9:21 صباحًا الجمعة 16 نوفمبر، 2018

تعرف على شقاوة الاطفال



تعرف على شقاوه الاطفال

صوره تعرف على شقاوة الاطفال

تشعر سوسن محمود،

الام ل4 اطفال بالاحراج الشديد من اصطحاب ابنائها اثناء زياراتها للاقارب،

فرغم وعودهم لها في كل مره،

بالالتزام ب«الوصايا العشر»،

كما وصفتها،

الا انها تتبخر حين يصلون مكان الزياره،

تقول سوسن:

«يجتمع اطفالي واقرانهم ويلعبون حولنا فيقومون بافتعال المشاكل،

والصراع على الالعاب،

واحداث تخريب في ترتيب البيت»،

وتضيف:

«اغلب الوقت لا اشعر بالراحه،

بل اقضية في فض الاشتباك بين الصغار»،

وتجد سوسن في التلويح بمغادره المكان وانهاء الزياره،

وسيله لعقاب اطفالها،

فيهداون بعض الوقت ثم يواصلون ازعاجهم،

وكثيرا ما تضطر الى اختصار الزياره،

والعوده الى البيت لتبدا في عتابهم وعقابهم،

والتهديد بعدم اصطحابهم مره اخرى.
ما يهون على سوسن ان اطفال اصدقائها يفعلون نفس الشيء لدى زيارتهم لبيتها بصحبه امهاتهم،

الامر ذاته يتكرر مع الكثيرات من السيدات اثناء زياراتهن للاقارب او للاصدقاء.

صوره تعرف على شقاوة الاطفال

اسباب تزيد من شقاوه الاطفال
الدكتور اسامه حمدان ابو حمدونه،

استاذ صحة نفسيه مساعد في جامعة الازهر بغزه حيث قال:
– اسلوب تعامل الاسرة مع الاطفال ينعكس على سلوكياتهم خارج الاسره.

فيسقط الاطفال تصوراتهم عن اسرتهم على اسر الاخرين،

بمعنى انه عندما يشعر الطفل بان اسرته تتقبل الحركة والنشاط والشقاوه،

يعمم هذا الاحساس على البيئات الاخرى،

لدرجه يشعر وكانه في بيته.
– كلما تعاملت الاسرة بطريقة سويه مع الطفل بنى لديه القدره في التحكم في سلوكياته.
– يعبر الطفل بالشقاوه عن حالة عدم الاستقرار النفسي التي يعيشها،

وهذا مرتبط بالاجواء الاسريه التي نشا فيها الطفل،

فان كانت مشحونه بالمشاكل والتوتر كانت مؤشرا قويا على عدم استقراره النفسي.
– التمييز بين الابناء داخل الاسرة الواحده،

او بين الابن الذكر والابنه الانثى يمكن ان يدفع الاطفال للشقاوه،

والى القيام بسلوكيات عدوانيه.
– هناك شقاوه اطفال منظمه لها حضور جميل ومحبب ومقبول لدى الاسره،

تعبر عن قدرات الطفل العقليه،

وقدرته على ادارة نفسه وادارة البيئه من حوله.
– يمكن ان تتحول الشقاوه الى مرض نفسي،

ويعبر عنها بحركة غير منتظمه،

غير هادفه لا يوجد فيها تناسق حسي،

قد تؤدي الى العدوانيه او التخريب،

وهي دلالات للدخول في مرحلة مرضيه يجب التعامل معها بطريقة علاجيه.

نصائح للحد من شقاوه الاطفال اثناء زيارات الاصدقاء والعائله
– ابعدي وعالجي الاسباب المؤديه الى الشقاوه الزائده عند طفلك من خلال اساليب المعامله والعلاقات داخل الاسره.
– ادعمي الصحة النفسيه للطفل،

وذلك عبر تعزيز ثقته بنفسه،

وهي بوابه استقراره النفسي.
– اقتربي من طفلك وتفهمي شخصيته ودوافعه،

هذا من شانه ان يؤدي الى تعامل سوي وصحيح للطفل؛

يدعم صحته النفسيه ويعزز ذاته.


– وزعي حبك واهتمامك ورعايتك لاطفالك بالتساوي،

لا تميزي بينهم،

فشقاوه الاطفال قد تكون رساله الطفل للفت انتباه الوالدين،

بان هناك انتباها ناقصا لديه بحاجة الى رعايه واهتمام.
– ابتعدي عن اساليب العقاب البدني والتوبيخ امام الاصدقاء واثناء الزياره؛

لان فيها تشويها لشخصيه الطفل واحراجه امام اقرانه،

وهو ما يزيد من تعقيد المشكلة لديه.
– العقاب ليس حلا يحمل معاني كبيرة لدى الاطفال،

ويوصل رسائل بطريقة غير مباشره بان الام لا تحب طفلها.

هذه الرسائل السلبيه تضعف ثقته في نفسه.
– الجئي في تربيه طفلك الى الطرق الايجابيه القائمة على التعزيز،

فمثلا قولي له:

لو تجلس هادئا اثناء الزياره فساعطيك مكافاه عندما نعود للبيت.
– لو فشلت في تحقيق هذا التعزيز،

فاستخدمي طرقا علميه للعقاب كان تقولي له:

اتفقنا ان لا تفتعل المشاكل اثناء الزياره.

احرميه وقتها من البرنامج التلفزيوني الذي يحبه لمدة يومين مثلا،

او مرافقتك في الزياره مره اخرى.

145 views

تعرف على شقاوة الاطفال