2:15 مساءً السبت 20 أبريل، 2019






تعرف على جامع سامراء الكبير

تعرف على جامع سامراء الكبير

بالصور تعرف على جامع سامراء الكبير b8b0a5ff3e11c76b0b7a630b5c581ec9

جامع سامراء الكبير
1 الموقع
يقع في مدينة سامراء في الشارع الاعظم الرئيسى المعروف بالسريجة.

حدود الدولة العباسية

مدينة سامراء
2 المنشئ
انشاءة الخليفة المعتصم بالله و جددة الخليفة المتوكل على الله عندما ضاق على الناس فهدمة و بنى مسجدا جامعا و اسعا .

 


3 تاريخ الانشاء
بدئ في بناءة 234 ة – 849 م و استمر العمل فيه لمدة ثلاث سنوات .

 

بالصور تعرف على جامع سامراء الكبير 20160719 1195
4 تكلفة البناء
ذكر المؤرخ ياقوت ان بنائة تكلف 15 مليون درهم , و هو مسجد عظيم ينافس الجامع الاموى بدمشق في عظمتة و زخارفة المزخرفة بالمينا و الفسيفساء .

 


5 بقايا المسجد
لم يبقى من المسجد سوى الارض التي شيد عليها و اجزاء من الاسوار الخارجية التي كانت تحيط به ثم مئذنتة الملوية القائمة بجوارة و قد استطاع علماء الاثار ان يعطونا فكرة عامة عما كان عليه هذا المسجد ايام عظمتة حيث يعتبر من ا:بر مساجد العالم الاسلامي اذ تبلغ مساحتة بدون الزيادات 38.000 متر مربع و هو يشغل مساحة مستطيلة الشكل تبلغ ابعادها 240 × 156 متر يحيط بها جدران سميكة مشيدة من الاجر الاجمر و يبلغ سمكها 265 سم و ارتفاعها الحالى عشرة امتار و نصف و هي مزودة بابراج نصف دائرية ضخمة يزيد قطرها عن ثلاث امتار و نصف و يبتعد كل برج عن الاخر بمثابة 15 متر و يبلغ عددها 44 برجا اربعة منها مستديرة في الاركان و 12 برج في كل من الجدارين الشرقى و الغربى و 8 ابراج في كل من الجدارين الجنوبى و الشمالى و يلاحظ ان الجدران تخلو من الزخرف وان كانت المسافة المحصورة بين كل برجين مزينة في قسمها العلوى بشريط يضم ست فجوات فقط ما زال بعضها يحتفظ ببقايا كسوتة الجصية و يحيط بالجوانب الشرقية و الغربية و الشمالية لهذه الجدران زيادات خارجية مما يجعل مقاسات المسجد الخارجية 444 × 376 متر اي ما يعادل مساحة 40 فدان .

 

بالصور تعرف على جامع سامراء الكبير 20160719 1196

6 التخطيط
لقد صمم هذا المسجد على نسق المساجد ذات الاروقة اي التخطيط الكلاسيكى او التقليدى اذ يتمون من صحن اوسط مكشوف عثر به على بقابا فوارة كبيرة كانت تحتوى على حوض من قالب صخرى واحد محيط دائرتة 23 ذراع و ارتفاعة 7 اذرع و سمكة نصف ذراع و سماة هرتفيلد قصعة فرعون و كان ما ؤها لا ينقطع و فقا لرواية اليعقوبى و كان يحيط بهذا الصحن اربعة اروقة اكبرها رواق القبلة الجنوبى الشرقى الذى تبلغ ابعادة 150 × 62 متر و كان يضم 25 بلاطة متعامدة على جدران القبلة و يبلغ عرض كل منها حوالى 420 سم باستثناء بلاطة المحراب التي كانت تبدو اكثر اتساعا حيث يبلغ عرضها 5 امتار و يفصل بين البلاطات 24 صف بكل صف 9 دعامات يقوم كل منها فوق قاعدة مربعة يعلوها بدن من ثمانية اضلاغ من الاجر و يلتصق باربع اضلاع منها اعمدة رخامية ذات تيجان ناقوسية يبلغ كل منها اكثر من مترين .

 


7 جدار القبلة
يتوسط الجدار الجنوبى الشرقى لرواق القبلة محراب المسجد و هو عبارة عن تجويف مستطيل الشكل يبلغ طولة 259 سم و عرضة 157 سم يكتنفة زوجان من الاعمدة الرخامية الوردية اللون و هو يتشابة مع محراب مسجد قصر الاخيضر و قد عثر به على بقايا فسيفساء مذهبة .

 


ويزين جدار الغربى نوافذ يعلو كل منها عقد خماسى الفصوص يرتكز على عمودين صغيرين و قد كانت هذه النوافذ مغطاة بشرائح من الزجاج .

 


8 – الرواق الشمالى الغربى
يماثل الرواق الجنوبى الشرقى من حيث عدد البلاطات اذ كان يضم 25 بلاطة عمودية على الجدار الشمالى و يفصل بينها 24 صف من البائكات يكل صف 3 دعامات فقط .

 

بالصور تعرف على جامع سامراء الكبير 6a0338f1cb1f40348e7ca93ae502d92a
9 – الاروقة الجانبية
كان كل واحد منها يشتمل على 23 بلاطة موازية لجدار القبلة و يفصل بينها 22 صف من البائكات بكل واحد منهم 4 دعامات و يعني ذلك ان المسجد استخدم في تشيدة 464 دعامة يرجح علماء الاثار انها كانت تحمل الاسقف مباشرة دون وجود عقود فاصلة .

 


10 – المداخل
زود المسجد نظرا لاتساعة ب 19 مدخلا مستطيلا اثنان بالجدار الجنوبى يكتنفان المحراب و مثلهما بالجدار الشمالى و خمسة بالجدار الشرقى و سبعة بالجدار الغربى و كان يعلو كل واحد منهم معبرة خشبية يعلوها عقد عاتق من الاجر و من المرجح انه كانت يعلو هذا العقد ثلاث نوافذ صغيرة بقيت اثارها .

 


11 – المئذنة
وتعرف بالملوية و تقع بالزيادة الشمالية الغربية للمسجد على بعد 27.25 متر من جدارة الشمالى و على محورة الاوسط تماما و هي تتالف من قاعدة مربعة طول ضلعها 33 متر و ارتفاعها 425 سم و تتصل بالجدار الشمالى للمسجد بواسطة طريق طولة 25 متر و عرضة 12 متر يؤدى الى بداية الطريق الصاعد الى قمة المئذنة التي ترتفع فوق القاعدة بقدار 50 متر مشكلة برجا حلزونيا ضخما يفض الية الطريق الصاعد الى اعلى الذى يبدا من منتصف الجهة الجنوبية للقاعدة و هو يلتف حول بدن المئذنة في عكس اتجاة عقارب الساعة مشكلا خمس دورات كاملة يعلو الاخير منها جوسق اسطوانى بارتفاع 6 امتار يزينة من الخارج 80 فجوة يعلو كل منها عقد مدبب يرتكز على زوجين من الاعمدة الصغيرة المشيدة من الاجر و الفجوة الجنوبية منها تئدى الى سلم يفضى الى المنصة العليا التي من المرجح انها كانت مزودة بمظلة خشبية تستند على 8 اعمدة خشبية لتقى المؤذنين من الشمس و المطر و يفهم من كلام المؤرخ الثعالبى ان الخليفة المتوكل اعتاد تسلق منارة سامراء على ظهر حمار لكي يستمتع بمنظر المدينة من فوق قمتها و لم يكسى بدن المئذنة باى نوع من الزخرف سوى المظهر الهندسى لصفوف الاجر فقط كما زخرف اضلاع المربع السفلى مجموعة من الحنايا المستطيلة المجوفة و قد اقتبست فكرة المئذنة من الزيجورات البابلية و بالتحديد من برج بابل الشهير الذى كان يشتمل على عدة طوابق يفضى اليها من الخارج درج لولبى او حلزونى وان كانت لم تنقل عنه حرفيا بل استدل المعمار المسلم قمة الزيجورة المربعة بجوسق اسطوانى رشيق الشكل مما اكسب الملوية ذلك الشكل الاسلامي الجذاب الجديد .

 

 

590 views

تعرف على جامع سامراء الكبير