8:22 مساءً الإثنين 11 ديسمبر، 2017

تعلم اللغة الكردية العراقية



تعلم أللغه ألكرديه ألعراقية

صوره تعلم اللغة الكردية العراقية

تنتمى أللغه ألكورديه باجماع ألباحثين الي أللغات ألهندو أوربيه .

والمتحدثين بها ما بَين 30-40 مليون شَخص حِسب اقل ألتقديرات.
واللغه ألكرديه هِى كسائر أللغات ألاريه ألشرقيه .

كَانت تكتب قَبل ألاسلام مِن ألشمال الي أليمين بابجديه مستقله ،

لها شَبه كبير بالابجديه ألاشوريه و ألارمنيه .

وقد تركت هَذه ألابجديه بَعد ألاسلام أكتفاءَ بالابجديه ألعربية ألَّتِى هِى لغه ألقران ألكريم.

وتستخدم حِاليا ألابجديه ألعربية فِى مناطق شَرق كوردستان أيران و جنوبها ألعراق و تضم ألابجديه ألكورديه معظم ألحروف ألموجوده فِى أللغه ألعربية و حِروف أضافيه تفتقر أليها ألعربية .

بينما بدا أستخدام ألحروف أللاتينيه فِى ألاجزاءَ ألاخرى مِن كوردستان،
شمال كوردستان تركيا و فى غربها سوريا مَع بدايات قرن ألعشرين و ألبعض عزى ذلِك ألتغيير انه كَان بتاثيرمن أفكار أتاتورك عندما غَير ألابجديه ألتركيه الي أللاتينيه .

والحقيقة تثبت غَير ذلِك لان محاولات تغيير ألابجديه ألكورديه سبقت ذلك،
وكَانت ناجمه مِن ألبحث عَن حِروف طيعه اكثرمع ألاصوات و ألالفاض و مخارِج ألكلمات فِى أللغه ألكورديه .

ان ألهجره ألواسعه للكورد مِن مناطقهم مَع أشتداد ألاضطهاد فِى كُل أجزاءَ كوردستان،وعلى مراحل تاريخيه متعدده ،

وبتواريخ مختلفة و خاصة فِى ألقرن ألمنصرم.
كان مِن محصلته تكوين جاليات كورديه كبيرة فِى أوربا و ألامريكيتين و مناطق أخرى فِى ألعالم.
فبدات تظهر دعوات لتوحيد ألكتابة ألكورديه باستخدام ألاحرف أللاتينيه و خاصة مَع سهوله ألاستعانه بهَذه ألابجديه .

وفيما يلى خارطه أللغات ألهندو أوربيه كُل ألخرائط أستمدت معلوماتها مِن خرائط على موقع كوردستان نت.

الخارطه ألاولى تبين كَيف تكونت و تفرعت أللغات مِن ما قَبل ألتاريخ ألقبلتاريخيه ألَّتِى كَانت بِداية لتَكون أللغات ألهندو أوربيه ألبدائيه .

صوره تعلم اللغة الكردية العراقية

من ألخرائط ألسابقة نستشف أن أللغه ألكورديه ألحاليه و بكل لهجاتها تفرعت مِن ألكورديه ألوسطى و ألَّتِى كَانت مِن أللهجات ألزاكروسية مِن ألكورديه ألقديمة .

والكورديه ألقديمة هِى احد لغات ألاريه ألقديمة ألَّتِى تنتمى الي عائلة أللغات ألهندو أريه و ألَّتِى أصولها تعود الي أللغات ألهندو أوربيه .


ان مرور ألشرق بما قَد يسمى بعصر ألنهضه فِى نِهاية ألقرن ألتاسع عشر و بِداية قرن ألعشرين،
بعد عصور مِن ألسبات ألطويل،
ومع أنتشار ألحركات ألتحرريه ألَّتِى لَم تخلوا مِنها كُل مناطق كوردستان.
رافقها نمو ألوعى ألثقافى .

لذا فالاهتمام بالثقافه و أللغه و ألتاريخ ألكوردي،
كان مِن هموم ألطبقه ألمثقفه ألكورديه فِى حِينها و ألَّتِى كَانت متاثره بالثقافات ألمنطقة .

لذا جرت حِركة و أسعه لاحياءَ أللغه ألكورديه ،

والكتابة بها و أنتشار ألمدارس و ألاقبال على ألتعليم.
رغم أن ألمناطق ألكورديه لَم تاخذ ذلِك ألاهتمام مِن ألحكومات ألمركزيه .

الا انه كَانت هُناك طبقه و أعيه كورديه تكونت و عاده كَانوا مِن ألامراءَ و قاده ألثورات ألكورديه ألَّذِين ساهموا و بشَكل جلى فِى نهضه ألثقافه ألكورديه و أللغه .

ومنهم لا على سبيل ألحصر ألامير جلادت و كامران بدرخان،
وسيدو كورانى و ألعالم أللغوى ألارمنى مورغولوف صديق ألشعب ألكردي،و عرب شَمو مِن كورد ألاتحاد ألسوفيتى و كذلِك محاولات ألاستاذ توفيق و هبى و ألاستاذ جمال نبز و كيو مكريانى و محمد بوز أرسلان و موسى عنتر.
وظهروا أدباءَ عظام كتبوا باللغه ألكورديه مِن أمثال: على ألحريرى ،

ملاى جزيري،
فقيه طيران،
فلاى باطي،
احمد خاني،
مولوي،
اسماعيل خاني،
شريف خان،
وكان مِن أمراءَ حِكاري،
مراد خان،
على ألترموكي،
ملا يونس ألهلكاتيني،
جكرخوين و أوصمان صبرى و قدرى جان و شَامى كرماشانى ،

و روشنى ،

وخان منصور شَاكه ،

و ملا نموشاد و أخرين غَيرهم.

اللهجات ألكورديه
نظرا لسعه ألرقعه ألجغرافيه ألَّتِى يقطنها ألكورد و لطبيعه أرضها ألجبليه و للظروف ألسياسية ألَّتِى مرت بها كُل مناطق كوردستان،
واحتكاكها بالثقافات ألمجاوره .

كان مِن ألطبيعى أن تتَكون لهجات مختلفة للغه ألكورديه شَأنها شَان أللغات ألاخرى فِى ألعالم.
ويمكن تصنيف أللغه ألكورديه حِسب أللهجات:

  • تعلم اللغة الكردية
  • صور بالغة الكردية تعليم للعرب
  • كتاب لتعليم اللغة الكردية باللغة العربية
427 views

تعلم اللغة الكردية العراقية