4:18 مساءً الجمعة 22 فبراير، 2019






تاريخ الفنانه صباح الشحروره

تاريخ الفنانه صباح الشحروره

بالصور تاريخ الفنانه صباح الشحروره f3cc5231939eb99cab653dd858e0b6af

فى حياه الصبوحه الكثير من المحطات التى لا يمكن اختصارها لان في كل محطه كانت تسطر نجاحات يخلدها التاريخ، و هذه نبذه عن حياتها من صفحتها الخاصه على الفايسبوك:
ولدت جانيت جرجى فغالى المعروفه باسم صباح في العاشر من تشرين الثاني-نوفمبر عام 1927 في بلده بدادون قرب منطقه و ادى شحرور القريبه من بيروت، و هى المولوده الثالثه في اسره جرجى فغالى بعد جولييت و لمياء. يحكي ان الام لم تستطع ان تقاوم دموعها عندما علمت انها و لدت بنتا، لان الاسره كانت تريد صبيا، و قيل انها امتنعت طوال يومين عن ارضاع المولوده الجديده و لولا حكمه عم الطفله الشاعر الزجلى اسعد فغالى «شحرور الوادي» لما اقتنعت الام بوجوب ارضاعها. ما لبثت ان حلت مشكله الاسره بولاده شقيق صباح انطون.
رحيل شقيقتها اول صدمه في حياتها
والدتها كانت خفيفه الظل، مرحه تعشق الفن، و الوالد يهتم بزراعه قطعه الارض التى يملكها في البلده و بسيارته الفورد العموميه التى يقودها السائق طنوس. غير ان هذا الهدوء هزه مقتل جولييت، الشقيقه الكبري لصباح غداه اصابتها بعيار نارى و هى في العاشره من عمرها، في اشكال و قع في بدادون، و كان سببا لمغادره صباح البلده الى بيروت و الالتحاق بالمدرسه الرسميه اولا ثم بمدرسه اليسوعيه و كانت تمثل و تغنى في الحفلات المدرسيه و هى لم تبلغ الثانيه عشرة.
ما زالت صباح تذكر عندما قصدت مع عائلتها منطقه جل الديب في ضاحيه بيروت الشرقيه لزياره احدي العائلات، قال لهم صاحب البيت: «بالقرب من منزلنا كنيسه كل من يدخلها للمره الاولي و يطلب امنيه معينه تتحقق». انتهزت صباح فرصه انشغال الكل بتناول الطعام، فتسللت الى الكنيسه بهدوء و حذر شديدين من دون ان يشعر بها احد، و بكت و هى تصلى داعيه الله ان يحقق امنيتها الوحيدة: ان تصبح مطربه ناجحه و معروفة.
تصف صباح تلك الحقبه قائلة: كل شيء تغير من حولي، شكل انتقالنا من القريه الى العاصمه بيروت تحولا جذريا بالنسبه الي، فالمدارس مختلطه و كان اولاد الحى و تلامذه الصف الصبيان يلاحقوننى و يعترضون طريقى احيانا… و يتسابق الكل لمرافقتي. كنت لا اهدا و تتملكنى حيويه دائمه اغنى اينما كنت… في المدرسه على الطريق، في فراشي، و عندما يجبرنى اهلى على الصمت اغنى تحت اللحاف.
سنه اولي فن
حدث ان قررت المدرسه تقديم مسرحيه «الاميره هند»، و رشحت الراهبه المسؤوله صباح لاداء دور البطوله فيها، و كانت في الرابعه عشره من عمرها، فراحت الراهبه تخفق لها يوميا خمس بيضات و تقول لها: «اشربي، سيفيد البيض صوتك و يجعله قويا». صدقتها صباح و واظبت على شرب صفار البيض المخفوق، و ما ضاعف من ثقتها بنفسها ان الاشخاص الذين حضروا تمارين المسرحيه و شاهدوها و هى تستعد لاداء دور «الاميره هند»، شجعوها، من بينهم الممثل الراحل عيسي النحاس، الذى اعتزل التمثيل بسبب تقدمه في السن و عمل بعد ذلك في تاجير الملابس للمسرحيات، اعجب بهذه الممثله الناشئه فاحضر لها الملابس لدور الاميره هند.
لم يتقبل و الد صباح فكره ان تقف ابنته على المسرح و تغني، الا انه ما لبث ان رضخ على مضض لان المسرحيه كانت تحت اشراف الراهبات، و وافقه الراى جدها الخورى لويس و خال امها المطران عقل و بقيه افراد العائله .
صودف ان حضر المسرحيه قيصر يونس، صهر الممثله و المنتجه اللبنانيه الاصل اسيا داغر الذائعه الصيت في مصر انذاك، فاقترب من و الدها قائلا له: «حرام الا تدخل ابنتك السينما».
الي مصر
وصلت الصبيه الى مصر برفقه و الدها، و في مقهي في شارع فؤاد الاول، ولد اسمها الفنى «صباح»، اطلقه عليها الشاعر صالح جودت، لان و جهها كان مشرقا كنور الصباح، و تردد ان اسيا نشرت صوره لجانيت في مجله «الصباح المصرية» طالبه الى القراء اختيار اسم فنى للوجه السينمائى الجديد، فكان اجماع على صباح.
احضرت اسيا داغر كبار الملحنين للاستماع الى جانيت و ابداء رايهم بصوتها، فكان اجماع على ان صوتها غير مكتمل المعالم، الا ان المخرج هنرى بركات و جدها صالحه للتمثيل السينمائى نظرا الى خفه ظلها. عام 1943 ظهرت صباح في «القلب له واحد» اول فيلم لها مع انور و جدى من اخراج بركات و غنت فيه اغنيات من الحان رياض السنباطى و زكريا احمد، و كان الاتفاق بان تتقاضي 150 جنيها مصريا عن الفيلم الاول، و يرتفع السعر تدريجا.
بدايه غير مشجعة
لم تبشر بدايه صباح في فيلم «القلب له واحد» بنجاح كبير مستمر، كان صوتها غير ناضج و قدرتها على غناء الالحان المصريه محدوده و تكاد تكون عاجزة. لم تكن ملامحها التى ظهرت في الفيلم ملامح ممثله جميله او مثيره كانت اشبه بملامح فتاه قرويه لا تستطيع الصمود في مدينه القاهرة. بعد فيلم «القلب له واحد» اتجهت صباح الى الاغانى الخفيفه التى تلحن بسرعه و تؤدي بسرعه و يسمعها الناس بسرعه وينسونها بسرعه و سماها بعض النقاد في ذلك العهد «مطربه السندويش»، نجحت في هذا اللون و اتخذته شعارها الفنى .
مطربه السندويش
عقب الحرب العالميه الثانيه تغيرت افكار الناس و ميولهم، و بدات مطربه «السندويش» تجنح الى الافول بعد النجاح و الاشراق، و كادت في مرحله اخري ان تدخل طى النسيان لولا انها تداركت نفسها، فغيرت لون غنائها و اطلت بالاغانى التى لحنها لها كمال الطويل. هكذا انقلبت صباح باغانيها من مطربه مرحه الى مطربه حزينه و كشفت قدرات صوتها، و بدات منذ ذلك الحين تتحول الى مطربه بعدما كانت اقرب الى المنولوجيست. ساعدها هذا النضوج المزدوج جسديا و صوتيا على تقدمها كمطربه و ممثله و اتاح لها مشاركه ناجحه في الغناء المصري، كذلك كان لها دور كبير في ادخال الاغنيه اللبنانيه الى القاهره و استطاعت عبر الاغانى الخفيفه ان تقرب اللهجه اللبنانيه الى القلوب بعد تعاونها مع رياض السنباطى و فريد الاطرش و محمد عبدالوهاب و محمد الموجى و بليغ حمدي.
كان صوتها يتجلي على حقيقته في الاغانى اللبنانيه و المواويل الجبليه ذات الامتدادات الصوتيه حيث ينتقل صاعدا من طرفه الثقيل الى طرفه الحاد و بالعكس، ممتدا على اربعه عشر مقاما سليما يندر ان تتمتع بها مطربه لبنانيه في هذه الايام .
الوالد القاسى و رحيل الوالدة
ما لبثت صباح ان صارت فتاه احلام الشباب، و ارتفعت اسهمها في مصر و لبنان و توالت بطولاتها السينمائيه لتبلغ حوالي 85 فيلما مع كبار الممثلين، من بينهم رشدى اباظه احمد مظهر، محمد فوزى و فريد الاطرش، و من بين الافلام التى شاركا في بطولتها سويا: بلبل افندى و ازاى انساك.
عندما سافرت صباح الى القاهره لاداء دور البطوله في فيلم «القلب له واحد»، رافقها و الدها جرجى و كان شديد السيطره عليها، يتصرف باموالها و يوقع العقود السينمائيه عنها. وصفته صباح في احدي اللقاءات التلفزيونيه بالقاسي، و اضافت انه سبب لها عقده نفسيه دفعتها الى الزواج اكثر من مره لتثبت لنفسها انها امرأة مرغوبه بعدما داب و الدها على تذكيرها بانها ساذجة. تروى صباح انها لم تعرف لغايه اليوم اين دفنت و الدتها، اذ كانت في القاهره عندما و قعت جريمه مروعه و ذهبت الام ضحيتها، فعادت صباح و والدها الى بيروت عن طريق البحر، و كل ما عرفته انذاك انها قتلت في برمانا. القصه ان شقيق صباح شاهد و الدته مع عشيقها فقتلها و هرب الى احدي دول اميركا اللاتينية.
الزواج الاول
ما ان بلغت صباح السن القانونيه اي الثامنه عشرة)، حتى تزوجت من نجيب الشماس، الذى لم يكن اقل من الاب في فرض القيود عليها و حرمانها من مكاسبها، مع انها رزقت منه بابنها الوحيد صباح، الا انها لم تستطع الاستمرار في العيش معه. كان نجيب شماس في عمر و الدها، قبلت به و لم تختره، عندما اختار طرابلس لاقامته لم تستطع العيش بعيدا عن العاصمه و عن القاهره فطلبت الطلاق لانه منعها من السفر الى القاهره لتصوير فيلمها «سيبونى احب». تذكر صباح انها ارتبطت بعلاقه صداقه مع ال فرنجيه خصوصا لميا ابنه الرئيس سليمان فرنجيه، فلجات اليها عندما رفض نجيب شماس السماح لها برؤيه ابنها صباح بعد انفصالهما، و ساعدها الرئيس فرنجيه على لقاء ابنها و كانت تقضى معه ساعات
بعد طلاقها من نجيب شماس، و افقت صباح على الغناء في ملهي طانيوس في مدينه عاليه، و كانت تسعي الى ان تكون اطلالتها بمثابه مفاجاه للناس و المهتمين بالشؤون الفنية.
رفضت اعتزال الفن فتركها الامير
فى تلك الفتره سري خبر قصه حب ربطت بينها و بين احد الامراء العرب، دامت العلاقه اسابيع، تم بعدها الانفصال بسبب رفض صباح اعتزال الفن، و رفض اسره الامير زواجه من فنانة.
اعتادت صباح ان تغني، و اعتاد ان يرافقها عازف الكمان انور منسى مع الفرقه و من خلال اللقاءات المتتاليه كان انور يبادل صباح الاعجاب الذى تحول في ما بعد الى حب و زواج و رزقت منه ابنتها هويدا، اختارت اسمها نسبه الى اغنيتها اللبنانيه «يا هويدا هويدلك». غير ان هذا الزواج انتهي بالطلاق ايضا لاسباب، من بينها ان انور كان يحب المقامره و السهر و يهمل البيت، و يضرب صباح عندما ترفض ان تعطيه المال اللازم للمقامرة.
زيجات بالجملة

بالصور تاريخ الفنانه صباح الشحروره 20160719 129
بعد طلاقها من انور منسي، و في اثناء وجودها في لبنان، سرت اشاعه تفيد ان صباح ستعود الى زوجها الاول، لكن ما ان عادت الى القاهره حتى تبددت الاشاعه لتنتشر اخري تقول ان قصه الحب التى جمعت بين صباح و المذيع المصرى احمد فراج توجت بالزواج. سارع الاثنان الى نفى الخبر لكن القصه كانت حقيقه و تزوج الحبيبان.
سرعان ما ظهر الاختلاف بين عقليتيهما، فهى فنانه و هو متدين. طالبها بعدم اداء ادوار ساخنه في السينما، ارتداء الملابس المحتشمه الغاء رقه الصوت في اغنياتها، الابتعاد عن الغنج و الدلال في تصرفاتها، عدم تقديم المشروبات الروحيه لضيوفها. و كان يتنصت على مكالماتها الهاتفيه و يشك في كل تصرفاتها. ادركت صباح ان هذا الزواج لن يدوم، فرفضت فكره الانجاب. بعد سنوات ثلاث تم الطلاق بين صباح و احمد في ربيع 1963.
عادت صباح الى لبنان، لتستقر فيه، و وقفت على ادراج هياكل بعلبك ضمن مهرجانات بعلبك الدوليه و قدمت مسرحيتى موسم العز 1960 ثم دواليب الهوا 1965)للاخوين رحباني، كذلك قدمت مع الفنان روميو لحود مسرحيتى الشلال و القلعه على ادراج هياكل بعلبك و مسرحيات اخري مع لحود في المناطق اللبنانيه و شاركت في بعض الافلام السينمائية.
وفى مطلع ما يو 1967، استيقظت بيروت على خبر زواج صباح و رشدى اباظه من دون مقدمات.
عقد الزواج في المحكمه الشرعيه في صيدا في الثانى من ما يو 1967، و بعد يومين سافرت صباح الى المغرب لارتباطها بعقد مسبق لاحياء سلسله حفلات غنائية. بعد فتره ، عادت الى بيروت و طلبت الطلاق من رشدى الذى كان غادر بيروت الى القاهرة. تردد كلام كثير حول هذا الزواج و منه ان نجلها صباح كان اول المعترضين وان مصالحها كفنانه اصيبت باضرار، و انها عاشت قصه حب مغ احد امراء المغرب ، و انها اكتشفت ان ساميه جمال ما زالت على ذمه رشدى و عندما واجهته بهذا الخبر لم يستطع الانكار و تم الانفصال.
لم تتوقف الاشاعات عند هذا الحد، بل تردد ان صباح تزوجت رشدى بالاكراه، لانه كان يلف و يدور حول ابنتها هويدا، فلم تجد و سيله لردعه سوي الزواج منه.
رحل رشدى اباظه و هو يردد اسمها
فى برنامج «سيره الحب» مع الكاتبه الكويتيه فوزيه الدريع، اكدت انها احبت رشدى اباظه كثيرا لكن لاسباب تتعلق بشراهته في الشرب، لم تتحمله، اما في حالاته الطبيعيه فكان يعاملها احسن معامله و ظل يرسل اليها الورد الاحمر بعد طلاقهما ، و انتج بها فيلما بعنوان “كانت ايام” شاركها بطولته .حتي ان اخر كلمه نطق بها رشدى اباظه قبل وفاته في المستشفي كانت صباح على ما كان يروى صديفه الممثل الراحل ابراهيم خان الذى شهد تلك الواقعه .
فى صيف 1970 تزوجت صباح النائب جو(يوسف حمود، و كان مختلفا عن الرجال الذين عرفتهم في حياتها. رضيت صباح بالقيود التى فرضها عليها جو اولا لانها احبته، و ثانيا لانها كانت تشعر بانه يحبها باخلاص و لم يقف حائلا بينها و بين نشاطها الفني. كانت اول اطلاله اجتماعيه لهما في حفله اقيمت في فندق «شبرد» في بحمدون، و كانت المناسبه تقليدها و سام الاستحقاق اللبنانى برتبه فارس. ضمت الحفله الى جانب و زير التربيه جوزف ابو خاطر، الرئيس كميل شمعون، الموسيقار محمد عبدالوهاب، المخرج هنرى بركات و غيرهم .
علاقتها بالرئيس شمعون
الرئيس شمعون الذى اغوي نساء كثيرات بوسامته و عينيه المشعتين. جذب اليه جميله الغناء الشابه انذاك، تقول: «لكننى سيده اعرف حدودى جيدا و شخصيتى قويه و الرئيس شمعون محترم و اكتفي بعلاقه ضمن اطار الصداقة». تستطرد: «اعبده عباده انه رجل بكل ما للكلمه من معنى، لطالما ساندنى و وقف الى جانبى عندما كنت احتاجه، يرفض حتى ان اقصده الى القصر بل كان يزورنى في بيتى و يطلع على ما اريد. توطدت صداقتنا الى درجه توسطت فيها مره لديه لاطلاق سجين حكم عليه ظلما. اما هو فكان يحضر مسرحياتى و حفلاتى كلها و يحرص على انتظارى لتهنئتي. اذكر مره في احدي المسرحيات اننى اقتربت منه لتحيته فلم ينظر الى بسبب الزحمه حوله. زعلت و حردت و جلست في الكواليس لساعتين رافضه الخروج لمصافحه احد. و بعد ساعتين من انتهاء المسرحيه افاجا بشخص ينبهنى الى ان الرئيس شمعون ما زال ينتظر في الصاله لكى اخرج و اصافحه و اتلقي تهانيه… نعم انتظرنى الرئيس شمعون لساعتين فيما انا زعلانه منه… لانه لم ينتبه لتحيتي.
ابت «الصبوحة» الا ان يعلق لها الرئيس شمعون و سام الارز الوطني، كان ترك الرئاسة في عهد الرئيس شارل حلو الذى رفضت السلام عليه بعد حضوره افتتاح مسرحيتها ضمن مهرجانات بعلبك ، و السبب انها طلبت منه موعدا لطرح موضوع معه فلم تحصل على موعد مع رئيس الجمهورية… لكنه منحها و ساما بوساطه زوجها انذاك النائب جو حمود كما تخبر. و ما ان انتهت الانتخابات النيابيه سنه 1972، حتى انفصلا بصوره نهائية؟
عاشت صباح اياما صعبه بعد طلاقها من النائب جو حمود، بسبب عدم توافر اي عمل مسرحي، و لم يكن ممكنا لها ان تعد مسرحيه جديده بعد الانتهاء من عرض مسرحيتها الجنون فنون.
خيبه امل جديدة
فى تلك الفتره طلبت منها صديقتها ايفيت سرسق ان تشارك «فرقه السيغال» بغنائها خصوصا ان الفرقه تقدم الحفلات في كل المناطق اللبنانية. و افقت صباح لانها و جدت نفسها امام عمل فنى متجرد يسليها و لا يرهقها، هكذا انطلقت في هذه التجربه و تعرفت خلالها الى و سيم طباره احد نجوم الفرقه البارزين. لم يضيع و سيم الوقت، فاعلن حبه، و على الرغم من الاسباب و الاعذار التى قدمتها لتصرف عنها اهتمام و سيم و تحول دون المضى قدما في الحب، الا ان الزواج تم في 18 اغسطس 1973. قالت صباح بحسب مجله الاسبوع العربي» العدد 1395 انه ليس زواجا عاديا استطيع امامه القبول او الرفض، بل قصه حب لم استطع انا و وسيم مقاومتها، و هذا بالطبع شعور نبيل يجعل من زواجنا صرحا لا تزعزعه الاعاصير».
سنوات على زواجهما، و بدا ان الحب بينهما هدا بعض الشيء، فجاه و من دون سابق تصور و تصميم، اعلنت صباح انهاء علاقتها بزوجها و سيم تمهيدا للطلاق، و السبب تقول صباح: «اكتشفت اخيرا ان و سيم بات يهتم بنفسه اكثر مما يهتم بي، وان الحفلات المسرحيه التى اقيمها هنا و هناك لم تعد من اختصاصى انما من اختصاص و سيم، وان طموحه الفنى لم يعد يكفيه، بل يريد ان ينطلق انطلاقه عالميه في الاخراج». ما ان وصلت صباح الى بيروت، اتيه من لندن، حتى كان الطلاق تم بينها و بين و سيم. تردد انهما افترقا بعد خيانته لها و انها تاثرت بهذه العلاقه و حولتها الى فيلم سينمائى مع الممثل المصرى حسين فهمى و كان فيلم ليله بكي فيها القمر.
الزواج الاخير
اما زواجها من الفنان فادى قنطار لبنان الذى كان يصغرها باكثر من عشرين عاما فانعكس عليها سلبا، تم الزواج في لندن بتاريخ 18 ما رس 1987، و بسببه هاجمها الاعلام اللبنانى يومذاك متهما اياها بالجنون. بعد مرور حوالي العشرين عاما على زواجها الاخير انفصلت صباح عن فادى لبنان في عيد العشاق في فبراير من العام 2002 و اعتبرت ان زواجها منه كان غلطه لن تسامح نفسها عليها.

بالصور تاريخ الفنانه صباح الشحروره 20160626 62
تعتبر ان سبب زيجاتها الكثيره احترامها لمكانتها كمطربه معروفه و لم تكن تسمح لنفسها و لا لمكانتها باقامه علاقه «محرمة» مع احد عشاقها، و كانت تشترط الزواج كاطار شرعى لاى علاقه غرامية.
تعترف صباح بانها لم تكن محبوبه من اي من ازواجها و تقول: «احببتهم جميعا، لكنهم اعتبرونى «مدام بنك» لم يحبنى احد». كذلك اعترفت بانتهاء معظم زيجاتها بسبب خيانه بعضهم لها، مشيره الى انها ساعدت الكثير منهم على و لوج عالم الاضواء و دعمتهم ما ديا.
اهم انجازاتها الفنية
ساهمت صباح في انتشار الاغنيه اللبنانيه و يعود اليها الفضل في انتشار الاعمال الفلكلوريه اللبنانيه الى جانب فيروز و كوكله من نجوم ذلك الزمن .لصباح حوالى 3500 اغنيه من بينها اغانى المهرجانات و الافلام و المسرحيات، غنت لعمالقه العالم العربى من بينهم محمد عبدالوهاب «عالضيعة» و بليغ حمدى «يانا يانا» التى اعادت غناءها على طريقه الدويتو مع المطربه اللبنانيه رلي سعد، و فريد الاطرش «يا دلع دلع» و غيرهم امثال زكى ناصيف، الاخوين رحباني، جمال سلامه ملحم بركات، عصام رجي، توفيق الباشا.
قدمت صباح عشرات المهرجانات و المسرحيات ضمن مهرجانات بعلبك و بيت الدين، وجبيل و غيرها، من بينها: «موسم العز»،«دواليب الهوا»، «القلعة»،«الشلال»،«فينيقيا80″، «شهر العسل»، «ست الكل»،الاسطوره ، و اخر مسرحياتها حملت عنوان «كنز الاسطورة» الى جانب زوجها السابق الفنان فادى لبنان و الممثل كريم ابو شقرا و ورد الخال و الامير الصغير.
تعتبر صباح اول فنانه عربيه غنت على مسرح الاولمبيا في باريس مع فرقه روميو لحود الاستعراضيه منتصف الستينيات، كذلك و قفت على مسارح عالميه معروفه من بينها: «كارناغرى هول» في نيويورك، «دار الاوبرا» في سيدنى استراليا)، «قصر الفنون» في بلجيكا، «البرت هول» في لندن و مسارح لاس فيغاس و غيرها.
فى الشهر الاخير من العام 1999 تعرضت صباح لوعكه خطره اوجبت دخولها المستشفي لتعاود دخولها للمره الثانيه في يناير 2000.
عاشت صباح اخر سنوات حياتها في فندق في منطقه الحازميه قرب بيروت، بعدما باعت منزلها. صرحت انها قامت بهذه الخطوه لان بيتها صار كبيرا عليها، فشعرت بالوحده و قررت تركه. و لم تتوان عن عقد مؤتمر صحافى لتنفى فيه الاشاعات التى تناولت خيانه عائلتها لها و سرقه كل ما تملك، و لتعلن انها باعت منزلها لتستر المحيطين بها خصوصا ابنتها هويدا.

 

بالصور تاريخ الفنانه صباح الشحروره 20160626 774

 

  • اجمل صور لصباح الشحروره
  • صور فرح احلام
658 views

تاريخ الفنانه صباح الشحروره