
غيرى هذه الطريقة حتى يتجاوب معك

,
,
,

الجنوبى شخص بارد لن يتحرك الا بالتحفيز اطلبى منه حاجياتك بدلال بمدح
ان احتجتى مبلغ ما ل لا تقولى اعطنى حافة بدون شيء
قولى اريد منك خدمة و اثق بانك لن تردنى لانى لم اعهد منك هذا
فانت كريم
اريد مبلغ من المال كما اعطيتنى اياة قبل شهر هذا الاسلوب يجعلة يرفع انفه
ويتذكر كم هو بطل و اعطي حبيبتة و لن يبخل عليك
اسلوب المديح رائع للجنوبى
,
,

عند العتاب الجنوبى لن يسال عن حزنك لانة لا يحب المواجهة رغم انك تحتاجين ان يمنحك الدفء
ولكن هروبة من الصراخ و البلبلة يجعلة يخرج خارج المنزل و لايعود له
ان كان يعلم ان زوجتة من النوع التي تستقبلة بالتكشير
وبمجرد عودتة هو يظن ان الحطب زال لان خروجة يعني تهدئة الاوضاع
ولكن هذا بالنسبة للزوجة كارثة لانها تعتقد انه لا يبالى بها
افهمى الجنوبى حتى يحتويك

هناك فرق بين صمت الجنوبى و غضبه
صمتة يعني ان هناك شيء يشغل بالة فاياك و التدخل في خصوصياته
اسالية بلطف هل تحتاج منى مساعدة
هل هناك شيء يشغلك!
ان قال لا … فدعية هو و حدة سيهدا فقط يحتاج للعزلة

:
:

ضمى زوجك عند عودتة من الدوام ضمية و سابقى الريح لهذا العنااق
كل زوج يعى هذه اللحظة و يتمناها
ولكن من هي الزوجة التي ستفعلها دون خجل و بروح طفله

:
:

لو شعرتى انك بحاجة ما سة للاقتراب من الجنوبى فافعلى دون تردد
ليس مهم ان تبكي و تشتكى منه فقط اطلبى الحنان منه
هنا سيحتويك و يحتويك و يحتويك لانك طلبتى قربة لا الشكوي منه
العصبية لانة جنوبى غربى الغربى عصبي
الدخان له دور كبير لانة يخلى الشخص متنرفز على طول
لكن طبيعة الغربى الغليان
بالنسبة للبرود و العصبية على المزاج يا غالية
اللى يبية لنفسة يكون ناار و سريع و متفاعل
والشيء اللى ما يخصة يرجع للنمطة الجنوبى البرود و اللامبالاه
كيف نحرك الجنوبى الغربي
بالتحفيز ضعى الزبالة اكرمك الله امام الباب ليراها
لانة لايمكن ان يذهب للمطبخ ليحملها فهو كسول و هذا ليس في مهام عمله
انت ضعيها و هو سيحملها للخارج
ضعى الجنوبى الغربى امام الحقيقة و لا تتحدثى هو بذاتة سيتكفل بكل شيء
اما ان تدارية و تطبطبي عليه فلن يتحرك لانة يحب الحرية و لا يحب القيود
اوان يفرض عليه شيء
سايسية و تحدثى معه بهدوء و لا تثورى عند غضبة لانة سيتكلم باشياء لا تحبينها

_________________________________________________ ________
__________________________________________________

الجنوبى شخص انبساطي(اجتماعي وجود الجماعة بحد ذاتة سبب يفتح شهيتة للكلام
فيبدا الحديث و يشاركة الاخرين فيه
وتظل شهيتة مفتوحة للحديث ان كان لاثبات ذاتة و قدراتة و وجهات نظره
وان لم ينل من الحديث مرادة عاد لصمتة لكنة سيكون مستمع ان لم يكن هناك شيء يشغل تفكيره
الجنوبى ساقط في التعبير … و كثيرا بدل ان يكحلها يعميها)
لانة لا يقصد الانتقاد بذاتة لكن الزوجة تتحسس و تظن ان الامر لا يعجبه
يعني…الجنوبى قد يعجب بامر ما من الزوجة لكن يخونة التعبير
فيتكلم و كانة ينتقدها
وهذا سر من اسرار الجنوبي
نعم… تعتبر مشكلة ان كنت تتعمدين الصمت معه فيما تتحدثين بكل اريحية على الهاتف او الماسنجر
فى هذه الحالة قد يفهم صمتك بانه تطنيش له..
ان كان صامت… فهو يسمع… لاتكوني صامتة مثله… تحدثى له باى شيء و عن اي شيء
كان تعرضى عليه مسالة و كانك تطلبين رايه
سيصمت ان كان حديثك من اجل النقاش المفضى للشجار
فى حالات الزعل التي ينقطع فيها الكلام…
اعتمدى معه الحوار الصامت…
بلغة العيون
الاهتمام باغراضه… محاولة ابعادها عن مكانها المعتاد… لياتى و يسالك
الالتصاق او التلامس في الفراش او حتى المشي و التظاهر بعدم تعمده
خاطبي حواسة بالروائح….

 

بتغيير ترتيب الاثاث…بالطعام الشهي… بمظهرك و اثارتة من بعد..

الجنوبى يهول من مرضة و لو كان بسيطا
ويريد ان تشعري بمرضة من كثر شكواة عنه و وصفة لك , و التذمر من بعض الامور التي يري بانها من مسببات مرضه..
فلا تقللى من شان مرضة امامه… تعاطفى معه في البداية و من ثم تدريجيا ارفعى من روحة المعنوية
(كان تقولى ما شاء الله عليك انت افضل من قبل ,انت قوي و بدات تتماثل للشفاء)ولاتقطعى اهتمامك و رعايتك له…
فهو يحب هذه الرعاية و الحنان اوقات المرض…
وياخذ مرضة كعذر له على تقصيره
لكن اموركما الخاصة و الحميمية… فالجنوبى لايهملها و لو كان مرهقا من المرض
صحيح انه قد يتحجج بمرضة لفظيا…لكن في داخلة عكس ذلك و لا يهمة المرض الا ان كان مرضا شديدا فلة عذره…
ايضا الجنوبى يتحجج بالضغوط النفسية التي يتعرض لها, لتلتمسى له العذر في تقصيرة
وينشغل عنك و قد يهملك عاطفيا,
فلا تظلمى نفسك بصمتك
قفى معه و ادعمية و احتوية و في نفس الوقت اخبرية باحتياجاتك و بتعطشك لحنانه
بطريقة طلب احتياج لا طلب بطريقة اللوم و العتاب
الدرس العاشر: الحوار
الحوار= النقاش= الجدال
اى الحديث بين طرفين يقصد به توضيح امر او تصحيح كلام ،

 


اواظهار حجة ،

 

 

اواثبات حق ،

 

 

اودفع شبهة ،

 


اورد الفاسد من القول و الراي.

يقول اخصائى العلاقات الاسرية:
” ان المقياس الاهم في تحديد مستوي العلاقة بين الزوجين ,
وجود الحوار , مهما كان بسيطا.
فقد يولد احساس بالدفء و الترابط و الحنان و المودة و الرحمة
وتخفيف التوتر لدي الزوجين الناتج عن احدي المشكلات”

لكن هذا الحوار يعتمد في نتائجة على عاملان متكاملان:
نيتك اتقانك لاصول و مهارات الحوار
ونضيف لها معرفتك و فهمك لطبيعة زوجك الجنوبي.
ففى الحوار…
قد تجدين نفسك تندفعين له كيفما كانت نفسيتك…
لايهمك الزمان و لا المكان
المهم ان تعبرى عن ما فيها
غاضبه..
او في حيرة و تبحثين عن الاجوبة
او لتنفثى على مسامعة امالك و احلامك

وقد تتفاجئين
بانة يساء فهم كلامك
وياول لغير مقصده…
فتدخلين في معمعة التبرير و الدفاع عن النفس
او الهجوم بغضب
او الصمت و الانسحاب
وقد يصمت هو و ينسحب
او يقطع الحوار من جذوره
لانة قد حسم الامر
او
بدعوي انك لا تفهمين
ولا فائدة من طول الحوار معك
وقد تحققين غايتك منه… لكنها مؤقتة
وربما تكون دائمة… فلا تعيدين ذات الحوار لنفس الموضوع
وقد لا تحققين شيئا… لكن لم تخسرى فلم ينقطع حبل الود بينكما
ومازل متينا لحوار اخر

وقد تخسرين…
فيتحول الحوارلشجار و عراك
وفوق ذلك لم تحققى شيئا
سوي اتساع الفوهة بينكما

توصلت لطريقة للحوار معه
وهي ان يشعر انه ليس مدان و لا ينتقد
الاقناع باهمية الامر و انه من يتولي حله
اقدم له الحل بطريقة الامنية –او اقتراح و مشاورة
وبعدها اعرض النتيجة المترتبة على اقتراحاتى او امنياتي
وجدة انه يعرض هو اقتراحات جيدة
ويحاور بطريقة و دية
واكون انا مستمعة جيدة و لا اناقش حتى ينتهي
وقد لااناقش لانة عرض ما لدية و اناتفهمتة و هو فهم مرادي
وانهى الموقف باسرع وقت لانة لايحب الجدل
تحياتي
ما شاء الله عليك
بالفعل طريقة الدخول في حوار ايجابي مع الجنوبى هي ما كتبتة تماما
واهمها تطمينه
فالجنوبى اساسا يمتنع عن الحوار ان شعر بانه لانتقادة او اظهار عيوبة و اخطاءه
فلابد من التطمينات حتى في ظل عدم وجود حوار كامل
ايضا من الاساليب الصحيحة في الحوار
قول كل ما لديك لايصال فكرتك ثم انهاء الموقف
الدخول في جدال تبريرات و تدعيم فكرتك ما لم يطلب هو منك ذلك
يقود في النهاية للخطا عليه بدون قصد

الصراحة من الامور التي لايود الجنوبى سماعها حتى وان كانت في صالحة.
لانها يفهمها على انها انتقاد له و اتهام بالتقصير
وكلما كنت صريحة كلما كان الجنوبى اكثرا عنادا لك..

لا تتوقعى من الجنوبى ان يقول لك انت صح, الحق معك
سعيك و اصرارك لتوضيح رايك هو في الاساس عندة محاولة منك لاظهار سوء رايه
وانة لايفهم و انت العاقلة الحكيمة..
فمهما كان فالرجل يحب ان يكون صاحب الكلمة الاولي و الاخيرة
وان راية افضل راى و انه الفاهم العارف..
فاعطية جوة و صورى له الامر على ما يريد حتى لا يتحول الحور لعراك
وليصبح اقل تعنتا و اكثر مرونة في تقبل اراءك بل و تبنيها

الجنوبى عندما يفعل لك شيئا او يقدم لك شيئا
يفعلة و كانة نابع من ذاته
هو من قام بالفعل و تفضل به مشكورا
فانت هيئ الامر ليصلة هذا الشعور

النمط الشرقى نمط تحليلى فمن الطبيعي ان يكون كلامة منطقيا
والجنوبى ايضا مشاعرة منطقا عندة و يقنعك بذلك لانة ما هر في التعبير عنها
جملتك(فاقول له كلامك و اقعى و لكن راعنى او راع شعورى
صحيحة تماما و سيتبناها الجنوبى و يراعيك عندما تكررينها عليه

يتاثر الجنوبى باصحابه… لانة يحس بعدم تعمدهم التاثير عليه
ولانهم ياتونة بالطريقة الودية التي يستجيب لها الجنوبي(انى ناصح لك, اني اتمني لك الخير, من الافضل لك)
ثم ان كلامهم يدعمونة بخبرات و تجارب …واتفاق الاراء هي اكثر ما يتاثر به الجنوبيساشرح عن كل ذلك في جواب الدرس ان شاء الله
ان كان هذا الحوار يفهم منه انه
انتقاد و لوم و عتاب له
واتهام بالتقصير و لو تلميحا
فمن الطبيعي ان لا يستمع لك
وان استمع لهكذا حوار يتضمن تلك المعاني فهو مجاملة لك
وليريح نفسة لاحقا بعد ان تقولى ما عندك ثم تذهبين…
و و ددت منك لو و ضحتى كيف ينتقصك في الحوار
و ما هي الفاظة و مفرداته,؟؟؟
حواراتة مع غيرك…
قد يكون حوارهم يتضمن مشكلة ما … يريدون منه حلها
او احتياجات….

 

يردون منه تلبيتها
او مشورة و نصح….

 

يريدون منه تقديمها
وكل هذه الامور يسعد بها الجنوبيلانة يشعر باهميتة عندهم
ويثبت نفسة من خلالها

صحيح… الحوار يوضح لك ابسط اشكال الاحترام بين الزوجين و مقداره
بالالفاظ المستخدمة فيه و حتى لغة الجسد
فيمكننا معرفة طبيعة العلاقة بين زوجين
من حوار ينعت فيه الزوج زوجتة بشكل دائم بالفاظ و صفات سوقية
الي حوار اخر يتحرج فيه الزوج حتى من ذكر كلمة ك غبية و يستعيض عنها ب لاتفهمين).
وبالنسبة لجنوبيك… ليس شرطا ان يستمد ثقافتة من القراءة… فكثيرا ما يستمدها الجنوبى ممن يخالط و يجالس..
وسيظل يسوق الحجج و البراهين ما دام يدافع عن نفسه
وان كان الحق معك
فلا تحرجية امام الغير حتى لا يحرجك و يجرحك

فى الحوار
نحاول نفتح مواضيع
– مشتركة تخص حياتنا و مستقبلنا و اهتماماتنا
– او تخصني
– او تخصه
فى الحوار ,, تكون اصواتنا هادية
نتحمس مع بعض بطريقة
– لغة العيون و الجسد
– الاستفهام
– ابداء الراي
– الاعجاب بتفكير الشخص الاخر

الحوار في مواضيع الزواج الثاني)
لا ينفع فيه ان تاخذى و تعطى في الكلام
لانك تعطين ايحاء للزوج بامكانية اقناعك بالحوار
اقطعى هذه الحوارات برد نهائى يوضح موقفك من زواجة الثاني
وليكن ردا صارم

اختيار الوقت المناسب
مراعاة نفسية الجنوبيوانتقاء الكلمات المناسبة
كلها دعائم لبدا حوار ناجح… اضيفى لها ما ذكرتي
التلميح الى ما تريدين….

 

اسلوب ذكى يوصل للجنوبى احتياجك الفعلي
وطريقة للاقناع بشكل غير مباشر
لمحى و دعمي تلميحك الى ان تذكرى بشكل مباشر ما اردتي
بعد ان اخذتى و اعطيتى في الكلام مع الجنوبي

ولماذا تنتهى حواراتكما بالزعل؟؟
ان لم تستطيعى اقناعة بالحوار فلن تقنعية بالزعل(الا مؤقتا و في حالات نادرة)
كوني مرنة و سلمى للجنوبى في بعض قراراته
واظهري تاييدك
هذا ادعي لاحقا لان ياخذ برايك

فالجنوبى ليس بشخص تنافسى كالشمالى التقليل من شانة يجعلة ينجز ليثبت العكس
مادمتى تستطيعين اقناعة في حواراتك
فتعلمي كيف تحفزينة عمليا
خوفية عندما يقول مثل هذا الكلام لكن ليس امام الاخرين
علمية بانه لوتزوج”لن اجلس معك دقيقة ساذهب بدورى لاعيش حياتي و اشوف نفسي بعيدا عنك فانا استحق الافضل…فلست عندي اغلى من نفسي
رددى هذه العبارات دائما مع الصرامة لان الجنوبى يكرة ان يخسر ما هو بين يديه
ويخاف ان تكون زوجتة قادرة بالفعل على العيش بدونه
يكرة الاعتمادية القوية عليه.

وبركاتة زوجي يمر بازمة ما لية كبيرة جدا و كان ذللك بسبب السفرة الشؤمة و هو في حالة نفسية صعبة انا و سيتة و قلت له هذا امرالله مو بسبب عدم حرصك لكن الحق انه كان بسبب الثقة الزائدة بصديقة فاستغلة حتى ما في اثبات لكن انا ما قلتلة كدا انا قلتة انانت نيتك سليمة و الله بى كون معاك بس هو ما عاد فتح الموضوع ثاني بس هو لحد لان حالتة النفسية سيئة ا هو التصرف الصحيح اللى المفروض اقوم به هل اسئلة اش صار بالموضوع ام ماذا افعل جزاك الله خيرا
احسنت…موقفك سليم و ومتاز في التعامل معه..
الان لاتسالية …يمكنك دعمة و تحسيسة باهتمامك به
بالاهتمام باغراضة و القيام على حاجاته
التقرب منه و احتضانة في الفراش
الابتسامة الحلوة …ابتكار اجواء مريحة في البيت
لاتظهري سعادتك او تمارسى حياتك “طلعات و زيارات” بشكل مبابغ به و كان امرة لا يعنيك
ان شعرتى بانه يريد الفضفضة فكوني مستمعة و مركزة في عينيه

بنات اليوم صار معى شي و نقشت زوجي و قلت كلام و خايفة اكون غلط اخلية يصر على كلامة و ينفذة حتى لو كان بس بيشوف رد فعلى الموهم اليوم كنا نضحك عادي و بعدين قال كلمينى بصراحة ايشبك اليوم و جهك متغير شوى مع اني كنت اتكلم معاة عادي بس كنت مشغولة بالتفكير بموضوع و هو الى كلمتة فيه قلت له صراحة احس عندك شي مخبية و الله يابنات عندي احساس قوي زوجي و اعرفة فيه شي و راة المهم قال ما في شي تعوذى من الشيطان و جلسنا نسولف و بالاخر صدمني يقول افكر اسافر قلت اوكى انا معاك قال لا انا و واحد من الشباب قلت لا هذا الكلام انساة قال ليش قلت بس كذا تبى تسافر انا معاك تبى هدواء اترك العيال عند امي و اروح معاك ام تقول انا و واحد من الشباب لا شي مرفوض قال ياسلام يعني و ش بتسوين قلت اولا انسي اني زوجتك ما راح ارجعلك و عيالك اذا تبيهم اول شي تسوى تحليل ايدز اول ما ترجع اخاف على عيالى و بعدين خذهم قال اوكى عادي و لو تبين تروحين الان عند اهلك انا موافق انا بصراحة افكر اسافر مصر او سوريا انا و واحد من الشباب بس المرجح مصر قلت انت ليش تسوى كذا انا احول اسوى اي شي يسعدك و انت تدور اي شي يغضبنى و يبعدنى عنك ليش كذا انت لو مو غالى عندي ما هتم فيك لكن انت غالى قال انتي تكبرين الموضوع ايش فيها لو رحنا و تونسنا و بعدين اوديكم تتونسون قلت ياسلام اية تتونس انا اذا و اثقة فيك ما اوثق باصحابك قال هذا تخلف يعني ما في واحد يسافر يتونس و ناسة بريئة قلت لا ما في ما تسفرون الا و را الحريم اعرفكم قال عقلك مريض قلت مريض و لا غيرة لزم تعرف ان موضوع السفر عليه اكس و انتهي و بعد شوى قام يدغدغنى و يضحك معى و انا عادي بدلتة الضحك علشان عارفة لو ما ضحكت معاة بينقلب اليوم على راسي و بسير نكدية مع اني كنت متوترة بنات ايش رايكم هل غلط بالرد و الكلام معاة كيف اعرفة او احسسة ان الموضوع هذا راح يخسرة بيته و عيالة و اخلية يعرف ان الموضوع منتهي و يصرف نظر بصرحة حتى لو ايش سوا اذا سافر ما راح ارجع له مع اني و اثقة فيه بس خلص الموضوع مبداء ما عدا سفرات العمل لانهم يسون لهم دورات ارجوكم لا تطنشوني
ماشاء الله عليك…
تصرفك صحيح و كلامك صحيح
ونوعية تهديدك له و طريقتك ممتازة اثارت الرعب في نفسه
حوارك معه كان ذكيا جدا
اولا لم تظهري معارضتك لسفرة كسفر…بل معارضتة في صحبة صديق
وانك مستعدة للسفر معه بدون الاطفال فيتونس …”عذرة الذى قاله”
بينتى غلاتة عندك و تمسكك به, لكن هذا كله يكون و قفا عليه ان حاول السفر
واستعدادك للتخلى عن اطفالك …ولمس القوة فيك
وعندما حاول اضحاكك بادلتية نفس التصرف

انتبهى ان حاول مراوغتك و استدراجك لامور اخرى غير موضوع السفر
…ليشغلك بها و تتشاجران عليها …فيجد له المنفذ….
اصرى على موقفك و لا تتنازلي
وزيدى جرعات الحنان و الرومانسية المميزة…لانة سيستصعب زعلك.

لاتدخلى في تبريرات و دفاع عن النفس
فالجنوبى يري بانه تمادى بالغلط

واعلمي بان النوم في نفس الفراش يدعم اواصر التقارب العاطفى بين الزوجين
عودية على النوم بحضنك و على لمساتك…يحب الجنوب هذا الشيء
بل و يتعود فلا يطيق فراقك الطويل عنه لانة حينها لايستطيع النوم بدونك..
اكثر ما يلين قلب الجنوبى و يستميلة ناحيتك
هو
الجنس المميز
الكلمة الطيبة
دلع الانثى الرقيقة
وتاكدى لن يعطيك الجنوبى شيئا الا ان شعر بان ما يعطية هدية..صدقة..منة…جائزة…انقاذ..بطولة…شهامة
طلبتك يازمان الوصل تعطيننا كيفية التعامل مع الجنوبى الخائن مع بنات النت و المسن و خاصة ا>ا كانت الى عندة شمالية بس تحاوووول تطور نفسة و مشكورة و ياريت يصير له موضوع مستقل و لك جزيل الشكر و الامتنان
اكثر ما يجذب الرجل في هذه الممارسات
هو و قوعة تحت دائرة الاعجاب من الغير
يشعر بذاتة حين ييعجب به احد ما
فى شكلة و صوتة و اسلوبة و كتاباتة و افكاره
لبى هذه الحاجة فيه
واظهري اعجابك به
وكوني و اقفة من نفسك و امدحيها و اظهري ميزاتك

شيئ جدا يضايقنى دائما يميل بشدة ليعرف كيف تتصرف البنات و اسلوبهن خصوصا اذا كان يعرف احد يقرب لها
انا لا احاول اعطية معلومات و لكن ياتينى باسلوب يجبرك على الرد مثلا يقول فلانة شكلها تعرف تسوى علاقات اجتماعية و تدخل روحها او شكلها من النوع اللى راواعى تنكت
مالاسلوب الافضل و الاكثر حنكة بالرد و الذى يقلل من شان الاخرى بدون ان يحس اني اتعمد ذلك كنوع من الغيرة
او اني اهرب من الجواب خصوصا اذا كنت متاكدة انه سمع من احد ان هذه الصفة الجيدة مرتبطة بهذه البنت فلن استطيع حينها انكار ذلك سيبدو شكلى ساذجا
ساذكر لك احد الامثلة و تصرفى مرة قال فلانة شكلها من اللى يحب ينكت ياليت فلان تزوجها كان استانس قلت له بدون ابداء انفعال باسلوب و اثق اهى تنكت بس لو تشوف كيف زي الاولاد بالضبط لو تشوف كلماتها في التعليق قالت كلمات كثير بس ما اذكرها بس كلمة سمعتها من اخوى فلان و هي كذا استغرب و قام يضحك
هل ردى جيد

 

؟

 

و كيف اتعامل مع اسئلتة من هذا النوع خصوصا انه لا ينخدع بسهولة؟
نعم ردك صحيح..

 

و زوجك ان استغرب و ضحك
سينسى ذلك و يرسخ و صفك لها في عقلة لاحقا بل و قد ينسى بانك انت من قلتى ذلك
اعتمدى اسلوب تحطيم الصورة الخيالية التي رسمها الجنوبيباستخدام الاسلوب القصصي(يقتنع الجنوبى به)
تكلمى بشكل عام عن شخصية ما تمتلك صفة يحبها و اذكرى عيوبها
كان تقولي:”تصدق ان النساء الاتى يكون علاقات اجتماعية و اسعة مع كل واحدة يصادفنها, انهن راعيات قال و قيل من الغيبة و النميمة في لحوم المسلمين, بل و انهن يتحدثن في ادق اسرارهن العائلية و يقمن بفضح ازواجهن بدعوي الفضفضة…وبصراحة انا لا احب الجلوس معهن لانى لا استطيع الكلام معهن و لو في موضوع بسيط..لنهن سينشرنة بعد ان يضفن الية الكثير من الكذب ليكون مشوقا يجذبن به الاخريات ممن هن على شاكلتهن”
الابتعاد الطويل ليس بالامر الجيد…لان الجنوبى سيعتاد على ذلك…
يمكنك ان تنقلى الى مسامعة كلام اهلك او كلام الناس و نظرتهم اليك…ولا تتحرجى من ذلك
لان الجنوبى يهتم بصورتة امام الناس
اخبرية بان الناس يتساءلون كيف لك ان تترك زوجتك كل هذه المدة
وانك تتحرجين من الموقف و بالرغم من ذلك تدافعين عنه و تقولين بانه يفعل ذلك يقصد راحتي
لكنهم لم يسكتوا و يقولون بانك ربما تكون عاجزا عن مصاريفنا…
طبعا سيسفة بكلامهم و يظهر عدم مبالاتة بهم, لكن في داخلة يهتم لكلامهم و سيعمل حساب له لانة يمس صورته…

_________________________________________________ _
_________________________________________________ ____

ممتازة احمر و برتقالى الالوان التي تشعل الجنوبي
يجب ان لا تتركي اي حاجة من حاجات الجنوبيانها حاجاتة الماسة المناسبة لنمطه
فهي تغذى روحة و تروى ضماه
بالضبط كالاكل و الشرب
1-حاجتة الى الحنان
هذه النقطة بالذات هي ما تجعل الجنوبى يبحث عن امراة اخرى انثى حقيقية المشاعر
حنى عليه بصوتك فلا تتسلطى بلسانك كالسوط عند الحديث
او حتى ندائك لاحد اطفالك و كانك سجان ينادى على بداية الزيارة

حنى عليه اثناء طلباتك لا تضغطى عليه كالزناد يطلق رصاصات و الرسول صلى الله عليه و سلم اكبر مهام منك
وقد اتخذ اسلوب اللين في الدعوة فكيف باقل من ذلك(ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك

وهذا حال زوجك سينفض من بيتك او بالاحري بيته

بالصور خبرتي مع الجنوبي الغربي 20160618 516
الذى كان يتمني ان يحولة الى ملاذ

لاتذكرية باخطائة كلما اخطا و جاء ليعتذر باى و سيلة كانت بالله عليك لا تكوني ميمورى شؤم عليه
بعدها سيحرم ان يعتذر او حتى يجلس

استمعى له و لاتقاطعية مع نظرة ضاحكة مشتاقة و حنونة و محبة و لا تلاحقى هفواتة او تلعبى دور ابو العريف

كل تعاملك بحنان و رفق
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم” ما كان الرفق في شيء الا زانه،

 

و ما نزع من شيء الا شانة ”
وعند النوم
حنى عليه كوليدك عندما ينام دعية يتشرب رائحة جسدك الطبيعية و يتعود عليها فلا
يستطيع الاستغناء عنك اياك ان تتركية ينام لوحدة او قبلك

قصى له اثناء ذلك قصة كطفل يعجز عن النوم و ابتسمى اثناء ذلك لان الصوت يتغير
احتضنية برقة و حنان ليذوب باحضانك كقطعة الزبدة
دلكي جسدة الى ان يرتاح و ينام

2-حاجتة الى العاطفة و اشباع الرغبة

الجنوبى نمط غريزى مستمتع و متلذذ فاسعى في شتي الوسائل لاشباعة عندما يطلبك
وهو لايحب ان تكون حاجتة في وقت معين و لكن في اي وقت خلال اليوم و ليس مهما ان تستعدى المهم انه طلبك
هناك اصناف متعددة من الرجال قد يراك تطهين الطعام فيرغب بك و قد تفوح منك رائحة الطبيخ
ولكن لايهمة لانة يتلذذ بالمشهد فحينما يشاهد انثاة تعد الطعام و تبذل مجهودا من اجلة يزداد حبا بك
وغيرة اصناف كثيره
3-حاجتة الى الثقة بنفسة و بك
اذا خذلك الجنوبى يوما و بينت له مدي حزنك فان هذا الشئ بمثابة طعنة في صدره
فلا ترددى عليه ذلك الموقف او الوعد كالمنبة دعية ينساة و رددى عليه انا اثق بك
وانا انتظر منك الافضل و انت اقدر على فعل اكثر من ذلك و انا اعلم انه لم يكن قصدك
ولا استطيع الا ان اعتمد عليك و لا اثق بغيرك و ذوقك يعجبنى و رايك هو الافضل
احدي هذه الكلمات في كل مرة تجعلة يخزنها في عقلة الباطن و يسترجعها عندما يحتاج
فى بعض المواقف فانت زوجتة و مساندتة في هذه الحياة
وعندما يسافر يريد ان يطمئن الى وجود المسئولية بين يدى امراة قادرة ان تهتم بنفسها و اولادها
فبينى له تلك القدرة و لا تبينى في عينيك الحاجة له في هذه المواقف فليس استعمالها صحيحا هنا
يجب ان تودعية و تقولى له بثقة اعتمد على و لكننى سافتقدك و ساشتاق اليك عد الينا بسرعة
وبصحة جيدة و احفظنا في غيابك ستعود و ترانا بحفظ المولي و تحت تدبيره
4-حاجتة الى احساسة بالانتماء
حسسية دائما بانتمائة لاسرتة الصغيرة و الكبيرة و انك و اولادك لا تستطيعوا الاستغناء عنه و دائما بحاجتة و انه عمود البيت
وان اهلك يحبونة و يذكرونة بكل خير و لا يستغنون عن و جودة معهم في افراحهم و اتراحهم و لا يستغنون عن مساعداتة لهم في كل المناسبات
ولا تتركية يهجر اهلة من كل الاطراف فكلما اهتممتى باهلة اعجب بك اكثر
ذكرية بمناسبات اقاربة و ليس فقط اختة او اخاة بل حتى عماتة و خالاتة و مناسباتهم
واحرصى على اهدائهم لانة سيعجب بك عندما تحرصين على البعيد قبل القريب و صلة الرحم
5-حاجتة الى الصحبة
لا تجزعى لانة يحب اصدقاؤة بل و ضحى مدي سعادتك لسعادتة معهم و لكن قسمى و قتكما
بحيث يقسم لك من و قتة و لا يجعل كل و قتة لهم
وذلك بدون لوم او ذم احد الاطراف بل تقولينة بكل سرور و كانك سعيدة بذهابه
ليقضى و قتا سعيدا لنفسة و لكنك تريدين ان تقضى معه ايضا و قتا سعيدا لنفسك لانك تحبينه
6-حاجتة الى التقدير
احترمى زوجك و قراراتة و ارائة و لا تهاجميها
ولكن تقبلى ذلك في البداية ثم عودى الية في وقت اخر و قولى بانك فكرتى لوان نتخذ قرار اخر اكثر صوابا و حكمة و بينى سبب رفضك
لانة في البداية يكون متحمسا و يظن بان راية سيعجبك و لكنك تصيبينة بصدمة عندما تصرحين برايك منذ البدايه
وكذلك يجب ان تقدرى زوجك و تحترمية في ضرتة و غيابة لان دقة بدقة فعندما تفض الزوجة زوجها
تري انه ايضا لا يحترمها و يتكلم بها في كل مكان و يذمها صدقا و كذبا
ولكن زوجة اخرى لا تتحدث بزوجها و تحفظ سرة امامة و خلفة و زوجها يستغرب انه لا يجد عليها خطيئة و لا يستطيع الحديث بها
والسبب يعود لان التي تحفظ زوجها يحفظها ليس منه و انما من الله ,احفظ الله يحفظك

لان الله امرك بذلك, لذلك هو يحفظ لك زوجك >لسانة و عينية و اذنية و لسانه> فاحفظى زوجك فلا تنظرى لغير محرم و لا تسبية و لا تف شي سرة و لاتشتكى فقرة و بخله
الا الى الله
7-حاجتة الى الحب و التقبل
هذه الحاجة تسديها باكثر من طريقة اما المخاطبة مباشرة او الورق او الرسائل او الهدايا
بينى اعجابك بزوجك و تقبلك له و حبك و نادية باسماء محببة للزوج
ك اسدى او سبعى مليكى او اميرى تاج راسي اوسيدى و منوتى عشقى غرامي
اى كلمة تبعث فيه النشوة و الاحساس بانه قوي و انت ضعيفه
وكلمات اخرى تدليل مثل تصغير اسمه او صفة فيه و غيرها و انت اشطر و لا تنسى التغزل به سواء شعرا او تغنى له او الاحتضان او بهديه
وكذلك امدحى كل شئ في جسمة ليس لانة خلق هكذا و لكن انت تحبينة و لا ترى عيوبه
هكذا انت تحفزية لارضائك باستمرار حتى لا يغضبك فترى عيوبه
8-حاجتة الى الامن ليس انت فقط من بحاجة الامن)
يحب الزوج ان يعيش مع من يحب بامان وان لا يقلق منها او عليها في غيابة او حضوره
يحب ان تشعرة زوجتة بعدم الشك او الغيرة بافعالها الصبيانية و عدم صونها نفسها
ويحب ان يضع ما له في البيت دون ان يفكر بزوجتة هل ستاخذ منه شيئا
ويرغب بزوجة تعلم اولادة و تربيهم تربية دينية و لا تفسد اخلاقهم
وترعاهم و تحببهم في و الدهم و لا تتكلم فيما يزرع الكرة فيهم و تحافظ عليهم من الامراض
ويرغب من زوجتة ان تساعدة على ان يجمع ما لا للمستقبل فتشجعة و تدعمة معنويا و توفر عليه
فيامن الزوج على نفسة و زوجتة و ابنائة في حلة و سفرة مع زوجة تقية و تحفظ سمعته
9-حاجتة الى المؤازره
الجنوبى نمط يعتمد على المشاركة في المسئوليات فكوني خير معين
ازرية و شجعية و لكن لا تجعليه يعتمد عليك لانة يصبح كسول
ويفرح بما ياتية بسهولة فيتعود
وحسسية بانه قادر على تحمل المسئوليات و يعجبك اداؤة
كذلك المؤازرة في الصبر و اعانتة على كافة امورة و عدم تركة لوحده
وساندية و ادعمية معنويا و اصبرى عليه و اسدى الية بافكارك او مشاريعك
وكوني معه في حزنة و فرحة و لا تعاكسى الوضع و اخرجية من همومة و الامه
فهو سريع التاثر و جياش العاطفة
10-حتى حاجتة الى غرس الدين منك
شجعى زوجك بالمحافظة على دينة بدون اسلوب الامر و لا النهى فمحافظتك على امور دينك
امامة تجعلة يحذو حذوك و يرغب بمنافستك
فلو رايت بان زوجك سيتاج الى و ضوء
تقومين فور الاذان و لا تنتظرى الاقامة لتتوضاى ثم يقوم هو من بعدك
و ذكرية مبكرا كصلاة الجمعة و العيد و جهزى كل ما يحتاجة مبكرا و اجعلى هذه الايام مميزه
الجمعة يوم استجمامة و حمام الزيت و المساج و نقع الجسم بالعطور و الزهور
وعند انتهائة تكوني قد جهزتى قهوته
وبعدها سيكون كل جمعة يسابق المصلين الى المسجد
وفور عودتة فانه يعلم بان هناك من ينتظرة بابتسامة مشرقة كما ينتظرة طعامة المفضل فقط يوم الجمعة
وكذلك صيامك ليوم الاثنين و الخميس فهو يري فرحتك عند الافطار
وقد يساعد في خدمتك ليري فرحتك
ولكنة سيصوم معك و الاولاد في المرة القادمه
وغيرها من العبادات

فكوني دافئة و ناعمة و حريرية و ساحرة في كل مشاعرك و حديثك و تعاملك لتذيبى قطعة الثلج
ياليتنا نصبر و نصبح اكثر حكمة و تعقل
لان لاشئ ياتى بين يوم و ليلة و لكن بعد عشرة عمر
يصبح الزوج عندة تعود و ادمان على معاملتك و فهمك له
ولكن بعض الزوجات تظن ان هناك عملا سحريا يظمن لها زوجها طول العمر
لا بد من المشاكل و لكن لاشئ يدوم
فكوني حكيمة و اصبرى و اصبرى و اصبري

كل ما ذكرت صحيح يحب المظهر الطفولى و يحب كل البنطلونات و يعشق البرمودة
ولكن السر ليس بالبنطلون و لكن بالقماش ركزى على نوع القماش و زخرفتة و لونه
لكنة لا يفضل المقلم و لا الدوائر الكبيرة و لا المشجر الكبير و لا المكتوب عليه بكثره
المشجرات و المعرق و المطرز ذوق الشرقي
والدوائر و المقلم و الكروهات و المشكوك و اللامع ذوق الشمالي
والخرز و الحلقات(حديد و خشب و غيره و الكتابات الكثيرة و الغريب ذوق الغربي
الجنوبى يميل للاملس و الناعم او المنقط و المنقوش صغيرا(الاقمشة التي تلصق سواء ستريتش او طايحة مثل الحرير و الجيرسيه

انتبهى فيه الوان غامقة مثل الموف او البنفسجي
وصحيح الجنوبى يحب الرصاصى بس فاتح >رمادي
ويحب البيج و السكرى و الذهبى اي تدرجات البني
ومطلوب الاغراء يا و ردة لكن انت قصدتى انها ليست دعوة صريحة
ولا جريئة كقمصان النوم
لا يفضل الجنوبى الالوان الغامقة عموما و يحس بالراحة النفسية مع الالوان الفرعية الهادئة

وبالنسبة للجنوبى يجب ان تكوني معه جريئة < فقط في اظهار مشاعر الحب و الحنان
يجب ان تتكلمى معه بصراحة و تبينى له كيف تحبينه
لانة خجول و انت كذلك
اذا كيف تتصارحان و متى

 


قد تزداد الفجوة بين الزوجين بسبب الخجل
فهو لدية ما يقوله لك و لكنة لايعرف ان يعبر و لكن انت تساعدينة عندما نظهرين له ذلك
كذلك و ضحى له ضعفك و عدم استغنائك عنه و امدحيه
يحب الجنوبى الالوان الطبيعيه
اى ان تضعى مكياج و تخفى العيوب و تظهري المحاسن فقط بدون الوان ظاهره
ويكون المكياج يعطيك نظرة طبيعية
كحل مع تدرجاتة في الظل كالرصاصى و الفضى الرمادى على خفيف
والبنى بتدرجاته
وغلووس شفاف ملون بدرجات الاحمر او بنفس لون الشفاة
كما في الصور السابقة
اياك ان تضعى اخضر و ازرق و قلترز و كرستالات سينعتك بالمهرج
الجنوبى في الغالب
يصور لزوجتة ان اقامتة للعلاقة الجنسية هي من اجلها فقط
حتى لو كان في قمة اثارتة و رغبتة الجنسية….
يرفض الاعتراف برغبته
وقد يتغاضي عن رغبتة و يدفنها و ينام ان لم تفهم الزوجة تلميحاتة الخفية
وحتى بعد الانتهاء من الممارسة
قد تسالة الزوجة عن استمتاعه
لعلها تجد منه جوابا يشعرها بانها مثيرة و مرغوبة من زوجها
لكنها قد تحبط بجوابة الذى قد يكون:
ان استمتعتى انت فانا مستمتع!!!
او
ليس المهم ان استمتع
المهم انت… هل استمتعتي؟!!!!!!!
فعلى الزوجة ان لا تتحسس من هذا الامر بالرغم من ايلامة نفسيا
لكن هذه طبيعة الجنوبى ليس غرورا فيه و ليس نقصا في الزوجة
لكن حياءة الشديد في هذه الامور لدرجة جعلة يصور الامر على انه مجرد مكرمة او تفضل منه.
لكن بذكاء من الزوجة و بطرق ملتوية تستطيع ان تاخذ منه تصريحا
بانها مثيرة و انه رغب بها
فقط ان صرحت له ان كلاما كهذا يصدر منه يزيدها استمتاعا و نشوة به
وعن طريق التعود يعتاد على ذلك
اهم تحفيز هوان يشعر بانه هو من يهدى الهدية
وليست طلبا منك
اظهري ما تريدينة بشكل امنية
وتكلمى عن مواصفاتها و شعورك الذى سيكون ان كانت موجوده
مع قليل من الدلع و حركات الاطفال في الطلب

الجنوبى يحب الخجولة ……التي لا تقاوم مداعباته
تاسرة لغة العيون اكثر ……..

 

من الكلام
تعجبة الهدايا الغالية لان به نوع من الغرور و سترضين غروره

الجنوبى يحتاج الحب و التقبيل و الرسائل عبر الجوال ذات الكلمات البسيطة كقول
احبك

((الحديث في الاسفل من الاستاذة ناعمة))

– الجنوبى على و جة التحديد،

 

لا يحب الزواج من امراة لا تقدره،

 

و لا ترغب به،

 

مهما كان شانة بسيطا،

 

يحب ان يتزوج من امراة مغرمة،

 

او على الاقل لديها بعض التقدير،

 

او حتى القبول،…..
الرجل الجنوبي،

 

يعتقد ان المراة التي لا تعبر عن مشاعر الحب او الاعجاب،

 

متوحشة،

 

و عندما اخبرك انه يريد انهاء الخطبة،

 

ذهبت لاخبارة بانك مضطرة للاستمرار من اجل الحفاظ
على موقفك الاجتماعي،

 

و هذا رد قاتل فيه مهانة لكيانة كرجل جنوبي،

 

فلو اخبرتة بانك ترغبين في اتمام هذا الزواج لما لديك من مشاعر له،

 

و لانك تعتقدين انك قادرة على اختراق قلبة لكان ردا اكرم بكثير،
يحترم الرجل الجنوبى كثيرا المراة التي تعبر عن مشاعرها و اعجابها نحوه،

 

يحبها وان كانت قبيحة،

 

او ذات مستوي اجتماعى متديحترم الرجل الجنوبى كثيرا المراة التي تعبر عن
مشاعرها و اعجابها نحوه،

 

يحبها وان كانت قبيحة،

 

او ذات مستوي اجتماعى متدن،

 

او مهما – و الرجل الجنوبى يا صديقتي على و جة التحديد لا يحترم المراة التي تتزوج به لهذه الاسباب،

 

يريدها مغرمة به،
عاشقة له،

 

لتكون كافية لمشاعرة عن غيرها،

 

بينما يتفهم الرجل الشمالى الكثير من الظروف التي تدفع المراة للزواج،

 

و في كل الاحوال يحترمها،

 

و لهذا تجدينة يتزوج بطريقة تقليدية غالبا،

 

كما يمكنه
ان يغرم بامراة تجبر على العيش معه،

 

و يعتبرها فرصة جيدة ليتحدي قلبها و يدفعها للوقوع في حبه،

 

…… بينما يرغب الرجل الجنوبى في امراة تعجب به منذ النظرة الاولى،

 

و تحبة و تعبر عن ذلك بكل السبل،…..
…… معظم الرجال متعددى العلاقات من الجنوبيين انهم يسافرون بحثا عن نساء ترضى الغرور الداخلى لهم،

 

او تشعرهم بالقبول،
كانت عيوبها،

 

يقدرها لانها احبتة ذات يوم،

 

عن،

 

او مهما كانت عيوبها،

 

يقدرها لانها احبتة ذات يوم،

 

ع
– يحب الرجل الجنوبى الزواج ممن تدعي بسيدة عصرها،

 

تلك صفة بارزة لديه،

 

لانها مميزة و على المراة التي سيحبها ان تكون مميزة،
دلليلة انه يحب التدليل،

 

…..!!
ان ما حدث طبيعي،

 

و يثبت نظريتى حول كونة جنوبي،

 

غربي،

 

لان هذا النوع من الرجال يشعر بالتردد على الدوام،

 

و لا يستطيع ان يحدد ما يريدة غالبا،

 

كما لا يستطيع ان يتخذ لك قرارا ابدا،

 

عليك عندما تطلبين منه
اى نوع من الخدمات،

 

ان تحددى بالضبط ما تريدين،

 

الكثير من النساء يعانين من الرجل الجنوبى بسبب هذه النقطة،

 

عندما سالك اين اخذك،

 

فهمت انه يرفض اصطحابك للخارج،

 

بينما كان في الواقع يسال ليعرف،
فهو بالفعل لا يستطيع تحديد هدف الخروج،

تعانى النساء يا برود من هذه المشكلة لدي الرجل الجنوبي،

 

فهو قادر على التوقف عن الخروج معك ان لم تحددى و جهتك بشكل و اضح،

 

بينما بمجرد ان تصفى و جهتك يصبح مستعدا لاخذك حيث تريدين،

 

و والدته
كانت اكثر حكمة منك عندما اعطتة مكانا.
يحاول الجنوبى قدر الامكان ان يبدو لطيفا مع كل انواع النساء،

 

انة رجل يعرف كيف يكسب قلب النساء،

 

فهو يعطيهن الحق في التعبير عن انفسهن،

 

و يدعم اراءهن،

 

و يضايقة وجود امراة لا تعرف ماذا تريد،
فعلى الرغم من ترددة في الحياة يبحث عن امراة ثابتة الخطى،

 

لتعوض ما يعانية من نقص،

 

و تدعم حياتة من تلك الناحية.
عندما تقررين امرا و تطلبى منه المساعدة تجدينة متعاونا،

 

لكن ان لمس منك ترددا،

 

تقاعس،

 

بل و ربما لا يعود يثق في قراراتك لاحقا.
– فهمت الان،

 

على في كل مرة ان احدد ما اريد عندما اطلب،

 

لاحظت كثيرا ذلك،

 

فعندما يسالنى ماذا اشرب،

 

و اقول اي شي،

 

يقول لا يوجد في المطعم ما يسمي اي شي،

 

عليك الاختيار،

 

قررى ما تشربين…..
– نعم هذا ما اقصد،

 

قررى ما تريدين بكل دقة في كل مرة،

 

و الان اكملى ما حدث.

فكيف تفسرين الامر………؟؟؟

الرجل الجنوبي،

 

انة الرجل الذى يحب الفتيات الخجولات جنسيا،

 

و يحب المتمنعات،

 

لا يحب المجاهرات،

 

كما لا يفضل المبادرات،
تعجبة قمصان النوم الهادئة،

 

كملابس الرياضة البسيطة،

 

او البيجامات البريئة،

 

قد تثيرة امراة ترتدى بيجاما طفولية،

 

اكثر من امراة ترتدى قميص نوم عار،
لا يحب الملابس النسائية الفاضحة،

 

و لا فساتين النوم،

 

و لا بدل الاثارة،

 

بل يميل كثيرا نحو الملابس التي تنساب على الجسد ببساطة لتبرز معالمة من تحت الثياب،
يميل الى المراة المتسترة و لا يميل الى العارية هذا في ملابس النوم،

 

او الاثارة،
كما ان هذا لا يعني انه يحب الملابس التقليدية،

 

فهو غالبا يمقتها،

 

لا يحب المخور و المطرز و الثقيل،

 

يميل الى الملابس النسائية الكاجوال،

 

و الرومانسية،

 

و العملية برقة.

لا يحب المباشرة في الجنس،

 

و لا يحب الحديث عنه صراحة،

 

يحبه ان يبقي سرا يتفاعلان عبرة لكن لا يفسرانه،

 

على العكس من الشمالى الذى يتحدث عن الجنس كانة يشرح محاضرة في فوائد البطاطا،

 

او تحضير معادلة كيميائية،
ارتداؤك لتلك الملابس في ذلك اليوم،

 

صدمه،

 

و اشعرة انك تطلبين الجنس،

 

و بدا الامر بالنسبة له منفرا،

 

لكن زعلك و ابتعادك اعادا لدية الحماس للجماع.
وهذا لا يعني ان كل الجنوبيين هكذا،

 

لكن على الاغلب،
كما لا يعني انهم لا يحبون المبادرة اطلاقا،

 

هناك ظروف خاصة،

 

و مناسبات معينة يحب فيها الجنوبى مبادرة المراة،
يحب الجنوبى التدليل،

 

و ابداء الحب من قبل الزوجة تجاهه،

 

كما يحب ان يستشعر رغبتها الجنسية الخجولة فيه،

 

لكنة غالبا لا يفضل مبادرتها،

 

و قد لا يتقبلها،

 

مما يصيب المراة بالاحباط.
فالرجل الجنوبي،

 

يحب البقاء بصحبة امراة حاسمة،

 

تنظم حياتة المبعثرة،

 

و لهذا يميل للاعجاب بالنساء الاكبر منه سنا،

 

و الشماليات على و جة الخصوص،

 

و لايعني ذلك انه يوفق معهن لكنة يحب لديهن الثقة التي يتمتعن بها،
والرجل الجنوبى يقع في حب من هي اكبر منه سنا،

 

اكثر بكثير،

 

و اسرع من الوقوع في حب صغيرات السن،

 

لكن،

 

و احذرى من هذه ال لكن،

 

فالمراة التي تتزوج الجنوبي،

 

و تمثل معه دور الام،

 

لا تستبعد ان ياتى الجنوبى ليخبرها برغبتة في الزواج من زميلتة الصغيرة في العمل،

 

او زميلتة في الدراسة،..!!!
الجنوبي،

 

البارد كالصقيع،

 

عندما يقترن بالشمالية،

 

جذوة الحياة الملتهبة،
الجنوبي،

 

الفياض بالعاطفة،

 

كالمطر،

 

غزيز الحب،

 

كثيف الحنان،

 

قليل الانتاج،
والشمالية،

 

كبرد السماء،

 

ثقيلة قوية،

 

فعالة،

الجنوبي،

 

يري الشمالية باستمرار،

 

فى صورة غير انثوية،

 

لانة رجل لا يبادر كثيرا في القيام بالاعمال او تحقيق الانجازات،

 

و بالتالي،

 

فعلى المراة ان تكون اقل منه مبادرة بكثير،

 

و كونك شخصية ناجحة على الصعيد العملي،

 

و مبادرة في حياتك الشخصية،

 

و منجزة،

 

فانت من و جهة نظرة تفتقدين سمة مهمة من سمات الانوثة،

 

و في الوقت ذاتة يحب لديك قوة الشخصية،

 

التي قمت بالتخلص منها لاحقا،

– الجنوبي،

 

رجل رقيق،

 

فى كل شي،

 

و الشمالية تحتاج الى رجل قوي و نافذ،

 

لكن حكمة الله في الخلق هذا التكامل في العلاقات الزوجية،

 

فزواج الجنوبى من شمالية،

 

مفيد لتعلم الشمالية الجنوبى كيف ينجز،

 

و يعلم الجنوبى الشمالية كيف تسترخى و تستمع في حياتها،
لو سالت زوجك كيف يراك….؟؟
قد يقول ما يلي: انها امراة نكدية،

 

بل هي ليست امراة انها رجل في جسد امراة،

 

تريد ان تفعل كل شيء بنفسها،
وتفكر اكثر من اي شيء اخر،

 

و تدير الحياة و تسيطر على حياتي،

 

و ترغب في ان تتحكم بي،

 

و لا ينقصها سوي ان تمسك بالعصمة،

 

…………!!،
لا استطيع الاستمرار مع زوجة من هذا النوع،

 

لانها لا تحيى في قلبي اي شعور بالجاذبية،

 

بل اشعر معها بانى اعيش مع مديرة عملي،

 

مزعجة،

 

و قلقة دائما،

 

متوترة،

 

و تعتقد ان كثرة العمل تضمن المستقبل،
كل همها تكديس المال،

 

لا تفكر سوي في المشاريع،

 

متعة حياتها الوحيدة،

 

شخصية مريضة،

 

معقدة،

 

كئيبة،

 

هذه كئيبة لا يمكننى تحملها….!!بالعكس،

 

الجنوبي،

 

يعجب بالشمالية من النظرة الاولى،

 

لكن الجنوبية تناسبة اكثر،

 

من حيث التفكير و الميول،

 

بينما تبقي الشمالية حلم حياته،

 

لتميزها،

 

انة يحب ان يجمع القطع النادرة في حياته،

 

و يسرف المال الكثير على مظهر الخارجي،

 

و لهذا فالشمالية ذات الشخصية المميزة و الطلة الجذابة،

 

تثرى طموحه،

 

لكن ما ان يتزوج بها،

 

حتى يبدا في اكتشاف شخصيتها الصارمة،

 

و بناءها الذاتى المتين،

 

و نشاطها الكبير،

 

و اندفاعها الانجازى و طموحها الصاعق،

 

…….

 

كل هذا يصيبة بالصدمة،

 

فهو لم يتزوج بها ليقدم لها الدعم،

 

و لا ليخطط معها لدخول امبراطورية الاثرياء،

 

بل تزوجها ليتباها بها،

 

امام مجتمعة كما يتباها بممتلكاتة الكثيرة،

 

……….

 

و في النهاية اكتشف كم هي مزعجة…!!!
– مزعجة……؟؟؟!!!!
– نعم،

 

مزعجة،

 

فالجنوبى الذى يميل الى الاسترخاء،

 

و الاستجمام اغلب الوقت،

 

يجد طموحات الشمالية و مطالبها مزعجة………!!!!!…….

 

بل و لا تطاق في كثير من الاحيان،

 

الشمالية تري انها كلما صعدت سلمة،

 

على درج الارتقاء،

 

تري ان هناك سلمة اخرى تمثل لها تحديا،

 

و الجنوبى يراها طماعة و لئيمة،

 

و لا تشبع،

 

من جمع المال………..!!!!
قصة متكررة،

 

……… الجنوبي،

 

و النساء المتميزات،

 

او المشهورات،

 

…….

 

الم اقل لك انه يحب الشماليات لانهن براقات،

 

…….

 

ان علاقتة بالمشهورات تعطية احساسا بمكانته،

 

يشعر معها انه شخص مميز،

 

كما يحب ان يشعر دائما،
المراة ذات السمعة الاجتماعية العريضة توفر لشخصيتة التواجد الذى يبحث عنه،
– كيف لم اعد افهم ما تقصدين،

 

بدات اتعثر،

 

……..
– تخيلى معى ما يحدث،

 

……… الرجل الجنوبى قليل الانتاجية،

 

و بالتالي،

 

لا يحظي بسمعة كبيرة،

 

و لا بجاذبية شخصية،

 

لكنة يشعر بانه رجل فوق العادة،

 

و يريد بل و يحتاج لمن تشعرة بذلك من النساء،

 

فتاتى تلك المطربة التي يسعي خلفها الكثير من الرجال لتحبة هو،

 

…… هو فقط،

 

كيف تراة سيشعر،

 

…………؟؟

 

بالاهمية،

 

……..

 

الاهمية التي كان يبحث حثيثا عنها………!!!
– كنت اعتقد انه احبها ليمارس الجنس معها………!!!
– الجنس بالنسبة للجنوبي،

 

ليس مشكلة كبيرة،

 

فهو يجدة في اي مكان،

 

و يمكنة ان يمارسة معك في اي و قت،

 

وان كان غير منجذب لك،

 

…….

 

المشكلة تكمن في الاعجاب و تحقيق الذات،
– و هي تمنحة القدرة على تحقيق ذاته،
– نعم فالجنوبي،

 

اشبة بالكائنات اللصيقة،

 

التي لا تمضى في الحياة و حيدة،

 

تريد الالتصاق باحد ما لتحقق تواجدها،

 

……… تلتصق بكائن اكبر،

 

او اقوى…..
– و الشمالية قوية،

 

او اية امراة مشهورة ……
– تماما،

 

……….

 

و الحادث،

 

ان بعض الشماليات لا يدركن ذلك،

 

و بعد الزواج تصدمهن حالة الخدر لدي الجنوبي،

 

و يصبن بالملل،

 

و القرف ايضا،

 

و قد يهاجمنة عدة مرات،

 

و يحطمن شخصيته،

 

دون علم منهن،

 

فينتقم الجنوبي،

 

الحاقد،

 

بطريقة تكسر الشمالية و غرورها كسرا مبرحا،

 

بالخيانة،

 

الخيانة لدي الجنوبى عقابا للمراة التي تهين كرامته…….!!!
– مستحيل……..

 

كلامك خطير،

 

يشعرنى بالخوف،

 

على هذا لن يتوقف عن خيانتي،

 

فانا يوميا اذكرة بكسله،

 

و كثرة نومه،

 

و استهتاره،

 

……..!!!
– و عندما تتوقفين عن ذلك و تبدئين باحترامة سيتوقف هو ايضا عن خيانتك………..
الرجل بشكل عام يحب ان يحل مشاكلة و حده،

 

لا يحب المواساة غالبا،

 

فهو يريد ان يبقي في عينيك الرجل الذى يهب للنجدة،

 

و ليس الملهوف،

 

…… فكفى عن لعب دور المغيث ما لم يطلب منك ذلك،

 

… كذلك فان حرصك على ان تكوني على ما يرام دائما امر سيء،

 

عندما يبدا في التفكير في امر ما كمشكلة في عمله،

 

لا باس بان تساندية بكوب شاي،

 

و جو هادئ،

 

لكن لاتعرضى المساعدة الا ان طلبها منك،

 

بينما ان كان حزنة لاجل امراة اخرى فاحزنى انت ايضا،

 

لكي تشغلية عن التفكير في محبوبتة الاثمة…..

هكذا يتصرف الجنوبيون انهم لا يهربون،

 

انهم اقوى من ذلك،

 

..!!
-حقا،

 

امتاكدة من كلامك،
-الله اعلم،

 

و اظن ان ما اقوله صحيح،

 

هم لا يهربون و لا ينتحرون،

 

لديهم مناعة كبيرة ضد هذه الاشياء،

 

الجنوبى يهرب من الضغوط و الصدمات بالادمان،

 

غالبا،

 

لكنة لا ينتحر،… لذلك فهم اما يدمنون النساء او المخدرات او المسكرات،

 

او الاسراف،

 

…….

 

اى شيء يمكن الادمان عليه
زوجك شخصية جنوبية،

 

و هؤلاء يولدون و في اجسادهم استعداد جينى للادمان،

 

جهازهم العصبى مؤهل للامر اكثر من غيرهم من الشخصيات،

 

رغما عنهم،

 

كما ان اجهزة الشماليين العصبية تكون مجهزة اكثر للتسلط،

 

هل فهمت،

 

لكن هذا لا يبرر افعالهم بالطبع،

 

لكنة يبرر اتجاههم الغير سوى لعلاج امور حياتهم،

 

مثلا الشمالى كان بامكانة ان لا يتسلط،

 

و يصبح انسانا بهدى الله افضل ،

 

 

و كذلك الجنوبى بامكانة بدلا من التعويض بالادمان،

 

ان يواجة الامر،

 

و يثبت….
فالجنوبى الجنوبي،

 

بة خصال خاصة جدا،

 

لا يمكنة معها ان يعاشر اثنتين على فراش واحد،

 

و هو عاطفي،

 

و جنسانيتة العالية هي ثمرة عاطفتة الجياشة،

 

و المعاشرة الجماعية،

 

تكون من نصيب الرجال المتخصصين في ذلك لاجل الدعارة،

 

او رجال لديهم مشاكل جنسية،

 

و زوجك لا يحمل ايا منها.
كان مطر ينزل السلالم،

 

و كان و جهة ممتقع اللون،

 

فمن طبع الجنوبى الخوف،

 

… و القلق بشان المواقف الصعبة،

_________________________________________________ _

نقاط ضعفة في الامور التي يحبها
مثلا
يحب المراة المطيعة الهادئة
لكن و اثقة و تعرف ما لها و ما عليها
الرقيقة الدلوعة و التي لاترفع صوتها
المهتمة بنفسها و بيتها و اطفالها و به
المشبعتة جنسيا و عاطفيا
والتي تشعرة برجولته
هذه المراة يخشي الرجل ان يجرحها
وان جرحها يبادر بسرعة باعتذار لها على اي صورة كان
ولايقبل بان يهينها احد او ينتقص من شانها فيكون مدافع عنها
ويحرص على اخفاء عيوبة عنها
لانة يحب الظهور بمظهر الكمال و هذا نقطة ضعف اخرى له
اى شيء يلامس صورتة و سمعتة بين الناس فهو نقطة ضعفه
فبامكانك اقناعة بتغير اثاث ما في البيت لو ادخلتى نظرة الناس في الموضوع
طبعا لن يغيرة لك بين يوم و ليلة ,بل يجعلة هدف يفكر فيه
وانت و اساليبك حتى يقتنع
الجنوبى اكثر رومانسية من الشمالي
ويستخدم الكلام الحلو و العذب للتعبير عن رومانسيتة و حبه
اما الشمالى فرومانسيتة يعبر عنها برعايتة و عملة لكن تستطيع الزوجة ان تجعل لسانة ينقط عسلا
لكن……
الرجل القادر و البارع على التلفظ بكلمات الحب و العشق و الرومانسية في كل وقت و بشكل مكثف
قد يكون شخص مغزلجى و متعدد العلاقات

الجنوبى يحب ان تظهر زوجتة غيرتها عليه
لكن الا تكون بطريقة اتهام او محاصره
يكفى ان تقولى له انا اغار عليك من كذا و كذا و يضايقنى هذا التصرف
وكلة لانك تحبينة و الا لما غرتى عليه
ومشهد لعبة مع الطفل في ظل وجود امة …استغلية لصالحك
فقولى له انا اعرف بانك طيب و حبوب لكنى تضايقت من ذاك الموقف
وام الطفل نظرت لى بنظرات و كانها شعرت بى بل انها تضايقت
فرجاءا احترم غيرتى لانى احبك
ولاتجادلية ان اعطي تبريرات..

نظرا لبرودة..لازم تسخنين طلبك و تجددينة في كل مرة
ليس بالصراخ و العتاب الشديد
اساليب ا لدلع و الكلمة الحلوة و الزعل الخفيف
والحديث عن اهمية ما تريدين و كمالة و انه بالسهولة احضاره(تكلمى بالتفاصيل)
ومدحة و الثناء عليه الزوج)قبل كل شيء
سيدة عصرها… انسانة محط انظار الاخرين
لاخلاقها و لتميزها و رقيها في شخصيتها اسلوبها و طريقة تعاملها
الجنوبى البعيد… اكثرى من محادثتة و السؤوال عن حالة و احاوله
واظهري اهميتة لك حتى و هو بعيد باظهر شوقك له و بطلب راية او استشارته
والاستئذان منه و اطلاعة على بعض امورك
))قصة جنوبي))
هذا الجنوبى اعجبتة البراءة و الانوثة الرقيقة في تلك الجنوبية
لكنة كان منبهر و منجذب لتلك الشمالية الغامضة و المتميزة بشخصيتها
حبة للشمالية بدا ينمو يوما بعد يوم و قد يكون من طرفة فقط فهي كلحلم بالنسبة له او شيئا يود تملكه
بينما بدا حبة للجنوبية يتحول لصداقة و ربما شفقة
المفيد في الموضوع….
ادمجى في شخصيتك بين الصفات الانثوية التي تتمتع بها الجنوبى و صفات القوة التي تتمتع فيها الشمالية و ايضا حكمة الشرقية و مرونة الغربية…

الجنوبى بشكل عام قد يلزم نفسة بعادات مجتمع و تقاليدة و يتعايش معها
من باب الناس اللى حولى كذا…فلماذا اشذ عنهم
لكن ليست اساسيات او مبادئ راسخة في عقله
فلو تغير محيطة لرايتة يتغير تدريجيا معهم
فما قالة على الماسنجر قد يكون بالفعل فكرة راسخة في عقلة و مقتنع بها و استخدمها للمجاملة ايضا
لكن لايجرئ على تطبيقها لان الوضع لايستدعي
وبالفعل هو خجول في الكلام الرومانسي… انت جرئية
قولى اشعر بالراحة عندما اسمع منك مثل الكلام و مدي تاثيرة النفسي عليك
اسلوب مقارنة الجنوبى بمن هم افضل منه اسلوب خاطئ لانك تقللين من قيمته
ودليل على عدم اعجابك به
اية و ما يحب المكياج الكثير يحب في الليل تتحممين و تحطين على جسمك للوشن و ياليت لو تحطينة عندة و يشوفك و انتي تدهنين سيقانك بيكون بالنسبة له قمة الانوثة ،

 


وتلبسين بيجامتك الطفولية و الا ،

 

 

قميص نوم محتشم له فتحة كبيرة من عند الصدر او فتحة من عندالساق ،

 


وشعرك سايح على اكتافك فقط .

 

.

 

بيذوب

الجنوبى معتز بنفسة و مقتنع انه شخص مثااااالى و ما تحصلين زيه
ولو تموتى قهر منه و ما تشتهينة و لاتطيقين تطالعين في و جهة ما يصدقك لانة مؤمن بفكرة انه انسان لايقاوم
وهذه الثقة اللى عندة تقهرك اكثر هههههه
كلام صحيح..

 

انت افعلى مثلة و سيصدقك و يعجب بك لمجرد الكلام

نعم… الجنوبى مقلد
يكفى تكلمبنة عن فكرة او موضوع ما قراتية في صحيفة
تجدية لاحقا يناقشك في افكارك و نسى بانها لك و يحدثك بموضوع الصحيفة و كانك تسمعينة لاول مرة

الجنوبى ينسى الاسباب الحقيقية لغضبك و انفعالك الشديد عليه
ولايرسخ في عقلة مع الزمن الا و جهك بملامح الغضب و نظرات الازدراء
فى الحالات هذه اكتفى فقط بذكر الموقف كامل كقصة و اضيفى لها شعورك النفسي(مشاعر الحزن و الانكسار هذا ما سيتذكرة الجنوبى و الدافع له على ان يتغير و ليس عصبيتك

لانة ببساطة لا يحترم المراة التي ترفع صوتها..
اسحرية بنظرتك الخجولة..
وابتسماتك الطفولية البريئة..
يحب المراة المثقفة..
>>>
كوبان كابوتشينو مع قطعة شوكولاه
كوبان من العصير مع قطع من الكعك بالبرتقال
اى شيئ يجدد الجو و يخلق الرومانسيه
لان هذه الاجواء تسحر الجنوبيين
>>>
كرهة للنقاش و الجدال
المساج علاج للجنوبى ،

 

،،وكوب شاى الحليب يجدون فيه متعة خصوصا اذا لم يطلبة و
قدمتية بحب و ابتسامة و تسبق هذا كلمة ” هنى و عافية حبيبي”
هم طيبون و يحبون من يحسن الظن و النيه
يحبك اجتماعية برزانة و يحبك مميزه
فى جلستك و كلامك فهو يحب اقتناء الاشياء المميزه
وكل ما كنتى طيبة حنونة شعر بالتميز ،

 

،والفرح ،

 

،،،
هو ايضا يحب الانارة الخافتة الرومانسيه
_________________________________________________ _______
_________________________________________________ ____________

الغرور من الصفات اللصيقة بالجنوبي
لا حظي الشمالى من يراة يظنة مغرورا لان لدية شخصية قيادية لكن من يعاشرة يجدة متواضعا
بعكس الجنوبى بسبب انبساطيتة اجتماعي و مرحة يظنة الناس متواضعا لكنة في الواقع يري نفسة فوق و يتعالى ان و جد فرصة سانحة …اثيرى معه موضوع عن الانساب او عن ديرته(مسقط راسه)او حدثية عن سيارتة او جوالة او حتى ساعتة الجديدة لتعرفى ما اقصد …
هو يبحث عن الكمال و صورة هذا الكمال امام الناس…والزوجة الذكية هي من تجعل من صفة غرورة تعمل في صالحها.
الجنوبى و المال))

يكف الجنوبى عن العطاء اذا قوبل بالجحود

يكف الجنوبى عن العطاء اذا قوبل بالجحود
اتفقت معاة ان مصروف معين لنا بالشهر و هالطريقة احسن طريقة و بينت له اني احس بروجلتة و بعطائة و بكرمة في اللحظة اللى يعطينا فيها مصرفنا الشهري

هذا اهم ما يجب ان يشعر به الجنوبي…احساسة برجولتة عند طلب المال منه و حتى المساعدة
والزوجة الذكية هي من تستخدم هذه الورقة الرابحة مع زوجها الجنوبي….

 

اشعرية برجولته.

قلت لزوجي انا ما ابغي مصروف شهرى ,, تعرف ليش؟؟
هو استغرب مررررررة ,, و قال ليش؟؟
قلت له صراحة انا احس برجولتك و انا اشوفك تحاسب بالمحلات عنى << ما تصدقون شلون داخ من الوناسه
وبكذا صرت اصرف احيانا اقل من مصروفى الشهري
واحيانا اصرف اضعافة << يعني ما صار لى سعر محدد امشي عليه

فصرت اتعامل معه بنذاله…اخذ منه و لا اعطى و لا اخضع ابدا ابدا لضغوطه
اوقول له انت الرجل و صاحب القوامة انت الذى يعطى و انا الاميرة اخذ من كرمك و جودك…فكان يعجب بكلامي و يخجل من نفسه…
ولاحظت انه كلما تعاملت معه بنذالة في النواحى المالية كلما كان كريما و سخيا معي
اكثر ما يحفز الجنوبى للصرف هو اشعارة برجولتة و بفضله
_لا تشعرية ابدا بحاجتك لمالة بل له في المقام الاول.
_يرتاح الجنوبى عندما يدرك بان زوجنة غير معتمدة عليه دائما و بشكل تام عليه و يرتاح عندما يدرك بانه من الممكن ان تتدبر امورها لكن في النهاية لا تستغنى عنه
شكرة و مدحة و الدعاء له
يقل عطاءة عندما يشعر بالجحود و النكران لما يقوم به
حب الشعور بالظهور بمظهر الكريم الشهم المنقذ المظهر الذى يفضلة الجنوبى و يسعي الية للتفاخر و التباهى امام الناس

1-الجنوبى بحاجة دائمة للتقدير و الشكر اللازم على كل ما يحضرة او يعطية لزوجتة فهو يري بان هذا من حقه.
2-ان تظهر الزوجة سعادتها على ما يقدمة لها و تصرف النظر عن كون هذا من و اجباتة و مسؤولياتة فهو لا يري الامر كذلك.
3-تاخيرة للطلبات امر و ارد و طبيعي لان البطئ من صفات شخصيتة و لايمكن تحميلة فوق طاقتة , لكن تشجيعة عن طريق اظهار الحاجة و تمنيها و انه الوحيد الذى بامكانة تحقيق ذلك و التحدث عن الطلب بالتفصيل و ذكر مزاياة و كمالة , افضل بكثير من غضب الزوجة و صراخها الذى يفقدها الكثير امام زوجها و يظهرها بمظهر النكدية اللحوحة المتذمرة.
4-لا باس بقيام الزوجة ببعض الامور المادية لنفسها و لبيتها , فالزوج الجنوبى يكرة الاعتماد عليه تماما سواءا ما ديا او معنويا فهذا يخنقة و يحملة فوق طاقتة و لكونة جنوبى مسترخى فتولى الزوجة مسؤوليات زوجها كاملة يدعم استرخائيتة فيتناسي دورة و يتعود ثم يصبح مجروحا منها لقيامها بدورة , فلتقم ببعض الامور و لا تسحب البساط من تحتة فهو اولا و اخيرا رجل.
5-ايضا من الاخطاء الشائعة عرض المساعدة المالية على الزوج ما لم يطلبها , وان طلب فلا باس بمساعدات صغيرة اما تلك المساعدات الكبيرة فمن الافضل توثيقها باوراق رسمية وان لاتنحرج الزوجة من ذلك فهذا من حقها و مهما كانت ردة فعل الزوج فهي مؤقتة لكنها كفيلة باثارة اعجابة بزوجته.
6-يعطى الجنوبى مصروفا شهريا ان شعر بانه هبة او اعطية منه لافرضا و لا و اجبا قد يتنصل من اداءة مستقبلا و تدريجيا.
7-الحنكة المالية للزوجة في ادارة المال تعطى الزوج ثقة فيها و اطمئنان فيكون اكثر عطاءا في المصروف.
8-حرص الزوج و سؤالة بالتفصيل عما تريدة الزوجة بالمال او السوق ليس دافعة البخل بل الفضول في الغالب و تحديد المناسب للزوجة, و الافضل للزوجة ان تجيب باريحية و سعة صدر.
9-الزوج عندما يتولي مسؤولية دفع المال و محاسبة البائع افضل بكثير من ان يكون المبلغ في يد الزوجة لانة لا يهمة مقدار ما ينفقة بعكس لو كان المبلغ بيد الزوجة.
10-الفروقات بين لغة الرجل و لغة المراة تلعب دور اساسي, فعبارة بسيطة على لسان الزوجة ك صديقتي تقيم حفلة نجاح و ليس لدى لبس مناسب فكل ملابسى قديمة و انت منذ فترة طويلة لم تخرجنى لاتسوق)
الزوجة و بلغة المراة ارادت وصف حاجتها و تبريرها لتشجيع زوجها.
والزوج و بلغة الرجال فهم عبارتها على انها اتهام مبطن له بالتقصير اشعرة بجحودها و نكرانها لكل ما يفعلة لها.
والصحيح بان تتقدم الزوجة بالطلب بشكل مباشر تسبقة بعبارة توضح كرمة معها و حبة بان تظهر بشكل لائق, وان ابدي اعتراضا فلتوضح له مدي حاجتها الفعليه و كيف سيراها الناس و لكن لا تهاجمة بتلك العبارات التي تشعرة بالتقصير.
11-تلك الزوجة التي لا تطلب او تتخلي عن الكثير من متطلباتها بدعوي التوفير , تخطئ بحق نفسها و حق زوجها, فطبيعة المراة الاخذ و التلقى و تعطيلها لهذه الطبيعة تعطيل لطبيعة الرجل في العطاء فيتوجة لجهات اخرى لممارسة طبيعة العطاء لديه.
12-وعود الزوج للزوجة بمصروف شهرى او هدية او حلم مشترك كمنزل او غيره, هي و عود لنوايا صادقة من المؤلم له التشكيك فيها, لكن بسبب طبيعة الجنوبى و بسبب الظروف التي تصادفة يتاخر عن التنفيذ, و لتشجيعة على القيام بذلك تذكيرة باسلوب يتناسب مع طبيعتة الخيالية الحالمة و التحدث كما لوان الامر حدث بالفعل.
13-الميانة لها دور اساسى فهو يري بان الاخرين لن يتفهموا و يقدروا عدم مبادرتة المادية او تاخرة و تقصيرة كما تتفهم الزوجة , كما انه يخشي لومهم و عتابهم او ظهورة بصورة غير لائقة امامهم.
14-الجنوبى بشكل عام ليس محنكا في الامور المالية و طريقة صرفها, فلو كانت الزوجة تتمتع بهذه الصفة فلتبادر بوضع خطة اقتصادية و تقدمها كمقترح سيسعد الجنوبى و يرتاح لذلك لانها حملت عنه عبئا و كملت نقصا يوجد لديه.
15-الجنوبى يريد ان يستشعر رجولتة في طلب المال منه او حتى المساعدة.
فتذكيرة بان الله اعطاة القوامة وان الزوجة تستشعر فيه رجولتة عندما يقوم بالصرف عليها او حتى مناولتها المال, كذلك يتاثر بالدعاء له مع المدح و الثناء و تقبيل يدة و جبينة عندما يعطى المال
فعلا الجنوبى لا يمكن ان يقوم بمهمة
ولا ينفق
ولا حتى يرغم نفسة على مجالستك
الا باستمتاع
فهو يستمتع بانفاقة و يستمتع بردة فعلك و يستمتع و هو يسير معك في السوق
ويستمتع و هو يري ما اشتراة لك او باكل ما اشتراة من السوبرماركت و لم يندم على ما انفقه
ويستمتع و هو يراك تتلذذين معه و مثلة بالطعام و لو كان من مطعم
ويستمتع و هو يري فرحتك به و بما يعطيك
خذيها قاعدة فكل حياتة استمتاع × استمتاع ~ تذوق
وعلى العكس تماما فهو يتذوق مرارة شكلك و مظهرك الغاضب
حينما تتحدثين و تتفوهين بقنابل
وحين يري ما اشتراة قد تكدس ان كان في الدولاب او في الثلاجة و يحس و يتذوق بشدة الندم
ويراك تصرفين ما له او تجعلينة يصرف ما له و تعبة في تكديس دونما استفاده
ويتذوق اهمالك
ان تذوقة لمشاعرك ذو حدين
اما ان ترين معه الدلال و الحب
او ترين انتقامة و عنادة و تجاهلك

وهو بالضبط كالجمل صبور و بطئ و حنون
ولكن مع امراة حمقاء يصبر يصبر يصبر ثم يدوس عليك
وقد يدوس على كل رغباتة من اجل الانتقام

اختي ليس المطلوب منك ان تقبلى يدة بالطريقة التقليدية ان كانت تضايقك
لكن خذى التقبيل بطريقة و اسلوب فيه نوع من المداعبة او افعليها بطريقة الغنجع و الدلع او حركات الاطفال….فلها مفعول سحري و لربما سحب يدك و قبلها قبل ان تفعلي
وانت بذلك تشجيعينة علىالبذل لتلذذة بهذه الحركات
الجنوبى و الستايل))
الجنوبى يكرة الالوان الفاتحة للشعر و يحب الاسود و البنى بدرجاتة بندقى و عسلى و يحب الاحمر
ويحب المموج و الفير و المستقيم و يكرة الشعر المنفوش سواءا كانت تسريحة او طبيعي
ويحب الطويل جدا او القصير جدا لانة في كلا الحالتين مغري
فلو قصيتية من الامام و تركتية من الخلف طويل سيكون انثوى بشكل مغري
يحب الجنوبى الشعر منسدلا و يحب الغرة التي تزيدك انوثة
ويحب التسريحات ذات المظهر الطفولي
ويحب البيبي فيس

الجنوبى يحب الاكسسوارات و خاصة التي على شكل دمعة كريستال

ستايل الجنوبي
الشكل
يحب الوجة الطفولى و الرشاقة في القوام و المراة الخجولة الا في تعبيرها للحب
الدلوعة المتغنجة المهتمة بمظهرها و نفسها و طريقة حديثها و غير متكبره
الشعر
يحبه طويلا جدا او قصير ناعما باى تسريحة كانت سواء فير او مموج كلتاهما تعجبه
وليس المنفوش و تثيرة الغرة التي تغطى احدي العينين
لون الشعر
اسود – بنى – اشقر بنى عسلى – بنى بندقى احمر غامق <اى الالوان الطبيعيه
ميزة الشعر الاسود انه مثير للرجل
اما الاشقر فانه يخفض مستوي الذكاء لديه

الملابس
التصميم
البساطة في الموديل و النعومة و عدم التكلف و يكرة كثرة القطع فوق بعض
الاقمشة
اللامعة الناعمة و الملساء كالحرير و الساتان و كذلك القطنية و الكتان و المخمل
فى المظهر
يفضلها سادة او منقط صغير او مشجر صغير و لا يحب المقلم و لا الثقيل
الالوان
الفرعية الفاتحة
درجات الرصاصى و منها الرمادى الى افضلها الابيض
درجات البنى الى افضلها البرتقالى و البيج اللونين المثيرين
الاحمر المنشط لاسترخاؤة و درجاتة الى الوردي
الازرق الفاتح الى درجة السماوى و البحري
واهمها الاسود – الاحمر – الرمادى – البيج – البرتقالي
الفساتين يحب موديلها ظاهر اعلى الصدر بدون اي علاق او اكمام
ومخصرة سواء و اسعة من الاسفل(الكلوش او ضيقه
يحب التي تبين مفاتن الجسم دون ان تكشفة كالضيق و التي تثير خيالة كالملابس التنكرية التي لا تنصح بها الاستاذة ناعمه
وتكون بسيطة في التصميم و لكن يميزها اكسسوار كريستالى براق يضفى عليها الفخامة
ويحب البيجامات القطنية و الكتان و المخمل و التي شرتات القطنية المطبوعة

وملابس الرياضة تغرية و يكرة قمصان النوم لان فيها جراة و دعوة صريحة للجنس

بالصور خبرتي مع الجنوبي الغربي 20160628 386
الاكسسوارات

يحب التي فيها رمز للانوثة كالتي تصدر اصواتا كالخلاخل و الاساور و الغوايش و احزمة بسلاسل
ويحب الاطقم التي يتدلي منها على شكل دمعات سواء كريستال او ذهب و فضة و غيره
كذلك اكسسوارات الشعر ذات فصوص تعطى فخامة و يحب اكسسوارات الشعر البنوتية التي تظهرك اقل من عمرك
الاحذية
ذات الكريستال نفس طريقة الاكسسوارات و يحب الكعب الناعم و ليس العريض
او الاحذية الصندل المسح بدون كعب و الرياضية
العطور
يفضل بودرات و كريمات الجسم المعطرة على العطور
ويجب ان تكون العطور هادئة و كانها رائحتك الطبيعيه
ويحب مستحضرات العناية بالجسم
زهور الريف و بودى شوب و نكتار ما ركات جنوبية
المكياج
لا يحبه الجنوبى لذلك يجب ان تضعى مكياجا يعطى مظهرا طبيعيا قدر الامكان
ويحب الكحل الاسود و الظل درجات الاسود و البني
والشفاة بلمعة قوية و لكن ليس قلترز انما غلوس بدرجات الاحمر او شفاف
فان اردتى الظهور بطلة جنوبية جميلة ليوم مميز
فلا تتعبى نفسك فكل ما تحتاجينة شراء قماش احمر حرير او ساتان او اي قماش يشبهه
مع حلقة حزام كريستالية
وبقية اكسسوارات الشعر و القدم و غيره
همسه
ان الجنوبى يظهر لك و كانة غافل و لكنة ليس كذلك
انة فقط صامت
فهو نمط غريزى مستمتع و متلذذ و يدقق في هذه الامور
ينظر اليك و انت متزينة و ينظر اليك و انت مهملة و لكنة لا يعلق
يظهر ذلك فقط بتعابير و جهة لكن يتضح كل شئ عند الغضب
فلا تهملى مشيتك و مظهرك و حديثك و حتى حذائك في المنزل
ويحب الاناقة حتى في الملابس الداخلية فانتقيها دائما اطقم
واهتمى بمظهر ادواتك و ترتيب حاجياتك الخاصة و دولابك

الجنوبى يحب الملابس الناعمة الملساء حريرا او قطنا سادة او المنقوشة صغيرا و المريحة و بدون تكلف

الشمالى يحب الاقمشة السادة اوالمقلمة و المنقطة نقطا كبيرة و المتكلفة كالشك و الالوان الغامقة و الموديلات العملية

الشرقى يحب الاقمشة ذات النقوش و المشجر و المطرز و المخصر من الجلابيات او الملابس الرسمية في بلده

الغربى يحب الكاجوال و كل ما هو غريب و جرئ و اكثر من قطعة فوق بعض و باضافات مبتكره
فان كان زوجك جنوبى غربى او جنوبى شرقي
فيجب ان تعملى دمج بين النمطين في الذوق
العطور الهادئة
بودرات الجسم
وكريمات الجسم سحر الاحتضان
لوشنات الاستحمام و عطور ما بعد الاستحمام
وزيوت فواحة تجلب النعاس بعد الاستحمام كالخزامي اذا و ضعتها في غرفة النوم
حتى شامبو شعرك انتقى معطر هادئ سحر الانف
رغوات الاستحمام و زهور البانيو لزوم الاسترخاء
زبدة الكاكاو السحرية و فوائدها للجلد مختلفة الاستعمال
وغيرة و غيرة اذا فلن ننتهى من حركات الدلع و التدليل
اذا كان لديكن اضافات خاصة موادعناية بالجسم او التجميل فلا ما نع

الجنوبى يعشق النعومة و الرقة في الملابس و لكنة يعشق الاكسسوارات على الملابس
وعلى الجسم
اى انك تفصلين الثوب ناعم و لكنك تجملينة بحلقة كريستال تفخمه
هكذا هو ذوقه
والاكسسوارات التي تلبسينها بيديك او قدميك او اذنيك
يحب اصواتها
قرعها يصيب اذنية بالطرب
ويسلب لب عقله
لذلك كما تعلمن فالله حرم لبسها عند الخروج او المرور بالرجال الغير محارم كالخلخال
فغير انها تلفت الانتباة فهي تعجب الرجال

المكياج طبيعي دون و ضوح الالوان
الغرة اساسية للجنوبي
التسريحة الفير محببة بدون مثبت او لماع
العدسات و الملصقات لزوم الدلع و الانوثة

القصة غير الغرة
سميت غرة تشبية بغرة الخيل
طويلة و على الجنب لكن مو لين اخر الوجة المهم تغطى العين
تعطى نظرة دلع و انوثة

بودى شوب
زهور الريف
نكتار
ماركات جنوبية

_________________________________________________ _______________
قد يكون الكلام كثيرا يازوجات الجنوبى و لكن كما نقول من بغي الفلاح ما قال اااح!!

_____________________________________
مااااايحب الحنة اببددددددددددددددددد
الخيال الواسع عند الجنوبى يمكنك استغلالة لصالحك
فيمكنك بنفس الطريقة اثارة خيالة عنك
ان امتدحك احد ما اي مدح او حتى تصنعى المواقف و بالغى بذلك), اذكرى ذلك لزوجك بدون ذكر اسم الشخص, تحدثى و كلك ثقة و انبهار بذاتك
كان تقولى له و انت منبهرة بثقل):
تصدق

 

 

سمعت اليوم من احداهن تقول لى بان مشيتى رائعة كلها انوثة و دلع و اثق و قالت بانها قد حاولت تقليدى لكن لم تستطع!!
ناعمة تقول
لكن ما لا تعرفة الكثيرات،

 

ان الجنوبى يصبح شعلة نشاط بعد ان يشرب ما يكفى من الحب،

يصبح منفذا بارعا،

يمكنك ان تجعليه ساعدك الايمن ان تبرعت بالحب و الحب الكبير الظاهر،

حاولى احتضانة كثيرا،

 

احبية لا تنتقديه،

غازلية دائما،

 

قبلية كثيرا،

داعبى المناطق الحساسة لدية بشكل مستمر،

ثم بعد ان تكسبيه،

 

قدمي طلباتك كمقترحات،

 

و اطلبى منه سرعة التنفيذ ان كان يحبك

قولى له ان كنت تحبنى افعل كذا،

وان نسى او استرخى،

 

ازعلى بدلع،

واعيدى الطلب،

اقتباسات في مواضيع مختلفة)))
الجنوبى يحب ان يبقي بصورة لائقة في نظر زوجته
حتى لو اضطرة ذلك للكذب او التبرير و اللف و الدوران
واى حوار يظهرة بغير هذه الصورة اللائقة و يوضح اخطاءة سيهرب منه
وضعى انت نفسك مكانه
ماذا لو كنت تعلمين بوجود شخص ما ينتظرك ليحاسبك على اخطاءك و يوضح عيوبك و فضائحك
كيف سيكون شعورك؟؟؟..
حين يرتكب معصية
تجاهلي ما رايتيه..

 

و حسسية بحرمة و قذارة ما فعل
بتقوية و ازعة الديني…ابدئى بنفسك اولا
الجنوبى الشرقي…يحب الانثى الخجوله… فالبوسات و الحركات و الكلام الجريء ابتعدى عنها

الرجال يحبون المراة المنشغلة بنفسها و برفاهيتها و اهتماماته

كلمية عن منصبك و صيتك بين الموظفات
وكيف الناس من حولك يشيرون لتميزك و مهارتك
لان الجنوبى يحب المظاهر و التباهي
وبما انك زوجتة سيفرح بنفسة فيك
وحاولى التوفيق بين عملك و نفسك و زوجك و بيتك
لا تجهزى اغراض سفره…واعترضى و اطلبى مبلغ من المال و اخرجى قبلة من البيت و انت زعلانه
وفى السفر..لاتردى على مكالماتة تجاهليها و ردى على بعضها بتثاقل…واجعليها مختصرة بدون بث اشواق او كلام تطمين عنك و اعن احوالك…غموض في غموض
وان سالك لماذا لم تردي…قولى كنت مشغولة و لا تاتى بالتفاصيل…
المبدا هنا ان تحولى تجارب سفرة لهم على القلب بالنسبة له
ماتريدينه…افعليه انت
وهو سيتعلم منك
الجنوبى بارد… و لابد من ان يشبع عواطف…ليعطيها لك
ليس المهم زعلة و غضبه
المهم قوة موقفك و صحة كلامك
قولى ساساعد ببعض الامور البسيطة…نظير تغيبى عن البيت
لكن المساهمة بمبالغ ما لية كبيرة…فمتاسفه
لانى لست برجل… و الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض

بالصور خبرتي مع الجنوبي الغربي 20160628 387
واساس القوامة النفقة…
فانت الرجل القائم على انا و على شؤوني
امدحية و بينى رجولتة في سبيل ردعه..لانة سيخجل من نفسه
لكن لابد ان يكون موقفك قوي
ابقى التعامل معهم بعيدا عن الجنوبيلاتتحدثى بما يحصل بينكم من مشاكل… و لا تشكى اهلة عنده
فهم اهلة و لو كان الحق لك
عامليهم بالمعروف
ان اخطئوا فلا تردى عليهم بخطا…اجعلى زوجك يري خطاهم بدون تدخل منك
فى النهاية سيري بانك انت المسكينة و هم الاشرار .

 

.وبيعمل على حمايتك منهم و يدافع عنك امامهم مستقبلا
ابقيهم عن اي تدخلات في حياتك
تكتمى على حياتك و اسرار بيتك
لاتصرحى لهم بما احضرة زوجك لك
ولا تنتقدية و لا تذكرى عيوبة امامهم
ان اعطي زوجك اهله
فلاتظهري التذمر…المهم ان لايكون على حسابك
وان كان على حسابك…فلاتعارضى و تنتفضى من مبدا لماذا تعطى اهلك
يعني لا تحشرى اهلة في الموضوع..وركزى على حقك كحق لك

هكذا يتصرف الجنوبى المضغوط و المهموم
ولادخل ذلك بمشاعرة نحوك
فلاتفتحى معه جبهة للصراع لمجرد احاسيسك
وهو على الارجح متلخبط في مشاعرة و ما هو فاهم نفسه
لكن فترة ان شاء الله و تعدي

ويقدر لعق

 

؟؟؟

 

جدا هذه معلومة من الاستاذة ناعمة من دورة استراتيجية التعامل مع الزوج الخائن قلتها لعيونكم يقدر الجنوبى لعق ….

 

اكيد فهمتو ههههههه؟

    انتقام الزوج الجنوبي من زوجته

    الجنوبي الغربي والتطنيش

    الجنوبي الغربي

    الجنوبي الغربي والجنس

    كيفية معاملة الزوجة الشمالية الغربية لزوجها الجنوبي الشرقي

    الرجل الجنوبي الغربي

    الرجل الجنوبي الغربي والجماع

    الجنوبي الغربي والحب

    الرجل الجنوبي الغربي والجنس

    صفات الرجل الجنوبي الغربي ناعمة الهاشمي

9٬451 views

خبرتي مع الجنوبي الغربي