تعرف على شقاوة الاطفال , في اسباب بتخلي شقاوة الاطفال تزيد تعرفوا عليها

تعرف على شقاوة الاطفال


تشعر سوسن محمود،

 


الام ل4 اطفال بالاحراج الشديد من اصطحاب ابنائها خلال زياراتها للاقارب،

 


فرغم و عودهم لها فكل مرة،

 


بالالتزام ب«الوصايا العشر»،

 


كما و صفتها،

 


الا انها تتبخر حين يصلون مكان الزيارة،

 


تقول سوسن: «يجتمع اطفالى و اقرانهم و يلعبون حولنا فيقومون بافتعال المشاكل،

 


والصراع على الالعاب،

 


واحداث تخريب فترتيب المنزل»،

 


وتضيف: «اغلب الوقت لا اشعر بالراحة،

 


بل اقضية ففض الاشتباك بين الصغار»،

 


وتجد سوسن فالتلويح بمغادرة المكان و انهاء الزيارة،

 


وسيلة لعقاب اطفالها،

 


فيهداون بعض الوقت بعدها يواصلون ازعاجهم،

 


وعديدا ما تضطر الى اختصار الزيارة،

 


والعودة الى المنزل لتبدا فعتابهم و عقابهم،

 


والتهديد بعدم اصطحابهم مرة اخرى.

ما يهون على سوسن ان اطفال اصدقائها يفعلون نفس الشيء لدي زيارتهم لبيتها بصحبة امهاتهم،

 


الامر ذاتة يتكرر مع العديدات من السيدات خلال زياراتهن للاقارب او للاصدقاء.


اسباب تزيد من شقاوة الاطفال

الدكتور اسامة حمدان ابو حمدونة،

 


استاذ صحة نفسية مساعد فجامعة الازهر بغزة حيث قال:

– اسلوب تعامل الاسرة مع الاطفال ينعكس على سلوكياتهم خارج الاسرة.

 


فيسقط الاطفال تصوراتهم عن اسرتهم على اسر الاخرين،

 


بمعني انه عندما يشعر الطفل بان اسرتة تتقبل الحركة و النشاط و الشقاوة،

 


يعمم ذلك الاحساس على البيئات الاخرى،

 


لدرجة يشعر و كانة فبيته.

– كلما تعاملت الاسرة بكيفية سوية مع الطفل بني لدية القدرة فالتحكم فسلوكياته.

– يعبر الطفل بالشقاوة عن حالة عدم الاستقرار النفسي التي يعيشها،

 


وهذا مرتبط بالاجواء الاسرية التي نشا بها الطفل،

 


فان كانت مشحونة بالمشاكل و التوتر كانت مؤشرا قويا على عدم استقرارة النفسي.

– التمييز بين الابناء داخل الاسرة الواحدة،

 


او بين الابن الذكر و الابنة الانثى ممكن ان يدفع الاطفال للشقاوة،

 


والي القيام بسلوكيات عدوانية.

– هنالك شقاوة اطفال منظمة لها حضور رائع و محبب و مقبول لدي الاسرة،

 


تعبر عن قدرات الطفل العقلية،

 


وقدرتة على ادارة نفسة و ادارة البيئة من حوله.

– ممكن ان تتحول الشقاوة الى مرض نفسي،

 


ويعبر عنها بحركة غير منتظمة،

 


غير هادفة لا يوجد بها تناسق حسي،

 


قد تؤدى الى العدوانية او التخريب،

 


وهي دلالات للدخول فمرحلة مرضية يجب التعامل معها بكيفية علاجية.

نصائح للحد من شقاوة الاطفال خلال زيارات الاصدقاء و العائلة

– ابعدى و عالجى الاسباب المؤدية الى الشقاوة الزائدة عند طفلك من اثناء اساليب المعاملة و العلاقات داخل الاسرة.

– ادعمي الصحة النفسية للطفل،

 


وذلك عبر تعزيز ثقتة بنفسه،

 


وهي بوابة استقرارة النفسي.

– اقتربى من طفلك و تفهمى شخصيتة و دوافعه،

 


هذا من شانة ان يؤدى الى تعامل سوى و صحيح للطفل؛

 


يدعم صحتة النفسية و يعزز ذاته.




– و زعى حبك و اهتمامك و رعايتك لاطفالك بالتساوي،

 


لا تميزى بينهم،

 


فشقاوة الاطفال ربما تكون رسالة الطفل للفت انتباة الوالدين،

 


بان هنالك انتباها ناقصا لدية بحاجة الى رعاية و اهتمام.

– ابتعدى عن اساليب العقاب البدنى و التوبيخ امام الاصدقاء و خلال الزيارة؛

 


لان بها تشويها لشخصية الطفل و احراجة امام اقرانه،

 


وهو ما يزيد من تعقيد المشكلة لديه.

– العقاب ليس حلا يحمل معاني كبار لدي الاطفال،

 


ويوصل رسائل بكيفية غير مباشرة بان الام لا تحب طفلها.

 


هذه الرسائل السلبية تضعف ثقتة فنفسه.

– الجئى فتربية طفلك الى الطرق الايجابية القائمة على التعزيز،

 


فمثلا قولى له: لو تجلس هادئا خلال الزيارة فساعطيك مكافاة عندما نعود للبيت.

– لو فشلت فتحقيق ذلك التعزيز،

 


فاستخدمى طرقا علمية للعقاب كان تقولى له: اتفقنا ان لا تفتعل المشاكل خلال الزيارة.

 


احرمية و قتها من البرنامج التلفزيونى الذي يحبه مدة يومين مثلا،

 


او مرافقتك فالزيارة مرة اخرى.



تعرف على شقاوة الاطفال , في اسباب بتخلي شقاوة الاطفال تزيد تعرفوا عليها