7:11 صباحًا الإثنين 20 نوفمبر، 2017

حامل في نهاية الشهر الرابع



حامل فِى نِهاية ألشهر ألرابع

صوره حامل في نهاية الشهر الرابع

يعلن هَذا ألشهر بِداية ألاثلوث ألثانى مِن حِملك،
وهو ما يدعى ألفتره ألذهبية للحمل golden period of pregnancy أحيانا؛ و يستحق هَذا ألاسم؛ و تبدا ألتاثيرات ألجانبيه لبِداية ألحمل بالتراجع،
لكن ألانزعاج ألَّذِى يرافق ألاثلوث ألثالث لا يَكون قَد بدا بَعد؛ كَما أن خطر ألاجهاض ينقص كثِيرا فِى هَذا ألشهر،
وتَكون أحاسيس جديدة شَائعه فِى هَذا ألوقت.
تزداد ألتغيرات ألَّتِى بدات فِى أسابيع ألحمل ألاولى،
وتتسارع و تصبحِ اكثر و ضوحا للاخرين؛ و فيما يلى لمحه سريعة عما يحدث و موضع حِدوثه.
الهرمونات
تنطلق ألهرمونات مِن ألمشيمه و ألمبيضين و ألغدتين ألكظريتين و ألغده ألنخاميه خِلال ألحمل باكمله،
وتستمر مستويات هرموناتك بالزياده فِى هَذا ألشهر مؤثره فِى نمو طفلك و فى كُل جهاز عضوى مِن جسمك.
القلب و ألجهاز ألدوراني
يستمر جهازك ألدورانى فِى ألتمدد بسرعه ،

وقد يميل هَذا ألتمدد الي أنقاص ضغطك ألدموي؛ و فى ألواقع،
يمكن أن ينخفض ضغطك ألدموى ألانقباضى ألرقم ألاعلى بمقدار 5 10 نقاط خِلال اول 24 أسبوعا مِن حِملك،
بينما ينخفض ضغطك ألدموى ألانبساطى ألرقم ألادنى بمقدار 10 15 نقطه ؛ ثُم يعودان شَيئا فشيئا الي مستوياتهما قَبل ألحمل.
يمكن أن تعانى مِن ألدوخه dizziness او ألاغماءَ faintness خِلال ألطقس ألحار او عندما تستحمين فِى حِمام ساخن،
وهَذا ما يحصل نتيجة توسع ألاوعيه ألدمويه ألدقيقة فِى ألجلد بفعل ألحراره ،

الامر ألَّذِى ينقص مؤقتا مقدار ألدم ألمتبقى فِى قلبك.
يستمر جسمك فِى تكوين ألمزيد مِن ألدم خِلال هَذا ألشهر؛ و يَكون معظم ألدم ألزائد ألَّذِى ينتجه جسمك على حِساب ألبلازما،
وهى ألقسم ألسائل مِن ألدم؛ فجسمك ينتج خِلال اول 20 أسبوعا مِن ألحمل ألمزيد مِن ألبلازما و بسرعه أكبر مِن أنتاج كريات ألدم ألحمراء،
والى حِين ظهور ألفرصه لزياده كريات ألدم ألحمراء،
تؤدى زياده ألبلازما الي نقص تراكيز هَذه ألكريات.
اذا لَم تحصلى على ما تَحْتاجينه مِن ألحديد هَذا ألشهر لمساعدة جسمك على أنتاج كريات ألدم ألحمراء،
يمكن أن تصابى بفقر ألدم؛ حِيثُ يحدث فقر ألدم Anemia عندما لا يُوجد ما يكفى مِن ألكريات ألحمر فِى دمك،
وبذلِك لا يتوفر ما يلزم مِن بروتين ألهيموغلوبين لحمل ألاكسجين الي نسج جسمك؛ و قد يؤدى فقر ألدم الي شَعورك بالتعب و زياده أستعدادك للمرض؛ لكِن إذا لَم يكن فقر ألدم شَديدا،
لا يَكون مِن ألمحتمل أن يؤذى طفلك؛ فالحمل يضمن حِصول طفلك على حِاجته مِن ألحديد حِتّي و أن لَم تحصلى انت على كفايتك مِنه.

صوره حامل في نهاية الشهر الرابع
قد تؤدى زياده ألجريان ألدموى عَبر جسمك الي بَعض ألعلامات و ألاعراض ألمزعجه ألجديدة خِلال هَذا ألشهر،
وقد تتورم ألنسج ألانفيه لديك و تصبحِ هشه ،

ويمكن أن تنتج ألمزيد مِن ألمخاط،
مما يقود الي أنسداد ألانف و أحتقانه؛ كَما قَد تصابين بالرعاف نزف ألانف nosebleeds او نزف أللثه عِند تفريشَ أسنانك،
حتى و أن لَم يحدث ذلِك سابقا لديك؛ و تعانى نحو 80 مِن ألنساءَ ألحوامل مِن تلين أللثه او نزفها؛ و لا يؤدى اى مِن هَذه ألمشاكل الي ألاضرار بك او بطفلك،
غير انها يُمكن أن تشعرك بالقلق و ألانزعاج.
الجهاز ألتنفسي
تزداد ألسعه ألرئويه خِلال هَذه ألشهر تَحْت تنبيه ألبروجستيرون؛ فمع كُل نفْس،
تستنشق ألرئتان و تزفر زهاءَ 30 40 مِن ألهواءَ زياده على ما كَان عَليه ألحال قَبل ألحمل؛ و تسمحِ هَذه ألتغيرات فِى ألجهاز ألتنفسى لدمك بحمل كميات كبيرة مِن ألاكسجين الي مشيمتك و جنينك؛ كَما انها تسمحِ لدمك بنزع ألمزيد مِن ثنائى أكسيد ألكربون مِن جسمك اكثر مِن ألحد ألسوي.
يمكن أن تلاحظى أن نفْسك أصبحِ أسرع قلِيلا خِلال هَذا ألشهر؛ كَما قَد تعانى مِن ضيق ألتنفس،
فثلثا ألنساءَ ألحوامل جميعا يشكين مِن ذلِك عاده مَع بِداية ألاسبوع 13 مِن ألحمل تقريبا،
ويعود ألسَبب الي أن ألدماغ ينقص مستوى ثنائى أكسيد ألكربون CO2 فِى دمك و ذلِك لتسهيل نقله مِن طفلك أليك؛ و حِتى يقُوم بذلك،
يعدل ألدماغ حِجْم ألتنفس و سرعته،
وهَذا ما يجعل ألنساءَ يشعرن بضيق ألتنفس.
وللتكيف مَع زياده ألسعه ألرئويه لديك،
يكبر محيط قفصك ألصدرى مَع تقدم ألحمل بمقدار 5 7.5 سم تقريبا.
الجهاز ألهضمي


تميل ألمقادير ألزائده مِن هرمونى ألبروجستيرون و ألاستروجين خِلال ألحمل الي أرخاءَ كافه ألعضلات ألملساءَ smooth muscles فِى جسمك،
بما فِى ذلِك ألقناة ألهضميه digestive tract لديك،
مما يؤدى الي بطء جهاز ألهضم تَحْت تاثير هذين ألهرمونين؛ و تبطؤ ألحركات ألَّتِى تدفع ألطعام ألمبتلع مِن ألمريء الي ألمعده ،

كَما يزيد ألوقت أللازم لافراغ ألمعده .

ويهدف هَذا ألتباطؤ الي أتاحه ألمزيد مِن ألوقت للعناصر ألغذائية حِتّي تمتص نحو مجرى ألدم و تصل الي جنينك؛ و لكن،
مما يدعو الي ألاسف،
ان تشارك ذلِك ألتباطؤ مَع تمدد ألرحم ألَّذِى يحشر ألاعضاءَ ألاخرى فِى بطنك قَد يقود الي أحداث حِرقه ألفؤاد أللذع heartburn و ألامساك constipation أيضا،
وهما مِن اكثر ألتاثيرات ألجانبيه للحمل شَيوعا و أزعاجا.
كَما قَد تعانين مِن هذين ألتاثيرين ألجانبيين ألمزعجين خِلال هَذا ألشهر.
تعانى نحو نصف ألنساءَ ألحوامل جميعا مِن حِرقه ألفؤاد،
وهى تنجم عَن رجوع ألحمض ألهاضم نحو ألمريء ألانبوب ألعضلى ألممتد بَين ألحلق و ألمعده ؛ و عِند حِدوث ذلك،
تهيج حِموضه ألمعده بطانه ألمريء،
مما يؤدى الي أحساس حِارق مزعج.
وينطبق ألشيء نفْسه على ألامساك الي حِد بعيد،
حيثُ يصيب نصف ألنساءَ ألحوامل على ألاقل أيضا،
وهو ينجم او يتحرض على ألاقل ببطء ألجهاز ألهضمى و عن ألضغط ألمسَبب بالرحم ألمتمدد و ألواقع على ألقسم ألسفلى مِن ألامعاء؛ كَما أن ألقولون يمتص ألمزيد مِن ألماءَ خِلال ألحمل،
وهَذا ما يميل الي جعل ألبراز اكثر قساوه و حِركات ألامعاءَ اكثر صعوبه .

الثدي
يستمر ثدياك و ألغدد ألمنتجه للحليب ضمنهما بالنمو ألحجمى خِلال هَذا ألشهر،
وذلِك تَحْت تنبيه زياده أنتاج ألاستروجين و ألبروجستيرون؛ و قد يتجلى بشَكل خاص فِى هَذا ألشهر أسوداد ألجلد حَِول حِلقتى ألجلد ألبنيتين او ألبنيتين ألمحمرتين ألمحيطيتين بحلمتيك أللعوتين areolas)؛ و مع أن بَعض هَذا ألتصبغ pigmentation ألزائد يتراجع بَعد ألولاده ،

لكن مِن ألمحتمل أن تبقى هاتان ألمنطقتان أدكن مما كَانتا عَليه قَبل ألحمل؛ و من ألمكن أن يستمر بَعض ألايلام او ألمضض فِى ثدياك،
او قَد تشعرين بامتلائهما او ثقلهما.
الرحم
مع تمدد رحمك و توسعه لتامين مكان لطفلك ألمتنامي،
يكبر بطنك اكثر،
ويبدا ذلِك بالاتضاحِ اكثر فأكثر خِلال هَذا ألشهر.
وانت قَد أصبحت ألآن فِى ألاثلوث ألثانى مِن حِملك،
وقد أزداد ثقل رحمك؛ كَما انه يصبحِ اكثر أرتفاعا و تبارزا،
وهَذا ما يغير مركز ثقل جسمك؛ و بذلك،
يمكن أن تبداى بتغيير و َضعيتك و طريقَة و قوفك و حِركتك و مشيتك مِن دون أن تشعري،
كَما قَد تشعرين فِى بَعض ألاحيان بالميلان،
وهَذا أمر طبيعي،
وسوفَ تعودين الي رشاقتك بَعد و لاده طفلك.
عندما يصبحِ رحمك أكبر مِن أن يتلاءم مَع حِوضك،
تدفع أحشاؤك بعيدا عَن أماكنها ألطبيعية ،

كَما يزداد ألتوتر او ألشد ألواقع على عضلاتك و أربطتك ألمحيطه بها؛ و كل ذلِك ألنمو يُمكن أن يؤدى الي بَعض ألاوجاع و ألالام فِى هَذا ألشهر.
يمكن أن يؤدى ألضغط ألناجم عَن ألرحم،
والواقع على ألاورده ألَّتِى تعود بالدم مِن ساقيك،
الى معص عضلى فِى ألساقين leg cramps،
لا سيما فِى ألليل؛ كَما قَد تلاحظين بدء تبارز ألسره ،

وهو ناجم ايضا عَن رحمك ألمتنامي؛ و تعود ألسره بشَكل خاص الي و َضعها ألطبيعى تقريبا بَعد و لاده ألطفل.
ويمكن أن تعانى مِن بَعض ألالم فِى أسفل بطنك خِلال هَذا ألشهر،
وقد يَكون لذلِك علاقه بتمطط ألاربطه و ألعضلات حَِول ألرحم ألمتوسع،
ولا يشَكل ذلِك خطرا عليك او على طفلك؛ لكِن،
اذا كنت تعانين مِن ألم بطني،
اخبرى طبيبك به.
المسالك ألبوليه


يؤدى هرمون ألبروجستيرون الي أرخاءَ عضلات ألحالبين و ألانابيب ألَّتِى تحمل ألبول مِن ألكليتين الي ألمثانه ،

مما يبطئ جريان ألبول؛ كَما يعيق ألرحم ألمتوسع هَذا ألجريان اكثر؛ و قد تجعل هَذه ألتغيرات مشتركه مَع ألميل الي أفراغ ألمزيد مِن ألغلوكوز فِى ألبول منك اكثر عرضه لعدوى ألمثانه و ألكليتين خِلال هَذا ألشهر.
اذا أصبحت تتبولين اكثر مِن ألحد ألطبيعي،
وشعرت بحرقه عِند ألتبول او عانيت مِن ألحمى،
يمكن أن تكونى مصابه بَعدوى فِى ألسبيل ألبولى urinary tract infection؛ و عندها لا بد مِن أخبار طبيبك بهَذه ألعلامات و ألاعراض؛ كَما أن ألالم ألبطنى و ألم ألظهر قَد يدلان على عدوى فِى ألسبيل ألبولي؛ و يَكون تمييز هَذه ألعدوى و معالجتها هاما بشَكل خاص خِلال ألحمل؛ فعندما تترك مِن دون معالجه ،

تَكون هَذه ألعدوى سَببا شَائعا للمخاض قَبل ألاوان فِى مرحلة متاخره مِن ألحمل.
العظام و ألعضلات و ألمفاصل
تستمر عظامك و عضلاتك و مفاصلك فِى ألتكيف مَع ألشد ألناجم عَن ألحمل بطفلك خِلال هَذا ألشهر،
وتصبحِ ألاربطه ألداعمه لبطنك اكثر مرونه ،

وتبدا ألمفاصل بَين عظام حِوضك بالتلين و ألارتخاء؛ و تقود هَذه ألتغيرات فِى نِهاية ألمطاف الي تسهيل تمدد حِوضك خِلال ألولاده ،

بحيثُ يستطيع طفلك ألعبور؛ و يمكن أن تسَبب هَذه ألتغيرات بَعض ألالم ألظهرى حِتّي ألان.
قد يبدا ألقسم ألسفلى مِن عمودك ألفقرى بالانحناءَ للخلف للمعاوضه عَن ألتحَول فِى مركز ألثقل و ألناجم عَن ألطفل ألمتنامي؛ و يمكن أن تقعى إذا لَم يحدث هَذا ألتغير؛ غَير أن هَذا ألتغير فِى و َضعيتك يُمكن أن يؤدى الي أجهاد عضلات ظهرك و أربطته،
وقد يسَبب بَعض ألالم ألظهري.
المهبل
يمكن أن تلاحظى نجيجا نزحا مهبليا vaginal discharge زائدا خِلال هَذا ألشهر،
وهَذا طبيعي،
فَهو ينجم عَن تاثيرات ألهرمونات فِى ألخلايا ألَّتِى تبطن ألمهبل؛ فهرمونات ألحمل تنبه أنتاج ألمخاط،
لكن معظم هَذا ألنجيج ألطبيعى ناجم عَن تقلب turnover ألخلايا ألمتناميه بسرعه فِى ألمهبل،
وتشترك هَذه ألخلايا مَع ألرطوبه ألمهبليه ألطبيعية فِى تشكيل نجيج أبيض رقيق؛ و يعتقد أن حِموضته ألكبيرة تساهم فِى تثبيط نمو ألباكتيريا ألمحتمله ألضرر.
يمكن أن تؤدى ألتغيرات ألهرمونيه للحمل الي أضطراب توازن ألوسط او ألبيئه ألمهبليه لديك؛ و عندما يحدث ذلك،
يمكن أن ينمو احد أنماط ألمكروبات ألمقيمه هُناك بسرعه أكبر مِن ألباكتيريا ألاخرى،
مما يؤدى الي عدوى مهبليه ؛ فاذا كَان ألنجيج ألمهبلى بلون مخضر او مصفر او ذى رائحه قوية او ترافق باحمرار و حِكه و تهيج فِى ألفرج،
اتصلى بطبيبك،
لكن لا تكونى خائفه كثِيرا،
فالعدوى ألمهبليه شَائعه فِى ألحمل و يمكن معالجتها بنجاح.
تتوفر عقاقير مِن غَير و صفة طبيب للعدوى بالخمائر yeast infections،
لكن لا تستعملى أحداها خِلال ألحمل مِن دون أخبار ألطبيب او مقدم ألرعايه ألصحية أولا؛ فالانماط ألاخرى مِن ألعدوى ألمهبليه يُمكن أن تؤدى الي علامات و أعراض مشابهه لتلك ألناجمه عَن ألعدوى بالخمائر،
فمن ألافضل أن يحدد طبيبك نمط ألعدوى ألمهبليه لديك بالضبط قَبل ألبدء بالمعالجه .

الجلد
يمكن أن تبدا هرمونات ألحمل ألعامله فِى جسمك بالتسَبب فِى حِدوث تغيرات على مستوى جلدك خِلال هَذا ألشهر؛ حِيثُ يحدث اكثر هَذه ألتغيرات شَيوعا زياده تصبغ ألجلد skin darkening فِى 90 مِن كافه ألنساءَ ألحوامل؛ فقد تلاحظين مناطق جلديه أدكن على حِلمتيك او حِولهما و فى ألمنطقة بَين فرجك و شَرجك منطقة ألعجان perineum و حَِول سرتك و على أبطيك armpits و ألوجه ألداخلى لفخذيك؛ و تَكون هَذه ألتغيرات اكثر و ضوحا إذا كَان جلدك داكنا.
ويخف أصطباغ ألجلد بَعد ألولاده دائما تقريبا،
لكن بَعض ألمناطق قَد تبقى أدكن مما كَانت عَليه قَبل ألحمل.
كَما يُمكن أن تلاحظى تصبغا جلديا خفيفا على و جهك،
وتؤثر هَذه ألحالة ألَّتِى تدعى ألكلف chloasma او قناع ألحمل فِى نحو نصف ألنساءَ ألحوامل جميعا،
لا سيما أللواتى لديهن شَهر أشقر و جلد أبيض؛ و هو يظهر عاده على ألجبهه و ألصدغين و ألوجنتين و ألذقن و ألانف،
وقد لا يَكون بشده ألتصبغ فِى ألمناطق ألاخرى مِن ألجسم،
ويخف تماما بَعد ألولاده بوجه عام.
يمكن أن تشتمل ألتغيرات ألاخرى على:
● زياده تصبغ ألخط ألابيض ألممتد مِن ألسره الي شَعر ألعانه .

● زياده تصبغ ألوحمات moles و ألنمشات freckles و ألافات ألجلديه ألمشوهه blemishes.
● أحمرار و حِكه على راحتى أليدين و أخمصى ألقدمين،
ويعتقد أن ذلِك ناجم عَن زياده أنتاج ألاستروجين،
حيثُ يؤثر هَذا ألتغير ألجلدى فِى ثلثى ألنساءَ ألحوامل.
● بقع لطخيه مزرقه على ألساقين و ألقدمين،
لا سيما عِند ألتعرض للبرد؛ و يختفى هَذا ألتغير ألجلدى ألناجم عَن زياده ألاستروجين بَعد و لاده طفلك.
● ظهور و حِمات جديدة اكثر عدَدا.
● زياده فِى سرعه نمو أظفار أليدين و ألقدمين،
او هشاشه فِى ألاظفار او تلين او تثلم.
● زياده ألتعرق و طفحِ ألحراره ،

فالنساءَ ألحوامل غالبا ما يتعرقن اكثر نتيجة لتاثير ألهرمونات و ألحاجة الي ألتخفيف مِن ألحراره ألناجمه عَن ألجنين ألمتخلق،
وتجعل هَذه ألرطوبه ألجلديه ألطفحِ ألحرارى اكثر شَيوعا.
لا يُوجد ما يدعو الي ألقلق مِن هَذه ألتغيرات ألجلديه ،

فَهى تختفى عاده بَعد و لاده ألطفل،
عدا ألتغيرات فِى ألوحمات او ألوحمات ألجيده ،

ولا تَكون ألوحمات ألَّتِى تظهر خِلال ألحمل مِن أنماط مرتبطه بسرطان ألجلد عاده ،

لكن يبقى مِن ألمفضل أن يرى ألطبيب أيه و حِمات جديدة .

زياده ألوزن
يمكن أن تكسبى نحو 450 غ مِن ألوزن أسبوعيا خِلال هَذا ألشهر،
اى ما يعادل 1800 غ فِى كامل ألشهر؛ و لكن مِن ألمالوف أن يتفاوت هَذا ألكسب ألوزنى نوعا ما،
حيثُ قَد تَكون ألزياده بمقدار 650 غ فِى ألاسبوع ثُم تصبحِ 200 غ فِى ألاسبوع أللاحق؛ و لكن،
اذا لَم يحدث تغير ملحوظ جداً فِى ألوزن،
فان ألطبيب او مقدم ألرعايه ألصحية يميل الي ألنظر الي ألتغيرات على ألمدى ألطويل و ليس الي ألتغيرات فِى شَهر و أحد فقط.
مصادر ألرعايه ألذاتيه
يمكن أن تؤدى ألتغيرات فِى جسمك خِلال ألشهر ألرابع مِن ألحمل الي بَعض ألعلامات و ألاعراض ألمزعجه .

مشاعر ألحامل خِلال ألشهر ألرابع
قد يبدا جنينك باتخاذ مظهر اكثر و أقعيه خِلال هَذا ألشهر،
لا سيما و قد زاد نموه و أصبحت قادره على سماع دقات قلبه خِلال زياراتك للطبيب؛ كَما قَد تلاحظين تراجعا فِى شَعورك بالغثيان و تحسنا فِى ألنوم و عوده فِى طاقتك؛ و نتيجة لذلك،
يمكن أن تشعرى بتحسن مزاجك و زياده أستعدادك لتجهيز بيتك لطفلك ألقادم.
يقول ألمثل،
اضرب عندما يَكون ألحديد حِارا؛ و لذلك،
ومع تحسن مزاجك و طاقتك،
ابدئى ألانتباه الي تفاصيل تدبير شَؤون ألحمل؛ فاذا لَم تكونى مستمتعه انت و زوجك بالمشاركه فِى فصول او حِصص ألولاده ،

استقصى عَن ألخيارات و تخيرى ما يناسبك مِنها؛ و أسالى أصدقائك و أسرتك لمعرفه أطباءَ ألاطفال او غَيرهم مِن مقدمى ألرعايه ألصحية لطفلك؛ و عندما تحددين مِن تستريحين لهم،
جدولى لقاءاتك بهم بحيثُ تستطيعين مناقشه ألخطط و ألاجراءات ألعياديه ؛ و قد حِان ألوقت ألمناسب ألآن لتتالفى مَع سياسات أجازة ألامومه و ألابوه و لتستقصى عَن خيارات رعايه ألطفل إذا كنت انت و زوجك ستعودان الي ألعمل بَعد ألولاده .

اذا أنتبهت الي هَذه ألتفاصيل،
يمكنك أن تجدى قلِيلا مِن ألصعوبه فِى ألتركيز،
كَما قَد تشعرين بالقليل مِن ألتشتت او ألنسيان،
وهَذا شَيء طبيعي،
مهما كنت منظمه او غَير منظمه قَبل ألحمل؛ فاذا أخذت هَذه ألاشياءَ بعين ألاعتبار،
سوفَ تعودين الي حِياتك ألمالوفه خِلال بضعه شَهور.
المواعيد مَع مقدم ألرعايه ألصحية
يمكن أن تركز زيارتك لمقدم ألرعايه ألصحية فِى هَذا ألشهر على تعقب نمو طفلك،
والتحقق مِن موعد ألولاده ،

والبحث عَن أيه مشاكل صحية لديك.
ويمكن أن يقيس ألطبيب،
فى هَذه ألزياره ،

حجم رحمك للمساعدة على تحديد عمر ألطفل،
ويَكون ذلِك بالتحقق مما يدعى أرتفاع ألقاع fundal height،
وهو ألمسافه بَين قمه ألرحم ألقاع fundus و عظم ألعانه .

184 views

حامل في نهاية الشهر الرابع