خبرتي مع الجنوبي الغربي

خبرتي مَع الجنوبي الغربي

صوره خبرتي مع الجنوبي الغربي

 

..

كثيرة هِي المواضيع الَّتِي تحدثت عَن الرجل الجنوبي وكَانت هُنا العديد مِن الملفات سواءَ ملفات الدروس أو السواليف أو الفضفضات
.الخ

وبعضها مضت عَليه سنتان أو ثلاث
.

فاحببت ان احييه لما فيه مِن فائدة!

كذلِك هُناك الكثير جداً مِن الردود الرهيبة لعمدات ملف الجنوبي نفع الله بهن
.والَّتِي ضاعت وسَط الردود
.بعضها استخرجته مِن صفحة رقم لنقل مِثلا بضع وثمانين أو بضع وتسعين..

لا اطيل عليكن
.

هنا اختصار لك زوجة الجنوبي
.هنا العمدتان يعطيانك اجمل النصائح..((فوائد بالعربي كذا حِرام تفوتك!!
))
جزي الله العمدتان خير الجزاءَ والقلة مِن الردود هِي لبعض العضوات الفاهمات فِي النمط الجنوبي للامانة قَد تَكون 3 او4 ردود فقط!!

واسالكن بالله العظيم ان تدعوا لِي اخواتي فِي الله بالمغفرة والستر والتوفيق فِي الدنيا والاخرة..

نبدا علي بركة الله

الجنوبي يحب ان ينام فِي الظلام والظلام الدامس
ويحب البرد
يجد صعوبة فِي النوم ان لَم يكن هُناك برد كافي بعكْس الشمالي البرودة تعكر نومه..
النقاشَ الَّذِي وضحِ تصرفاته ويواجهه باخطاءه
او الَّذِي يحتَوي علي نقد ولو غَير مقصود
يكرهه ويتحاشاه بقطعه أو الابتعاد
ويعاند عندما يشعر بمعارضه
أكثر ما يكرهه الجنوبي هُو معاندته ومراددته بالكلام والتبريرات
حتي ان اجابت الزوجة علي سؤاله بجواب لَم يعجبه….سمي ذلِك مراددة
جربي يا اختي الصمت حِين يقول لك شَيئا حِتّى وان كَانت لديك الرغبة الجامحة فِي مجادلته
اصمتي ولو كنتي مظلومة
وقولي ان شَاءَ الله سيَكون لك ماتريد
اظهري بصمتك شَيء مِن الانكسار
ثم ترقبي النتائج السحرية… هكذا بِكُل بساطة لكِن تعلمي ضبط نفْسك
ثم فِي وقْت لا حِق وضحي لَه وباسلوب غَير مباشر وبطريقَة ودية سوء الفهم الَّذِي حِدث
اما تبليه عليك بهَذا الاتهام
طبع الجنوبي حِين يغضب
يسترد عقله الصفحات القديمة
ويقول ما هُو غَير صحيح
فَقط وقْت الغضب

من علامات الجنوبي المضغوط كثرة الملاحظة والانتقاد

اما تصديقه لاصدقاءه وكل مِنه هُو معجب به..
فهكذا الجنوبي يميل لمن يحبه وياخذ برايه… ثُم ان اصدقاءه يملكون طريقَة لاقناعه
اما لتوافق اراءهم مَع رايه فيخرجونه مِن تردده
أيضا يقولون ارائهم كمقترحات بطريقَة ودية الطريقَة الَّتِي يحبها الجنوبي)
وكيفية هَذه الطريقة..كان يقول احدهم:”لاني احب الخير لك…لاني اتمني لك الافضل…اري بانه يصلحِ لك كذا وكذا فَهو يناسبك….”
اما خروجك مَع اهلك… فاستئذنيه علي كُل طلوع لك …
اولا …لانه مِن حِقه عليك
ثانيا يستشعر الجنوبي أهميته لديك فاستغلي هَذه الناحية
استئذني مِنه وبخجل وبيني لَه احيانا شَيئا مِن اسباب خروجك
سيقدرك الجنوبي ويَكون أكثر كرما معك
اما الغيرة…الجنوبي الشرقي أكثر غَيرة مِن الجنوبي الغربي
لكن كلاهما لا يظهر غَيرته بالشَكل الصريح
يسكت ويسكت ويراقب موقفك ثُم بَعدها يظهرها لك…
لكن المشكلة ان بَعض غَيرته الَّتِي يظهرها تبدو كشكوك للزوجة
الجنوبي يحب ان يشعر بضعف المرآة والبكاءَ تعبير عَن ذلك
لكن عَليها ان لا تبكي دائما وتستغل ذلِك للضغط عَليه
لانه عِند ذلِك سيفسرها علي أنها امرآة نكدية
فسيتحاشاها ويتجاهل دموعها
كثرة الجنس دليل لحبه لك واهتمامه
العتاب بالرسائل أكثر شَيء يمقته الجنوبي ويعكر مزاجه فلا انصحك بهذا
الا ان كنت قادرة علي تغليف عتابك بالكلام الرقيق… لكِن تجنبيه اسلم لك
وعتاب الجنوبي وجها لوجه لا ينفع الا بحركات الاطفال وباسلوب الدلع

عليك بان تدركي بانه رجل ويستطيع تدبير اموره
ويريد منك ان تشعري برجولته وتثقي بانه قادر علي حِل اموره
فلا تعرضي عَليه المساعدة أو تحسسيه بانك شَايلة همه
الجنوبي شَخص ودي
تجريحة لك أمام الاخرين قَد يَكون دفاعا عَن نفْسه
وذودا عَن كرامته الَّتِي يتصور بانك تتعدين عَليها أمام الاخرين وتحاولين الانتقاص مِن قدره
فراجعي تصرفاتك
هل أنت تراددينه الكلام أمام الاخرين
تحاولين اظهار خطاه أمامهم
تبدئين بوضع التبريرات الَّتِي يكرهها الجنوبي
نبرة صوتك المرتفعة ولو قلِيلا فالجنوبي حِساس لها
حتي فِي عناده فَهو يتوقع معاندتك فيعاندك قَبل ان تبدئين

صحيحِ ان كُل شَخص يحب المدح
لكن الجنوبي يحبه أكثر فهَذا يشعره برضي الطرف الثاني عنه ويدفعه ذلِك لمواصلة العطاء
ويري المدحِ تقديرا وعرفانا لَه ومن حِقه الحصول عَليه ومكافاته بِه والا لاعتبر الامر فظاظة مِن الطرف الثاني.
صحيحِ بانه لايبدي انبساطه شَكليا …لك افعاله الَّتِي تلي ذلِك تبرهن
اما الشمالي يتحسس مِن المدحِ الكثير والمبالغ ويدخله الشك احيانا ان الطرف الاخر ينافقه
يريد ان يمتدحِ عندما يستحق المدحِ لكِن ليس علي كُل عمل يقُوم به
بل العمل ذُو المجهود
الجنوبي ان احب اخلص
وأكثر ما يلفت الجنوبي ويجذبه هن الشماليات… لانهن مختلفات ومتميزات
وفيهن مِن الصفات ما يكمل النقص الَّذِي فيه
علي الشمالية ان تحافظ علي هَذا التميز
مستقلات واثقات طموحات
وفي نفْس الوقت تتحلي بصفات الجنوبية الانثوية
الرقة والهدوء والصوت الناعم

الشرقي
منظم…مسترخي….انطوائي….بطيء…..يهتم بالتفاصيل….تقليدي….يهتم بالجودة
جنوبي شَرقي…
.مسترخي
يميل للجلوس فِي البيت وياتي أيضا بالتعود
فمثلا ابتكري جلسات قهوة مميزة فالنمط هَذا يحب هَذه الاجواء
او تشاركا فِي أحد الهوايات أو الالعاب فِي البيت

لا شَيء يكرهه الشرقي مِثل كرهه للتبرير
تجاوزي عَن كثِير مِن الامور ولا تقفي علي كُل صغيرة وكبيرة توضحينها له,, فهَذا بحد ذاته ينرفزه
ولكونه جنوبي يلجا للاقتصاص منك ومعاقبتك
والجنوبي الشرقي فِي الوضع الطبيعي لا يقصد الانتقاد لمجرد الانتقاص مِن شَانك
بل لانه مغرم بالكمال والجودة ويريد ان تَكون الامور علي هَذا النحو
ودورك هُو موافقته علي رايه أو ان تقولي ان شَاءَ الله
لا تعاندي معه بالتبرير فيعاندك ويجرحك

ان كنت أنت المخطئة
فاعتذري لَه مباشرة لكِن لا تبرري غلطك أو تناقشي فيه
فهَذا يَعني عنده استمرارك فِي الغلط
وبحركات ودلع واسلوب الاطفال حِاولي استمالة عاطفته تجاهك
ايديه فِي رايه وقولي لَه أنت الصحِ ومعك حِق فيما قلت وان شَاءَ الله لا يَكون الا ما اردت
ان ناقشك فِي المشكلة لا تبرري ابدا وانصتي لما يقول
ان استمر فِي زعله وبدا غَير راضي عنك
فاذهبي عنه وانشغلي لكِن لا تظهري عدَم اهتمامك به
اهتمي بِه وباغراضه واكسري الزعل بالمداعبات الغير مقصودة فِي الفراش
او الاحتكاك بِه بشَكل عام فِي البيت
(واهتمي بنفسك وبمظهرك وبتغيير ترتيب البيت وتبخيره وبالطعام الشهي كلها طرق تساعد علي اخراج الجنوبي مِن زعله
لا تلتفتي لتعابير وجهه الجامدة أو الكلمات الجارحة الَّتِي تصدر مِنه
فَهو يكابر ويتدلل عليك ومستمتع بِكُل ذلك
لا يحب الكلام الجنسي الصريحِ كالشمالي الَّذِي لا تُوجد لدية ادني مشكلة فِي شَرحِ العملية الجنسية
لان الجنوبي يعتبره شَيء خاص فِي وقْت العلاقة
شيء يتبادله بينه وبين نفْسه وزوجته فِي وقْت العلاقة فقط… لا قَبل ولا بَعد
لكن لايَعني أنه لا يحب التلميحات والايماءات الخجولة للجنس
دايم يحط الجنس كَانه شَي ليه انا
او مكافئه ليه وكان هُو مايبي
وهَذا جواب صحيحِ مِن واقع تجربه
الجنوبي عندما يوعد يَكون صادق جدا
فَهو عندما يتحدث…… يتحدث بمشاعر تلك اللحظة
الذي يحدث بَعد ذلِك أنه يسترخي ويعود كَما كَان
او يحدث امر ما يجبط مِن همته

رجاءَ رجاااااااااءَ كَيف يتِم تقويه الوازع الديني لدي الجنوبي ؟
علما اني دايم اذكره بالصلاه ومَره قلتله صليت قال اشغلتيني صليت صليت
التذكير لوحده قَد لا ينفع
بل عيشيه الاجواءَ الايمانية فِي البيت
تعمدي الصلآة أمامه أو الحرص علي ان يلمحك
وقراءة القران
التلفاز ضعيه علي القنوات الدينية
الاناشيد الدينية كذلِك قَد تنفع فضعيها نغمة لجوالك أو استمعي لَها علي جهاز الكمبيوتر
اسئلي الله وادعي لَه بالهداية ولنا اجمعين
ويَجب علي كُل زوجة ان تفعل ذلِك وتصلحِ مِن حِالها ليصلحِ زوجها
ليدرك تماما بان الوضع اختلف بزواجه
ومحاولتك لتعويده علي نظامك الجديد ليس مناسبا بهَذه الطريقَة فِي هَذه الفترة الزمنية
حتي وان استجاب لك

الجنوبي الغربي شَخص ملووول ويحب الحرية والانطلاق
فلا تحددي لَه ما تُريدين بالشَكل المباشر
او تشعريه بانك عبء عَليه قيد حِريته
تمتعي بشيء مِن المرونة معه
عندما يفضل الجلوس معك عَن الخروج
كوني مرحة وابتكري اشياءَ تشغله أو شَاركيه هواياته
او اخرجي معه لاماكن جديدة
لكن لا تحسسيه بالذنب ان ابتعد قلِيلا عنك

_________________________________________________ _
_________________________________________________ ____________________
الجنوبي بِكُل بساطة وبلا تعقيد يلاحظ فِي سلوكة وتصرفاته ثلاثة انواع مِن الصفات:
1 صفات ايجابية اصيلة فِي شَخصيته.
2 صفات سلبية ضمن شَخصيته.
3 صفات قَد تَكون محايدة أو قَد تَكون خليط مِن الايجابية والسلبية.
الصفات بالتفصيل:
1 الصفات الايجابية …لاحظي ابرزها
بطيء الغضب سريع الرضا فَهو صبور
انبساطي,عاطفي,هادئ,متفهم,كريم,صانع سلام,كثير الرعاية,معاون,مسالم,حنون,ودود,مرح.
?
ما الواجب عليك؟!….
عاملي زوجك وبادليه بنفس صفاته هذه, واعلمي بانه يفترض ان هَذه الصفات فيك فالاحري بك الا تكوني غَير ذلك.
تحلي بالصبر وطولة البال فِي تعاملك مَع الجنوبي فَهو أيضا يتحمل الكثير منك, وتعلمي كَيف تضبطين ردات فعلك وكيف تكونين باردة الاعصاب.
?
الجنوبي رجل يجمع الناس حِوله ويحس بوجوده بينهم بل ويتصرف معهم احيانا وكانه قائدهم يود مِنهم ان يحترموه ويسمعو كلامه
وفي المقابل يقُوم بالاشراف عَليهم برعايتهم وحل مشاكلهم ونشر السلام بينهم…
ولهَذا يرغب مِن زوجته ان تتصرف بنفس طريقته تقريبا
يُريدها امرآة اجتماعية ذَات السمعة والصيت الطيب سيدة المجتمع ليفتخر ويتباهي أمام الناس بأنها زوجته.
ويريدها انثي رقيقة ناعمة هادئة فِي صوتها وحركتها, مرحة طيبة القلب وعاطفية تعَبر لَه عَن مشاعر الحب و الاعجاب.
يَعني يُريدها امرآة قوية اجتماعيا ذَات سمعة ومنصب ولكنه يُريدها فِي الخفاءَ حِزينة لكِن ليس بسببه و ضعيفة تَحْتاج له
فَهو يتعاطف مَع النساءَ الحزينات ويري بانه الفارس المسؤول عَن اسعادهن.
كَما يُريد مِن زوجته ان ترعاه وتهتم بِه وان تشعره بحنأنها بلمساتها لَه ومداعبته واحتضانة فَهو كالطفل يحتاج للحب باستمرار ولا يحتمل البعد الطويل والهجر والاهمال والتطنيش
?
احدي زوجات الجنوبي تقول: ” تعجبني فيه الكثير مِن الصفات لكِنني اوشكت اكرهها فيه والسَبب أنه كريم ومعطاءَ مَع الغير وعلي حِسابنا….ثم أنه يحمل نفْسه فَوق طاقتها حِين يتبرع بحل مشاكل الغير فتتوتر اعصابه وتتوتر حِياتنا ويوتر اعصابي معه عندما ياتيني شَاكيا متذمرا مِنهم فما ذنبي أنا وما شَاني بِكُل ذلك؟؟!!!..”
يصعب علي الجنوبي ان يغير مِن صفاته تلك لكِن يُمكن ان تخف وتيرتها بَعد ان يتعلم مِن تجاربه,و اياك وانتقاد الاشخاص الاخرين…او السخرية مِن تصرف الجنوبي لكِن ارفعي تقديره لنفسه ولجهده…بالثناءَ عَليه وامتداحِ صفته تلك والدعاءَ له, وتضخيم وتهويل ما قام بِه فِي نظره…ليحس بانه قام بجهد كثِير فيرضي عَن نفْسه وعنك..

2 صفاته السلبية…فابرزها:
البطئ,التردد فِي اتخاذ القرارات,الاتكالية,التسويف,الغرور,الخجل,لا يجيد حِل المشكلات الخاصة بِه وبمن هُم فِي دائرته,تقديم التبريرات,حالم”خيالي”?

ما الواجب عليك:
كوني مكملة لنواقصه فَهو ينجذب لمن تختلف عنه فِي النمط لما تمتاز بِه مِن صفات تعوض النقص فِي شَخصيته.
كوني كالنحلة فِي حِركتك ونشاطك وفي كُل امورك.
?
وكوني القائدة ولكن لا تشعريه بذلِك ولا تعيشي مِثله فِي الخيال, بل كوني حِاسمة فِي تنظيم حِياته فَهو متردد فاتخذي القرار بدلا عنه ولا تتركي الباب مفتوحا لغيرك ممن هُم فِي محيط الجنوبي بل اعلني عَن نفْسك جيدا مِن خِلال تقديمك لقراراتك كمقترحات لتقنعيه لكِن بالطريقَة الودية والحميمية بان تقولي له:” لانك زوجي وحبيبي الغالي ويهمني امرك وانا حِريصة عليك فاني اري أنه مِن الانسب كذا وكذا…..” وراعي التفصيل فيها ان كَانت بِه شَرقية, أو ادعميها بالخيال ان كَانت بِه غربية.
?
وتوقفي عَن القيام بمهامه فهَذا يجعله اتكاليا ثُم متناسيا لدوره ولانوثتك ثُم مجروحا منك لقيامك بدوره لانك ارسلتي لَه اشاره لعدَم ثقتك بِه ولانك لا تَحْتاجينه

لكن كوني سكرتيرته
وفري لَه الحلول وَضعيها أمام عينيه لحثه علي القيام بالعمل وعدَم التاجيل فيختار مِنها.
تجدينه يجد الحلول المبهرة لمشاكل الاشخاص مِن حِوله, لكِن لا يجيد حِل مشاكله ويتركها فِي الغالب معلقة, لان هَذا اعلان صريحِ بقيادته وهو ليس بقائد بل عضو فِي فريق
فكوني داعمة ومساندة لَه وشجعيه بالحب والاهتمام وذكريه بقيمته وقدره واظهري ثقتك بِه ولا تضغطي عَليه أو تستعجليه فَهو متان ومتردد.
وكوني مرنة معه فَهو يكثر مِن التبريرات لانه يدافع عَن نفْسه ويكره الاعتراف بالخطا والفشل فَهو خجول و يعاني فِي الحقيقة مِن تانيب الذَات ولومها.
?
احداهن تقول ”لاحظت بان زوجي عندما امتدحه أو اشكره علي شَيئ ما
يزداد غرورا فَوق غروره فَهو لا يكف عَن مدحِ نفْسه والتفاخر بالشيء اليسير الَّذِي حِققه”
عزيزتي…الجنوبي لانه بطيء وقليل الانتاجيه فَهو يسعد بنفسه عندما ينجز شَيئا ما فما بالك ان كَان هَذا الشيء لاجل اسعادك, فيتمني بل يطلب منك وبشَكل صريحِ التفوه بعبارات الثناءَ والمديحِ والاطراءَ لَه لان هَذا يعتبره مِن حِقه ومكافئة لَه علي جهده وليلتمس منك الشعور بالرضا عنه, وأيضا لانه لا ينجز قَد تلاحظين عَليه التفاخر بانجازات ابيه وحسبه ونسبه ليشعر بالرضا عَن نفْسه.
فالواجب عليك ارضاءَ هَذا الغرور فيه ومجاراته لتشجيعه علي مواصلة العطاءَ ولا تصدميه بردة فعل باردة فيحبط.
وان لَم يعجبك ما احضره لك فتكلمي معه بلطف وحميمية وابدي رايك واثني علي جهده ومحاولته.

3-اما صفاته الثالثة والَّتِي تسببها بَعض الصفات الاخرى
فابرزها:
الملل,الهروب بدل المواجهه وكرهه للجدال والنقاش,يعمل بمشاعره وقد تسيره وتتحكم به,كرهه للانتقاد بالرغم مِن كونه منتقد بارع
?
الجنوبي يحب التغيير والتجديد والمفاجئات وابسط برهان قَد تلاحظينه عَليه حِين تغيرين مكان قطعة مِن اثاث المنزل أو تضيفين اخري فاحرصي علي التغيير المستمر بَين فترة واخرى.
هروبه مِن المواجهه وكرهه للنقاشَ والجدال لأنها يعتبرها اجواءَ للنكد الَّذِي ينفر مِنه ولانه يكره الحديث الَّذِي يوضحِ اخطائه أو ينتقد تصرفاته فَهو فِي الغالب يجد ان النقد موجه لذاته وللانتقاص مِن شَانه
لذلِك يؤثر الابتعاد والانشغال بالترفيه والتسلية والصمت لانه لا يملك حِلولا للمشكلة
?
كذلِك يعمل بمشاعره ولا يحكم عقله بالقدر الَّذِي يحكم بِه مشاعره, ينتبه لجرحِ مشاعره وحساس لمشاعر الغير فيشعر بالطرف الاخر ويلتقط تعابير وجهه فإن كنت غاضبه ومتجهمه تقمص احساسك وربما غضب حِتّى مِن قَبل ان يعرف المشكلة,و ان كنت سعيده عاشَ سعادتك وفرحِ بها.
?
احداهن تقول: ” عندما اقوم بترتيب المنزل أو اقوم باضافات ديكورية فيه ثُم اساله رايه لاسمع مِنه كلمة حِلوة…يقول لِي جميييل لكِن لَو كَان كذا وكذا أو لَو وَضعتي هَذه هُنا وو… اصبحت اصاب بالاحباط فلا بد مِن لكِن فِي كلامه حِتّى فِي اعمالي الفنية مِن رسم أو كروشية ياتيني ويقول لَو ان هَذا كذا وكذا….بالله ما ادراه لياتي وينتقد شَيء لا يعرفه؟!!!!!,….وان قلت لَه هَذا الكلام زعل مني وذهب عني”.
عزيزتي …الجنوبي يستمتع ويبهر بما تقومين بِه لكِنه أيضا متذوق جيد يري ما لا ترينه وان كَان اسلوبه جارحا لك …
دعيه يقول ما يُريد ولا تتحسسي مِن كلامه, ان اعجبك شَيء فِي كلامه فايديه ثُم اعطي رايك بعملك وبنفسك دون ان تجرحيه, شَعورك بالاعجاب والثقة بنفسك سوفَ يصله وهَذا بحد ذاته سوفَ يقنعه.
خذي بعين الاعتبار:
ليس المطلوب منك ان تلغي شَخصيتك وتذوبي فِي شَخصية الجنوبي بل ان تتعاملي بذكاءَ مَع صفاته لتستميليه لجانبك وتكسبي حِبه.
عندما تُريدين شَيئا مِن الجنوبي فلا تطالبيه بالحق والواجب كالشمالي والشرقي
ولا باسلوب التهديد والمقارنة بل بالترغيب والتودد واظهار كَيف تَكون صورتكَما أمام الناس.
يحفز الجنوبي بطريقَة وديه حِميمية وباظهار الضعف والحاجة وبحركات الاطفال.

 

كَما قالت الاستاذة ناعمة الهاشمي:”الجنوبي مِن السَهل اقناعة, حِتّى بحبك يُمكنك اقناعه …ان عرفتي فَقط الطريقَة الصحيحة”
فعلا.
وليس بحبك فقط..
بل باي شَيء أنت تشعرين أنه نقطة ضعف فيك لا تودين ملاحظته لها..
يمكنك قلب راسه وتغييرها فِي نظره!!!
لكن…
فَقط ان عرفت الطريقَة الصحيحة اولا!! كَما قالت ناعمتنا..)
واستطعت امتلاك تلاابيب قلبه ثانيا..
وتمكنت مِن اكتساب ثقته.
ثالثا..
فالجنوبي مِن السَهل عليك ان تكذبي عينيه
وتغيري قناعاته..
فَقط امتلكي مفاتيحه الثلاثة..

الجنس المميز وقوة الاواصر الحميمية بَين الزوجين
تجعل الزوج سَهل جداً فِي اقناعه…بل أنه يشعر بتانيب الضمير ان رفض لزوجته طلبا أو وَضع تَحْت ظروف قهرية تجبره علي ان يتصرف بما لاترضاه وتتقبله زوجته

….
فكل مفاتيحِ الجنوبي تدور بَين العاطفة والجنس..

الغرور مِن الصفات اللصيقة بالجنوبي
لا حِظي الشمالي مِن يراه يظنه مغرورا لان لديه شَخصية قيادية لكِن مِن يعاشره يجده متواضعا
بعكْس الجنوبي بسَبب انبساطيته اجتماعي ومرحه يظنه الناس متواضعا لكِنه فِي الواقع يري نفْسه فَوق ويتعالي ان وجد فرصة سانحة …اثيري معه موضوع عَن الانساب أو عَن ديرته(مسقط راسه)او حِدثيه عَن سيارته أو جواله أو حِتّى ساعته الجديدة لتعرفي ما اقصد …
هو يبحث عَن الكمال وصورة هَذا الكمال أمام الناس…والزوجة الذكية هِي مِن تجعل مِن صفة غروره تعمل فِي صالحها.
اما الخجل…خجله ليس بشَكل عام لكِنه فِي بَعض الامور
كخجله فِي طلبه للجنس بشَكل صريحِ ويلجا للتلميح
خجله فِي المبادرة بالاعتذار بَعد رده سابقا
خجله بان لا يبدو بمظهركامل أو جيد أمام الناس
ويلاحظ الخجل بشدة فِي الجنوبي المتطرف لانه يصبحِ حِساسا بزيادة

مواجهته باخطائه وبتقصيره وذكر عيوبه هُو ما يجعله يكره المواجهه
لكن لا يَعني هَذا ان لا تواجهيه ابدا فهَذا يحتاج لاسلوب وطرق معينه لا تخرجين مِنها الا رابحة ان شَاءَ الله فِي ما تُريدين وفي نظرة الجنوبي لك.

قولي لَه حِبيبي تعال احتاج مساعدتك !>> هُو يتشقق يحب يحس أنه البطل

عندي سوال مُمكن اعرف شَو معدل الجماع الطبيعي عِند الجنوبي يَعني الافضل يومي أو بَعد ثلاث ايام مُمكن توضيح>?

عزيزتي…لا يُمكن تحديد مدة دقيقة…وكل زوجة هِي اعلم بزوجها
ولو لاحظت فِي درس العلاقة الجنسية ستجدي ان الجنوبي لَه دوافع معينة..
واجواءَ تدفعه الي ممارسة الجنس..
فالجنوبي الَّذِي يعيشَ مَع زوجته فِي اجواءَ مناسبة ربما يمارسه يوميا..وربما فِي اليَوم عدة مرات
تاكدي ان الجنوبي لا تسوقه شَهوته غالبا…وإنما شَهوته تتاجج وفقا للعوامل المحيطة به..
اما الجنوبي الَّذِي يميل الي الشرق أو الي الغرب فربما يَكون مختلفا فِي موقفه مِن العلاقة الجنسية
بسَبب تاثير نمطه غَير الغالب,,
وفي هَذه الحالة علي كُل زوجة ملاحظة زوجها:
هل هُو جنوبي جنسيا..ام نمطه غَير الغالب هُو الَّذِي يتحكم فِي هَذه النقطة…

(الجنوبي بحاجة للتنبيه دائما بطريقَة مباشرة احيانا واحيانا اخري غَير مباشرة
كالاحزان والحاجة للدعم والمساندة
ليس عيبا بان تَكون الزوجة مذكرا لكُل واجبات زوجها
تجاهها هِي وبيته وتجاه اقاربه(دور السكرتيرة
الجنوبي والشرقي نمطان خجولان وبهما نوع مِن الغفلة
فهما نمطان لا يبادران بالمشاعر الا بَعد المبادرة والجرآة منك
يَجب علي زوجة الجنوبي والشرقي ان تَكون جريئة فِي التعبير عَن مشاعر الحب تجاه زوجها
عندما تقفزي اليه وتقولي اشتقت اليك
فَهو يعيشَ احساسك فيبتسم
وعندما يري عضلات وجهك منقبضة وغاضبة أيضا يعيشَ احساسك
انه خجول لكِن لا يَعني أنه لا يستطيع التعبير
شجعيه ساعديه علي نطق الكلمة
قولي كُل ما لديك فعليا فَهو غافل فِي كثِير مِن الاحيان ومؤجل
قولي أنت تحبني وتخاف علي أنا اعرف مِن عينيك
اعطيه الانطباع الَّذِي تشائين
لانه لا يحب الاسئلة ولا يحب ان تطلبي مِنه لانه يحس بانك انانية
فَقط عبري بدلا عنه فيكمل
ولا تقولي لَه أنت مقصر أو أنت لا تعطيني
هكذا تجرحيه
لانه لا يقصد حِرمانك ولكن فَقط لانه لَم يستطع المبادرة سوي عَن اشباع رغباته
قولي كلمات بسيطة
عيناك جميلة اتدري لماذا؟
لانك تراني بهما
يديك,,,,,اذنيك,,,,,,لسانك وفمك
,,,,,,,وكل حِواسه – – قلبيه علي النار الهادئة وانت تنظري اليه
صحيحِ انك تتغزلي بِه ولكنك تحثيه علي ان يتغزل بك
وعن الالتصاق قلنا ان الجنوبي يجعل بينه وبينك حِبلا فَهو لا يعيشَ وحيدا
عندما يُريدك يتبع الحبل فلا يضيع
كذلِك عندما تُريدينه لا تذهبي اليه لتلتصقي بِه ولكن
استدعي حِواسه علَى الصامت
بالرائحة >بخور
عطور, قهوة
بالصوت >الغناءَ والضحك لَو مَع اولادك أو مشاهدة التيليفزيون هما الاجواءَ الَّتِي يبحث عنهما
لا تجعليه يندم عندما ياتي اليك فقد لا يعيدها ثانية
عن بَعد استخدمي هَذه الاشياء
اشغليه باجوائك مرحِ ولذة
الجنوبي نمط مستمتع ومتلذذ دائما استخدمي صفاته كلها ايا كَانت لمصلحتكما
الطعام والشراب وسيلة أيضا للجذب
المظهر يجذبه >المنديل المزخرف والمكتوب عَليه علي المائدة والمقصوص بقلوب أيضا اسلوب جذب
هَذا ما يعدل مزاج الجنوبي>> المزاجي
وعندما يتعاطف الجنوبي مَع اهله واصدقاؤه أكثر منك كتقديم المساعدة والخدمة أو المساعدة المادية
ليس سيئا
ولكن السَبب أنه مرائي وكذلِك محب للمساعدة
فلا يستطيع ان يردهم اما أنت فيمون عليك فانت ستصبري عَليه وغيرك سيعيب عَليه

الصوت الهاديء العذب يجعله ينهار عاطفيا فلا يقاومك
فانت وحدك مِن تختارين أحد الانهيارين
فالكلمة لَها وقعها علي اذنه فكيف بالنبره !
يازوجات كرهن ازواجكن فيما يعملن باساليب غَير مباشرة
بانشغالك عنه والاهتمام بنفسك واصلاحها وصلاحها
تشوية صورة الطرف الاخر بنات المحادثات وتحقيرهم باي طريقَة ترينها مناسبه
حتي هُو يحتقرهم ويزدريهم ولو علي المدي البعيد
تميزي فِي نفْسك
وتميزي قي العلاقة الحميمية ” واشدد علي هَذا الامر” لأنها تعطي الزوج شَعور بالندم فِي حِالة خياناته
بل تصرف ذهنه عَن هَذا الطريق
ادعن لازواجكن بالصلاحِ والهداية انفع مِن المشاجرة والمحاسبة

-كيف اقنع الجنوبي الغربي علي ترك سلوك خاطئ
.وهو عارف أنه خطا واعترف لِي أنه خطا وانه موراضي
لما يسويه
عندما يسَبب لَه هَذا السلوك الخاطئ احراج أمام الغير فَهو تهمه صورته أمام الناس
والجنوبي لا يتعلم بالكلام بالتجربة

هل الجنوبي يفضل الغربية دونا عَن نساءَ الانماط الاخرى
تعجبه الشمالية لأنها تختلف عنه.
في تميزها ونشاطها وطموحها….
تعجبه الشرقية فِي تنظيمها وسناعتها وحكمتها…….
تعجبه الجنوبية فِي رقتها وانوثتها ورومانسيتها……
تعجبه الغربية فِي مرونتها وخفتها ومشاكستها……
والمرآة الَّتِي يفضلها هِي مِن تجمع بَين كُل ذلك.

الجنوبي يَجب علينا ان لا ناخذ مِنه أي كلمه لحظة غضبه لانه يتفوه باقوال هُو لا يدركها
وان واجهتيه بَعد انتهاءَ المشكلة بما قال سيقول لا اذكر ماقلت
الجنوبي بارد حِتّى فِي مشاعره مايعرف يعَبر أو خجول
لكن مشاعره جياشة أول ماتستثيريها تثار واذا ساعدتيه علي التعبير ابدع يعيشَ فِي جوا شَاعري رائع بس اياك تبعدي وماتسالي
يتعود علي بَعدك ويصير ميال لاي أحد يحل محلك ام اخت صديق
اي شَخص يحس أنه مُمكن يشبع عواطفه بغض النظر عَن الجنس
ياسره الجميل والكلمه الحلوة
الجنوبي عاطفي لدرجة البكاءَ وقْت الوداع مايحكم دموعه
ولو شَاورتيه فِي سفره لك بِدونه قَبل سنه جلس السنه كلها يحسسك بحزنه علي فرقاك لدرجة أنه مُمكن تتاثري وتلغي فكرت السفر
لكن تاكدي انك إذا سافرتي راحِ يصدمك بحاله يعيشَ غَير الحزن اللي كلمك عنه وتمر الايام عَليه عادي
ولو ماتواصليه نسيك حِتّى أنتي تذكريه بنفسك
الذكيه هِي اللي تواصله وماتنتظر وتعطيه اشارات يفهم مِنها أنها تحب أنه هُو يسال ويواصل وتشبع عواطفه رغم البعد
يَعني تحسسه ان رغم متعتها الاأنها فاقده وجوده معاها
يَعني كلام يحس بقيمة عندها
طولت بس الحيآة مدرسة وهَذا ماتعلمته فيها
بالفعل الجنوبي لا يعطي
الا ان شَعر ان مايعطيه هُو هدية أو مكرمة تفضل بها
ويريد الاستمتاع باصدائها علي وجوه والسنة مِن اهداهم.
وربما الزوج يهدي زوجته لكِن الزوجة لا تنتبه لذلك
فلربما احضر لَها شَيئا تحبه مِن دون ان تطلب
ولم ينل التقدير والاستحسان اللازم
فجعله يظن ان اهدائها أو عدمه نفْس الشيء

الجنوبي يتفادي المشاكل بَعدة نقاط
اما ان يهرب مِن المنزل ولا يعود الا فِي وقْت متاخر أي وانت نائمة ليتفادي المشكلة
اما ان ينزوي فِي ركن ويقُوم بالتفكير فِي سلبياتك وبهَذا تزيد المشكلة
ماذَا عليك ان تفعلي الان
الاعتذار صعب بالطريقَة الشفهيه لانك ترين هَذا هدر لكرامتك
الحل
قومي بارسال مسج يحتَوي علي كلام غَير عاطفي كقول اسال الله ان يفَتحِ لك ابواب الخير ويرزقك الجنة
او رسالة وسائط فيها قلب ينبض بالحب
هنا اسلوب اعتذار بطريقَة تحفظين فيها ذاتك
سيراها الجنوبي وستغيب عَن ذهنه صورتك وانت تصرخين
وحين يعود كوني طبيعيه انيقة حِدثيه بذوق وقولي لَه هَل ترغب فِي ان نشرب عصير
قد اعددته ولم اشربه حِتّى تَكون بجانبي
اياك والعناد قالها لك الا يهمك رضا زوجك
هَذه الجمله كفيلة ان تجعلك تبداين فِي الصلح
الجنوبي لا يحب الاستجواب
لو اردتي مِنه شَيء لا تقومي بدور المحقق كونان
غيري هَذه الطريقَة حِتّى يتجاوب معك

,
,
,

الجنوبي شَخص بارد لَن يتحرك الا بالتحفيز اطلبي مِنه حِاجياتك بدلال بمدح
ان احتجتي مبلغ مال لا تقولي اعطني حِافة بِدون شَيء
قولي اريد منك خدمه واثق بانك لَن تردني لاني لَم اعهد منك هذا
فانت كريم
اريد مبلغ مِن المال كَما اعطيتني اياه قَبل شَهر هَذا الاسلوب يجعله يرفع انفه
ويتذكر كَم هُو بطل واعطي حِبيبته ولن يبخل عليك
اسلوب المديحِ رائع للجنوبي
,
,

عِند العتاب الجنوبي لَن يسال عَن حِزنك لانه لا يحب المواجهه رغم انك تَحْتاجين ان يمنحك الدفء
ولكن هروبه مِن الصراخ والبلبله يجعله يخرج خارِج المنزل ولايعود له
ان كَان يعلم ان زوجته مِن النوع الَّتِي تستقبله بالتكشير
وبمجرد عودته هُو يظن ان الحطب زال لان خروجه يَعني تهدئة الاوضاع
ولكن هَذا بالنسبة للزوجه كارثة لأنها تعتقد أنه لا يبالي بها
افهمي الجنوبي حِتّى يحتويك

هُناك فرق بَين صمت الجنوبي وغضبه
صمته يَعني ان هُناك شَيء يشغل باله فاياك والتدخل فِي خصوصياته
اساليه بلطف هَل تَحْتاج مني مساعدة
هل هُناك شَيء يشغلك!
ان قال لا … فدعيه هُو وحده سيهدا فَقط يحتاج للعزلة

:
:

ضمي زوجك عِند عودته مِن الدوام ضميه وسابقي الريحِ لهَذا العنااق
كل زوج يعي هَذه اللحظة ويتمناها
ولكن مِن هِي الزوجة الَّتِي ستفعلها دون خجل وبروحِ طفله

:
:

لو شَعرتي انك بحاجه ماسه للاقتراب مِن الجنوبي فافعلي دون تردد
ليس مُهم ان تبكي وتشتكي مِنه فَقط اطلبي الحنان مِنه
هنا سيحتويك ويحتويك ويحتويك لانك طلبتي قربه لا الشكوي مِنه
العصبيه لانه جنوبي غربي الغربي عصبي
الدخان لَه دور كبير لانه يخلي الشخص متنرفز علي طول
لكن طبيعة الغربي الغليان
بالنسبة للبرود والعصبيه علي المزاج يا غالية
اللي يبيه لنفسه يَكون ناار وسريع ومتفاعل
والشيء اللي مايخصه يرجع للنمطه الجنوبي البرود واللامبالاه
كيف نحرك الجنوبي الغربي
بالتحفيز ضعي الزبالة اكرمك الله أمام الباب ليراها
لانه لايمكن ان يذهب للمطبخ ليحملها فَهو كسول وهَذا ليس فِي مهام عمله
انت ضعيها وهو سيحملها للخارج
ضعي الجنوبي الغربي أمام الحقيقة ولا تتحدثي هُو بذاته سيتكفل بِكُل شَيء
اما ان تداريه وتطبطبي عَليه فلن يتحرك لانه يحب الحرية ولا يحب القيود
او ان يفرض عَليه شَيء
سايسيه وتحدثي معه بهدوء ولا تثوري عِند غضبه لانه سيتكلم باشياءَ لا تحبينها

_________________________________________________ ________
__________________________________________________

الجنوبي شَخص انبساطي(اجتماعي وجود الجماعة بحد ذاته سَبب يفَتحِ شَهيته للكلام
فيبدا الحديث ويشاركه الاخرين فيه
وتظل شَهيته مفتوحة للحديث ان كَان لاثبات ذاته وقدراته ووجهات نظره
وان لَم ينل مِن الحديث مراده عاد لصمته لكِنه سيَكون مستمع ان لَم يكن هُناك شَيء يشغل تفكيره
الجنوبي ساقط فِي التعبير … وكثيرا بدل ان يكحلها يعميها)
لانه لا يقصد الانتقاد بذاته لكِن الزوجة تتحسس وتظن ان الامر لا يعجبه
يعني…الجنوبي قَد يعجب بامر ما مِن الزوجة لكِن يخونه التعبير
فيتكلم وكانه ينتقدها
وهَذا سر مِن اسرار الجنوبي
نعم… تعتبر مشكلة ان كنت تتعمدين الصمت معه فيما تتحدثين بِكُل اريحية علي الهاتف أو الماسنجر
في هَذه الحالة قَد يفهم صمتك بانه تطنيشَ له..
ان كَان صامت… فَهو يسمع… لاتكوني صامته مِثله… تحدثي لَه باي شَيء وعن أي شَيء
كان تعرضي عَليه مسالة وكانك تطلبين رايه
سيصمت ان كَان حِديثك مِن اجل النقاشَ المفضي للشجار
في حِالات الزعل الَّتِي ينقطع فيها الكلام…
اعتمدي معه الحوار الصامت…
بلغة العيون
الاهتمام باغراضه… محاولة ابعادها عَن مكأنها المعتاد… لياتي ويسالك
الالتصاق أو التلامس فِي الفراشَ أو حِتّى المشي والتظاهر بَعدَم تعمده
خاطبي حِواسه بالروائح…
بتغيير ترتيب الاثاث…بالطعام الشهي… بمظهرك واثارته مِن بَعد..

الجنوبي يهول مِن مرضه ولو كَان بسيطا
ويريد ان تشعري بمرضه مِن كثر شَكواه عنه ووصفه لك
والتذمر مِن بَعض الامور الَّتِي يري بأنها مِن مسببات مرضه..
فلا تقللي مِن شَان مرضه أمامه… تعاطفي معه فِي البِداية ومن ثُم تدريجيا ارفعي مِن روحه المعنوية
(كان تقولي ماشاءَ الله عليك أنت أفضل مِن قَبل
انت قوي وبدات تتماثل للشفاء)ولاتقطعي اهتمامك ورعايتك له…
فَهو يحب هَذه الرعاية والحنان اوقات المرض…
وياخذ مرضه كعذر لَه علي تقصيره
لكن اموركَما الخاصة والحميمية… فالجنوبي لايهملها ولو كَان مرهقا مِن المرض
صحيحِ أنه قَد يتحجج بمرضه لفظيا…لكن فِي داخِله عكْس ذلِك ولا يهمه المرض الا ان كَان مرضا شَديدا فله عذره…
أيضا الجنوبي يتحجج بالضغوط النفسية الَّتِي يتعرض لها, لتلتمسي لَه العذر فِي تقصيرة
وينشغل عنك وقد يهملك عاطفيا,
فلا تظلمي نفْسك بصمتك
قفي معه وادعميه واحتوية وفي نفْس الوقت اخبريه باحتياجاتك وبتعطشك لحنانه
بطريقَة طلب احتياج لا طلب بطريقَة اللوم والعتاب
الدرس العاشر: الحوار
الحوار= النقاش= الجدال
اي الحديث بَين طرفين يقصد بِه توضيحِ امر أو تصحيحِ كلام

اواظهار حِجة
اواثبات حِق
اودفع شَبهة

اورد الفاسد مِن القول والراي.

يقول اخصائي العلاقات الاسرية:
” ان المقياس الاهم فِي تحديد مستوي العلاقة بَين الزوجين

وجود الحوار
مُهما كَان بسيطا.
فقد يولد احساس بالدفء والترابط والحنان والمودة والرحمة
وتخفيف التوتر لدي الزوجين الناتج عَن احدي المشكلات”

لكن هَذا الحوار يعتمد فِي نتائجه علي عاملان متكاملان:
نيتك اتقانك لاصول ومهارات الحوار
ونضيف لَها معرفتك وفهمك لطبيعة زوجك الجنوبي.
ففي الحوار…
قد تجدين نفْسك تندفعين لَه كَيفما كَانت نفْسيتك…
لايهمك الزمان ولا المكان
المهم ان تعبري عَن مافيها
غاضبه..
او فِي حِيرة وتبحثين عَن الاجوبة
او لتنفثي علي مسامعه امالك واحلامك

وقد تتفاجئين
بانه يساءَ فهم كلامك
وياول لغير مقصده…
فتدخلين فِي معمعة التبرير والدفاع عَن النفس
او الهجوم بغضب
او الصمت والانسحاب
وقد يصمت هُو وينسحب
او يقطع الحوار مِن جذوره
لانه قَد حِسم الامر
او
بدعوي انك لا تفهمين
ولا فائدة مِن طول الحوار معك
وقد تحققين غايتك مِنه… لكِنها مؤقتة
وربما تَكون دائمة… فلا تعيدين ذَات الحوار لنفس الموضوع
وقد لا تحققين شَيئا… لكِن لَم تخسري فلم ينقطع حِبل الود بينكما
ومازل متينا لحوار اخر

وقد تخسرين…
فيتحَول الحوارلشجار وعراك
وفوق ذلِك لَم تحققي شَيئا
سوي اتساع الفوهة بينكما

توصلت لطريقَة للحوار معه
وهي ان يشعر أنه ليس مدان ولا ينتقد
الاقناع باهمية الامر وانه مِن يتولي حِله
اقدم لَه الحل بطريقَة الامنية –او اقتراحِ ومشاورة
وبعدها اعرض النتيجه المترتبه علي اقتراحاتي أو امنياتي
وجدة أنه يعرض هُو اقتراحات جيدة
ويحاور بطريقَة ودية
واكون أنا مستمعه جيدة ولا اناقشَ حِتّى ينتهي
وقد لااناقشَ لانه عرض مالديه واناتفهمته وهو فهم مرادي
وانهي الموقف باسرع وقْت لانه لايحب الجدل
تحياتي
ما شَاءَ الله عليك
بالفعل طريقَة الدخول فِي حِوار ايجابي مَع الجنوبي هِي ماكتبته تماما
واهمها تطمينه
فالجنوبي اساسا يمتنع عَن الحوار ان شَعر بانه لانتقاده أو اظهار عيوبه واخطاءه
فلابد مِن التطمينات حِتّى فِي ظل عدَم وجود حِوار كامل
أيضا مِن الاساليب الصحيحة فِي الحوار
قول كُل مالديك لايصال فكرتك ثُم أنهاءَ الموقف
الدخول فِي جدال تبريرات وتدعيم فكرتك مالم يطلب هُو منك ذلك
يقود فِي النِهاية للخطا عَليه بِدون قصد

الصراحة مِن الامور الَّتِي لايود الجنوبي سماعها حِتّى وان كَانت فِي صالحة.
لأنها يفهمها علي أنها انتقاد لَه واتهام بالتقصير
وكلما كنت صريحة كلما كَان الجنوبي أكثرا عنادا لك..

لا تتوقعي مِن الجنوبي ان يقول لك أنت صح, الحق معك
سعيك واصرارك لتوضيحِ رايك هُو فِي الاساس عنده محاولة منك لاظهار سوء رايه
وانه لايفهم وانت العاقلة الحكيمة..
فمهما كَان فالرجل يحب ان يَكون صاحب الكلمة الاولي والاخيرة
وان رايه أفضل راي وانه الفاهم العارف..
فاعطيه جوه وصوري لَه الامر علي مايريد حِتّى لا يتحَول الحور لعراك
وليصبحِ أقل تعنتا وأكثر مرونة فِي تقبل اراءك بل وتبنيها

الجنوبي عندما يفعل لك شَيئا أو يقدم لك شَيئا
يفعله وكانه نابع مِن ذاته
هو مِن قام بالفعل وتفضل بِه مشكورا
فانت هيئ الامر ليصله هَذا الشعور

النمط الشرقي نمط تحليلي فمن الطبيعي ان يَكون كلامه منطقيا
والجنوبي أيضا مشاعره منطقا عنده ويقنعك بذلِك لانه ماهر فِي التعبير عنها
جملتك(فاقول لَه كلامك واقعي ولكن راعني أو راع شَعوري
صحيحة تماما وسيتبناها الجنوبي ويراعيك عندما تكررينها عَليه

يتاثر الجنوبي باصحابه… لانه يحس بَعدَم تعمدهم التاثير عَليه
ولانهم ياتونه بالطريقَة الودية الَّتِي يستجيب لَها الجنوبي(اني ناصحِ لك, اني اتمني لك الخير, مِن الافضل لك)
ثم ان كلامهم يدعمونه بخبرات وتجارب …واتفاق الاراءَ هِي أكثر مايتاثر بِه الجنوبيساشرحِ عَن كُل ذلِك فِي جواب الدرس ان شَاءَ الله
ان كَان هَذا الحوار يفهم مِنه أنه
انتقاد و لوم وعتاب له
واتهام بالتقصير ولو تلميحا
فمن الطبيعي ان لا يستمع لك
وان استمع لهكذا حِوار يتضمن تلك المعاني فَهو مجاملة لك
وليريحِ نفْسه لاحقا بَعد ان تقولي ماعندك ثُم تذهبين…
و وددت منك لَو وضحتي كَيف ينتقصك فِي الحوار
و ماهِي الفاظه ومفرداته,؟؟؟
حواراته مَع غَيرك…
قد يَكون حِوارهم يتضمن مشكلة ما … يُريدون مِنه حِلها
او احتياجات…
يردون مِنه تلبيتها
او مشورة ونصح…
يريدون مِنه تقديمها
وكل هَذه الامور يسعد بها الجنوبيلانه يشعر باهميته عندهم
ويثبت نفْسه مِن خِلالها

صحيح… الحوار يوضحِ لك ابسط اشكال الاحترام بَين الزوجين ومقداره
بالالفاظ المستخدمة فيه وحتي لغة الجسد
فيمكننا معرفة طبيعة العلاقة بَين زوجين
من حِوار ينعت فيه الزوج زوجته بشَكل دائم بالفاظ وصفات سوقية
الي حِوار آخر يتحرج فيه الزوج حِتّى مِن ذكر كلمة ك غبية ويستعيض عنها ب لاتفهمين).
وبالنسبة لجنوبيك… ليس شَرطا ان يستمد ثقافته مِن القراءة… فكثيرا مايستمدها الجنوبي ممن يخالط ويجالس..
وسيظل يسوق الحجج والبراهين مادام يدافع عَن نفْسه
وان كَان الحق معك
فلا تحرجيه أمام الغير حِتّى لا يحرجك ويجرحك

في الحوار
نحاول نفَتحِ مواضيع
– مشتركة تخص حِياتنا و مستقبلنا و اهتماماتنا
– أو تخصني
– أو تخصه
في الحوار
, تَكون اصواتنا هادية
نتحمس مَع بَعض بطريقة
– لغة العيون و الجسد
– الاستفهام
– ابداءَ الراي
– الاعجاب بتفكير الشخص الاخر

الحوار فِي مواضيع الزواج الثاني)
لا ينفع فيه ان تاخذي وتعطي فِي الكلام
لانك تعطين ايحاءَ للزوج بامكانية اقناعك بالحوار
اقطعي هَذه الحوارات برد نهائي يوضحِ موقفك مِن زواجه الثاني
وليكن ردا صارم

اختيار الوقت المناسب
مراعآة نفْسية الجنوبيوانتقاءَ الكلمات المناسبة
كلها دعائم لبدا حِوار ناجح… اضيفي لَها ما ذكرتي
التلميحِ الي ماتريدين…
اسلوب ذكي يوصل للجنوبي احتياجك الفعلي
وطريقَة للاقناع بشَكل غَير مباشر
لمحي ودعمي تلميحك الي ان تذكري بشَكل مباشر ما اردتي
بعد ان اخذتي واعطيتي فِي الكلام مَع الجنوبي

ولماذَا تنتهي حِواراتكَما بالزعل؟؟
ان لَم تستطيعي اقناعه بالحوار فلن تقنعيه بالزعل(الا مؤقتا وفي حِالات نادرة)
كوني مرنة وسلمي للجنوبي فِي بَعض قراراته
واظهري تاييدك
هَذا ادعي لاحقا لان ياخذ برايك

فالجنوبي ليس بشخص تنافسي كالشمالي التقليل مِن شَانه يجعله ينجز ليثبت العكس
مادمتي تستطيعين اقناعه فِي حِواراتك
فتعلمي كَيف تحفزينه عمليا
خوفيه عندما يقول مِثل هَذا الكلام لكِن ليس أمام الاخرين
علميه بانه لوتزوج”لن اجلس معك دقيقة ساذهب بدوري لاعيشَ حِياتي واشوف نفْسي بعيدا عنك فانا استحق الافضل…فلست عندي اغلي مِن نفْسي
رددي هَذه العبارات دائما مَع الصرامة لان الجنوبي يكره ان يخسر ماهُو بَين يديه
ويخاف ان تَكون زوجته قادرة بالفعل علي العيشَ بِدونه
يكره الاعتمادية القوية عَليه.

وبركاته زوجي يمر بازمه ماليه كبيرة جداً وكان ذللك بسَبب السفره الشؤمه وهو فِي حِاله نفْسيه صعبه أنا وسيته وقلت لَه هَذا امرالله مو بسَبب عدَم حِرصك لكِن الحق أنه كَان بسَبب الثقه الزائده بصديقه فاستغله حِتّى ما فِي اثبات لكِن أنا ما قلتله كدا أنا قلته انانت نيتك سليمه والله بي كون معاك بس هُو ماعاد فَتحِ الموضوع ثاني بس هُو لحد لان حِالته النفسيه سيئه ا هُو التصرف الصحيحِ اللي المفروض اقوم بِه هَل اسئله اشَ صار بالموضوع ام ماذَا افعل جزاك الله خيرا
احسنت…موقفك سليم وومتاز فِي التعامل معه..
الآن لاتساليه …يمكنك دعمه وتحسيسه باهتمامك به
بالاهتمام باغراضه والقيام علي حِاجاته
التقرب مِنه واحتضانه فِي الفراش
الابتسامه الحلوة …ابتكار اجواءَ مريحة فِي البيت
لاتظهري سعادتك أو تمارسي حِياتك “طلعات وزيارات” بشَكل مبابغ بِه وكان امَره لا يعنيك
ان شَعرتي بانه يُريد الفضفضة فكوني مستمعه ومركزة فِي عينيه

بنات اليَوم صار معي شَي ونقشت زوجي وقلت كلام وخايفه اكون غلط اخليه يصر علي كلامه وينفذة حِتّى لَو كَان بس بيشوف رد فعلي الموهم اليَوم كنا نضحك عادي وبعدين قال كلميني بصراحه ايشبك اليَوم وجهك متغير شَوي مَع اني كنت اتكلم معاه عادي بس كنت مشغوله بالتفكير بموضوع وهو الي كلمته فيه قلت لَه صراحه احس عندك شَي مخبيه والله يابنات عندي احساس قوي زوجي واعرفه فيه شَي وراه المهم قال مافي شَي تعوذي مِن الشيطان وجلسنا نسولف وبالاخر صدمني يقول افكر اسافر قلت اوكي أنا معاك قال لا أنا وواحد مِن الشباب قلت لا هَذا الكلام انساه قال ليشَ قلت بس كذا تبي تسافر أنا معاك تبي هدواءَ اترك العيال عِند امي واروحِ معاك ام تقول أنا وواحد مِن الشباب لا شَي مرفوض قال ياسلام يَعني وشَ بتسوين قلت اولا انسي اني زوجتك ماراحِ ارجعلك وعيالك إذا تبيهم أول شَي تسوي تحليل ايدز أول ماترجع اخاف علي عيالي وبعدين خذهم قال اوكي عادي ولو تبين تروحين الآن عِند اهلك أنا موافق أنا بصراحه افكر اسافر مصر أو سوريا أنا وواحد مِن الشباب بس المرجحِ مصر قلت أنت ليشَ تسوي كذا أنا احَول اسوي أي شَي يسعدك وانت تدور أي شَي يغضبني ويبعدني عنك ليشَ كذا أنت لَو مو غالي عندي ما هتم فيك لكِن أنت غالي قال أنتي تكبرين الموضوع ايشَ فيها لَو رحنا وتونسنا وبعدين اوديكم تتونسون قلت ياسلام ايه تتونس أنا إذا واثقه فيك ما اوثق باصحابك قال هَذا تخلف يَعني مافي واحد يسافر يتونس وناسه بريئه قلت لا مافي ماتسفرون الا ورا الحريم اعرفكم قال عقلك مريض قلت مريض ولا غَيرة لزم تعرف ان موضوع السفر عَليه اكس وانتهي وبعد شَوي قام يدغدغني ويضحك معي وانا عادي بدلته الضحك علشان عارفه لَو ماضحكت معاه بينقلب اليَوم علي راسي وبسير نكديه مَع اني كنت متوترة بنات ايشَ رايكم هَل غلط بالرد والكلام معاه كَيف اعرفه أو احسسه ان الموضوع هَذا راحِ يخسرة بيته وعياله واخليه يعرف ان الموضوع منتهي ويصرف نظر بصرحه حِتّى لَو ايشَ سوا إذا سافر ماراحِ ارجع لَه مَع اني واثقه فيه بس خلص الموضوع مبداءَ ماعدا سفرات العمل لانهم يسون لَهُم دورات ارجوكم لا تطنشوني
ماشاءَ الله عليك…
تصرفك صحيحِ وكلامك صحيح
ونوعية تهديدك لَه وطريقتك ممتازه اثارت الرعب فِي نفْسه
حوارك معه كَان ذكيا جدا
اولا لَم تظهري معارضتك لسفره كسفر…بل معارضته فِي صحبة صديق
وانك مستعدة للسفر معه بِدون الاطفال فيتونس …”عذره الَّذِي قاله”
بينتي غلاته عندك وتمسكك به, لكِن هَذا كله يَكون وقفا عَليه ان حِاول السفر
واستعدادك للتخلي عَن اطفالك …ولمس القوة فيك
وعندما حِاول اضحاكك بادلتيه نفْس التصرف

انتبهي ان حِاول مراوغتك واستدراجك لامور اخري غَير موضوع السفر
…ليشغلك بها وتتشاجران عَليها …فيجد لَه المنفذ….
اصري علي موقفك ولا تتنازلي
وزيدي جرعات الحنان والرومانسية المميزة…لانه سيستصعب زعلك.

لاتدخلي فِي تبريرات ودفاع عَن النفس
فالجنوبي يري بانه تمادي بالغلط

واعلمي بان النوم فِي نفْس الفراشَ يدعم اواصر التقارب العاطفي بَين الزوجين
عوديه علي النوم بحضنك وعلي لمساتك…يحب الجنوب هَذا الشيء
بل ويتعود فلا يطيق فراقك الطويل عنه لانه حِينها لايستطيع النوم بِدونك..
أكثر مايلين قلب الجنوبي ويستميله ناحيتك
هو
الجنس المميز
الكلمة الطيبة
دلع الانثي الرقيقة
وتاكدي لَن يعطيك الجنوبي شَيئا الا ان شَعر بان مايعطيه هدية..صدقة..منة…جائزة…انقاذ..بطولة…شهامة
طلبتك يازمان الوصل تعطيننا كَيفية التعامل مَع الجنوبي الخائن مَع بنات النت والمسن وخاصه ا>ا كَانت الي عنده شَماليه بس تحاوووول تطور نفْسه ومشكوره وياريت يصير لَه موضوع مستقل ولك جزيل الشكر والامتنان
أكثر ما يجذب الرجل فِي هَذه الممارسات
هو وقوعه تَحْت دائرة الاعجاب مِن الغير
يشعر بذاته حِين ييعجب بِه أحد ما
في شَكله وصوته واسلوبه وكتاباته وافكاره
لبي هَذه الحاجة فيه
واظهري اعجابك به
وكوني واقفة مِن نفْسك وامدحيها واظهري ميزاتك

شيئ جداً يضايقني دائما يميل بشدة ليعرف كَيف تتصرف البنات واسلوبهن خصوصا إذا كَان يعرف أحد يقرب لها
انا لا احاول اعطيه معلومات ولكن ياتيني باسلوب يجبرك علي الرد مِثلا يقول فلانة شَكلها تعرف تسوي علاقات اجتماعية وتدخل روحها أو شَكلها مِن النوع اللي راواعي تنكت
مالاسلوب الافضل والأكثر حِنكة بالرد والذي يقلل مِن شَان الاخري بِدون ان يحس اني اتعمد ذلِك كنوع مِن الغيرة
او اني اهرب مِن الجواب خصوصا إذا كنت متاكدة أنه سمع مِن أحد ان هَذه الصفة الجيدة مرتبطة بهَذه البنت فلن استطيع حِينها انكار ذلِك سيبدو شَكلي ساذجا
ساذكر لك أحد الامثلة وتصرفي مَرة قال فلانة شَكلها مِن اللي يحب ينكت ياليت فلان تزوجها كَان استانس قلت لَه بِدون ابداءَ انفعال باسلوب واثق اهي تنكت بس لَو تشوف كَيف زي الاولاد بالضبط لَو تشوف كلماتها فِي التعليق قالت كلمات كثِير بس ما اذكرها بس كلمة سمعتها مِن اخوي فلان وهي كذا استغرب وقام يضحك
هل ردي جيد ؟ وكيف اتعامل مَع اسئلته مِن هَذا النوع خصوصا أنه لا ينخدع بسهولة؟
نعم ردك صحيح.
وزوجك ان استغرب وضحك
سينسي ذلِك ويرسخ وصفك لَها فِي عقله لاحقا بل وقد ينسى بانك أنت مِن قلتي ذلك
اعتمدي اسلوب تحطيم الصورة الخيالية الَّتِي رسمها الجنوبيباستخدام الاسلوب القصصي(يقتنع الجنوبي به)
تكلمي بشَكل عام عَن شَخصية ما تمتلك صفة يحبها واذكري عيوبها
كان تقولي:”تصدق ان النساءَ الاتي يَكون علاقات اجتماعية واسعة مَع كُل واحدة يصادفنها, أنهن راعيات قال وقيل مِن الغيبة والنميمة فِي لحوم المسلمين, بل وانهن يتحدثن فِي ادق اسرارهن العائلية ويقمن بفضحِ ازواجهن بدعوي الفضفضة…وبصراحة أنا لا احب الجلوس معهن لاني لا استطيع الكلام معهن ولو فِي موضوع بسيط..لنهن سينشرنه بَعد ان يضفن اليه الكثير مِن الكذب ليَكون مشوقا يجذبن بِه الاخريات ممن هن علي شَاكلتهن”
الابتعاد الطويل ليس بالامر الجيد…لان الجنوبي سيعتاد علي ذلك…
يمكنك ان تنقلي الي مسامعه كلام اهلك أو كلام الناس ونظرتهم اليك…ولا تتحرجي مِن ذلك
لان الجنوبي يهتم بصورته أمام الناس
اخبريه بان الناس يتساءلون كَيف لك ان تترك زوجتك كُل هَذه المدة
وانك تتحرجين مِن الموقف وبالرغم مِن ذلِك تدافعين عنه وتقولين بانه يفعل ذلِك يقصد راحتي
لكنهم لَم يسكتوا ويقولون بانك ربما تَكون عاجزا عَن مصاريفنا…
طبعا سيسفه بِكُلامهم ويظهر عدَم مبالاته بهم, لكِن فِي داخِله يهتم لكلامهم وسيعمل حِساب لَه لانه يمس صورته…

_________________________________________________ _
_________________________________________________ ____

ممتازه احمر وبرتقالي الالوان الَّتِي تشعل الجنوبي
يَجب ان لا تتركي أي حِاجة مِن حِاجات الجنوبيأنها حِاجاته الماسة المناسبة لنمطه
فَهي تغذي روحه وتروي ضماه
بالضبط كالاكل والشرب
1-حاجته الي الحنان
هَذه النقطة بالذَات هِي ما تجعل الجنوبي يبحث عَن امرآة اخري انثي حِقيقية المشاعر
حني عَليه بصوتك فلا تتسلطي بلسانك كالسوط عِند الحديث
او حِتّى ندائك لاحد اطفالك وكانك سجان ينادي علي بِداية الزيارة

حني عَليه اثناءَ طلباتك لا تضغطي عَليه كالزناد يطلق رصاصات والرسول صلي الله عَليه وسلم اكبر مهام منك
وقد اتخذ اسلوب اللين فِي الدعوة فكيف باقل مِن ذلك(ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا مِن حِولك

وهَذا حِال زوجك سينفض مِن بيتك أو بالاحري بيته

صوره خبرتي مع الجنوبي الغربي
الذي كَان يتمني ان يحوله الي ملاذ

لاتذكريه باخطائه كلما اخطا وجاءَ ليعتذر باي وسيلة كَانت بالله عليك لا تكوني ميموري شَؤم عَليه
بعدها سيحرم ان يعتذر أو حِتّى يجلس

استمعي لَه ولاتقاطعيه مَع نظرة ضاحكة مشتاقه وحنونه ومحبه ولا تلاحقي هفواته أو تلعبي دور ابو العريف

كل تعاملك بحنان ورفق
قال رسول الله صلي الله عَليه وسلم” ما كَان الرفق فِي شَيء الا زانه
وما نزع مِن شَيء الا شَانه ”
وعِند النوم
حني عَليه كوليدك عندما ينام دعيه يتشرب رائحة جسدك الطبيعيه ويتعود عَليها فلا
يستطيع الاستغناءَ عنك اياك ان تتركيه ينام لوحده أو قَبلك

قصي لَه اثناءَ ذلِك قصة كطفل يعجز عَن النوم وابتسمي اثناءَ ذلِك لان الصوت يتغير
احتضنيه برقة وحنان ليذوب باحضانك كقطعة الزبدة
دلكي جسده الي ان يرتاحِ وينام

2-حاجته الي العاطفة واشباع الرغبة

الجنوبي نمط غريزي مستمتع و متلذذ فاسعي فِي شَتي الوسائل لاشباعه عندما يطلبك
وهو لايحب ان تَكون حِاجته فِي وقْت معين ولكن فِي أي وقْت خِلال اليَوم وليس مُهما ان تستعدي المهم أنه طلبك
هُناك اصناف متعدده مِن الرجال قَد يراك تطهين الطعام فيرغب بك وقد تفوحِ منك رائحة الطبيخ
ولكن لايهمه لانه يتلذذ بالمشهد فحينما يشاهد انثاه تعد الطعام وتبذل مجهودا مِن اجله يزداد حِبا بك
وغيره اصناف كثِيره
3-حاجته الي الثقة بنفسه وبك
اذا خذلِك الجنوبي يوما وبينت لَه مدي حِزنك فإن هَذا الشئ بمثابة طعنة فِي صدره
فلا ترددي عَليه ذلِك الموقف أو الوعد كالمنبه دعيه ينساه ورددي عَليه أنا اثق بك
وانا انتظر منك الافضل وانت اقدر علي فعل أكثر مِن ذلِك وانا اعلم أنه لَم يكن قصدك
ولا استطيع الا ان اعتمد عليك ولا اثق بغيرك وذوقك يعجبني ورايك هُو الافضل
احدي هَذه الكلمات فِي كُل مَره تجعله يخزنها فِي عقله الباطن ويسترجعها عندما يحتاج
في بَعض المواقف فانت زوجته ومساندته فِي هَذه الحياة
وعندما يسافر يُريد ان يطمئن الي وجود المسئولية بَين يدي امرآة قادرة ان تهتم بنفسها واولادها
فبيني لَه تلك القدرة ولا تبيني فِي عينيك الحاجة لَه فِي هَذه المواقف فليس إستعمالها صحيحا هنا
يَجب ان تودعيه وتقولي لَه بثقة اعتمد علي ولكنني سافتقدك وساشتاق اليك عد الينا بسرعة
وبصحة جيدة واحفظنا فِي غيابك ستعود وترانا بحفظ المولي وتحت تدبيره
4-حاجته الي احساسه بالانتماء
حسسيه دائما بانتمائة لاسرته الصغيرة والكبيرة وانك واولادك لا تستطيعوا الاستغناءَ عنه ودائما بحاجته وانه عمود البيت
وان اهلك يحبونه ويذكرونه بِكُل خير ولا يستغنون عَن وجوده معهم فِي افراحهم واتراحهم ولا يستغنون عَن مساعداته لَهُم فِي كُل المناسبات
ولا تتركيه يهجر اهله مِن كُل الاطراف فكلما اهتممتي باهله اعجب بك أكثر
ذكريه بمناسبات اقاربه وليس فَقط اخته أو اخاه بل حِتّى عماته وخالاته ومناسباتهم
واحرصي علي اهدائهم لانه سيعجب بك عندما تحرصين علي البعيد قَبل القريب وصلة الرحم
5-حاجته الي الصحبة
لا تجزعي لانه يحب اصدقاؤه بل وضحي مدي سعادتك لسعادته معهم ولكن قسمي وقْتكما
بحيثُ يقسم لك مِن وقْته ولا يجعل كُل وقْته لهم
وذلِك بِدون لوم أو ذم أحد الاطراف بل تقولينه بِكُل سرور وكانك سعيده بذهابه
ليقضي وقْتا سعيدا لنفسه ولكنك تُريدين ان تقضي معه أيضا وقْتا سعيدا لنفسك لانك تحبينه
6-حاجته الي التقدير
احترمي زوجك وقراراته وارائه ولا تهاجميها
ولكن تقبلي ذلِك فِي البدايه ثُم عودي اليه فِي وقْت آخر وقولي بانك فكرتي لَو ان نتخذ قرار آخر أكثر صوابا وحكمة وبيني سَبب رفضك
لانه فِي البدايه يَكون متحمسا ويظن بان رايه سيعجبك ولكنك تصيبينه بصدمة عندما تصرحين برايك منذُ البدايه
وكذلِك يَجب ان تقدري زوجك وتحترميه فِي ضرته وغيابه لان دقة بدقة فعندما تفض الزوجة زوجها
تري أنه أيضا لا يحترمها ويتكلم بها فِي كُل مكان ويذمها صدقا وكذبا
ولكن زوجة اخري لا تتحدث بزوجها وتحفظ سره أمامه وخلفه وزوجها يستغرب أنه لا يجد عَليها خطيئة ولا يستطيع الحديث بها
والسَبب يعود لان الَّتِي تحفظ زوجها يحفظها ليس مِنه وإنما مِن الله
احفظ الله يحفظك

لان الله امرك بذلك, لذلِك هُو يحفظ لك زوجك >لسانه وعينيه واذنيه ولسانه> فاحفظي زوجك فلا تنظري لغير محرم ولا تسبيه ولا تفشي سره ولاتشتكي فقره وبخله
الا الي الله
7-حاجته الي الحب والتقبل
هَذه الحاجة تسديها بأكثر مِن طريقَة اما المخاطبة مباشرة أو الورق أو الرسائل أو الهدايا
بيني اعجابك بزوجك وتقبلك لَه وحبك وناديه باسماءَ محببه للزوج
ك اسدي أو سبعي مليكي أو اميري تاج راسي اوسيدي ومنوتي عشقي غرامي
اي كلمة تبعث فيه النشوة والاحساس بانه قوي وانت ضعيفه
وكلمات اخري تدليل مِثل تصغير اسمه أو صفة فيه وغيرها وانت اشطر ولا تنسى التغزل بِه سواءَ شَعرا أو تغني لَه أو الاحتضان أو بهديه
وكذلِك امدحي كُل شَئ فِي جسمه ليس لانه خلق هكذا ولكن أنت تحبينه ولا تري عيوبه
هكذا أنت تحفزيه لارضائك باستمرار حِتّى لا يغضبك فتري عيوبه
8-حاجته الي الامن ليس أنت فَقط مِن بحاجة الامن)
يحب الزوج ان يعيشَ مَع مِن يحب بامان وان لا يقلق مِنها أو عَليها فِي غيابه أو حِضوره
يحب ان تشعره زوجته بَعدَم الشك أو الغيره بافعالها الصبيانيه وعدَم صونها نفْسها
ويحب ان يضع ماله فِي البيت دون ان يفكر بزوجته هَل ستاخذ مِنه شَيئا
ويرغب بزوجة تعلم اولاده وتربيهم تربية دينيه ولا تفسد اخلاقهم
وترعاهم وتحببهم فِي والدهم ولا تتكلم فيما يزرع الكره فيهم وتحافظ عَليهم مِن الامراض
ويرغب مِن زوجته ان تساعده علي ان يجمع مالا للمستقبل فتشجعه وتدعمه معنويا وتوفر عَليه
فيامن الزوج علي نفْسه وزوجته وابنائة فِي حِله وسفره مَع زوجة تقية وتحفظ سمعته
9-حاجته الي المؤازره
الجنوبي نمط يعتمد علي المشاركة فِي المسئوليات فكوني خير معين
ازريه وشجعيه ولكن لا تجعليه يعتمد عليك لانه يصبحِ كسول
ويفرحِ بما ياتيه بسهولةفيتعود
وحسسية بانه قادر علي تحمل المسئوليات ويعجبك اداؤة
كذلِك المؤازرة فِي الصبر واعانته علي كافة اموره وعدَم تركه لوحده
وسانديه وادعميه معنويا واصبري عَليه واسدي اليه بافكارك أو مشاريعك
وكوني معه فِي حِزنه وفرحه ولا تعاكسي الوضع واخرجيه مِن همومه والامه
فَهو سريع التاثر وجياشَ العاطفة
10-حتي حِاجته الي غرس الدين منك
شجعي زوجك بالمحافظة علي دينه بِدون اسلوب الامر ولا النهي فمحافظتك علي امور دينك
امامه تجعله يحذو حِذوك ويرغب بمنافستك
فلو رايت بان زوجك سيتاج الي وضوء
تقومين فور الاذان ولا تنتظري الاقامة لتتوضاي ثُم يقُوم هُو مِن بَعدك
و ذكريه مبكرا كصلآة الجمعه والعيد وجهزي كُل ما يحتاجه مبكرا واجعلي هَذه الايام مميزه
الجمعه يوم استجمامه وحمام الزيت والمساج ونقع الجسم بالعطور والزهور
وعِند انتهائة تكوني قَد جهزتي قهوته
وبعدها سيَكون كُل جمعة يسابق المصلين الي المسجد
وفور عودته فانه يعلم بان هُناك مِن ينتظره بابتسامة مشرقة كَما ينتظره طعامه المفضل فَقط يوم الجمعة
وكذلِك صيامك ليوم الاثنين والخميس فَهو يري فرحتك عِند الافطار
وقد يساعد فِي خدمتك ليري فرحتك
ولكنه سيصوم معك والاولاد فِي المَرة القادمه
وغيرها مِن العبادات

فكوني دافئة وناعمة وحريرية وساحرة فِي كُل مشاعرك وحديثك وتعاملك لتذيبي قطعة الثلج
ياليتنا نصبر ونصبحِ أكثر حِكمة وتعقل
لان لاشئ ياتي بَين يوم وليلة ولكن بَعد عشرة عمر
يصبحِ الزوج عنده تعود وادمان علي معاملتك وفهمك له
ولكن بَعض الزوجات تظن ان هُناك عملا سحريا يظمن لَها زوجها طول العمر
لا بد مِن المشاكل ولكن لاشئ يدوم
فكوني حِكيمة واصبري واصبري واصبري

كل ما ذكرت صحيحِ يحب المظهر الطفولي ويحب كُل البنطلونات ويعشق البرمودة
ولكن السر ليس بالبنطلون ولكن بالقماشَ ركزي علي نوع القماشَ وزخرفته ولونه
لكنه لا يفضل المقلم ولا الدوائر الكبيرة ولا المشجر الكبير ولا المكتوب عَليه بكثره
المشجرات والمعرق والمطرز ذوق الشرقي
والدوائر والمقلم والكروهات والمشكوك واللامع ذوق الشمالي
والخرز والحلقات(حديد وخشب وغيره والكتابات الكثيرة والغريب ذوق الغربي
الجنوبي يميل للاملس والناعم أو المنقط والمنقوشَ صغيرا(الاقمشة الَّتِي تلصق سواءَ ستريتشَ أو طايحه مِثل الحرير والجيرسيه

انتبهي فيه الوان غامقة مِثل الموف أو البنفسجي
وصحيحِ الجنوبي يحب الرصاصي بس فاتحِ >رمادي
ويحب البيج والسكري والذهبي أي تدرجات البني
ومطلوب الاغراءَ يا وردة لكِن أنت قصدتي أنها ليست دعوة صريحة
ولا جريئة كقمصان النوم
لا يفضل الجنوبي الالوان الغامقة عموما ويحس بالراحة النفسية مَع الالوان الفرعية الهادئة

وبالنسبة للجنوبي يَجب ان تكوني معه جريئة < فَقط فِي اظهار مشاعر الحب والحنان
يَجب ان تتكلمي معه بصراحه وتبيني لَه كَيف تحبينه
لانه خجول وانت كذلك
اذا كَيف تتصارحان ومتي
قد تزداد الفجوة بَين الزوجين بسَبب الخجل
فَهو لديه مايقوله لك ولكنه لايعرف ان يعَبر ولكن أنت تساعدينه عندما نظهرين لَه ذلك
كذلِك وضحي لَه ضعفك وعدَم استغنائك عنه وامدحيه
يحب الجنوبي الالوان الطبيعيه
اي ان تضعي مكياج وتخفي العيوب وتظهري المحاسن فَقط بِدون الوان ظاهره
ويَكون المكياج يعطيك نظرة طبيعية
كحل مَع تدرجاته فِي الظل كالرصاصي والفضي الرمادي علي خفيف
والبني بتدرجاته
وغلووس شَفاف ملون بدرجات الاحمر أو بنفس لون الشفاة
كَما فِي الصور السابقة
اياك ان تضعي اخضر وازرق وقلترز وكرستالات سينعتك بالمهرج
الجنوبي فِي الغالب
يصور لزوجته ان اقامته للعلاقة الجنسية هِي مِن اجلها فقط
حتي لَو كَان فِي قمة اثارته ورغبته الجنسية….
يرفض الاعتراف برغبته
وقد يتغاضي عَن رغبته ويدفنها وينام ان لَم تفهم الزوجة تلميحاته الخفية
وحتي بَعد الانتهاءَ مِن الممارسة
قد تساله الزوجة عَن استمتاعه
لعلها تجد مِنه جوابا يشعرها بأنها مثيرة ومرغوبة مِن زوجها
لكنها قَد تحبط بجوابه الَّذِي قَد يكون:
ان استمتعتي أنت فانا مستمتع!!!
او
ليس المهم ان استمتع
المهم انت… هَل استمتعتي؟!!!!!!!
فعلي الزوجة ان لا تتحسس مِن هَذا الامر بالرغم مِن ايلامه نفْسيا
لكن هَذه طبيعة الجنوبي ليس غرورا فيه وليس نقصا فِي الزوجة
لكن حِياءه الشديد فِي هَذه الامور لدرجة جعله يصور الامر علي أنه مجرد مكرمة أو تفضل مِنه.
لكن بذكاءَ مِن الزوجة وبطرق ملتوية تستطيع ان تاخذ مِنه تصريحا
بأنها مثيرة وانه رغب بها
فَقط ان صرحت لَه ان كلاما كهَذا يصدر مِنه يزيدها استمتاعا ونشوة به
وعن طريق التعود يعتاد علي ذلك
اهم تحفيز هُو ان يشعر بانه هُو مِن يهدي الهدية
وليست طلبا منك
اظهري ماتريدينه بشَكل امنية
وتكلمي عَن مواصفاتها وشعورك الَّذِي سيَكون ان كَانت موجوده
مع قلِيل مِن الدلع وحركات الاطفال فِي الطلب

الجنوبي يحب الخجولة ……الَّتِي لا تقاوم مداعباته
تاسرة لغة العيون أكثر …….
من الكلام
تعجبه الهدايا الغالية لان بِه نوع مِن الغرور وسترضين غروره

الجنوبي يحتاج الحب والتقبيل والرسائل عَبر الجوال ذَات الكلمات البسيطة كقول
احبك

((الحديث فِي الاسفل مِن الاستاذة ناعمة))

– الجنوبي علي وجه التحديد
لا يحب الزواج مِن امرآة لا تقدره
ولا ترغب به
مهما كَان شَانه بسيطا
يحب ان يتزوج مِن امرآة مغرمة
او علي الاقل لديها بَعض التقدير
او حِتّى القبول،…..
الرجل الجنوبي
يعتقد ان المرآة الَّتِي لا تعَبر عَن مشاعر الحب أو الاعجاب
متوحشة
وعندما اخبرك أنه يُريد أنهاءَ الخطبة
ذهبت لاخباره بانك مضطرة للاستمرار مِن اجل الحفاظ
علي موقفك الاجتماعي
وهَذا رد قاتل فيه مهانة لكيانه كرجل جنوبي
فلو اخبرته بانك ترغبين فِي اتمام هَذا الزواج لما لديك مِن مشاعر له
ولانك تعتقدين انك قادرة علي اختراق قلبه لكان ردا اكرم بكثير،
يحترم الرجل الجنوبي كثِيرا المرآة الَّتِي تعَبر عَن مشاعرها واعجابها نحوه
يحبها وان كَانت قبيحة
او ذَات مستوي اجتماعي متديحترم الرجل الجنوبي كثِيرا المرآة الَّتِي تعَبر عن
مشاعرها واعجابها نحوه
يحبها وان كَانت قبيحة
او ذَات مستوي اجتماعي متدن
او مُهما – والرجل الجنوبي يا صديقتي علي وجه التحديد لا يحترم المرآة الَّتِي تتزوج بِه لهَذه الاسباب
يريدها مغرمة به،
عاشقة له
لتَكون كافية لمشاعره عَن غَيرها
بينما يتفهم الرجل الشمالي الكثير مِن الظروف الَّتِي تدفع المرآة للزواج
وفي كُل الاحوال يحترمها
ولهَذا تجدينه يتزوج بطريقَة تقليدية غالبا
كَما يُمكنه
ان يغرم بامرآة تجبر علي العيشَ معه
ويعتبرها فرصة جيدة ليتحدي قلبها ويدفعها للوقوع فِي حِبه
…… بينما يرغب الرجل الجنوبي فِي امرآة تعجب بِه منذُ النظرة الاولى
وتحبه وتعَبر عَن ذلِك بِكُل السبل،…..
…… معظم الرجال متعددي العلاقات مِن الجنوبيين أنهم يسافرون بحثا عَن نساءَ ترضي الغرور الداخلي لهم
او تشعرهم بالقبول،
كَانت عيوبها
يقدرها لأنها احبته ذَات يوم
عن
او مُهما كَانت عيوبها
يقدرها لأنها احبته ذَات يوم
ع
– يحب الرجل الجنوبي الزواج ممن تدعي بسيدة عصرها
تلك صفة بارزة لديه
لأنها مميزة وعلي المرآة الَّتِي سيحبها ان تَكون مميزة،
دلليله أنه يحب التدليل
…..!!
ان ما حِدث طبيعي
ويثبت نظريتي حَِول كونه جنوبي
غربي
لان هَذا النوع مِن الرجال يشعر بالتردد علي الدوام
ولا يستطيع ان يحدد ما يُريده غالبا
كَما لا يستطيع ان يتخذ لك قرارا ابدا
عليك عندما تطلبين مِنه
اي نوع مِن الخدمات
ان تحددي بالضبط ما تُريدين
الكثير مِن النساءَ يعانين مِن الرجل الجنوبي بسَبب هَذه النقطة
عندما سالك أين اخذك
فهمت أنه يرفض اصطحابك للخارج
بينما كَان فِي الواقع يسال ليعرف،
فَهو بالفعل لا يستطيع تحديد هدف الخروج،

تعاني النساءَ يا برود مِن هَذه المشكلة لدي الرجل الجنوبي
فَهو قادر علي التوقف عَن الخروج معك ان لَم تحددي وجهتك بشَكل واضح
بينما بمجرد ان تصفي وجهتك يصبحِ مستعدا لاخذك حِيثُ تُريدين
ووالدته
كَانت أكثر حِكمة منك عندما اعطته مكانا.
يحاول الجنوبي قدر الامكان ان يبدو لطيفا مَع كُل انواع النساء
انه رجل يعرف كَيف يكسب قلب النساء
فَهو يعطيهن الحق فِي التعبير عَن انفسهن
ويدعم اراءهن
ويضايقه وجود امرآة لا تعرف ماذَا تُريد،
فعلي الرغم مِن تردده فِي الحيآة يبحث عَن امرآة ثابتة الخطى
لتعوض ما يعانيه مِن نقص
وتدعم حِياته مِن تلك الناحية.
عندما تقررين امرا وتطلبي مِنه المساعدة تجدينه متعاونا
لكن ان لمس منك ترددا
تقاعس
بل وربما لا يعود يثق فِي قراراتك لاحقا.
– فهمت الان
علي فِي كُل مَرة ان احدد ما اريد عندما اطلب
لاحظت كثِيرا ذلك
فعندما يسالني ماذَا اشرب
و اقول أي شَي
يقول لا يُوجد فِي المطعم ما يسمي أي شَي
عليك الاختيار
قرري ما تشربين…..
– نعم هَذا ما اقصد
قرري ما تُريدين بِكُل دقة فِي كُل مرة
والآن اكملي ما حِدث.

فكيف تفسرين الامر………؟؟؟

الرجل الجنوبي
انه الرجل الَّذِي يحب الفتيات الخجولات جنسيا
ويحب المتمنعات
لا يحب المجاهرات
كَما لا يفضل المبادرات،
تعجبه قمصان النوم الهادئة
كملابس الرياضة البسيطة
او البيجامات البريئة
قد تثيره امرآة ترتدي بيجاما طفولية
أكثر مِن امرآة ترتدي قميص نوم عار،
لا يحب الملابس النسائية الفاضحة
ولا فساتين النوم
ولا بدل الاثارة
بل يميل كثِيرا نحو الملابس الَّتِي تنساب علي الجسد ببساطة لتبرز معالمه مِن تَحْت الثياب،
يميل الي المرآة المتسترة ولا يميل الي العارية هَذا فِي ملابس النوم
او الاثارة،
كَما ان هَذا لا يَعني أنه يحب الملابس التقليدية
فَهو غالبا يمقتها
لا يحب المخور والمطرز والثقيل
يميل الي الملابس النسائية الكاجوال
والرومانسية
والعملية برقة.

لا يحب المباشرة فِي الجنس
ولا يحب الحديث عنه صراحة
يحبه ان يبقي سرا يتفاعلان عبره لكِن لا يفسرانه
علي العكْس مِن الشمالي الَّذِي يتحدث عَن الجنس كَانه يشرحِ محاضرة فِي فوائد البطاطا
او تحضير معادلة كيميائية،
ارتداؤك لتلك الملابس فِي ذلِك اليوم
صدمه
واشعره انك تطلبين الجنس
وبدا الامر بالنسبة لَه منفرا
لكن زعلك وابتعادك اعادا لديه الحماس للجماع.
وهَذا لا يَعني ان كُل الجنوبيين هكذا
لكن علي الاغلب،
كَما لا يَعني أنهم لا يحبون المبادرة اطلاقا
هُناك ظروف خاصة
ومناسبات معينة يحب فيها الجنوبي مبادرة المراة،
يحب الجنوبي التدليل
وابداءَ الحب مِن قَبل الزوجة تجاهه
كَما يحب ان يستشعر رغبتها الجنسية الخجولة فيه
لكنه غالبا لا يفضل مبادرتها
وقد لا يتقبلها
مما يصيب المرآة بالاحباط.
فالرجل الجنوبي
يحب البقاءَ بصحبة امرآة حِاسمة
تنظم حِياته المبعثرة
ولهَذا يميل للاعجاب بالنساءَ الاكبر مِنه سنا
والشماليات علي وجه الخصوص
ولايَعني ذلِك أنه يوفق معهن لكِنه يحب لديهن الثقة الَّتِي يتمتعن بها،
والرجل الجنوبي يقع فِي حِب مِن هِي اكبر مِنه سنا
أكثر بكثير
واسرع مِن الوقوع فِي حِب صغيرات السن
لكن
واحذري مِن هَذه ال لكِن
فالمرآة الَّتِي تتزوج الجنوبي
وتمثل معه دور الام
لا تستبعد ان ياتي الجنوبي ليخبرها برغبته فِي الزواج مِن زميلته الصغيرة فِي العمل
او زميلته فِي الدراسة،..!!!
الجنوبي
البارد كالصقيع
عندما يقترن بالشمالية
جذوة الحيآة الملتهبة،
الجنوبي
الفياض بالعاطفة
كالمطر
غزيز الحب
كثيف الحنان
قليل الانتاج،
والشمالية
كبرد السماء
ثقيلة قوية
فعالة،

الجنوبي
يري الشمالية باستمرار
في صورة غَير انثوية
لانه رجل لا يبادر كثِيرا فِي القيام بالاعمال أو تحقيق الانجازات
وبالتالي
فعلي المرآة ان تَكون أقل مِنه مبادرة بكثير
وكونك شَخصية ناجحة علي الصعيد العملي
ومبادرة فِي حِياتك الشخصية
ومنجزة
فانت مِن وجهة نظره تفتقدين سمة مُهمة مِن سمات الانوثة
وفي الوقت ذاته يحب لديك قوة الشخصية
الَّتِي قمت بالتخلص مِنها لاحقا،

– الجنوبي
رجل رقيق
في كُل شَي
والشمالية تَحْتاج الي رجل قوي ونافذ
لكن حِكمة الله فِي الخلق هَذا التكامل فِي العلاقات الزوجية
فزواج الجنوبي مِن شَمالية
مفيد لتعلم الشمالية الجنوبي كَيف ينجز
ويعلم الجنوبي الشمالية كَيف تسترخي وتستمع فِي حِياتها،
لو سالت زوجك كَيف يراك….؟؟
قد يقول ما يلي: أنها امرآة نكدية
بل هِي ليست امرآة أنها رجل فِي جسد امراة
تريد ان تفعل كُل شَيء بنفسها،
وتفكر أكثر مِن أي شَيء اخر
وتدير الحيآة وتسيطر علي حِياتي
وترغب فِي ان تتحكم بي
ولا ينقصها سوي ان تمسك بالعصمة
…………!!،
لا استطيع الاستمرار مَع زوجة مِن هَذا النوع
لأنها لا تحيي فِي قلبي أي شَعور بالجاذبية
بل اشعر معها باني اعيشَ مَع مديرة عملي
مزعجة
وقلقة دائما
متوترة
وتعتقد ان كثرة العمل تضمن المستقبل،
كل همها تكديس المال
لا تفكر سوي فِي المشاريع
متعة حِياتها الوحيدة
شخصية مريضة
معقدة
كئيبة
هَذه كئيبة لا يُمكنني تحملها….!!بالعكس
الجنوبي
يعجب بالشمالية مِن النظرة الاولى
لكن الجنوبية تناسبه أكثر
من حِيثُ التفكير والميول
بينما تبقي الشمالية حِلم حِياته
لتميزها
انه يحب ان يجمع القطع النادرة فِي حِياته
ويسرف المال الكثير علي مظهر الخارجي
ولهَذا فالشمالية ذَات الشخصية المميزة والطلة الجذابة
تثري طموحه
لكن ما ان يتزوج بها
حتي يبدا فِي اكتشاف شَخصيتها الصارمة
وبناءها الذاتي المتين
ونشاطها الكبير
واندفاعها الانجازي وطموحها الصاعق
……
كل هَذا يصيبه بالصدمة
فَهو لَم يتزوج بها ليقدم لَها الدعم
ولا ليخطط معها لدخول امبراطورية الاثرياء
بل تزوجها ليتباها بها
امام مجتمعه كَما يتباها بممتلكاته الكثيرة
………
وفي النِهاية اكتشف كَم هِي مزعجة…!!!
– مزعجة……؟؟؟!!!!
– نعم
مزعجة
فالجنوبي الَّذِي يميل الي الاسترخاء
والاستجمام اغلب الوقت
يجد طموحات الشمالية ومطالبها مزعجة………!!!!!……
بل ولا تطاق فِي كثِير مِن الاحيان
الشمالية تري أنها كلما صعدت سلمة
علي درج الارتقاء
تري ان هُناك سلمة اخري تمثل لَها تحديا
والجنوبي يراها طماعة ولئيمة
ولا تشبع
من جمع المال………..!!!!
قصة متكررة
……… الجنوبي
والنساءَ المتميزات
او المشهورات
……
الم أقل لك أنه يحب الشماليات لانهن براقات
……
ان علاقته بالمشهورات تعطيه احساسا بمكانته
يشعر معها أنه شَخص مميز
كَما يحب ان يشعر دائما،
المرآة ذَات السمعة الاجتماعية العريضة توفر لشخصيتة التواجد الَّذِي يبحث عنه،
– كَيف لَم اعد افهم ما تقصدين
بدات اتعثر
……..
– تخيلي معي ما يحدث
……… الرجل الجنوبي قلِيل الانتاجية
وبالتالي
لا يحظي بسمعة كبيرة
ولا بجاذبية شَخصية
لكنه يشعر بانه رجل فَوق العادة
ويريد بل ويحتاج لمن تشعره بذلِك مِن النساء
فتاتي تلك المطربة الَّتِي يسعي خَلفها الكثير مِن الرجال لتحبه هو
…… هُو فقط
كيف تراه سيشعر
…………؟؟ بالاهمية
…….
الاهمية الَّتِي كَان يبحث حِثيثا عنها………!!!
– كنت اعتقد أنه احبها ليمارس الجنس معها………!!!
– الجنس بالنسبة للجنوبي
ليس مشكلة كبيرة
فَهو يجده فِي أي مكان
ويمكنه ان يمارسه معك فِي أي وقْت
وان كَان غَير منجذب لك
……
المشكلة تكمن فِي الاعجاب وتحقيق الذات،
– وهي تمنحه القدرة علي تحقيق ذاته،
– نعم فالجنوبي
اشبه بالكائنات اللصيقة
الَّتِي لا تمضي فِي الحيآة وحيدة
تريد الالتصاق باحد ما لتحقق تواجدها
……… تلتصق بكائن اكبر
او اقوى…..
– والشمالية قوية
او اية امرآة مشهورة ……
– تماما
………
والحادث
ان بَعض الشماليات لا يدركن ذلك
وبعد الزواج تصدمهن حِالة الخدر لدي الجنوبي
ويصبن بالملل
والقرف ايضا
وقد يهاجمنه عدة مرات
ويحطمن شَخصيته
دون علم مِنهن
فينتقم الجنوبي
الحاقد
بطريقَة تكسر الشمالية وغرورها كسرا مبرحا
بالخيانة
الخيانة لدي الجنوبي عقابا للمرآة الَّتِي تهين كرامته…….!!!
– مستحيل…….
كلامك خطير
يشعرني بالخوف
علي هَذا لَن يتوقف عَن خيانتي
فانا يوميا اذكره بكسله
وكثرة نومه
واستهتاره
……..!!!
– وعندما تتوقفين عَن ذلِك وتبدئين باحترامه سيتوقف هُو أيضا عَن خيانتك………..
الرجل بشَكل عام يحب ان يحل مشاكله وحده
لا يحب المواسآة غالبا
فَهو يُريد ان يبقي فِي عينيك الرجل الَّذِي يهب للنجدة
وليس الملهوف
…… فكفي عَن لعب دور المغيث ما لَم يطلب منك ذلك
… كذلِك فإن حِرصك علي ان تكوني علي مايرام دائما امر سيء
عندما يبدا فِي التفكير فِي امر ما كمشكلة فِي عمله
لا باس بان تسانديه بكوب شَاي
وجو هادئ
لكن لاتعرضي المساعدة الا ان طلبها منك
بينما ان كَان حِزنه لاجل امرآة اخري فاحزني أنت ايضا
لكي تشغليه عَن التفكير فِي محبوبته الاثمة…..

هكذا يتصرف الجنوبيون أنهم لا يهربون
انهم اقوي مِن ذلك
..!!
-حقا
امتاكدة مِن كلامك،
-الله اعلم
واظن ان ما اقوله صحيح
هم لا يهربون ولا ينتحرون
لديهم مناعة كبيرة ضد هَذه الاشياء
الجنوبي يهرب مِن الضغوط والصدمات بالادمان
غالبا
لكنه لا ينتحر،… لذلِك فهم اما يدمنون النساءَ أو المخدرات أو المسكرات
او الاسراف
……
اي شَيء يُمكن الادمان عَليه
زوجك شَخصية جنوبية
وهؤلاءَ يولدون وفي اجسادهم استعداد جيني للادمان
جهازهم العصبي مؤهل للامر أكثر مِن غَيرهم مِن الشخصيات
رغما عنهم
كَما ان اجهزة الشماليين العصبية تَكون مجهزة أكثر للتسلط
هل فهمت
لكن هَذا لا يبرر افعالهم بالطبع
لكنه يبرر اتجاههم الغير سوي لعلاج امور حِياتهم
مثلا الشمالي كَان بامكانه ان لا يتسلط
ويصبحِ انسانا بهدي الله أفضل
وكذلِك الجنوبي بامكانه بدلا مِن التعويض بالادمان
ان يواجه الامر
ويثبت….
فالجنوبي الجنوبي
به خصال خاصة جدا
لا يُمكنه معها ان يعاشر اثنتين علي فراشَ واحد
وهو عاطفي
وجنسانيته العالية هِي ثمَرة عاطفته الجياشة
والمعاشرة الجماعية
تَكون مِن نصيب الرجال المتخصصين فِي ذلِك لاجل الدعارة
او رجال لديهم مشاكل جنسية
وزوجك لا يحمل ايا مِنها.
كان مطر ينزل السلالم
وكان وجهه ممتقع اللون
فمن طبع الجنوبي الخوف
… والقلق بشان المواقف الصعبة،

_________________________________________________ _

نقاط ضعفه فِي الامور الَّتِي يحبها
مثلا
يحب المرآة المطيعة الهادئة
لكن واثقة وتعرف مالها وماعليها
الرقيقة الدلوعة والَّتِي لاترفع صوتها
المهتمة بنفسها وبيتها واطفالها وبه
المشبعته جنسيا وعاطفيا
والَّتِي تشعره برجولته
هَذه المرآة يخشي الرجل ان يجرحها
وان جرحها يبادر بسرعة باعتذار لَها علي أي صورة كَان
ولايقبل بان يهينها أحد أو ينتقص مِن شَأنها فيَكون مدافع عنها
ويحرص علي اخفاءَ عيوبه عنها
لانه يحب الظهور بمظهر الكمال وهَذا نقطة ضعف اخري له
اي شَيء يلامس صورته وسمعته بَين الناس فَهو نقطة ضعفه
فبامكانك اقناعه بتغير اثاث ما فِي البيت لَو ادخلتي نظرة الناس فِي الموضوع
طبعا لَن يغيره لك بَين يوم وليلة
بل يجعله هدف يفكر فيه
وانت واساليبك حِتّى يقتنع
الجنوبي أكثر رومانسية مِن الشمالي
ويستخدم الكلام الحلو والعذب للتعبير عَن رومانسيته وحبه
اما الشمالي فرومانسيته يعَبر عنها برعايته وعمله لكِن تستطيع الزوجه ان تجعل لسانه ينقط عسلا
لكن……
الرجل القادر والبارع علي التلفظ بِكُلمات الحب والعشق والرومانسية فِي كُل وقْت وبشَكل مكثف
قد يَكون شَخص مغزلجي و متعدَد العلاقات

الجنوبي يحب ان تظهر زوجته غَيرتها عَليه
لكن الا تَكون بطريقَة اتهام أو محاصره
يكفي ان تقولي لَه أنا اغار عليك مِن كذا وكذا ويضايقني هَذا التصرف
وكله لانك تحبينه والا لما غرتي عَليه
ومشهد لعبه مَع الطفل فِي ظل وجود امه …استغليه لصالحك
فقولي لَه أنا اعرف بانك طيب وحبوب لكِني تضايقت مِن ذاك الموقف
وام الطفل نظرت لِي بنظرات وكأنها شَعرت بي بل أنها تضايقت
فرجاءا احترم غَيرتي لاني احبك
ولاتجادليه ان اعطي تبريرات..

نظرا لبرودة..لازم تسخنين طلبك وتجددينه فِي كُل مرة
ليس بالصراخ والعتاب الشديد
اساليب ا لدلع والكلمة الحلوة والزعل الخفيف
والحديث عَن أهمية ماتريدين وكماله وانه بالسهولة احضاره(تكلمي بالتفاصيل)
ومدحه والثناءَ عَليه الزوج)قبل كُل شَيء
سيدة عصرها… انسانه محط انظار الاخرين
لاخلاقها ولتميزها ورقيها فِي شَخصيتها اسلوبها وطريقَة تعاملها
الجنوبي البعيد… أكثري مِن محادثته والسؤوال عَن حِاله واحاوله
واظهري أهميته لك حِتّى وهو بعيد باظهر شَوقك لَه وبطلب رايه أو استشارته
والاستئذان مِنه واطلاعه علي بَعض امورك
))قصة جنوبي))
هَذا الجنوبي اعجبته البراءة والانوثة الرقيقة فِي تلك الجنوبية
لكنه كَان منبهر ومنجذب لتلك الشمالية الغامضة والمتميزة بشخصيتها
حبه للشمالية بدا ينمو يوما بَعد يوم وقد يَكون مِن طرفه فَقط فَهي كلحلم بالنسبة لَه أو شَيئا يود تملكه
بينما بدا حِبه للجنوبية يتحَول لصداقة وربما شَفقة
المفيد فِي الموضوع….
ادمجي فِي شَخصيتك بَين الصفات الانثوية الَّتِي تتمتع بها الجنوبي وصفات القوة الَّتِي تتمتع فيها الشمالية وأيضا حِكمة الشرقية ومرونة الغربية…

الجنوبي بشَكل عام قَد يلزم نفْسه بعادات مجتمع وتقاليده ويتعايشَ معها
من باب الناس اللي حِولي كذا…فلماذَا اشذ عنهم
لكن ليست اساسيات أو مبادئ راسخة فِي عقله
فلو تغير محيطه لرايته يتغير تدريجيا معهم
فما قاله علي الماسنجر قَد يَكون بالفعل فكرة راسخة فِي عقله ومقتنع بها واستخدمها للمجاملة ايضا
لكن لايجرئ علي تطبيقها لان الوضع لايستدعي
وبالفعل هُو خجول فِي الكلام الرومانسي… أنت جرئية
قولي اشعر بالراحة عندما اسمع منك مِثل الكلام ومدي تاثيره النفسي عليك
اسلوب مقارنة الجنوبي بمن هُم أفضل مِنه اسلوب خاطئ لانك تقللين مِن قيمته
ودليل علي عدَم اعجابك به
ايه ومايحب المكياج الكثير يحب فِي الليل تتحممين وتحطين علَى جسمك للوشن وياليت لَو تحطينه عنده ويشوفك وأنتي تدهنين سيقانك بيَكون بالنسبه لَه قمة الانوثه

وتلبسين بيجامتك الطفوليه والا
قميص نوم محتشم لَه فَتحه كبيرة مِن عِند الصدر أو فَتحه مِن عندالساق

وشعرك سايحِ علَى اكتافك فقط

بيذوب

الجنوبي معتز بنفسه ومقتنع أنه شَخص مثااااالي وماتحصلين زيه
ولو تموتي قهر مِنه وماتشتهينه ولاتطيقين تطالعين فِي وجهه مايصدقك لانه مؤمن بفكرة أنه انسان لايقاوم
وهَذه الثقة اللي عنده تقهرك أكثر هههههه
كلام صحيح.
انت افعلي مِثله وسيصدقك ويعجب بك لمجرد الكلام

نعم… الجنوبي مقلد
يكفي تكلمبنه عَن فكرة أو موضوع ما قراتيه فِي صحيفة
تجديه لاحقا يناقشك فِي افكارك ونسي بأنها لك ويحدثك بموضوع الصحيفة وكانك تسمعينه لاول مرة

الجنوبي ينسى الاسباب الحقيقية لغضبك وانفعالك الشديد عَليه
ولايرسخ فِي عقله مَع الزمن الا وجهك بملامحِ الغضب ونظرات الازدراء
في الحالات هَذه اكتفي فَقط بذكر الموقف كامل كقصة واضيفي لَها شَعورك النفسي(مشاعر الحزن والانكسار هَذا ماسيتذكره الجنوبي والدافع لَه علي ان يتغير وليس عصبيتك

لانه ببساطة لا يحترم المرآة الَّتِي ترفع صوتها..
اسحريه بنظرتك الخجولة..
وابتسماتك الطفولية البريئة..
يحب المرآة المثقفة..
>>>
كوبان كابوتشينو مَع قطعة شَوكولاه
كوبان مِن العصير مَع قطع مِن الكعك بالبرتقال
اي شَيئ يجدد الجو ويخلق الرومانسيه
لان هَذه الاجواءَ تسحر الجنوبيين
>>>
كرهه للنقاشَ و الجدال
المساج علاج للجنوبي
،،وكوب شَاي الحليب يجدون فيه متعه خصوصا إذا لَم يطلبه و
قدمتيه بحب وابتسامه وتسبق هَذا كلمة ” هني وعافيه حِبيبي”
هم طيبون ويحبون مِن يحسن الظن والنيه
يحبك اجتماعيه برزانه ويحبك مميزه
في جلستك وكلامك فَهو يحب اقتناءَ الاشياءَ المميزه
وكل ما كنتي طيبه حِنونه شَعر بالتميز
،والفرح
،،،
هو أيضا يحب الاناره الخافته الرومانسيه
_________________________________________________ _______
_________________________________________________ ____________

الغرور مِن الصفات اللصيقة بالجنوبي
لا حِظي الشمالي مِن يراه يظنه مغرورا لان لديه شَخصية قيادية لكِن مِن يعاشره يجده متواضعا
بعكْس الجنوبي بسَبب انبساطيته اجتماعي ومرحه يظنه الناس متواضعا لكِنه فِي الواقع يري نفْسه فَوق ويتعالي ان وجد فرصة سانحة …اثيري معه موضوع عَن الانساب أو عَن ديرته(مسقط راسه)او حِدثيه عَن سيارته أو جواله أو حِتّى ساعته الجديدة لتعرفي ما اقصد …
هو يبحث عَن الكمال وصورة هَذا الكمال أمام الناس…والزوجة الذكية هِي مِن تجعل مِن صفة غروره تعمل فِي صالحها.
الجنوبي والمال))

يكف الجنوبي عَن العطاءَ إذا قوبل بالجحود

يكف الجنوبي عَن العطاءَ إذا قوبل بالجحود
اتفقت معاه ان مصروف معين لنا بالشهر وهالطريقَة احسن طريقَة وبينت لَه اني احس بروجلته وبعطائة وبكرمه فِي اللحظه اللي يعطينا فيها مصرفنا الشهري

هَذا أهم مايَجب ان يشعر بِه الجنوبي…احساسه برجولته عِند طلب المال مِنه وحتي المساعدة
والزوجة الذكية هِي مِن تستخدم هَذه الورقة الرابحة مَع زوجها الجنوبي…
اشعريه برجولته.

قلت لزوجي أنا ماابغي مصروف شَهري
, تعرف ليش؟؟
هو استغرب مرررررره
, وقال ليش؟؟
قلت لَه صراحه أنا احس برجولتك وانا اشوفك تحاسب بالمحلات عني << ماتصدقون شَلون داخ مِن الوناسه
وبكذا صرت اصرف احيانا أقل مِن مصروفي الشهري
واحيانا اصرف اضعافه << يَعني ماصار لِي سعر محدد امشي عَليه

فصرت اتعامل معه بنذاله…اخذ مِنه ولا اعطي ولا اخضع ابدا ابدا لضغوطه
اوقول لَه أنت الرجل وصاحب القوامة أنت الَّذِي يعطي وانا الاميرة اخذ مِن كرمك وجودك…فكان يعجب بِكُلامي ويخجل مِن نفْسه…
ولاحظت أنه كلما تعاملت معه بنذاله فِي النواحي المالية كلما كَان كريما وسخيا معي
أكثر مايحفز الجنوبي للصرف هُو اشعاره برجولته وبفضله
_لا تشعريه ابدا بحاجتك لماله بل لَه فِي المقام الاول.
_يرتاحِ الجنوبي عندما يدرك بان زوجنه غَير معتمده عَليه دائما وبشَكل تام عَليه ويرتاحِ عندما يدرك بانه مِن المُمكن ان تتدبر امورها لكِن فِي النِهاية لا تستغني عنه
شكره ومدحه والدعاءَ له
يقل عطاءه عندما يشعر بالجحود والنكران لما يقُوم به
حب الشعور بالظهور بمظهر الكريم الشهم المنقذ المظهر الَّذِي يفضله الجنوبي ويسعي اليه للتفاخر والتباهي أمام الناس

1-الجنوبي بحاجه دائمة للتقدير والشكر اللازم علي كُل مايحضره أو يعطيه لزوجته فَهو يري بان هَذا مِن حِقه.
2-ان تظهر الزوجة سعادتها علي مايقدمه لَها وتصرف النظر عَن كون هَذا مِن واجباته ومسؤولياته فَهو لا يري الامر كذلك.
3-تاخيره للطلبات امر وارد وطبيعي لان البطئ مِن صفات شَخصيته ولايمكن تحميله فَوق طاقته
لكِن تشجيعه عَن طريق اظهار الحاجة وتمنيها وانه الوحيد الَّذِي بامكانه تحقيق ذلِك والتحدث عَن الطلب بالتفصيل وذكر مزاياه وكماله
أفضل بكثير مِن غضب الزوجة وصراخها الَّذِي يفقدها الكثير أمام زوجها ويظهرها بمظهر النكدية اللحوحة المتذمرة.
4-لا باس بقيام الزوجة ببعض الامور المادية لنفسها ولبيتها
فالزوج الجنوبي يكره الاعتماد عَليه تماما سواءا ماديا أو معنويا فهَذا يخنقه ويحمله فَوق طاقته ولكونه جنوبي مسترخي فتولي الزوجة مسؤوليات زوجها كاملة يدعم استرخائيته فيتناسي دوره ويتعود ثُم يصبحِ مجروحا مِنها لقيامها بدوره
فلتقم ببعض الامور ولا تسحب البساط مِن تَحْته فَهو اولا واخيرا رجل.
5-أيضا مِن الاخطاءَ الشائعة عرض المساعدة المالية علي الزوج مالم يطلبها
وان طلب فلا باس بمساعدات صغيرة اما تلك المساعدات الكبيرة فمن الافضل توثيقها باوراق رسمية وان لاتنحرج الزوجة مِن ذلِك فهَذا مِن حِقها ومهما كَانت ردة فعل الزوج فَهي مؤقته لكِنها كفيلة باثارة اعجابه بزوجته.
6-يعطي الجنوبي مصروفا شَهريا ان شَعر بانه هبه أو اعطيه مِنه لافرضا ولا واجبا قَد يتنصل مِن اداءه مستقبلا وتدريجيا.
7-الحنكة المالية للزوجة فِي ادارة المال تعطي الزوج ثقة فيها واطمئنان فيَكون أكثر عطاءا فِي المصروف.
8-حرص الزوج وسؤاله بالتفصيل عما تُريده الزوجه بالمال أو السوق ليس دافعه البخل بل الفضول فِي الغالب وتحديد المناسب للزوجة, والافضل للزوجة ان تجيب باريحية وسعة صدر.
9-الزوج عندما يتولي مسؤولية دفع المال ومحاسبة البائع أفضل بكثير مِن ان يَكون المبلغ فِي يد الزوجة لانه لا يهمه مقدار ماينفقه بعكْس لَو كَان المبلغ بيد الزوجة.
10-الفروقات بَين لغة الرجل ولغة المرآة تلعب دور اساسي, فعبارة بسيطة علي لسان الزوجة ك صديقتي تقيم حِفلة نجاحِ وليس لدي لبس مناسب فكل ملابسي قديمة وانت منذُ فترة طويله لَم تخرجني لاتسوق)
الزوجة وبلغة المرآة ارادت وصف حِاجتها وتبريرها لتشجيع زوجها.
والزوج وبلغة الرجال فهم عبارتها علي أنها اتهام مبطن لَه بالتقصير اشعره بجحودها ونكرأنها لكُل مايفعله لها.
والصحيحِ بان تتقدم الزوجة بالطلب بشَكل مباشر تسبقه بعبارة توضحِ كرمه معها وحبه بان تظهر بشَكل لائق, وان ابدي اعتراضا فلتوضحِ لَه مدي حِاجتها الفعلية وكيف سيراها الناس ولكن لا تهاجمه بتلك العبارات الَّتِي تشعره بالتقصير.
11-تلك الزوجة الَّتِي لا تطلب أو تتخلي عَن الكثير مِن متطلباتها بدعوي التوفير
تخطئ بحق نفْسها وحق زوجها, فطبيعة المرآة الاخذ والتلقي وتعطيلها لهَذه الطبيعة تعطيل لطبيعة الرجل فِي العطاءَ فيتوجه لجهات اخري لممارسة طبيعة العطاءَ لديه.
12-وعود الزوج للزوجة بمصروف شَهري أو هدية أو حِلم مشترك كمنزل أو غَيره, هِي وعود لنوايا صادقة مِن المؤلم لَه التشكيك فيها, لكِن بسَبب طبيعة الجنوبي وبسَبب الظروف الَّتِي تصادفه يتاخر عَن التنفيذ, ولتشجيعه علي القيام بذلِك تذكيره باسلوب يتناسب مَع طبيعته الخيالية الحالمة والتحدث كَما لَو ان الامر حِدث بالفعل.
13-الميانة لَها دور اساسي فَهو يري بان الاخرين لَن يتفهموا ويقدروا عدَم مبادرته المادية أو تاخره وتقصيره كَما تتفهم الزوجة
كَما أنه يخشي لومهم وعتابهم أو ظهوره بصوره غَير لائقة أمامهم.
14-الجنوبي بشَكل عام ليس محنكا فِي الامور المالية وطريقَة صرفها, فلو كَانت الزوجة تتمتع بهَذه الصفة فلتبادر بوضع خطة اقتصادية وتقدمها كمقترحِ سيسعد الجنوبي ويرتاحِ لذلِك لأنها حِملت عنه عبئا وكملت نقصا يُوجد لديه.
15-الجنوبي يُريد ان يستشعر رجولته فِي طلب المال مِنه أو حِتّى المساعدة.
فتذكيره بان الله اعطاه القوامة وان الزوجة تستشعر فيه رجولته عندما يقُوم بالصرف عَليها أو حِتّى مناولتها المال, كذلِك يتاثر بالدعاءَ لَه مَع المدحِ والثناءَ وتقبيل يده وجبينه عندما يعطي المال
فعلا الجنوبي لا يُمكن ان يقُوم بمهمة
ولا ينفق
ولا حِتّى يرغم نفْسه علي مجالستك
الا باستمتاع
فَهو يستمتع بانفاقه ويستمتع بردة فعلك ويستمتع وهو يسير معك فِي السوق
ويستمتع وهو يري ما اشتراه لك أو باكل ما اشتراه مِن السوبرماركت ولم يندم علي ما انفقه
ويستمتع وهو يراك تتلذذين معه ومثله بالطعام ولو كَان مِن مطعم
ويستمتع وهو يري فرحتك بِه وبما يعطيك
خذيها قاعدة فكل حِياته استمتاع × استمتاع ~ تذوق
وعلي العكْس تماما فَهو يتذوق مرارة شَكلك ومظهرك الغاضب
حينما تتحدثين وتتفوهين بقنابل
وحين يري ما اشتراه قَد تكدس ان كَان فِي الدولاب أو فِي الثلاجة ويحس ويتذوق بشدة الندم
ويراك تصرفين ماله أو تجعلينه يصرف ماله وتعبه فِي تكديس دونما استفاده
ويتذوق أهمالك
ان تذوقه لمشاعرك ذُو حِدين
اما ان ترين معه الدلال والحب
او ترين انتقامه وعناده وتجاهلك

وهو بالضبط كالجمل صبور وبطئ وحنون
ولكن مَع امرآة حِمقاءَ يصبر يصبر يصبر ثُم يدوس عليك
وقد يدوس علي كُل رغباته مِن اجل الانتقام

اختي ليس المطلوب منك ان تقبلي يده بالطريقَة التقليدية ان كَانت تضايقك
لكن خذي التقبيل بطريقَة واسلوب فيه نوع مِن المداعبة أو افعَليها بطريقَة الغنجع والدلع أو حِركات الاطفال….فلها مفعول سحري ولربما سحب يدك وقبلها قَبل ان تفعلي
وانت بذلِك تشجيعينه علىالبذل لتلذذه بهَذه الحركات
الجنوبي والستايل))
الجنوبي يكره الالوان الفاتحه للشعر ويحب الاسود والبني بدرجاته بندقي وعسلي ويحب الاحمر
ويحب المموج والفير والمستقيم ويكره الشعر المنفوشَ سواءا كَانت تسريحه أو طبيعي
ويحب الطويل جداً أو القصير جداً لانه فِي كلا الحالتين مغري
فلو قصيتيه مِن الامام وتركتيه مِن الخلف طويل سيَكون انثوي بشَكل مغري
يحب الجنوبي الشعر منسدلا ويحب الغرة الَّتِي تزيدك انوثة
ويحب التسريحات ذَات المظهر الطفولي
ويحب البيبي فيس

الجنوبي يحب الاكسسوارات وخاصة الَّتِي علي شََكل دمعة كريستال

ستايل الجنوبي
الشكل
يحب الوجه الطفولي والرشاقة فِي القوام والمرآة الخجولة الا فِي تعبيرها للحب
الدلوعة المتغنجه المهتمه بمظهرها ونفسها وطريقَة حِديثها وغير متكبره
الشعر
يحبه طويلا جداً أو قصير ناعما باي تسريحة كَانت سواءَ فير أو مموج كلتاهما تعجبه
وليس المنفوشَ وتثيره الغره الَّتِي تغطي احدي العينين
لون الشعر
اسود – بني – اشقر بني عسلي – بني بندقي احمر غامق <اي الالوان الطبيعيه
ميزة الشعر الاسود أنه مثير للرجل
اما الاشقر فانه يخفض مستوي الذكاءَ لديه

الملابس
التصميم
البساطة فِي الموديل والنعومه وعدَم التكلف ويكره كثرة القطع فَوق بَعض
الاقمشة
اللامعه الناعمه والملساءَ كالحرير والساتان وكذلِك القطنية والكتان والمخمل
في المظهر
يفضلها ساده أو منقط صغير أو مشجر صغير ولا يحب المقلم ولا الثقيل
الالوان
الفرعية الفاتحة
درجات الرصاصي ومِنها الرمادي الي أفضلها الابيض
درجات البني الي أفضلها البرتقالي والبيج اللونين المثيرين
الاحمر المنشط لاسترخاؤه ودرجاته الي الوردي
الازرق الفاتحِ الي درجة السماوي والبحري
واهمها الاسود – الاحمر – الرمادي – البيج – البرتقالي
الفساتين يحب موديلها ظاهر اعلي الصدر بِدون أي علاق أو اكمام
ومخصره سواءَ واسعه مِن الاسفل(الكلوشَ أو ضيقه
يحب الَّتِي تبين مفاتن الجسم دون ان تكشفه كالضيق والَّتِي تثير خياله كالملابس التنكريه الَّتِي لا تنصحِ بها الاستاذه ناعمه
وتَكون بسيطة فِي التصميم ولكن يميزها اكسسوار كريستالي براق يضفي عَليها الفخامة
ويحب البيجامات القطنية والكتان والمخمل والَّتِي شَرتات القطنية المطبوعة

وملابس الرياضة تغريه ويكره قمصان النوم لان فيها جرآة ودعوة صريحة للجنس

صوره خبرتي مع الجنوبي الغربي
الاكسسوارات

يحب الَّتِي فيها رمز للانوثة كالَّتِي تصدر اصواتا كالخلاخل والاساور والغوايشَ واحزمة بسلاسل
ويحب الاطقم الَّتِي يتدلي مِنها علي شََكل دمعات سواءَ كريستال أو ذهب وفضة وغيره
كذلِك اكسسوارات الشعر ذَات فصوص تعطي فخامة ويحب اكسسوارات الشعر البنوتيه الَّتِي تظهرك أقل مِن عمرك
الاحذية
ذَات الكريستال نفْس طريقَة الاكسسوارات ويحب الكعب الناعم وليس العريض
او الاحذية الصندل المسحِ بِدون كعب والرياضية
العطور
يفضل بودرات وكريمات الجسم المعطره علي العطور
ويَجب ان تَكون العطور هادئه وكأنها رائحتك الطبيعيه
ويحب مستحضرات العناية بالجسم
زهور الريف وبودي شَوب ونكتار ماركات جنوبية
المكياج
لا يحبه الجنوبي لذلِك يَجب ان تضعي مكياجا يعطي مظهرا طبيعيا قدر الامكان
ويحب الكحل الاسود والظل درجات الاسود والبني
والشفاه بلمعه قوية ولكن ليس قلترز إنما غلوس بدرجات الاحمر أو شَفاف
فان اردتي الظهور بطلة جنوبية جميلة ليوم مميز
فلا تتعبي نفْسك فكل ما تَحْتاجينه شَراءَ قماشَ احمر حِرير أو ساتان أو أي قماشَ يشبهه
مع حِلقة حِزام كريستالية
وبقية اكسسوارات الشعر والقدم وغيره
همسه
ان الجنوبي يظهر لك وكانه غافل ولكنه ليس كذلك
انه فَقط صامت
فَهو نمط غريزي مستمتع ومتلذذ ويدقق فِي هَذه الامور
ينظر اليك وانت متزينه وينظر اليك وانت مُهمله ولكنه لا يعلق
يظهر ذلِك فَقط بتعابير وجهه لكِن يتضحِ كُل شَئ عِند الغضب
فلا تهملي مشيتك ومظهرك وحديثك وحتي حِذائك فِي المنزل
ويحب الاناقة حِتّى فِي الملابس الداخلية فانتقيها دائما اطقم
واهتمي بمظهر ادواتك وترتيب حِاجياتك الخاصة ودولابك

الجنوبي يحب الملابس الناعمه الملساءَ حِريرا أو قطنا سادة أو المنقوشة صغيرا والمريحة وبدون تكلف

الشمالي يحب الاقمشة السادة اوالمقلمة والمنقطه نقطا كبيرة والمتكلفه كالشك والالوان الغامقة والموديلات العملية

الشرقي يحب الاقمشة ذَات النقوشَ والمشجر والمطرز والمخصر مِن الجلابيات أو الملابس الرسمية فِي بلده

الغربي يحب الكاجوال وكل ماهُو غريب وجرئ وأكثر مِن قطعة فَوق بَعض وباضافات مبتكره
فان كَان زوجك جنوبي غربي أو جنوبي شَرقي
فيَجب ان تعملي دمج بَين النمطين فِي الذوق
العطور الهادئة
بودرات الجسم
وكريمات الجسم سحر الاحتضان
لوشنات الاستحمام وعطور ما بَعد الاستحمام
وزيوت فواحة تجلب النعاس بَعد الاستحمام كالخزامى إذا وَضعتها فِي غرفة النوم
حتي شَامبو شَعرك انتقي معطر هادئ سحر الانف
رغوات الاستحمام وزهور البانيو لزوم الاسترخاء
زبدة الكاكاو السحرية وفوائدها للجلد مختلفة الاستعمال
وغيره وغيره إذا فلن ننتهي مِن حِركات الدلع والتدليل
اذا كَان لديكن اضافات خاصة موادعناية بالجسم أو التجميل فلا مانع

الجنوبي يعشق النعومة والرقة فِي الملابس ولكنه يعشق الاكسسوارات علي الملابس
وعلي الجسم
اي انك تفصلين الثوب ناعم ولكنك تجملينه بحلقة كريستال تفخمه
هكذا هُو ذوقه
والاكسسوارات الَّتِي تلبسينها بيديك أو قدميك أو اذنيك
يحب اصواتها
قرعها يصيب اذنيه بالطرب
ويسلب لب عقله
لذلِك كَما تعلمن فالله حِرم لبسها عِند الخروج أو المرور بالرجال الغير محارم كالخلخال
فغير أنها تلفت الانتباه فَهي تعجب الرجال

المكياج طبيعي دون وضوحِ الالوان
الغرة اساسية للجنوبي
التسريحة الفير محببه بِدون مثبت أو لماع
العدسات والملصقات لزوم الدلع والانوثة

القصة غَير الغرة
سميت غرة تشبية بغرة الخيل
طويلة وعلي الجنب لكِن مو لين آخر الوجه المهم تغطي العين
تعطي نظرة دلع وانوثة

بودي شَوب
زهور الريف
نكتار
ماركات جنوبية

_________________________________________________ _______________
قد يَكون الكلام كثِيرا يازوجات الجنوبي ولكن كَما نقول مِن بغي الفلاحِ ما قال اااح!!

_____________________________________
مااااايحب الحنة اببددددددددددددددددد
الخيال الواسع عِند الجنوبي يُمكنك استغلاله لصالحك
فيمكنك بنفس الطريقَة اثارة خياله عنك
ان امتدحك أحد ما أي مدحِ أو حِتّى تصنعي المواقف وبالغي بذلك), اذكري ذلِك لزوجك بِدون ذكر اسم الشخص, تحدثي وكلك ثقة وانبهار بذاتك
كان تقولي لَه وانت منبهره بثقل):
تصدق سمعت اليَوم مِن احداهن تقول لِي بان مشيتي رائعة كلها انوثه ودلع واثق وقالت بأنها قَد حِاولت تقليدي لكِن لَم تستطع!!
ناعمة تقول
لكن ما لا تعرفه الكثيرات
ان الجنوبي يصبحِ شَعلة نشاط بَعد ان يشرب ما يكفي مِن الحب،

يصبحِ منفذا بارعا،

يمكنك ان تجعليه ساعدك الايمن ان تبرعت بالحب والحب الكبير الظاهر،

حاولي احتضانه كثِيرا
احبيه لا تنتقديه،

غازليه دائما
قبليه كثِيرا،

داعبي المناطق الحساسة لديه بشَكل مستمر،

ثم بَعد ان تكسبيه
قدمي طلباتك كمقترحات
واطلبي مِنه سرعة التنفيذ ان كَان يحبك

قولي لَه ان كنت تحبني افعل كذا،

وان نسي أو استرخى
ازعلي بدلع،

واعيدي الطلب،

اقتباسات فِي مواضيع مختلفة)))
الجنوبي يحب ان يبقي بصورة لائقة فِي نظر زوجته
حتي لَو اضطره ذلِك للكذب أو التبرير واللف والدوران
واي حِوار يظهره بغير هَذه الصورة اللائقة ويوضحِ اخطاءه سيهرب مِنه
وضعي أنت نفْسك مكانه
ماذَا لَو كنت تعلمين بوجود شَخص ما ينتظرك ليحاسبك علي اخطاءك ويوضحِ عيوبك وفضائحك
كيف سيَكون شَعورك؟؟؟..
حين يرتكب معصية
تجاهلي ما رايتيه.
وحسسيه بحرمة وقذارة ما فعل
بتقوية وازعه الديني…ابدئي بنفسك اولا
الجنوبي الشرقي…يحب الانثي الخجوله… فالبوسات والحركات والكلام الجريء ابتعدي عنها

الرجال يحبون المرآة المنشغله بنفسها وبرفاهيتها واهتماماته

كلميه عَن منصبك وصيتك بَين الموظفات
وكيف الناس مِن حِولك يشيرون لتميزك ومهارتك
لان الجنوبي يحب المظاهر والتباهي
وبما انك زوجته سيفرحِ بنفسه فيك
وحاولي التوفيق بَين عملك ونفسك وزوجك وبيتك
لا تجهزي اغراض سفره…واعترضي واطلبي مبلغ مِن المال واخرجي قَبله مِن البيت وانت زعلانه
وفي السفر..لاتردي علي مكالماته تجاهليها وردي علي بَعضها بتثاقل…واجعَليها مختصرة بِدون بث اشواق أو كلام تطمين عنك واعن احوالك…غموض فِي غموض
وان سالك لماذَا لَم تردي…قولي كنت مشغوله ولا تاتي بالتفاصيل…
المبدا هُنا ان تحولي تجارب سفره لَهُم علي القلب بالنسبة له
ماتريدينه…افعليه انت
وهو سيتعلم منك
الجنوبي بارد… ولابد مِن ان يشبع عواطف…ليعطيها لك
ليس المهم زعله وغضبه
المهم قوة موقفك وصحة كلامك
قولي ساساعد ببعض الامور البسيطة…نظير تغيبي عَن البيت
لكن المساهمة بمبالغ مالية كبيرة…فمتاسفه
لاني لست برجل… والرجال قوامون علي النساءَ بما فضل الله بَعضهم علي بَعض

صوره خبرتي مع الجنوبي الغربي
واساس القوامة النفقة…
فانت الرجل القائم علي أنا وعلي شَؤوني
امدحيه وبيني رجولته فِي سبيل ردعه..لانه سيخجل مِن نفْسه
لكن لابد ان يَكون موقفك قوي
ابقي التعامل معهم بعيدا عَن الجنوبيلاتتحدثي بما يحصل بينكم مِن مشاكل… ولا تشكي اهله عنده
فهم اهله ولو كَان الحق لك
عامليهم بالمعروف
ان اخطئوا فلا تردي عَليهم بخطا…اجعلي زوجك يري خطاهم بِدون تدخل منك
في النِهاية سيري بانك أنت المسكينة وهم الاشرار
.وبيعمل علي حِمايتك مِنهم ويدافع عنك أمامهم مستقبلا
ابقيهم عَن أي تدخلات فِي حِياتك
تكتمي علي حِياتك واسرار بيتك
لاتصرحي لَهُم بما احضره زوجك لك
ولا تنتقديه ولا تذكري عيوبه أمامهم
ان اعطي زوجك اهله
فلاتظهري التذمر…المهم ان لايَكون علي حِسابك
وان كَان علي حِسابك…فلاتعارضي وتنتفضي مِن مبدا لماذَا تعطي اهلك
يَعني لا تحشري اهله فِي الموضوع..وركزي علي حِقك كحق لك

هكذا يتصرف الجنوبي المضغوط والمهموم
ولادخل ذلِك بمشاعره نحوك
فلاتفتحي معه جبهه للصراع لمجرد احاسيسك
وهو علي الارجحِ متلخبط فِي مشاعره وماهُو فاهم نفْسه
لكن فترة ان شَاءَ الله وتعدي

ويقدر لعق ؟؟؟ جداً هذة معلومه مِن الاستاذه ناعمه مِن دورة استراتيجيه التعامل مَع الزوج الخائن قلتها لعيونكم يقدر الجنوبي لعق …
اكيد فهمتو ههههههه؟

  • انتقام الزوج الجنوبي من زوجته
  • الجنوبي الغربي
  • الجنوبي الغربي والجنس
  • كيفية معاملة الزوجة الشمالية الغربية لزوجها الجنوبي الشرقي
  • الرجل الجنوبي الغربي
  • الانسحاب من حياة الجنوبي الغربي
  • الجنوبي الغربي والتطنيش
  • جنوبي غربي والجنس
  • الزوج الجنوبي الغربي
  • الرجل الجنوبي الغربي والجنس
الجنوبي الغربي 5٬036 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...